الجمعية التخصصية لعلاج السرطان https://www.cancer-in.com موقع متخصص في علاج الاورام السرطانية Mon, 30 Dec 2019 05:33:31 +0000 ar hourly 1 https://wordpress.org/?v=5.3.2 https://www.cancer-in.com/wp-content/uploads/2019/11/cropped-CA2-33-1-32x32.png الجمعية التخصصية لعلاج السرطان https://www.cancer-in.com 32 32 نشرة سرطانية https://www.cancer-in.com/?p=169 https://www.cancer-in.com/?p=169#comments Wed, 21 Dec 2016 05:47:35 +0000 http://www.cancer-in.com/?p=169 الســــــــرطان

هو مجموعة من الأمراض التي تتميز خلاياها بالعدائية Aggressive (وهو النمو والانقسام من غير حدود)، وقدرة هذه الخلايا المنقسمة على غزو Invasion أنسجة مجاورة وتدميرها، أو الانتقال إلى أنسجة بعيدة في عملية نطلق عليها اسم النقيلة. وهذه القدرات هي صفات الورم الخبيث على عكس الورم الحميد، والذي يتميز بنمو محدد وعدم القدرة على الغزو وليس لهُ القدرة على الأنتقال أو النقلية. كما يمكن تطور الورم الحميد إلى سرطان خبيث في بعض الأحيان.

يستطيع السرطان أن يصيب كل المراحل العمرية عند الإنسان حتى الأجنة، ولكنه تزيد مخاطر الإصابة به كلما تقدم الإنسان في العمر.[1] ويسبب السرطان الوفاة بنسبة 13% من جميع حالات الوفاة.[2] ويشير مجتمع السرطان الأمريكي ACS إلى موت 7.6 مليون شخص مريض بالسرطان في العالم في عام 2007.[3] كما يصيب السرطان الإنسان فإن أشكال منه تصيب الحيوان والنبات على حد سواء.

في الأغلب، يعزى تحول الخلايا السليمة إلى الخلايا سرطانية إلى حدوث تغييرات في المادة الجينية/المورثة. وقد يسبب هذه التغيرات عوامل مسرطنة مثل التدخين، أو الأشعة أو مواد كيميائية أو أمراض مُعدية (كالإصابة بالفيروسات). وهناك أيضا عوامل مشجعة لحدوث السرطان مثل حدوث خطأ عشوائي أو طفرة في نسخة الحمض النووي الدنا DNA عند انقسام الخلية، أو بسبب توريث هذا الخطأ أو الطفرة من الخلية الأم.

تحدث التغييرات أو الطفرات الجينية في نوعين من الجينات:

جينات ورمية: وهي جينات فاعلة في حالة الخلية السرطانية لإكساب الخلية خصائص جديدة، مثل الإفراط في النمو والانقسام بكثرة، وتقدم الحماية ضد الاستماتة (الموت الخلوي المبرمج) Apoptosis، وتساعد الخلية السرطانية في النمو في ظروف غير عادية.

مورثات كابحة للورم: وهي جينات يتم توقيفها في حالة الخلية السرطانية لأنها تعارض تكوينه عن طريق تصحيح أي أخطاء في نسخ الحمض النووي، وتراقب الانقسام الخلوي، وتعمل على التحام الخلايا وعدم تنقلها، كما إنها تساعد الجهاز المناعي على حماية النسيج.

يتم تصنيف كل نوع من السرطانات حسب النسيج الذي ينشأ منه السرطان (مكان السرطان Location) وأقرب الخلية سليمة مشابهة للخلية السرطانية (هيستولوجية السرطان Histology). يحدد تشخيص الحالة المصابة نهائياً عن طريق فحص إخصائي الباثولوجيا لعينة أو خزعة Biopsy مأخوذة من الورم، على الرغم من إمكانية ظهور الأعراض الخبيثة للورم أو رؤيتها بواسطة التصوير الإشعاعي Radiographic.

في الوقت الحالي يتم معالجة معظم أمراض السرطان وقد يتم الشفاء منها، وهذا يعتمد على نوع السرطان، وموقعه، ومرحلته. وعند اكتشاف السرطان، تبدأ معالجته بالجراحة Surgery أو بالعلاج الكيماوي Chemotherapy والإشعاعي Radiotherapy. بفضل التطورات البحثية، أمكن إنتاج أدوية قادرة على استهداف الخلايا السرطانية بتمييزها على المستوى الجزيئي، مما يقلل من احتمال استهداف الخلايا السليمة.

أسباب السرطان

تشير كلمة السرطان إلى مجموعة من الأمراض المختلفة فيما بينها، ولكن يجمع ذلك حدوث تغييرات غير طبيعية في المادة المورثة للخلايا السرطانية. وتبحث الدراسات ثلاث مجالات، أولها دراسة الأسباب المسهلة أو المسببة لحدوث تلك التغييرات في المادة المورثة. ثانيها البحث في طبيعة الطفرات ومكان الجينات المطفرة. ثالثها تأثير تلك التغييرات على الخلية وكيفية تحويلها إلى خلية سرطانية مع تعريف خواص تلك الخلية السرطانية.

مسرطنات كيميائية

مواد تحدث طفرات تسمى بالمواد المُطفِرة، وعند تركم عدة طفرات في الخلية قد تصبح سرطانية وتسمى المواد التي تحدث سرطانات مواد مسرطنة. هناك مواد محددة مرتبطة بسرطانات محددة. مثل تدخين السجائر سيجارة مرتبط بسرطان الرئة وسرطان المثانة، والتعرض لحجر الأسبتوس قد يؤدي إلى حدوث أورام الميزوثيليوما Mesothelioma. بعض المسرطو قد التحدث طفرات، فمثال كالكحول من أمثلة المواد المسرطنة وغير مطفرة. ويعتقد أن هذ المواد تأثر على الانقسام الميتوزي أو الفتيلي وليس على المادة المورثة. فهي تسرع من انقسام الخلايا الذي يمنع أي تدارك لإصلاح أي تلف في المادة المورثة الدنا قد حدثت عند الانقسام. وأي أخطاء، ظهرت عند الانقسام، تورث إلى الخلايا البنات. مئات الدراسات العلمية اكدت بوجود علاقة مباشرة بين التدخين وسرطان الرئة. كما تحدثت بعض الدراسات عن انعكاس تقليل التدخين في الولايات المتحدة على انخفاض أعداد المتوفين بسرطان الرئة.

إشعاع

التعرض إلى الأشعة قد يسبب سرطانات. إشعاعات منبعثة من الرادون أو التعرض إلى الأشعة فوق البنفسجية من الشمس قد تعرض إلى حدوث سرطانات

أمراض معدية

قد تنبع بعض السرطانات من عدوى فيروسية، عادة ما يحدث بصورة أوضح في الحيوانات والطيور، ولكن هناك 15% من السرطانات البشرية والتي تحدث بسبب عدوى فيروسية. ومن أهم الفيروسات المرتبطة بالسرطانات هي فيروس الورم الحليمي البشري وألتهاب كبدي الوبائي ب والتهاب كبدي وبائي سي وفيروس إيبشتاين – بار وفَيْروسُ اللَّمْفومةِ وابْيِضَاضِ الدَّمِ البَشَرِيّ. تعد العدوى الفيروسية السبب الثاني، بعد سبب التدخين، في الإصابة بالسرطانات الكبدية وسرطان عنق الرحم.[13] تنقسم السرطانات سببها عدوى فيروسية بحسب تغيير الفيروس الخلية السليمة إلى خلية سرطانية إلى قسمين، أولهما سرطانات فيروسية حادة التغير وثانيهما سرطانات فيروسية بطيئة التغير. في السرطانات الفيروسية حادة أو سريعة التغير، يحمل الفيروس جين يحفز من إنتاج بروتين من جين ورمي وعندها تتحول الخلية السليمة إلى خلية سرطانية. وفي المقابل تتكون السرطانات الفيروسية بطيئة التغير عندما يلتحم جينوم الفيروس في مكان قريب من جين ورمي أولي في الخلية السليمة. وبما أن الفيروس يقوم بتشفير جيناته، فبسبب تجاور الجين الفيروسي والجين الورمي يتم أيضا تشفير الجين الورمي. ولكن حدوث السرطانات الفيروسية البطيئة هي نادرة الحدوث لأن في الغالب يكون التحام الفيروس عشوائي مع جينوم الخلية المصابة. مؤخراً، قد تم اكتشاف ارتباط بين سرطان المعدة وبكتيرية المَلْوِيَّة البَوَّابية helicobacter pylori والتي تُحدث التهاب في جدار المعدة وقد تؤدي إلى إصابتها بالسرطان

خلل هرموني

قد يحدث الخلل الهرموني آثار تشابه آثار المسرطانات غير المطفرة. فهي تزيد من سرعة نمو الخلايا. زيادة الإستروجين التي تعزز حدوث سرطان بطانة الرحم تعد من أحسن الأمثلة على ذلك.

الوراثة

الوراثة، وهي انتقال جين يحمل طفرة من إحدى الأبويين إلى الأبن، تعد من أهم المسببات لمعظم السرطانات. ولكن حدوث السرطان غير خاضع إلى القواعد الوراثية. ومن أمثلة السرطانات المرتبطة بطفرات مورثة.

أعراض وعلامات السرطان

تقريبا تُقسم الأعراض إلى ثلاثة أقسام:

أعراض موضعية: تكون كتلة أو ظهور ورم غير طبيعي، نزيف، آلام وظهور تقرحات. بعض السرطانات قد تؤدي إلى الصفراء وهي أصفرار العين والجلد كما في سرطان البنكرياس.

أعراض النقلية: تضخم العقد الليمفاوية، ظهور كحة وتنفيث في الدم Hemoptysis، وتضخم في الكبد Hepatomegaly، وجع في العظام.

أعراض تظهر بجميع الجسد: انخفاض الوزن، فقدان للشهية، تعب وإرهاق، التعرق خصوصا خلال الليل، حدوث فقر دم.

ملاحظة:

لا يعني وجود عرض -أو مجموعة أعراض من القائمة السابقة- عند شخص أنه مصاب فعلا بالسرطان، قد تكون هناك أسباب أخرى. والأفضل مراجعة الطبيب دائما للأطمئنان ولا يجوز تحكيم نفسك.

العلاقة بين السرطان والأطعمه

ومن أكثر أمراض السرطان شيوعا سرطان القولون والثدي، وتقول الدراسة إن هناك دليلا مقنعا على وجود علاقة بين زيادة نسبة الدهون في الجسم وبين الاصابة بهذين النوعين من الأورام.

وتوضح الدراسة أيضا أن هناك علاقة بين نوعية الأطعمة التي يتناولها الناس وبين الاصابة بسرطان القولون والمستقيم.

بوجه خاص يقول الباحثون إنه يجب عدم تناول اللحوم المحفوظة والمجففة مثل فخذ الخنزير والبيكون والسلامي، وتقليل تناول اللحوم الحمراء إلى 500 جرام في الأسبوع، رغم أن هذا يعني أن بوسع المرء تناول 5 من قطع البورجر أسبوعيا.

ويتعين أيضا الامتناع عن شرب الخمور بكل أنواعها. ويتعين أيضا عدم تناول المشروبات السكرية لأنها تتسبب في زيادة الوزن، كما يجب تقليل تناول عصير الفاكهة.

ويعد التقرير الصادر نتيجة للدراسة التي أجريت، الأول الذي يشجع على الرضاعة من الثدي، التي يرى أنها تقلل من مخاطر الإصابة بسرطان الثدي عند الأم، كما تمنع من اصابة الطفل بالسمنة رغم عدم وجود دليل على ذلك.

تنويع الأطعمة يساعد على تجنب السرطانأعلن باحثون أن التنويع في تناول أطعمة معينة كالخلط بين الدجاج والقرنبيط وسمك السلمون والبقلة المائية قد يساعد في مكافحة السرطان.

ويقول العلماء إن الجمع بين نوعين من مكونات الطعام تدعى “سولفورافان” و”سلنومي” يزيد من القدرة على مكافحة مرض السرطان بنحو 13 مرة عن تناول أيهما بشكل منفرد.

وقد يعني هذا الاكتشاف أنه قد يصبح من الممكن تحديد نظام غذائي معين يساعد في القضاء على السرطان.

وتوجد السولفورافان، وهي مادة كيمائية مستخلصة من النباتات وتستخدم لمنع ومعالجة السرطان، بكميات كبيرة مركزة في القرنبيط والكرنب والملفوف والبقلة المائية.

وتحتوي المكسرات والدواجن والأسماك والبيض وبذور دوار الشمس والفطر على كميات غنية من مادة السلنومي.

ويرتبط نقص السلنومي بالإصابة بأنواع كثيرة من السرطان ومن ضمنها سرطان البروستاتا. غير أن الحمية الغذائية تتضمن نصف معدلات السلنومي المعدني.

وركز باحثون من معهد الأبحاث الغذائية على الجينات أو المورثات التي تلعب دورا هاما في تكوين وتطوير الأورام وانتشار خلاياه.

وعندما تم الجمع بين تناول السولفورافان والسلنومي كان هناك أثر أكبر على الجينات من تناول أيهما منفردا.

ويقول الباحثون إنه قد يمكن تطوير أطعمة خاصة أو إصدار نصائح جديدة بشأن الأطعمة الصحية.

وقد يطلب أيضا من الطباخين إعداد وصفات لمكافحة الإصابة السرطان كصحن الدجاج مع الكرنب والملفوف الأحمر وبإضافة المكسرات.

وقال الدكتور يونغ بينغ الباحث البارز بالمركز إن “نتيجة لهذا البحث نأمل في أن نبدأ التجارب على البشر للوقاية من السرطان العام القادم“.

طرق العلاج المتعارفة

تتم معالجة مرض السرطان بالجراحة Surgery، بالعلاج الكيميائي Chemotherapy أو بالعلاج الإشعاعي Radiotherapy، كما يوجد أيضا العلاج المناعي Immunotherapy والعلاج بأضداد وحيد النسلية Monoclonal Antibody therapy وعلاجات أخرى. يُختار علاج كل حالة حسب مكان السرطان ودرجته ومرحلته وحالة المريض.

يكون هدف العلاج هو إزالة السرطان من جسد المريض من غير تدمير الأعضاء السليمة. وأحيانا يتم هذا عن طريق الجراحة، ولكن ميل السرطان لغزو أنسجة أخرى والانتقال إلى مناطق بعيدة تحد من فعالية هذا العلاج. أيضا العلاج الكيماوي محدود الاستخدام لما له من تأثير مضر وسام على الأعضاء السليمة في الجسم. كما يحدث هذا التأثير الضار في حالة العلاج الإشعاعي.

يعتبر مرض السرطان عبارة عن مجموعة من الأمراض، لذا فمن المؤكد سيكون العلاج عبارة عن مجموعة من العلاجات لمداواة هذا المرض.

العلاج الجراحي

استئصال ورم من الكبدنظريا، السرطانات الصلبة يمكن شفائها بإزالتها عن طريق الجراحة، ولكن ليس هذا ما يحدث واقعياً. عند انتشار السرطان وتنقله إلى أماكن أخرى في الجسم قبل إجراء العملية الجراحية، تنعدم فرص إزالة السرطان. يشرح نموذج هالستيدان Halstedian Model عن تقدم السرطان الصلب، فهي تنمو في موضعها ثم تنتقل إلى العقد الليمفاوية Lymph Nodes ثم إلى جميع أجزاء الجسم.[6] هذا أدى إلى البحث عن علاجات موضعية للسرطانات الصلبة قبل أنتشارها ومنها العلاج الجراحي.

جراحات مثل جراحة استئصال الثدي Mastectomy أو جراحة أستئصال البروستاتا Prostactomy يتم فيها إزالة الجزء المصاب بالسرطان أو قد تتم إزالة العضو كله. خلية سرطانية مجهرية واحدة تكفي لإنتاج سرطان جديد، وهو ما يطلق عليه الانتكاس Recurrence. لذا عند إجراء العملية الجراحية يتم يبعث الجراح عينة من حافة الجزء المزال إلى أخصائي الباثولوجيا الجراحية Surgical Pathologist ليتأكد من خلوها من أية خلايا مصابة، لتقليل فرص انتكاس المريض.

كما أن العملية الجراحية مهمة لإزالة السرطان، فهي أهم لتحديد مرحلة السرطان واستكشاف إذا تم غزو العقد الليمفوية من قبل الخلايا السرطانية. وهذا المعلومات لها تأثير كبير على اختيار العلاج المناسب والتكهن بالمردود العلاجي.

أحيانا تكون الجراحة مطلوبة للسيطرة وتسكين عوارض السرطان، مثل الضغط على الحبل الشوكي أو أنسداد الأمعاء وتسمى بالعلاج المسكنPalliative Treatment.

علاج إشعاعي

العلاج الإشعاعي (بالإنجليزية: :Radiation therapy أو radiotherapy أو X-ray therapy‏) هو استخدام قدرة الأشعة في تأين الخلايا السرطانية لقتلها أو لتقليص أعدادها. يتم تطبيقه على الجسم المريض من الخارج ويسمى بعلاج حزمة الأشعة الخارجي External beam radiotherapy EBRT أو يتم تطبيقه داخل جسم المريض عن طريق العلاج المتفرع Branchytheray. تأثير العلاج الإشعاعي تأثير موضعي ومقتصر على المنطقة المراد علاجها. العلاج الإشعاعي يؤذي ويدمر المادة المورثة في الخلايا، مما يأثر على انقسام تلك الخلايا. على الرغم أن هذا العلاج يؤثر على الخلايا السرطانية والسليمة، لكن معظم الخلايا السليمة تستطيع أن تتعافى من الأثر الإشعاعي. يهدف العلاج الإشعاعي إلى تدمير معظم الخلايا السرطانية مع تقليل الأثر على الخلايا السليمة. لذا فيكون العلاج الإشعاعي مجزأ إلى عدة جرعات، لإعطاء الخلايا السليمة الوقت لاسترجاع عافيتها بين الجرعات الإشعاعية.

يستخدم العلاج الإشعاعي لجميع أنواع السرطانات الصلبة، كما يمكن استخدامه في حالة سرطان أبيضاض الدم أو الليوكيميا. جرعة الأشعة تحدد حسب مكان السرطان وحساسية السرطان للإشعاع Radiosensitivity وإذا كان هناك جزء سليم مجاور للسرطان يمكن تأثره بالإشعاع. ويعتبر تأثيره على الأنسجة المجاورة هو أهم أثر جانبي لهذا النوع من العلاجات.

العلاج الكيميائي

علاج كيميائيالعلاج الكيميائي Chemotherapy هو علاج السرطانات بالأدوية الكيميائية (أدوية مضادة للسرطان Anticancer Drugs) قادرة على تدمير الخلايا السرطانية. يستخدم حاليا لفظ العلاج الكيميائي للتعبير عن أدوية سامة للخلايا Cytotoxic Drugs وهي تأثر على جميع الخلايا المتميزة بالانقسام السريع، في المقابل يوجد علاج بأدوية مستهدفة. العلاج الكيميائي يتداخل مع انقسام الخلية في مناطق شتى، مثل التداخل عند مضاعفة Duplication الدنا أو عند تكوين الصبغيات Chromosomes. الأدوية السامة للخلايا تستهدف الخلايا سريعة الانقسام، ومن ثم فهي غير محددة الهدف فقد تستهدف الخلايا السرطانية والسليمة على حد سواء، ولكن الخلايا السليمة قادرة على إصلاح أي عطب في الدنا يحصل نتيجة العلاج. من الأنسجة التي تتأثر بالعلاج الكيميائي هي الأنسجة التي تتغير باستمرار مثل بطانة الأمعاء التي تصلح من نفسها بعد انتهاء العلاج الكيميائي.

أحيانايكون تقديم نوعين من الأدوية إلى المريض أفضل من دواء واحد، ويسمى هذا بتجميع الأدوية الكيميائية Combination chemotherapy.

بعض علاجات لسرطان أبيضاض الدم أو الليمفوما تتطلب جرعات عالية من العلاج الكيميائي وإشعاع كامل لجسم المريض Total Body Irradiation TBI لاستئصال نخاع العظم بكامله مما يعطى فرصة للجسم من إنتاج نخاع عظمي جديد ومن ثم إعطاء خلايا دم جديدة. لهذا السبب يتم التحفظ على النخاع العظمي أو الخلايا الجذعية للدم قبل العلاج تحسبا لعدم قدرة الجسم من إنتاج نخاع جديد. ويسمى هذا بتكرار عملية زرع الخلايا الجذعية Autologus Stem Cell Transplantation. في المقابل يمكن زرع خلايا جذعية مكونة للدم Hemapoietic Stem Cells من متبرع أخر ملاءم Matched Unrelated Donor MUD.

العلاج المُستهدف

في أواخر عام 1990، كان استخدام العلاج المستهدف Targeted Therapy أثر كبير في علاج بعض السرطانات. والآن يعتبر من أهم المجالات التي تبحث لعلاج السرطان. يستخدم هذا العلاج أدوية دقيقة تستهدف بروتينات تظهر في الخلايا السرطانية. وتلك الأدوية هي عبارة عن جزيئات صغيرة تقوم بوقف بروتينات بها طفرات وتنتج بكثرة في الخلية السرطانية لأهميتها لتلك الخلية. مثال على ذلك أدوية تكبح بروتين تيروزين كيناز Tyrosine Kinase Inhibitors مثل دواء إماتينيب ودواء جيفيتينب.

أدوية ضِد وحيد النسلية Monoclonal Antibody

هي إستراتجية أخرى في العلاج المستهدف. ويكون الدواء عبارة عن ضد Antibody يقبض على بروتين موجود على جدار الخلية. أمثلة تشمل هذا النوع مثل دواء تراستوزوماب Trastuzumab وهو مستضد ضد HER2/neu ويعالج به سرطان الثدي، ويوجد أيضا دواء ريتوكسيماب Rituximab وهو مستضد ضد خلايا ذات تمايز عنقودي 20 (CD20) ويعالج به بعض السرطانات في الخلية الليمفاوية البائية B-cell ودواء سيتوكسيماب Cetuximab وهو مستضد ضد EGFR ويعالج به سرطان القولون والمستقيم وسرطان الرأس والرقبة. أيضاً من العلاجات المستهدفة، أدوية تحتوي على نوويات مشعة Radionuclides مرتبطة ببيبتيدات صغيرة يمكن أن تلتصق بمستقبلات Receptor على سطح الخلية أو ترتبط بالمواد خارج الخلية Extracellular Matrix والتي تحيط بالورم. وعند ارتباط هذه البيبتيدات بسطح أو حول السرطان تقوم النوويات المشعة بالتحلل وتقتل الخلايا السرطانية.

العلاج بالتقو الضوئي Photodynamic therapy PDT

هو علاج يشمل ثلاث متطلبات، وهم مادة حساسة للضوء وأكسجين من الأنسجة والضوء (غالبا يكون ليزر).حيث يُعطى المريض مادة حساسة للضوء غير سامة للخلايا، بعدها تنتشر المادة في الجسم وتمتص من الخلايا السرطانية وعلى عكس ذلك لا تقوم الخلايا السليمة بامتصاصه. ثم يوجه الجراح ضوء أو ليزر إلى عضو السرطان، فتتحول بوجود الأكسجين المادة الحساسة من مادة غير سامة إلى مادة سامة داخل الخلايا السرطانية. ويستخدم في علاج سرطانة الخلية القاعدية Basal Cell Carcinoma أو سرطان الرئة. يفيد هذا العلاج أيضا في قتل الأنسجة الخبيثة المتبقية بعد الإزالة الجراحية للورم الكبير.[7]

العلاج المناعي

Immunotherapy يختلف عن العلاج المستهدف Targeted Therapy بأنه مصمم لتحفيز جهاز المناعة جسم المريض للقضاء على الخلايا السرطانية. تحث الطرق الحالية من توليد رد مناعي ضد السرطان، ومنها استخدام عصوية كالميت جيران Bacillus Calmette-Guérin BCG داخل المثانة لمنع سرطان المثانة أو استخدام الإنترفيرون أو السيتوكين لتحفيز الجهاز المناعي ضد سرطانة الخلية الكلوية Renal Cell Carcinoma أو سرطان الميلانوما. أيضاً، تستخدم اللقحات مثل لقاح سيبوليوسيل-تي Sipuleucel-T ويتم تكوينه عن طريق أخذ خلايا غصنية Denderitic Cell –خلايا محفزة للجهاز المناعي- من جسم المريض وتحميلها بفوسفتيز البروستاتا الحمضي Prostate Acid Phosphatase وإعادتها ثانيا للجسم. فتقوم بتحفيز للجهاز المناعي محدد ضد الخلايا السرطانية في البروستاتا.

في 2007، قام الباحث اللبناني د.ميشيل عبيد وزملائه باكتشاف مادة تحتوي على مجموعة الانتراسيكلين Anthracycline (مجموعة تتميز بمضادتها للسرطان). حيث أعطى عبيد هذه المادة للفئران مصابة بسرطان، فأرغمت هذه المادة الخلايا السرطانية على إنتاج مادة تدعى الكاريتيكولين calreticulin ووضعها على الغشاء الخلوي للخلايا السرطانية فقط. وجود هذه المادة على سطح الخلية، تمكن الجهاز المناعي من التمييز بين الخلايا السرطانية التي تفرز الكالريتيكولين والخلايا السليمة التي لا تفرزه. مما يؤدي إلى استنفار الجهاز المناعي فتقوم خلاياه بالتهام الخلايا السرطانية ودفع السرطان إلى الموت وتسمى العملية بأحداث الموت المناعيImmunogenic Cell Death.[8] لم يتم تجريب هذا الدواء على الإنسان.

يُعتبر زرع النخاع العظمي من متبرع أخر نوع من العلاج المناعي، بحيث الخلايا المناعية المنتجة من النخاع المزروع ستقوم بمهاجمة الخلايا السرطانية وتطلق على هذه العلاج “تأثير الزرع ضد الورم” graft-versus-tumor effect. وقد تحدث أضرار جانبية شديدة في هذا العلاج.

العلاج الهرموني قد يوقف نمو بعض السرطانات عن طريق العلاج الهرموني Hormonal Therapy. سرطان كسرطان الثدي والبروستاتا قد تتأثر بهذا النوع من العلاج. يكون إزالة أو تعطيل الإستروجين أو التستيرون من الفوائد المضافة للعلاج.

العلاج الجيني

العلاج الجيني أو بالجينات من أهم الإستراتيجيات الجديدة في مكافحة مرض السرطان. وبرزت اهميته مع تعريف أمراض السرطانات كأمراض جينية، لتُغري الباحثين في البحث عن إصلاح الجينات المعطوبة. ويتم ذلك بصور عديدة منها وضع الجين السليم في غطاء فيروسي أو في جسيمات شحمية موجبة الشحنة Cataionic Liposomes أو عن طريق كهربة الخلايا السرطانية وإرغامها على فتح مسامها لتساعد على امتصاص الجين السليم داخل الخلية السرطانية ويطلق عليها اسم Electroporation. وظهر مؤخرا العلاج عن طريق رنا المتداخلة siRNA لوقف إنتاج البروتينات السرطانية.

ولكن لم يثبت إلى الآن أي نوع من العلاج الجيني في علاج السرطان من قبل إدارة الدواء والغذاء الأمريكية. للمعرفة المزيد عن آراء إدارة الدواء والغذاء الأمريكية في العلاج الجيني

السيطرة على أعراض السرطان غالبا ما تكون السيطرة على أعراض السرطان غير مجدية لعلاج السرطان نفسه، ولكنه مهم جداً لتحسين نوعية حياة المريض، وقد تحدد أيضا إذا كان المريض يستطيع أن يخوض أنواع أخرى من العلاجات. رغم وجود الخبرة لدى الأطباء لمداواة الأعراض مثل الآلام والغثيان والقيء والإسهال والنزيف وأعراض أخرى، إلا إنه قد ظهر نوع جديد من التخصص في العلاج المسكن Palliative Care لأعراض المرضى. تشمل إعطاء الأدوية المسكنة المورفين وأوكسيكودون ومضادات القيء.

الآلام المزمنة تُحس من المرضى بسبب تطور تدمير السرطان للأنسجة أو بسبب العلاج المستخدم (جراحة أو أشعة أو أدوية). وهي في الغالب تدل على قرب نهاية حياة المريض. وتجب عندها إراحة المريض وتسكين ألمه بالمورفينات. يكره المختصين إمداد مرضى السرطان بالمواد المخدرة خشية إدمان المريض لها أو حدوث توقف لتنفس المريض.

يظهر التعب كمشكلة غالبة عند مرضى السرطان، وهو يؤثر على نوعية حياة المريض. ومؤخرا، يتم علاج هذا العرض من قبل الأطباء.

العلاج المكمل والبديل

العلاج المكمل والبديل Complementary and Alternative medicine CAM هو نوع مختلف من العلاجات المتبعة. للأسف معظم هذا العلاج لم يتم اتباع طرق علمية فيه مثل إجراء تجارب إكلينيكية أو تجريبه على الحيوانات. وعند تجربة بعض المواد البديلة لم يتم وجود جدوى لها. وأخر مثال على ذلك، المنتدى السنوي عام 2007 للجمعية الأمريكية لعلم الأورام الإكلينيكي American Society of Clinical Oncology قد أورد فشل تجارب المرحلة الثالثة Phase III للمقارنة بين غضروف سمك القرش في علاج سرطان الرئة.[9] يقصد بالعلاج المكمل هي الطرق أو المواد المستخدمة مع العلاج المتبع. ويقصد بالعلاج البديل هي المواد المستخدمة لتكون بديلة للعلاجات المتبعة. أحصت مجلة علم السرطان الإكلينيكي 453 مريض بالسرطان، وقد قام 69% منهم بتجربة علاج مكمل أو بديل على الأقل لمرة واحدة على الأقل خلال رحلة علاجهم.

من العلاجات المكملة، العلاج بالأعشاب وتوجد الآن تجربة لمعهد الصحة القومي الأمريكي لنبات الدبق Mistletoe مع العلاج الكيميائي لعلاج الأورام الصلبة. يستخدم الوخز بالإبر Acupuncture للسيطرة على الأعراض الجانبية للعلاج الكيميائي مثل الغثيان والقيء. العلاج النفسي، أيضا علاج مكمل، قد يحسن مزاج المريض.

العلاجات البديلة عديدة ومختلفة، وقد قوبلت باستحسان للخوف من الأعراض الجانبية للعلاج المتبع، وللتكلفة. ومع عدم إثبات كفاءة هذا العلاجات في الوقت الحالي، ويُعتبر بعض الأخصائيين الدعاية والترويج لبعض المواد المدعى بكفاءتها في علاج السرطان من باب الدجل والشعوذة.[10]

التجارب العلاجية

التجارب الإكلينيكية Clinical Trials هي عبارة عن تجربة علاج جديد لعينية من المصابين بمرض السرطان. هدفه إيجاد الحل الأمثل لمعالجة المرضى ومساعدتهم في مواجهة المرض. التجارب الإكلينيكية تختبر أنواع جديدة مثل أدوية جديدة، طرق جديدة من العلاج الجراحي أو العلاج الإشعاعي أو الجمع بين العلاجات.

وتعد التجارب الإكلينيكية هي من المراحل الأخيرة الطويلة والحذرة أيضا لاختبار العلاج الجديد. يبدأ البحث عن علاج جديد في المعامل والمختبرات، عندها يقوم العلماء باكتشاف أو تطوير العلاج. وإن كان العلاج واعد، يُجرب على حيوانات مصابة بسرطانات لتحديد مدى قدرة على العلاج وتبين آثاره الجانبية. إذا أثبت جدوى هذا العلاج يتم تجربته على البشر. بالطبع ليس كل علاج مناسب للحيوانات يكون مناسبا للإنسان. ويطالب كل علاج بأن يكون ذو قوة علاجية وآمن.

يُراقب المرضى عند حصولهم على العلاج الجديد من قبل الأطباء. وهذا لعدم التأكد من آثار العلاج المجرب، وقد يحدث أعراض جانبية غير معروفة، وقد يكون العلاج فعال بحيث تستفيد هذه المجموعة من العلاج الجديد المجرب.

التكهن العلاجي

للاسف كل العلاجات التي ذكرناها سابقا لاتنفع مع مرض السرطان مطلقا..!!

فمرض السرطان مرض قاتل بلا شك.. ولأول مرة في علم الأورام، يمكن المرضي بالسرطان عودتهم إلى أعمالهم وزيارتهم وممارستهم للرياضة. ويعتبر مريض مثل لانس أرمسترونج، فاز بسباق دراجات فرنسا بعد انتقال سرطان الخصية للدماغ، من الملهمين لمرضي السرطان في كل مكان.

التأثير العاطفي

بعض الدراسات الأولية تقترح أن الأسرة والعلاقات الاجتماعية، وما لها من تأثير نفسي وعاطفي على المريض، قد تقلل من احتمالية وفاة المريض.[11] كما تساعد عوامل مثل الدين والتعلم في تقبل المريض لمرضه أو حتى تقبل قرب آجله.

كما برزت علوم جديدة مثل علم نفسية مريض الأورام Psycho-Oncology لترشد الأطباء والجراحين بتحسين التعامل مع المريض وإبداء التفهم والتعاطف مع كل حالة ومردود ذلك على صحة المريض النفسية والعاطفية. وترفض تلك الدراسات مبدأ “أضرب وأجري” Hit-and-Run ويتمثل في تعريف الحقيقة المؤلمة للمريض دون مواربة بإصابته بالسرطان أو بتردي حالته، وفي المقابل تؤيد تقديم حالة المرض بصورة بطيئة غير مباشرة للمريض لعدم إصابة المريض وأهله بالذعر.[12]

و توجد منظمات تقدم العديد من المساعدات لمرض السرطان. وقد تتمثل في تقديم الاستشارة، النصيحة، المساعدة المالية، توفير أفلام أو وسائط للتعريف بالمرض. وتكون تلك المنظمات إما حكومية أو خيرية وعملها هو مساعدة المريض لتحدي وتخطي مرض السرطان.

ونود التنويه والتذكير بانه بفضل الله فأن (مركزنا) لديه (علاج) كفيل بالقضاء نهائيا على انواع الأورام السرطانية المختلفة وبكافة مراحلها وفي غضون اسابيع قليلة فقط وبدون اي تداخل جراحي ان شاء الله..
العلاج عبارة عن خلطة نادرة من اعشاب طبية ومستخلصات طبيعية نادرة تم تحضيرها وخلطها بطريقة علمية بحتة وعلى ايدي علماء اطباء متخصصين.. وقد خضع العلاج لعقود طويلة من التجارب والبحوث العلمية التي اكدت فعاليته التامة في القضاء على الخلايا السرطانية (فقط) ولايؤثر مطلقا على اية خلية سليمة في الجسم ((وهذا هو سر الاعجاز الطبي في علاجنا)).. وقد أكدت البحوث الطبية الطويلة (التي اجراها فريقنا البحثي) خلو علاجنا من اية اعراض جانبية ابدا بفضل الله….
المستحضر العلاجي على هيئة كبسول يؤخذ ثلاث مرات في اليوم… وسيلاحظ المريض الاستجابة الفعلية للعلاج من أول يومين من استخدام العلاج ان شاء الله تعالى…كما وان العلاج لايؤثر مطلقا على ((اي تساقط للشعر والحواجب او تغيير في طعم الاغذية او ضعف الشهية او التعب والارهاق والنحول او الانفعال النفسي والاكتئاب او الاسهال او اي غثيان)).. بل على العكس سيشعر المريض بتحسن ملحوظ وتغيير كامل في حالته من بعد اول 48 ساعة من استخدامه علاجنا ان شاء الله..

وأول ماسيلاحظه هو تلاشي الاوجاع والالام ونشاط بدني كبير وتغيير في حالته النفسية كونه يشعر بالاستجابة الجادة الفعلية للشفاء الذي سيتماثل له حسب المدة المحددة له بأمر الله تعالى..
ونكرر قولنا.. ان المشافي المعافي هو الله تعالى وما نحن الا سبب في الشفاء التام من السرطان … لكننا السبب الوحيد في كل العالم بفضل الله تعالى

الدكتور علي حسين

المراجع

  1. ^ Cancer Research UK (Jan 2007). UK cancer incidence statistics by age. وُصِل لهذا المسار في 2007-06-25.
  2. ^WHO (February 2006). Cancer. World Health Organization. وُصِل لهذا المسار في 2007-06-25.
  3. ^American Cancer Society (December 2007). Report sees 7.6 million global 2007 cancer deaths. Reuters. وُصِل لهذا المسار في 2007-12-17.
  4. ^ أبإحصائات المعهد القومي للأورام في مصر، 2004،http://www.nci.edu.eg/lectures/NCI2004.ppt
  5. ^ Jemal A, Murray T, Ward E, Samuels A, Tiwari RC, Ghafoor A, Feuer EJ, Thun MJ(2005),”Cancer statistics, 2005″,CA Cancer J Clin55(1): 10-30, PMID 15661684, <http://caonline.amcancersoc.org/cgi/content/full/55/1/10>
  6. ^ Fisher B(1999),”From Halsted to prevention and beyond: advances in the management of breast cancer during the twentieth century.”,Eur J Cancer35(14): 1963-73, PMID 10711239
  7. ^ Dolmans, DE(May 2003),”Photodynamic therapy for cancer”,Nat Rev Cancer3(5): 380-7, PMID 12724736, <http://www.nature.com/nrc/journal/v3/n5/abs/nrc1071_fs.html>
  8. ^ Obeid M et al.(2007),”Molecular determinants of immunogenic cell death: surface exposure of calreticulin makes the difference.”,J Mol Med85(10): 1069-76, PMID 17891368
  9. ^ScienceDaily: Shark Cartilage Shows No Benefit As A Therapeutic Agent For Lung Cancer. وُصِل لهذا المسار في 2007-06-04.
  10. ^A Special Message to Cancer Patients Seeking “Alternative” Treatments. وُصِللهذا المسار في 2005-12-16.
  11. ^ Weihs KL, Enright TM, Simmens SJ(2008),”Close relationships and emotional processing predict decreased mortality in women with breast cancer: preliminary evidence.”,Psychosom Med70(1): 117-24, PMID 18158376
  12. ^ Helft Google Page Ranking, Petronio S(2007),”Communication pitfalls with cancer patients: “hit-and-run” deliveries of bad news”,J Am Coll
]]>
https://www.cancer-in.com/?feed=rss2&p=169 7
بحث في السرطان https://www.cancer-in.com/?p=164 https://www.cancer-in.com/?p=164#comments Wed, 19 Oct 2016 05:31:04 +0000 http://www.cancer-in.com/?p=164 يتكون جسم الإنسان من خلايا مختلفه في اشكالها ووظائفها. بشكل مبسط كل خليه تحتوى على غلاف خارجي ونواه ، وفي النواه تـُحفظ المعلومات الأساسيه للخليه. هذه المعلومات في الحقيقه تكون موجوده في جزيئ الحامض النووي DNA – deoxyribonucleic acid . يحتوي الحامض النووي على 26 كروموزوم والتي تتكون بدورها من ملايين الجينات. هذه الجينات هي التي تحدد نظام وطريقة عمل الخليه.

خلال حياتنا بعض خلايا الجسم تموت بشكل طبيعي ويقوم الجسم بتعويض ذلك النقص في الخلايا عن طريق الإنقسام. عند الإنقسام تقوم الخليه بإنتاج نسخه أخرى من الحامض النووي ثم تنقسم الى خليتين. هذا ما يحدث في الخليه بشكل مبسط حيث ان عملية الإنقسام اكثر تعقيداً من ذلك. عادة يحدث انقسام الخلايا بشكل منتظم بحيث يمكن لأجسامنا النمو أو لاستبدال أو إصلاح الأنسجة التالفة. عندما تعمل الخلايا كما هو مخطط لها فإننا نتمتع بصحه جيده لكن عندما يختل ذلك النظام فإننا نمرض. في حالة السرطان تنمو خلايا غير طبيعيه وبدلاً من تعويض الخلايا التالفه فقط ، تتكاثر تلك الخلايا بشكل كبير ودون توقف فتطغى على العضو المصاب مشكلة مايسمى بالورم.
الأورام التي تنتج عن هذا الخلل نوعان :

الأورام الحميدة ( غير سرطانية Benign ) : وهي عادة تكون مغلفه بغشاء وغير قابله للإنتشار ولكن بعضها قد يسبب مشاكل للعضو المصاب خصوصاً اذا كانت كبيرة الحجم وتأثيرها يكون بالضغط على العضو المصاب او الأعضاء القريبه منها مما يمنعها من العمل بشكل طبيعي. هذه الأورام من الممكن ازالتها بالجراحه او علاجها بالعقاقير او الأشعه لتصغير حجمها وذلك كاف للشفاء منها وغالباً لا تعود مرّة ثانيه.

الأورام الخبيثة ( سرطانية Malignant ) : وهي موضوع الموقع. الأورام السرطانيه تهاجم وتدمر الخلايا والأنسجه المحيطه بها ولها قدره عاليه على الإنتشار. وهي تنتشر بثلاث طرق

انتشار مباشر للأنسجه والأعضاء المحيطه بالعضو المصاب
عن طريق الجهاز اللمفاوي .
عن طريق الدم حيث تنفصل خليه (أو خلايا) من الورم السرطاني الأولي Primary وتنتقل عن طريق الجهاز اللمفوي او الدم الى اعضاء اخرى بعيده حيث تستقر في مكان ما –غالباً اعضاء غنيه بالدم مثل الرئه، الكبد او العقد اللمفاويهمتسببه في نمو اورام سرطانيه اخرى تسمى بالأورام الثانويه Secondary.

السرطان هو مجموعه من الأمراض (اكثر من 100 مرض) تتشابه في بعض الخصائص فيما بينها، وقد سميت بالسرطان لأن الأوعيه الدمويه المنتفخه حول الورم تشبه اطراف سرطان البحر. وهذا المرض او هذه الأمراض تنتج عن خروج الخليه عن السيطره. يحدث تغير في خلية ما يجعلها تخرج عن نظام التحكم الذي يتحكم في عمل الخليه كما في الخلايا السليمه. يوجد اكثر من نظريه يعزى اليها سبب بداية السرطان في الجسم. الأولى تقول ان خطأ ما حدث في الحامض النووي عند الإنقسام وهو ما يسمى بحالة “التبدل” او mutation . نسبة حدوث خطأ في الحامض النووي عند الإنقسام تزيد بتزايد التعرض لمسببات السرطان مثل القطران في دخان السجائر. العديد من هذه الأخطاء بإختلاف مسبباتها تحدث في جسم الإنسان الا ان جهاز المناعه في الجسم يتعرف عليها لإختلافها عن بقية الخلايا ويقوم بتدميرها. احياناً يفشل جهاز المناعه بالتعرف على هذه الخلايا لتشابهها مع بقية الخلايا فتقوم بالإنقسام وتتسبب بوجود السرطان.
احدى النظريات الحديثه تقول ان السبب هو وجود خلل جيني بسيط لا يمكن لجهاز المناعه من ملاحظته وذلك الخلل مع الوقت يتسبب بخروج الخليه عن السيطره ومن ثم ظهور السرطان. هذه النظريه تفسر ظهور بعض انواع الأورام في اكثر من فرد من عائله واحده.

 

 مسببات السرطان Carcinogens:

 سواءً كان هناك خلل جيني ام لم يكن، فهناك مسببات معروفه للسرطان وتنقسم الى ثلاثة اقسام:

جسيمات مسرطنه Physical مثل النظائر المشعه، الأشعه فوق البنفسجيه و بعض المعادن ذات الألياف Mineral fibers. تقوم النظائر المشعه بعمل ثقوب للحامض النووي عند تعريضه لها مما يتسبب في الخلل في تنظيم الجينات. تأتي النظائر المشعه من الأشعه السينيه، الأشعه الكونيه التي تصل الى الأرض ومن غاز الرادون (موجود بشكل طبيعي في الأرض بنسب متفاوته) وذلك بطريق غير مباشر. اما الأشعه فوق البنفسجيه والتي تأتي من الشمس فتسبب في ترابط بعض البروتينات في الحامض النووي في الوقت الذي لا يجب ان تكون كذلك مما يتسبب في خلل في الحامض النووي. بعض المعادن ذات الألياف مثل الـ asbestos تتسبب في تدمير مباشر للحامض النووي بسبب كبر حجمها.
مواد كيميائيه مسرطنه مثل الـ Benzopyrene الموجود في سجائر الدخان و الـ vinyl chloride المستخدم في الصناعات البلاستيكيه حيث ترتبط جزيئاتها مع الحامض النووي متسببة في الخلل.
مسرطنات بيولوجيه مثل الفايروسات او الباكتيريا حيث تتسبب في خلل في الخليه حتى تتحول الى خليه سرطانيه. من الأمثله على الفايروسات human papilloma virus حيث يتسبب في سرطان عنق الرحم، وفايروس الكبد الوبائي B (hepatitis B virus) والذي يتسبب في سرطان الكبد وهو اكثر انواع السرطان شيوعاً بين الرجال في المملكه العربيه السعوديه. ومن انواع الباكتيريا helicobacter pylori والذي يتسبب في سرطان المعده.
يمر السرطان خلال نموه في ثلاث مراحل رئيسية :
البداية (Initiation): هذه الخطوة الأولى نحو تكوين الورم حيث يبدأ على مستوى خليه بتغيير بسيط في عملها وطريقة التحكم في هذا العمل المواد التي تسبب هذا البداية تسمى مواد مسرطنة (carcinogens).

التطور (Progression ) : يتكون الورم عن طريق خليه واحدة ويكون بنجاحها في النمو والانقسام على حساب الخلايا الأخرى ، وفي هذه المرحلة يمكن رؤيته ميكروسكوبياً

الورم الإكلينيكي (Clinical) : هنا يكون الورم كبير الحجم وإذا لم يعالج فسيستمر بالنمو وتدمير الأنسجة المجاورة وربما الانتشار إلى أعضاء بعيدة .

السرطان كما ذكرنا ليس مرض واحد، هو مجموعة امراض تختلف بإختلاف الخلايا التي ينشأ عنها.وبإختلافها عن بعضها فهي تختلف في تصرفاتها فبعضها سريع النمو وآخر بطئ ، بعضها سريع في الإنتشار وآخر لا ينتشر بسرعه. لكن كل نوع من هذه الأنواع له خواص متشابهه مع اختلاف المرضى.
يختلف علاج السرطان بإختلاف نوع الورم او العضو المصاب. وبشكل عام فالطرق الرئيسيه لعلاج امراض السرطان هي الجراحه وذلك بإستئصال العضو او الأنسجه المصابه، العلاج الإشعاعي بإستخدام الأشعه لعلاج الورم، العلاج الكيميائي بإستخدام العقاقير الكيميائيه ولعلاج الهرموني وذلك بإستخدام الهرمونات لبعض انواع السرطان وسنتعرض لهذه الطرق بالتفصيل

===================================

 

 تعريف سرطان الدماغ:

هو إنقسام غير طبيعي و غير منتظم لخلايا الدماغ سواء في المخ, المخيخ أو الحبل الشوكي و الذي يُسبب إنضغاط لأجزاء الدماغ الأُخرى و بالتالي فقدان لإحدى الحواس أو ضعفها.
و أورام الدماغ الأولية ( أي التي منشأها الأصلي الدماغ) نادره جداً, بعكس أورام الدماغ الثانوية التي تكون ناتجة عن إنتشار المرض من أعضاء أُخرى بالجسم وصولاً إلى الدماغ.
أعراضه:أورام الدماغ سواءً كانت حميدة او خبيثة تتسبب بأعراض متشابهة والتي تختلف بحسب مكان حدوثها من الدماغ. ومن هذه الأعراض:
1.
الصداع خاصةً الذي يصيب الشخص صباحاً.
2.
الغثيان و التقيؤ.
3.
حدوث تشنجات.
4.
ضعف بعض الأطراف كالعلوية أو السفلية.
5.
ضعف بعض الحواس أو تأثرها.
أسبابه:ليس له أسباب معروفه حتى الآن.
التشخيص:عمل أشعة مقطعية للرأس للتأكد من وجود ورم بعد عمل الفحص الإكلينيكي. كما ان فحص الجهاز العصبي مهم حتى يمكن معرفة مكان الإصابة في الدماغ.
ومن الفحوص الأخرى التي يمكن اجراؤها هو حقن مادة ملونة في احد الشرايين المغذية للمخ ثم تصوير الرأس حيث تظهر كافة الشرايين هناك. وهذا الفحص يجرى عادةً إذا كان هناك نية لإجراء عملية جراحية لاستئصال الورم

الوقاية منه:
لا يوجد طرق وقاية منه لعدم معرفة أسبابه أو العوامل المؤدية له.
أهم انواع اورام الدماغ:• Gliomata
• Glioblastoma Multiform
• Astrocytoma
• Acoustic Neurinoma
• Meningioma
• Pitutary Tumours
انتقالات ثانوية لأورام أخرى مثل سرطان الرئة او سرطان الثدي..

==========================================

 

 تعريف سرطان الفم:
هو نمو غير طبيعي و غير متحكم به للخلايا المبطنة للتجويف الفمي.

أعراضه:
1.
ظهور قرحة في الفم لا تندمل أو تنزف بسهولة.
2.
ظهور ورم أو مساحة صغيرة حمراء أو بيضاء بشكل دائم في الفم.
3.
صعوبة في المضغ أو البلع.
4.
إلتهاب الحلق.
5.
يكون هناك تحديد في حركة اللسان و الفكين أو الإحساس بضيق عند لبس طقم الأسنان الإصطناعية.
6.
نادراً ما يكون الألم أحد أعراض سرطان الفم في مرحلته المبكرة.

أسبابه:
1.
التدخين و إستعمال التبغ (الذي يُمضغ و يُخزن في الفم).
2.
تناول القات.
3.
شرب الكحول, و بما أنه يكون في الغالب مصحوباً بإفراط في التدخين، فإن الجمع بين الإثنين يُشتبه في أنه يزيد من إحتمال الإصابة بسرطان الفم.
4.
تدخين السيكار و الغليون الذي يزيد من إحتمال الإصابة بسرطان الشفتين.

التشخيص:
أخذ عينه من الورم أو التقرح الموجود في الفم وفحصها تحت المجهر.

الوقاية منه:
1.
الإبتعاد عن التدخين و كذلك تناول القات.
3.
الإبتعاد عن شرب الكحوليات.

=========================================


تعريف سرطان البلعوم الأنفي:

هو نمو غير طبيعي و غير متحكم به للخلايا المبطنة للبلعوم الأنفي ( الذي هو التجويف الواقع في مؤخرة التجويف الأنفي و يوصل بين التجويف الأنفي ونهاية التجويف الفمي و وظيفته إيصال الهواء الداخل عن طريق الأنف إلى الأجزاء العليا من الجهاز التنفسي في عملية الشهيق و العكس في عملية الزفير). و هذا النمو يؤدي إلى إنسداد التجويف و من ثم الإنتقال إلى الأجزاء و الأغشية القريبة ثم الإنتقال عبر الغدد الليمفاوية الموجودة في الرقبة و أحياناً ينتشر الورم في أجهزة الجسم المختلفة خصوصاً العظام و الكبد .

أعراضه:
1.
صداع.
2.
تغير في الرؤية.
3.
إنسداد في الأنف.
4.
نزيف من الأنف.
5.
تنميل في الوجه.
6.
آلآم في الرقبة.
و ليس بالضرورة أن يشكو المريض من كل هذه الأعراض بل في أغلب الأحيان تكون الشكوى مختصرة على عرض أو عرضين . كما انه من المهم ان هذه الأعراض قد تظهر ايضاً في حالات التهاب البلعوم او اللوزتين.

أسبابه:ليس له سبب محدد و لكن التدخين والكحول من اهم الاسباب المرتبطة بهذا النوع من السرطان.

التشخيص:
1.
عمل أشعة مقطعية للرأس و الرقبة.
2.
أخذ عينه من الغشاء المبطن للبلعوم الأنفي.

الوقاية منه: لا يوجد طرق وقاية منه لكن الإمتناع عن التدخين وشرب الكحول يساهم في تقليل نسبة الإصابة.

=====================================


تعريف سرطان الرئه :

هو نمو بعض خلايا الطبقة المبطنة للقصبة الهوائية بنسبة أسرع من المعدل الطبيعي و بشكل غير منتظم, مما يؤدي إلى تراكمها و حدوث تداخل في عملية إخراج المخاط، و تتطور بعض الخلايا المتضاعفة بسرعة و تصبح خبيثة. و هذه الخلايا تزاحم و تقضي على الخلايا الطبيعية، و تؤدي إلى إحتباس المخاط في الرئة. و تؤلف الخلايا السرطانية كتلة أو ورماً يسد القصبة الهوائية، و هو أحد الأسباب الرئيسية لموت الرجال و النساء في معظم البلدان الصناعية.

أعراضه:
1.
ضيق في التنفس.
2.
صعوبة في إخراج البلغم من القصبة الهوائية.
3.
سعال مزمن.
4.
خروج دم مع البلغم.
5.
الم (نادراً).
6.
نقص كبير في الوزن دون سبب واضح مع اجهاد.
7.
صوت في الصدر اثناء التنفس (ازيز).
8.
صعوبة في البلع نتيجة ضغط الورم على المريء.

أسبابه:
1.
التدخين، حيث ثبت أن المدخنين يتعرضون بسهولة أكثر من غيرهم لسرطان الرئة.
2.
إرتفاع نسبة التلوث في الهواء.

التشخيص:
1.
عمل أشعة للصدر.
2.
فحص البلغم تحت المجهر.
3.
منظار للقصات الهوائية Bronchoscopy.
4.
اشعة مقطعية.
5.
اخذ عينة من الورم بواسطة ابرة.

الوقاية منه:
1.
الإبتعاد عن التدخين.
2.
فصل المصانع عن المدينه حيث يعيش السكان.

========================================

 

تعريف سرطان الثدي :

هو أحد اكثر أنواع السرطانات شيوعاً بين النساء وهو يحدث غالباً بعد سن الخمسين ولكن هذا لا يعني أنه قد لا يظهر في سن مبكرة . أيضاً من المكن ظهور هذا المرض لدى الرجال ولكن بنسبة قليلة جداً مقارنة بالنساء.

أسبابه:غير معروف لكن هنالك عوامل تساعد على زيارة احتمال الإصابة به منها وجود المرض في أحد الأقرباء ( لذلك على من أصيبت أمهاتهن أو أخواتهن بهذا الورم التعود على اجراء الفحص الذاتي).
هناك احتمال زيادة نسبة الإصابة بالمرض عند النساء اللواتي كان أول حمل لهن بعد سن الثلاثين. ايضاً التدخين والإفراط في تناول الكحول هي من العوامل اللتي من المعتقد أن تكون مرتبطة بالمرض.

أعراضه:ليس كل تغير في الثدي هو ورم وليس كل ورم هو خبيث ، لكن يجب عدم إهمال أي ورم أو تغير في شكل الثديين ومن المهم مراجعة الطبيب إذا لاحظت:
ظهور كتلة في الثدي
زيادة في سماكة الثدي أو الإبط
إفرازات من الحلمة
انكماش الحلمة
ألم موضعي في الثدي
تغير في حجم أو شكل الثدي
علماً بأن بعض هذه التغييرات تحدث طبيعياً عند الحمل أو الرضاعة أو قبل الحيض وبعده عند بعض النساء .


يتم التشخيص المبكر لسرطان الثدي باتباع الخطوات التالية : الفحص الذاتي الشهري للثدي لمن تجاوزن سن الأربعين من النساء
التصوير الإشعاعي للثدي Mammography كل سنتين للنساء اللواتي تجاوزن الخمسين .

ا
======================================


تعريف سرطان المعدة:

هو نمو غير طبيعي و غير متحكم به للخلايا المبطنة للجدار الداخلي للمعده.

أعراضه:
يصعب تشخيص سرطان المعدة فى مرحلة مبكرة و ذلك لطول الفترة بين ظهور السرطان و بداية الأعراض, و هي تشمل:
1.
إنتفاخ المعدة.
2.
فقدان الوزن.
3.
فقر الدم و الإعياء.
4.
ألم مستمر لا يستجيب للعلاج.
5.
قيء.

أسبابه:
1.
وجود أورام حميدة بالمعدة.
2.
المعدة المتبقية بعد إستئصال المعدة الجزئي.
3.
إلتهاب المعده الذاتي autoimmune.
4.
الإصابة بعسر هضم طويل الأمد.
5.
وجود قرحة بالمعدة لا تُشفى.
6.
التكوين الجينى و لقد وُجد أن نسبة أعلى لسرطان المعدة تحدث فى الناس ذوى فصيلة الدم ( أ ).

التشخيص:
1.
عمل اشعة للمعدة بعد شرب مادة ملونة بيضاء Barium.
2.
عمل منظار للمعدة.
3.
عمل أشعة فوق صوتية للبطن.
4.
اخذ عينة من الورم (خلال عمل المنظار) ودراستها تحت المجهر.


الوقايه منه:
1.
الإبتعاد عن مسببات قرحة المعدة ألا و هي التدخين, شرب الكحول, شرب القهوة بكثرة, أكل التوابل الحاره بإستمرار, كثرة الإنفعال الشديد.

===============================================


تعريف سرطان البنكرياس:

هو نمو غير طبيعي و غير متحكم فيه لخلايا البنكرياس, و يكون سواء في رأس البنكرياس أو جسمه أو ذيله.

أعراضه:
لا يوجد له أعراض معينة و هذا السبب في صعوبة تشخيصه, و لكن قد يكون أحياناً مُتخفي على صورة إلتهاب في المرارة, و آلآم في أعلى البطن مصحوبة بحصى بالمرارة.

أسبابه:
يُعتقد أن هناك مادة في الجسم تلعب دوراً في نشوء و نمو و إستمرار الخلايا السرطانيه للبنكرياس و هي NF-Kappa B. كما يعتبر ادمان الكحول والتهابات البنكرياس من الاسباب المهمة في حدوثه.

التشخيص:
1.
عمل أشعه فوق صوتية للبطن.
2.
عمل أشعة مقطعية للبطن.


الوقاية منه:
لا يوجد طرق وقاية منه

=========================================


تعريف سرطان الكبد:

هو نمو غير طبيعي و غير منتظم لخلايا الكبد في حال كان الورم أولي, أما إذا كان ثانوي فإنه يكون منتشر من عضو آخر بالجسم وصولاً للكبد.

أعراضه:
1.
إصفرار الجسم و مقلة العين.
2.
آلام في أعلى البطن.
3.
فقدان الشهية و الوزن.
4.
الغثيان و التقيؤ.
5.
إرتفاع في درجة الحرارة.
6.
إحساس بتعب و خمول.

أسبابه:
1.
الإصابة بالإلتهاب الكبدي الفيروسي بي أو سي.
2.
شرب الكحول بكثرة.

التشخيص:
1.
عمل أشعة مقطعية للبطن.
2.
عمل تصوير بالأشعة المغناطيسية.
3.
تحليل دم.
4.
الفحص بالجاليوم المشع وهو مهم للتمييز بين الأورام والأمراض الأخرى التي قد تصيب الكبد.
5.
اخذ عينة من الورم ودراستها تحت المجهر.

الوقاية منه:
1.
عدم التعرض للإلتهاب الكبدي بي أو سي و ذلك عن طريق أخذ الحيطة عند نقل الدم, و بعدم إستخدام حقن أُستخدمت من قبل. والأهم بأخذ اللقاح الخاص بإلتهاب الكبد الوبائي.
2.
الإبتعاد عن شرب الكحول.

============================================

سرطان القولون والمستقيم

تبدأ جميع أنواع سرطان القولون و المستقيم بسليلات مخاطية حميدة. و تتكون هذه الأورام غير الخبيثة في جدار الأمعاء الغليظه و قد يكبر حجمها في نهاية المطاف و تتحول إلى سرطان. و إستئصال السليلات الحميدة هو أحد نواحي الطب الوقائي الذي يُحقق نتائج طيبة.

أعراضه:
1.
حدوث نرف من المستقيم.
2.
تغيرات في عادات الأمعاء مثل الإمساك أو الإسهال. ( تظهر هذه الأعراض أيضا عند الإصابة بأمراض أخرى، لذا ينبغي أن تجرى فحوص شاملة إذا حدثت مثل هذه الأعراض).
3.
ألم البطن.
4.
نقص الوزن و هي أعراض تظهر في وقت متأخر عادة و هي تشير إلى إحتمال إنتشار المرض.

أسبابه:
1.
وجود سرطان القولون و المستقيم و السليلات المخاطية في التاريخ العائلي.
2.
إصابة الشخص بإلتهاب القولون التقرحي و السليلة القولونية أو بالسرطان في أعضاء أخرى، لا سيما الثدي و الرحم.
3.
هناك إعتقاد أن البواسير يؤدي إلى الإصابة بسرطان القولون و هو إعتقاد خاطيء.
ملاحظه:
البواسير قد تُظهر أعراضاً شبيهة بالسليلات المخاطية أو سرطان القولون, فإذا ظهرت مثل هذه الأعراض يجب التوجه إلى الطبيب لفحصها وتقييمها، ويفضل أن تراجع أخصائي جراحة ليقوم بالكشف و إجراء بعض التحاليل و منظار للقولون.

التشخيص:
1.
منظار كامل للقولون .
2.
عمل أشعه فوق صوتيه عن طريق فتحه الشرج لأورام المستقيم.
3.
عمل أشعه مقطعيه للبطن و الحوض مع ضرورة إستعمال الصبغة للوريد والأمعاء .
4.
عمل أشعه مغناطسيه للحوض ( إن توفرت).

الوقاية منه:
1.
إزالة السليلات الحميدة بواسطة تنظير القولون, بالإضافة إلى القيام بفحص دقيق و شامل للأمعاء الغليظة.

2. قد يلعب النظام الغذائي دوراً هاماً في منع الإصابة بسرطان القولون و المستقيم. و على حد علمنا فإن الغذاء قليل الدهون الغني بالألياف هو الطريقة الغذائية الوحيدة التي قد تقي الإنسان من الإصابة بسرطان القولون و المستقيم.

3. يجب ملاحظة التغيرات التي تطرأ في عادات الأمعاء و التأكد من إجراء فحص للأمعاء ضمن الفحص الطبي المنتظم الذي يجرى عادة حالما أصبح الشخص من فئة الأشخاص الأكثر عرضة للإصابة بالمرض.
-=========================================

سرطان القناة البولية Bladder Cancer:

هو نمو غير متحكم به و غير منتظم للخلايا المبطنه للحالب أو للمثانه البولية و الذي ينتج عنه تراكم للخلايا و بالتالي إنسداد للحالب.

أعراضه:
1.
وجود دم مع البول.
2.
الإحساس المتكرر بالحاجة إلى التبول و عدم القدرة على ذلك.
3.
الألم في الظهر او البطن مصحوبة بتقلصات في الحالب.
4.
ضعف في قوة خروج البول مع حرقان شديد.
5.
انيميا ونقص في الوزن.
6.
اجهاد سريع.

أسبابه:
1.
التدخين.
2.
الإصابة بإلتهابات الجهاز البولي المتكرره.
3.
الإصابة بالبلهارسيا.
4.
التعرض لمادة الأنيلين المُستخدمه في الأصباغ و الطباعة.
التشخيص:
1.
فحص البول.
2.
عمل أشعة فوق صوتية للمثانه.
3.
عمل أشعة سينية للبطن و الظهر.
4.
عمل أشعة بالصبغة.
5.
عمل منظار للمثانة.
6.
اخذ عينة للورم ودراستها تحت المجهر.
7.
عمل اشعة مقطعية.

الوقاية منه:
1.
الإبتعاد عن التدخين.
2.
علاج إلتهابات المسالك البولية و عدم إهمالها.
3.
أخذ الحيطة من عدم الإصابة بالبلهارسيا.
4.
أخذ الحيطة عند التعرض للأصباغ

=========================================

سرطان المبيض:

تبدأ خلايا المبيض في النمو بطريقة غير منتظمة و ذلك يؤدي إلي حدوث أورام المبيض الحميدة أو السرطانية .
و معظم سرطانات المبيض تنمو في القشرة الخارجية التي تغطي المبيض، و بعضها ينمو في الخلايا التي تقوم بإفرازات البويضات و البعض الآخر ينمو في الأنسجة التي تقوم بإفراز الهرمونات.

أعراضه:
1.
وجود ورم بالبطن مع ألم .
2.
إنتفاخ و عسر هضم و غثيان .
3.
نقص في الوزن غير معروف السبب.
4.
الإحساس بضغط على المثانة و الأعضاء الموجودة في منطقة البطن.
5.
تغير في طبيعة حركة الأمعاء مثل إمساك أو إسهال.

أسبابه:
1.
وجود سرطان الثدي أو المبيض في التاريخ العائلي.
2.
عدم الحمل و عدم الإرضاع.
3.
إستخدام عقاقير لعلاج العقم لفترة طويلة من الزمن.
4.
التعرض لكمية كبيرة من هرمون الجونادوتروبين الذي يُحفز المبيض على إنتاج الإستروجين الذي يقوم بدوره على تحفيز خلايا المبيض على الإنقسام الذي قد يُصبح غير منتظم.

التشخيص:
1.
الفحص المهبلي و فحص المستقيم و البطن.
2.
عمل أشعة فوق صوتية للحوض.
3.
فحص الدم مهم جداً لتشخيص المرض حيث ترتفع نسبة عامل بروتيني يُسمى CA 125 في الدم بنسبة كبيرة في السيدات اللاتي يصبن بسرطان المبيض.
4.
عمل منظار من خلال البطن وأخذ عينة لفحصها تحت المجهر.
5.
عمل أشعة مقطعية.


=========================================

 

سرطان بطانة الرحم

هو نمو غير منتظم للخلايا المبطنة للرحم و التي قد تتحول فيما بعد لسرطان.

أعراضه:
1.
نزيف شديد و مستمر لمدة طويلة للسيدات فوق سن الأربعين.
2.
ألم أسفل البطن و تقلصات في منطقة الحوض.
3.
نزيف رحمي غير عادي مع تغيرات في الدوره الشهرية و قد يكون على شكل نزف مهبلي للسيدات بعد سن إنقطاع الطمث.

أسبابه:
1.
السمنة .
2.
إرتفاع ضغط الدم .
3.
تعدد الحويصلات في المبيضين .
4.
مرض السكر.
5.
بدء الدورة الشهرية مبكراً و تأخر سن إنقطاع الطمث.
6.
السيدات اللاتي لا يحملن علي الإطلاق و اللاتي يصبن بالعقم لأي سبب و لا تستطعن الحمل.
7.
السيدات اللاتي أصبن من قبل بأورام ليفية بالرحم.
8.
زيادة مستوي هرمون الإستروجين و ذلك بتناول هرمونات الاستروجين الصناعية في علاج أعراض سن إنقطاع الطمث.
9.
أنيميا نتيجة إستمرار حدوث نزيف رحمي .

التشخيص:
1.
فحص مهبلي لفحص الرحم من حيث الحجم و الشكل و فحص الأعضاء المجاورة .
2.
إجراء عملية توسيع لعنق الرحم و أخذ عينة من الغشاء المبطن لجدار الرحم و فحصه معملياً.
3.
عمل اشعة مقطعية.


الوقاية منه:
1.
فحص طبي دوري مستمر بعد سن الأربعين .
2.
عندما تعالج السيدة بهرمون الإستروجين و تشعر بأي من الأعراض السابقة عليها باستشارة الطبيب على الفور.

=======================================

سرطان عنق الرحم

يحدث سرطان عنق الرحم عندما تبدأ خلاياه في التغيير من طبيعتها و وظيفتها نتيجة تدمير الخلايا و هذه الحالة تؤدي إلي تعثر نمو هذه الخلايا بصورة طبيعية و حدوث السرطان الذى يمتد تأثيره إلي الأنسجة المجاورة.
وعندما تبدأ هذه التغيرات السرطانية فى الحدوث تكون محدوده في الطبقة الخارجية من عنق الرحم لمدة تتراوح من 2 – 10 سنوات قبل أن تبدأ في مهاجمة الطبقة العميقة من عنق الرحم و بعد ذلك تبدأ فى مهاجمة الأنسجة و الأعضاء المجاورة للرحم و المثانة و المستقيم .

أعراضه:
1.
إفرازات مهبلية قد لا يكون لها لون أو مصحوبة بدماء و غير مصحوبة بحكه.
2.
نزيف دموي بعد الممارسة الجنسية.
3.
الم خلال الممارسة الجنسية.

أسبابه:
1.
التدخين .
2.
إستعمال حبوب منع الحمل لفترة طويلة .
3.
تعدد الممارسات الجنسية غير الشرعية .
4.
الإصابة بالهربس او السفلس.

التشخيص:
1.
أخذ عينة من عنق الرحم وفحصها معملياً للتأكد من وجود خلايا سرطانية من عدمه.
2.
تصوير الجهاز البولي مع استخدام مادة ملونة Barium.
3.
تصوير القولون مع استخدام مادة ملونة Barium.
4.
عمل اشعة مقطعية.


طرق الوقاية:
1.
التوقف عن التدخين .
2.
الإقلال من إستعمال حبوب منع الحمل لفترة طويلة.
3.
عدم ممارسة الإتصال الجنسي غير الشرعي لتجنب الإصابة بالفيروسات التي قد تدمر خلايا عنق الرحم.
4.
القيام بعمل فحص مهبلي دوري لتشخيص أية تغيرات قد تحدث في عنق الرحم مبكراً.

======================================

 

سرطان الخصية

يوجد شكلان للأورام الخبيثة في الخصية, الأورام المنوية( Seminomas) و الأورام الغير منويه ” الجينيه” (Teratomas). و تبدأ الخلايا بإنقسام غير منتظم و الذي لا يمكن التحكم فيه مما يؤدي إلى وجود الورم.
الأورام المنوية 60% تنشأ من خلايا القنوات المنوية و هي تحصل عادةً ما بين السن 30-40 عاماً، وهي بطيئة النمو نسبياً, و يكون الورم صلباً و تختلف الخلايا من خلايا منوية جيدة التمايز إلى خلايا دائرية غير متمايزة.
أما الأورام الجنينية 40% فهي تحدث في فئة العمر الأصغر و ذروة الحدوث ما بين 20-30 سنة, و الأصل الدقيق لنشؤها غير معروف، و لكن يظن أنها تنشأ من خلايا منوية أقل تمايزاً و لديها مظهر كيسي واضح، وكانت تسمى في السابق مرض التليف الكيسي.

أعراضه:
1.
تظهر أورام الخصية عادةً على شكل خصية متورمة غير مؤلمة و قاسية، و قد تحوي أحياناً سائلاً مدمى.
2.
نادراً يظهر إنتفاخ متزايد بسرعه و مؤلم و الذي يُشخص خطأ على أنه إلتهاب بالخصية.
3.
يظهر أحياناً كتلة بطنية نتيجة إصابة العقد الليمفاوية البطنية، أو تضخم العقد الليمفاوية الرقبية.

أسبابه:
ليس له سبب معروف ولكن من العوامل التي تزيد من نصبة الإصابة هي عدم نزول الخصية من البطن الى الصفن بعد الولادة.

التشخيص:
1.
عمل أشعة فوق صوتية.
2.
عمل أشعة مقطعية للبطن و الحوض.
3.
تحليل دم لمعرفة مستوى علامات الورم AFP و HCG.

===================================

ونود التنويه والتذكير بانه بفضل الله فأن (مركزنا ) لديه (علاج) كفيل بالقضاء نهائيا على انواع الأورام السرطانية المختلفة وبكافة مراحلها وفي غضون اسابيع قليلة فقط وبدون اي تداخل جراحي ان شاء الله..
العلاج عبارة عن خلطة نادرة من اعشاب طبية ومستخلصات طبيعية نادرة تم تحضيرها وخلطها بطريقة علمية بحتة وعلى ايدي علماء اطباء متخصصين.. وقد خضع العلاج لعقود طويلة من التجارب والبحوث العلمية التي اكدت فعاليته التامة في القضاء على الخلايا السرطانية (فقط) ولايؤثر مطلقا على اية خلية سليمة في الجسم ((وهذا هو سر الاعجاز الطبي في علاجنا)).. وقد أكدت البحوث الطبية الطويلة (التي اجراها فريقنا البحثي) خلو علاجنا من اية اعراض جانبية ابدا بفضل الله….
المستحضر العلاجي على هيئة كبسول يؤخذ ثلاث مرات في اليوم… وسيلاحظ المريض الاستجابة الفعلية للعلاج من أول يومين من استخدام العلاج ان شاء الله تعالى…كما وان العلاج لايؤثر مطلقا على ((اي تساقط للشعر والحواجب او تغيير في طعم الاغذية او ضعف الشهية او التعب والارهاق والنحول او الانفعال النفسي والاكتئاب او الاسهال او اي غثيان)).. بل على العكس سيشعر المريض بتحسن ملحوظ وتغيير كامل في حالته من بعد اول 48 ساعة من استخدامه علاجنا ان شاء الله..

وأول ماسيلاحظه هو تلاشي الاوجاع والالام ونشاط بدني كبير وتغيير في حالته النفسية كونه يشعر بالاستجابة الجادة الفعلية للشفاء الذي سيتماثل له حسب المدة المحددة له بأمر الله تعالى..
ونكرر قولنا.. ان المشافي المعافي هو الله تعالى وما نحن الا سبب في الشفاء التام من السرطان … لكننا السبب الوحيد في كل العالم بفضل الله تعالى

عن الفريق البحثي

الدكتور نادي ياسين

]]>
https://www.cancer-in.com/?feed=rss2&p=164 3
لو كان يوجد علاج للسرطان ((غير علاجنا)) لنجا هؤلاء العظماء !! https://www.cancer-in.com/?p=44 https://www.cancer-in.com/?p=44#comments Fri, 12 Jun 2015 17:30:18 +0000 http://www.cancer-in.com/?p=44  

لو كان يوجد ((سبب)) لعلاج السرطان ((غير علاجنا)) لما مات هؤلاء الملوك والرؤساء والاثرياء في ارقى بقاع العالم (باذن الله)..

فهؤلاء (المقتدرين) تحت تصرفهم ارقى المراكز العلاجية في العالم التي تدعي علاج السرطان!!!…

ولكنهم ماتوا ..!!!!

لانه لايوجد اي علاج في العالم كله للسرطان.. ( الا فقط ماسخره الله لنا ) بفضل الله وبكل فخر وثقة..

فكان سبب وفاتهم انهم قد غفلوا عن علاجنا.!

وماهذه القوائم الطويلة لموت عظماء وملوك ورؤساء العالم بالسرطان الا خير دليل انه لايوجد أي علاج للسرطان في كل العالم !!! فلماذا يضحكون على بسطاء الناس ويوهموهم بان معاناتهم بالعلاجات الطبية في المستشفيات هي بداية الطريق لشفائهم !!!

وما سمعنا ان احد نجا من أي مرضى السرطان!!!

فكل مرضى السرطان كان الموت يخطفهم دون أي مقاومة تذكر!!!!

نتمى ان يتوعى مرضى السرطان ويصحو من تلك الغيبوبة الاكذوبة

ولانقول ذلك لنجعلهم يفقدوا الامل

فالامل بالله موجود دائما

لكن الله جعل لنا عالم الاسباب وامرنا بالتمسك بالسبب الحقيقي الصحيح.. لا  ان نجري وراء السراب المكذب!!!

ولكن الله قد اسبغ على علماءنا بالنعمة والخير العظيم بان توصلنا  لعلاج اكيد مشافي ومعافي لكل انواع السرطان وبكافة المراحل بفضل الله

ونتحدى تحديا كبيرا أي مريض في كل العالم لم يتشافى نهائيا بعلاجنا ونتحدى اية حالة سرطانية مهما تكن لم تتشافى تماما (بعلاجنا) باذن الله تعالى

وسنكون سهما في كل عين الحاسدين والحاقدين من اعداء وحساد النجاح

بان نعالج أي حالة سرطانية مهما كانت ..

فالمشافي المعافي هو الله تعالى.. ومانحن الا سبب.. ولكننا السبب الوحيد في العالم لعلاج الاورام السرطانية المختلفة بفضل الله…

 فجمعيتنا هو الوحيد في كل العالم الذي منَ الله عليها بالتوصل الى علاجا حقيقيا فعالا مشافيا تماما للسرطان باذن الله تعالى

واليكم عينة بسيطة من الاف الاثرياء والملوك والمشاهير الذين ماتوا بالسرطان وهم يترامون في اعتى المراكز العلاجية في اعالي الدول المتقدمة.. ولكن دون جدوى..!!
لو كان يوجد علاج ((غير علاجنا)) لأكتسبوا ذرة تحسن لشفاء وما ماتوا…!!
وها هو علاجنا يتحدى اي مريض قد أستخدم علاجنا ولم يشفى نهائيا وتماما ولله الحمد
المشافي المعافي هو الله تعالى وما نحن الا سبب في الشفاء .. ولكننا السبب الوحيد في كل العالم للعلاج السرطان …

اسماء المشاهير:

ستيف جوبنز: مالك شركة آبل

ستيف جوبنز: مالك شركة آبل
إحدى أكثر الشخصيات شهرة حول العالم، فهو صاحب ومؤسس شركة (آبل) التي أنتجت ولا تزال نظام الماكنتوش وأجهزة آبل الكومبيوترية، واللوحية، والهواتف المتنقلة.
وتوفي ستيف جوبز في 5 أكتوبر 2011م، بعد صراع طويل مع مرض سرطان البنكرياس،
الوفاة أعلنت قرابة الساعة الثالثة ظهراً بتوقيت كاليفورنيا (منتصف الليل بتوقيت الشرق الأوسط)، توفي جوبزبمنزله في بالو ألتو، عن 56 عاماً،


الدكتور رالف ستاينمان: صاحب جائزة نوبل في علاج السرطان !!!!!

             

الدكتور رالف ستاينمان: صاحب جائزة نوبل في علاج السرطان !!!!!!

وهوأحد الفائزين بجائزة نوبل في مجال الطب في ابحاث علاج السرطان.. !وآخر تجاربه الدكتور رالف كانت حول علاج مرض السرطان كان يجريها على نفسه شخصياً، بمساعدة طاقم طبي رافقه لسنوات طويلة.
وقالت الدكتورة سارة شليسنجر (مديرة مختبر ستاينمان وزميلته في جامعة روكفلر في نيويورك) لرويترز “كان يشعر أن الفحص السريري للإنسان أعلى شكل من أشكال البحث وأنه أمر حاسم يستدعي الانهماك فيه


الرئيس التشيكي فلاتسلاف هافيل

الرئيس التشيكي، وبطل الثورة المخملية الذي قاد البلاد للاستقلال من الحكم السوفياتي عام 1989، قبل تفكك الاتحاد السوفياتي بعامين تقريباً. وكان رئيساً لتشكوسلفاكيا بين عامي 1989 – 1992م، كما عرف ككاتب مسرحي.
هافل الذي توفي عن عمر يناهز 75 عاماً، أصيب بسرطان الرئة. وقد وافته المنية وهو نائم فجر 18 ديسمبر 2011م، بعد صراع طويل مع المرض


ادوارد سعيد:


الكاتب والناقد والمفكر العربي المعروف.. وهو فلسطيني الأصل، عمل كأستاذ للأدب المقارن في جامعة كولومبيا بنيويورك. وكان يتجول في عدد من كبريات المؤسسات التعليمية العالمية، كهارفرد وغيرها.
وقد توفي بتاريخ 25 سبتمبر 2003م، بعد صراع مع مرض سرطان الدم (اللوكيميا). ووافته المنية في إحدى مستشفيات مدينة نيويورك، عن عمر يناهز 67 عاماً، بعد أن فشل الأطباء في علاجه.
يتحدث سعيد عدة لغات عالمية، وعمل لسنوات طويلة في الدفاع عن القضية الفلسطينية، كما أنتج العديد من الأعمال الإبداعية، من أهمها سيرته الذاتية “خارج المكان” التي بدأ بكتابتها بعيد معرفته بإصابته بمرض السرطان عام 1999م

——.

جو فريزر

الملاكم الأمريكي الشهير الذي ذاع صيته بعد فوزه على محمد علي كلاي. حصل على ذهبية دورة الألعاب الأولمبية المقامة في طوكيو سنة 1964، وشارك في دورة الملاكمة حينما فاز 32 مرة وخسر 4 مرات وتعادل مرة واحدة.
وقد توفي بمرض السرطان بالكبد في يوم 7 نوفمبر 2011، عن عمر يناهز 67 عاماً.


 

إيفا إكفال :

ملكة جمال الكون للعام 2000م، توفيت إيفا إكفال عن عمر 28 عاماً، بعد صراع مع مرض سرطان الثدي. وقد وافتها المنية يوم السبت 17 ديسمبر 2011م، في مستشفى في مدينة هيوستون الأمريكية.
بعد معرفتها بإصابتها بالسرطان، ألّفت كتابا عن تجربتها ومعاناتها تضمن صورا، وساهم في نشر الوعي بالمرض في بلادها.
وتضمن الكتاب الذي حمل عنوان “خارج دائرة الضوء” رسائل الكترونية كانت قد أرسلتها لأفراد عائلتها وأصدقائها. كما تضمن الكتاب علاجها المعالجة الكيماوية وعمليتي استئصال للورم وعملية تجميلية


.

سيغموند فرويد


عالم النفس الشهير وطبيب الأعصاب النمساوي الذي أسس لعلم التحليل النفسي، ومدرسة التحليل النفسي وعلم النفس الحديث.
وقد اشتهر بنظريات العقل واللاوعي، وتحدث عن الرغبة الجنسية، وأسس للأنظمة الثلاثة في الشخصية البشرية، وهي اللهو والأنا والأنا الأعلى.
حاول فرويد الانتحار عدّة مرات ولكنه توفي أخيراً بمرض السرطان الذي حاول إخفاءه مراراً، وذلك بتاريخ 23 سبتمبر 1939م، عن عمر يناهز 83 عاماً.


الملك الحسين بن طلال

ملك المملكة الأردنية الهاشمية، والذي توفي بتاريخ 7 فبراير 1999 بعد صراع طويل مع مرض السرطان، وقد كان يزور مستشفى مايو كلينيك في ولاية مينيسوتا الأمريكية بشكل دوري للعلاج. إلا أن الطب والمال لم يحل دون وفاته متأثراً بهذا المرض القاتل


الرئيس الفنزويلي هوغو تشافيز

رئيس فنزويلا وداينمو منظمة الانتاج النفطي العالمية الاوبك

مات في عم 58 سنة بعد معاناة مريرة مع مرض السرطان في اكبر المراكز العلاجية في العالم ولكن.. دون جدوى

 


السيناتور الامريكي جون ماكين


رئيس البرازيل لويس إغناسيو دا سيلفا


رئيسة الأرجنتين كريستينا فرنانديز دي كيرشنر

 


الديكتاتور موبوتو سيسي سيكو


الرئيس الأول لدولة الجابون ليون إمبا


رئيس الكونغو الديمقراطية


الوزير والشاعر السعودي غازي القصيبي


الممثلة المشهورةفايزة كمال


الفنانة المصرية معالي زايد


وهناك قائمة طويلة من المشاهير ماتوا بسبب السرطان، منهم

كورماك، الفيزيائي الأمريكي الحائز على جائزة نوبل في الطب
والكاتب السوري المعروف سعد الله ونوس،وزميله الكاتب ممدوح عدوان،
والأديب الفلسطيني هشام الشرابي،
وقائمة مشاهير الفن طويلة وماتزال:
الفنان احمد زكي
الفنانة ناهد شريف
الفنانة رجاء بلميح
الفنانة سناء جميل
ابن الفنان ايمن زيدان
ابنة هاني شاكر ابنة العشرين عاما
الفنان الكويتي خالد النفيسي
الفنان عامر منيب
الفنان السوري ناجي جبر
والقائمة تطول وتطووول جدا…..

وماهذه القوائم الطويلة لموت عظماء وملوك ورؤساء العالم بالسرطان الا خير دليل انه لايوجد أي علاج للسرطان في كل العالم !!! فلماذا يضحكون على بسطاء الناس ويوهموهم بان معاناتهم بالعلاجات الطبية في المستشفيات هي بداية الطريق لشفائهم !!!

وما سمعنا ان احد نجا من أي مرضى السرطان!!!

فكل مرضى السرطان كان الموت يخطفهم دون أي مقاومة تذكر!!!!

نتمى ان يتوعى مرضى السرطان ويصحو من تلك الغيبوبة الاكذوبة

ولانقول ذلك لنجعلهم يفقدوا الامل

فالامل بالله موجود دائما

لكن الله جعل لنا عالم الاسباب وامرنا بالتمسك بالسبب الحقيقي الصحيح لا ان نجري وراء السراب المكذب!!!

ولكن الله قد اسبغ على علماء مركزنا بالنعمة والخير العظيم بان توصلنا  لعلاج اكيد مشافي ومعافي لكل انواع السرطان وبكافة المراحل

ونتحدى تحديا كبيرا أي مريض في كل العالم لم يتشافى نهائيا بعلاجنا ونتحدى اية حالة سرطانية مهما تكن ان لانشافيها تماما باذتن الله تعالى

وسنكون سهما في كل عين الحاسدين والحاقدين من اعداء وحساد النجاح

بان نعالج أي حالة سرطانية مهما كانت ..

فالمشافي المعافي هو الله تعالى ومانحن الا سبب ولكننا السبب الوحيد في العالم لعلاج الاورام السرطانية المختلفة

باذن الله تعالى

 

]]>
https://www.cancer-in.com/?feed=rss2&p=44 6
التعامل مع مريض السرطان https://www.cancer-in.com/?p=131 https://www.cancer-in.com/?p=131#comments Fri, 23 May 2014 03:10:33 +0000 http://www.cancer-in.com/?p=131 الأستاذة / عبلــه زامكـــه..

التعامل مع مريض السرطان
الحمد لله الذي لااله إلا هو وهو للحمد أهل وهو علي كل شئ قدير …..أما بعد

الغاية من كتابة هذا الموضوع الإرشادي أولا هو النصح لله ولرسوله ولعامة المسلمين وثانيا لمساندة مرضي الأورام ومن حولهم (أفراد العائلة أو الأصدقاء) والغرض هو تقديم الدعم والمساندة طوال رحلة العلاج التي تبدأ بعد تشخيص المرض فتتوالي الأحداث بشكل سريع وهنا تظهر ردود الفعل المختلفه بالنسبه للمريض وعائلته وتبدأ التساؤلات عن كيفية مواجهة هذه الظروف الجديدة التي ستؤثر بشكل كبير علي نوعية الحياة الخاصه بهم .
وأكثر ما يجعل هذا الآمر ميسرا بشكل اكبر في مجتمعاتنا العربيه والاسلاميه هو إيماننا بالقضاء والقدر فالمريض لاخوف عليه مادام موحدا بالله ولابد عليه أن يحسن الظن بالله في هذه الظروف . فقد قال رسول الله صلي الله عليه وسلم(لايموتن أحدكم إلا وهو يحسن الظن بالله عز وجل)رواه مسلم. وهنا أيضا يأتي دور الإرشاد والنصح للمرضي لمواجهة المخاوف الحاده خلال رحلة المرض والعلاج التي تتضمن الخوف والأمل واليأس والغضب والشكوك ….. وهنا لابد علي المريض أن يواجه حقيقة المرض الذي أصابه الآن فهو موجود وهو واقع مؤلم ولكنه حقيقة مسلم بها . وهنا تظهر عدة حقائق تختلف حسب طبيعة وشخصية كل مريض .
أولا: من المعروف والشائع في مجتمعاتنا العربيه نتيجه لبعض الموروثان الثقافية والاجتماعية التي تؤكد علي أنه من غير المستحب أن ينقل شخص نبأ سئ إلي شخص آخر وهذه تنطبق علي مرضي السرطان وأحبائهم من أفراد العائلة والأصدقاء لدي تلقيهم نبأ تشخيص المرض فالبعض يفضل التكتم عليه وعدم أخبار عائلته أو العكس وهنا يأتي دور المشاركه . شارك من حولك في ألمك ومخاوفك وأفكارك فستشعر براحه اكثر عندما تقوم بذلك وهذه بعض الفوائد التي ستشعر بها مع مرور الوقت .
1- عندما تشارك من حولك فسيتوفر لك الدعم النفسي فإظهار المشاعر أفضل من التكتم عليها فسيتوفر لديك نوعا من الاستقرار النفسي وهو ما تحتاجه في هذا الوقت .

2- إخفاء المشاعر يؤدي إلى التخبط وعدم الاستقرار في قرارات قد تتعلق بعلاجك وقد يؤدي أيضا إلى الوصول إلى بعض الاضطرابات النفسية وهو مالا تحتاجه الآن .

3- عندما تشارك الآخرين في مخاوفك وقلقك بالنسبة للمرض فذلك سينعكس بشكل إيجابي علي حالتك الصحيه والنفسية بشكل جيد وملحوظ .

4- إخفاء مخاوفك قد يحرم الأخرين ممن حولك ( العائلة والأصدقاء) من تقديم الدعم والمسانده لك في هذا الوقت المهم فلا تحرمهم من ذلك . وهنا يتجلي دور ديننا الحنيف في ذلك عندما نتذكر قوله سبحانه وتعالي بسم الله الرحمن الرحيم .وأمرهم شوري بينهم) صدق الله العظيم . فالمشوه بين المريض وأفراد عائلته تفتح مجالات مختلفه تؤدي جميعها إلي الغرض نفسه هو دعم المريض في رحلة الكفاح مع المرض .
في بعض الأحيان يدور في ذهن المريض بعض التساؤلات بعد التشخيص من أهمها :

من يجب أن أخبر عن مرضي ؟

هل أخبر زوجي . زوجتي . عائلتي . أطفالي ……هل نخبر المريض إذا كان لم يعلم ؟؟ فمن بتلقي خبر الاصابه بالمرض يجد نفسه محاطا بدائره كبيره من التساؤلات والمسؤوليات علي عاتقه وتختلف رؤيته للحلول بحسب طبيعة وشخصية المريض وعائلته فسيقول لنفسه هذا كبير السن ولن يتحمل الصدمه ..أو فلانه سنها صغير جدا علي فهم هذه الأمور .أو فلان شخصيه حساسة ذات إحساس مرهف وسيقع أو ستقع في أزمه نفسيه؟
وهنا يجد نفسه في دائره ضيقه ولن يصل إلي الراحه المطلوبه في وقت بسيط ولا بد له أن يعلم أن الصدمه باختلاف نوعها تبدأ عادة كبيره جدا ويأتي معها الخوف والغضب والقلق والإنكار للجميع سواء المريض أو أفراد العائله وذلك يستدعي وقت حتي يستطيع الجميع العوده إلي رؤية الأمور بشكل أفضل . هي عملية وقت لا أكثر . لا تتعجل ذلك.. وهنا علي الجميع التذكر أن كل قضاء الله لعبده خير فالمؤمن لابد أن يرضي في كل أمره .
ثانيا: المشاركــــه مع الآخرين .
كلمه موجهه إلي المريض بعد معرفته بالاصابه بالورم وخلال رحلته للعلاج ؟

من المعروف اختلاف ردود الفعل لمريض السرطان بعد التشخيص وتصبح مشاعره متناقضه ومضطربه جدا بعد سماعه لكلمه يخشي الجميع من التلفظ بها ويسأل نفسه ……. لماذا أنا من دون الناس ..أنا لا استحق ذلك .. لم أكن مصدر أذى لأي شخص في حياتي ..ماذا فعلت في حياتي ……هل اخبر عائلتي وأصدقائي أم اخبر من أنا في حيره ؟؟؟
وهنا عليه أن يعلم انه رد فعل طبيعي جدا له ولابد له أن يشارك عائلته وأصدقائه في مخاوفه وحزنه بدلا من اخفائها فذلك لن يجدي وهو غير مثمر ابدا وسيمنع من حوله في تقديم العون والمسانده والمشوه وهو أيضا سيبعث الأمل في داخله كخطوه أولي من خطوات العلاج بإذن الله وهو القرار المناسب في كل الأحوال .
انت موجود ومن حولك بجانبك .والله لم يخلق شئ إلا فيه نعمه إما علي جميع عباده أو البعض منهم والله خلق البلاء نعمه ايضا إما علي المبتلي أو علي غير المبتلي .ولولا إن الله خلق العذاب والألم لما عرف المتنعمون قدر نعمته ولجهلت كثير من النعم.
كلمه إلي عائلة المريض لدي معرفتهم بالتشخيص قبل المريض :
في بعض الأحيان يكون المريض لا يملك أن يتخذ القرار المناسب له إما لظروف المرض أو لاسباب نفسيه معينه أو بسبب كبر أو صغر السن فتقع المسؤولية علي عاتق أهل المريض ووقتها يدور التساؤل الرئيسي
هــــل يجب أن نخبر المريض ؟

والاجابه هنا تكون معقده وشائكه ولها محاور متعدده قد تعود إلي مراعاة عامل السن بالنسبه للمريض وخصوصا الترفق مع كبار السن ولكن بصفه عامه من حق المريض أن يعلم عن تفاصيل مرضه فذلك أمر يخصه هو في المقام الأول أكثر من سواه .

ولايمكن هنا أن نتجاهل أن العائله سيكون الضغط النفسي كبير جدا عليها وذلك لإخفائهم الحقيقه التي لو عرفها المريض في وقت لاحق فستكون النتائج سلبيه جدا علي حالته النفسيه وأيضا في ثقته بعائلته أو حتي الطبيب المعالج .
ونصل إلي النقطه المهمه التي تكمن في :
المشــاركه المتبـادلــه أفضل :
هنا نصل إلي الرؤية الأفضل فالمشاركة بين المريض يساعده علي تحمل رحلة العلاج الطويله التي سيعبر خلالها المريض لمحاربة هذا المرض .

وأفراد العائله ضروره ومؤديه إلي نتائج أفضل جميعها تعود بالنفع للمريض مما يساعده علي تحمل رحلة العلاج الطويله التي سيعبر خلالها المريض لمحاربة هذا المرض .
فلا يمكن لأي منهم أن يحمل هذه المسؤولية بمفرده وهنا نتوقف وقفه بسيطه ونوجه هذه المقوله الصغيره بأن ما حصل هو ابتلاء من الله سبحانه وتعالي للجميع لمعرفة صبر عبده . فكما قيل لولا الامتحان لما ظهر فضل الصبر فاذا وجد الصبر وجد معه كل خير وإذا فات فقد معه كل خير فيمتحن الله صبر العبد وإيمانه به . فعن أنس رضي الله عنه قال ( إن عظم الجزاء من عظم البلاء وان الله اذا احب قوما ابتلاهم .فمن رضي فله الرضا ومن سخط فله السخط) فإذا صبر المريض علي مرضه كتب إن شاء الله في ديوان الصابرين فالمؤمن يؤجر في كل أمره
المشاركــــه العاطفيه للمريض :
دموع … خوف …..قلق …رجاء ….يأس ..انكار للمرض ….الغضب ..الانتظار … الخوف من الغد …الخ . هذه المشاعر ستنتاب المريض خلال رحلة العلاج وتختلف من مريض الي اخر وقد تمر أسابيع طويله لايستطيع المريض التحكم بردود فعله وقد لايستطيع النوم أو الأكل أو التوقف عن البكاء أو السكوت لاوقات طويله
وكل ذلك طبيعي جدا ومنطقي نتيجه للصدمه والخوف من الغد والمستقبل وماستحمله رحلة المرض لديه من ضغوط نفسيه وعصبيه وجسديه وهنا يظهر ايضا دور العائله والمقربين في المشاركه المتوازنه ولكن ايضا مع اعتبار ومراعاة بعض النقاط التي لايمكن تجاهلها وتتلخص في الاتي :
1- اعطاء المريض الاحقيه الكامله في التحدث عن مشاعره في الوقت الذي يراه مناسبا بدون الضغط

واجباره علي الحديث .

2- الابتعاد عن استخدام الاساليب المباشره التي تدفعه الي الغضب للتعبير عن مشاعره بل يمكن ذلك باحتواء المريض وتذكيره بالله سبحانه وتعالي في معظم الاوقات .

3- قد تظهر علي المريض حالات من الغضب والقلق والانفعالات القويه في التعبير عن خوفه وهنا لابد من عدم التعجب واعطائه الفرصه لاخراج هذه المشاعر المكبوته

4-عدم استخدام بعض الكلمات الشائعه التي لن يشعر بها المريض مثل ( أنت بخير ) أو (أنت لاتعاني من شئ ) فهو يعاني من مرض خطير وهو يعلم ذلك وبهذه الطريقه قد يفقد القدره علي التعبير عن خوفه وألمه وحزنه وعوضا عن ذلك لابد من مشاركته واعطائه الأمل بأنه باذن الله سيتخطي

ذلك وتذكيره بالله سبحانه وتعالي . ( بسم الله الرحمن الرحيم .مايفعل الله بعذابكم ان شكرتم وامنتم. صدق الله العظيم ) سورة النساء فان الله خلق عباده ليرحمهم لاليعذبهم

5-لابد أن يشعر المريض أن احبائه من حوله حقيقه وشئ ثابت لن يتغير فهو قد تغيرت حياته في لحظه بسبب المرض ولابد أن يشعر بوجودهم ومساندتهم في هذا العالم المتغير بشكل مفاجئ بالنسبه له.

6- المريض والعائله مشتركون في الصدمه وذلك أمر طبيعي جدا وهنا نتذكر ان البشر باختلاف قدراتهم لهم قدره معينه علي تقبل الصدمات وبحاجه الي وقت للتأقلم علي ذلك .
ثالثا: عبر عن احتياجاتك كمريض واوجد الأمل بداخلك

فترة المرض والعلاج بالنسبه لمريض السرطان تتضمن الكثير من التغييرات التي تطرأ علي المريض وعائلته مسببه لهم بعض الاضطرابات النفسيه المختلفه . وهنا لابد عليهم اللجوء الي الله بالدعاء فبذلك سيجدون الطريق الي رؤية

الامل في الشفاء ولابد عليهم ان يتذكرون ان هناك الالاف من البشر يمرون بنفس المرحله فهم غير وحيدين في ذلك وان هناك طرق لايجاد الامل عند المرور بفترات اليأس .
ولابد ان يتبادر الي أذهان افراد العائله أن هذه الضغوط ستشملهم ايضا وهم سيختلفون فيما بينهم في طريقة التعبير عن حزنهم وغضبهم بالنسبه للمريض . فهناك من يغضب . وهناك من يصمت .. وهناك من ينتابه نوبات حاده من البكاء …الخ .
وهنا لابد من وقفة تأمل فهم امامهم دور اكبر في هذه المرحله مع المريض فهم من سيدعمونه ويقدمون له المسانده بتخيف مايعانيه الان من ضغوط واضطرابات تتضمن خوفه وقلقه من الغد وماسيتبع ذلك من مسؤليات خصوصا اذا كان المريض رب عائله (الزوج .الزوجه) ومسؤول عن اطفاله .. فهنا القلق يكون عادة اكثر .فلكل شخصية سماتها أو معالمها الرئيسية ، والتى تحدد خصائص هذه الشخصية ونقاط ضعفها وقوتها وأيضا مدى مرونتها وقدرتها على التكيف مع الصدمات فمن المعروف ان هناك فروق فردية كبيرة لدي البشر فى الاستجابة لنفس الموقف . فالحدث الواحد المعين قد يؤدى بالبعض إلى حالة من الاكتئاب ، بينما يؤدى بالبعض الآخر إلى المعاناة من أعراض نفسيه جسميه كالصداع مثلا .
رابعا: كن مدركا لما ستعانيه من اضطرابات نفسيه في مرحلة العلاج :
أهم الاضطرابات النفسية المرتبطة بمرضي السرطان تتمثل في الاتي :

• الاكتئاب Depression.

يعد الاكتئاب من أكثر الاضطرابات النفسيه التي تظهر بعد تشخيص المرض وقد يستمر الي مرحلة ما بعد العلاج والشفاء والمتابعة ويظهر من خلال المزاج المتقلب جدا للمريض ورفضه للمسانده او الحديث عن مرضه وخوفه حتي الي افراد عائلته .

• اليأس Hopelessness والشعور بالعجز Helplesness

اليأس والشعور بالعجز يظهر بعد الإصابة بالسرطان ويصبح المريض يائسا جدا من هول الصدمه باصابته بهذا المرض ويشعر بعجزه حتي عن التعبير عن ذلك .

• الخوف Fear

مرضي السرطان يعتريهم الخوف لدي سماعهم بالتشخيص ويذداد لديهم الشعور بالرهبه من الموت وذلك لارتباط هذا المرض في الاذهان بالموت فيشعر المريض بأن الحياه قد توقفت لديه بمجرد سماع تشخيصه للمرض وهذا يشمل العائله ايضا وهو اعتقاد خاطئ ولابد من تصحيح أفكاره بخصوص ذلك والاهم اننا مسلمين ومؤمنين بالقضاء والقدر خيره وشره .

• التشاؤم Pessimism :

يحدث التشاؤم بنسبه عاليه لدي مرضي السرطان وذلك من خلال تركيز اهتماماتهم وحصرها على الاحتمالات السلبية للأحداث القادمة ، وتخيل الجانب السلبى فى النص ( أو السيناريو) ، وهذا التشاؤم أو التوقع السلبى للأحداث قد يثبط عزائمهم ويؤثر بشكل سلبي علي مراحل العلاج .

• القلق Anxiety

” القلق انفعال غير سار ، وشعور مكدر بتهديد متوقع أوهم مقيم وعدم راحة أو استقرار وغالبا ما يتعلق هذا الخوف بالمستقبل والمجهول بالنسبه لمرضي السرطان . ويصاحب القلق عادة أعراض جسمية ونفسية مختلفة كالإحساس بالتوتر الدائم وكالشعور بالخشية والرهبة من الغد وما سيحمله من مفاجآت خلال رحلة العلاج الطويلة . ولابد من الذكر أن القلق يستمر حتى في مرحلة ما بعد الشفاء والمتابعة.

• الصدمه وعدم التصديق Shock and numbness

هو الشعور الطبيعي بعد التشخيص للمريض ولاافراد العائله ومن الممكن ان تنتابهم حالات ذهول لفترات معينه فهم يشعرون في البدء بأن ماحدث أمر غير واقعي أو بسبب خطأ في التشخيص فيقدمون العديد من التبريرات لانفسهم لرغبتهم في عدم التصديق مما يجعلهم غير قادرين علي التفكير وذلك بسبب الخوف من المرض والعلاج .

• عدم القدره علي التفكير Mental slowness

بعد التشخيص يصبح المريض غير قادر علي الفهم ولا يمكنه استيعاب المعلومات التي يستقبلها ممن حوله سواء الطبيب المعالج أو أفراد العائله وذلك يشمل الجميع باختلاف أعمارهم ومستوياتهم الثقافية والاجتماعية وهو شعور طبيعي جدا .

• رفض المرض وانكاره Denial

بعض المرضي يتعاملون مع المرض بانكار وجوده اصلا ويرفضون التحدث عنه مع الاخرين وبعد التشخيص مباشره يشعرون بالرفض بشكل كبير للاعتقاد بأنه خطأ في التشخيص أو خطأ في نتائج الفحص .. وقد يستمر هذا الاحساس بالرفض حتي اثناء بدء العلاج .

• الغضــب Anger

بعد التشخيص يشعر بعض المرضي بموجات من الغضب موجهه نحو الطاقم الطبي أو بعض أفراد العائله خصوصا عند تلقي الخبر والشخص الغاضب لايمكننا لومه بل لابد من تفهم الوضع الوضع النفسي الحالي له واعتبار ان هذا الغضب موجه الي المرض وليس الي الاشخاص وسيزول بمرور الوقت .

وهناك ايضا العديد من المشاعر المختلفه ومنها :

• الحزن Sadness

• الاحساس بالذنب . Guilt

• لوم النفس Blame

• الشعور بالخزي

• الانطواء والعزله
لسرطان هو داء ارتبط اسمه مع اسم الموت حتى صار يضاهيه رهبة و فزعاً و صار كل من يسمع بِاسمه يشعر بالخوف والحزن والأسي لذلك هذه الاضطرابات النفسيه متوقع حدوثها جدا بالنسبه للمريض وحتي افراد لكن مع وجود الأمل والايمان بالله والقضاء والقدر ووجود العلاج يفتح ابوابا جديده

للشفاء ومحاربة نمو وانتشار المرض في الجسم المصاب .

اعتاد المحيطون بالمريض على تجاهل الكلام مع المريض عن المرض أو توابعه مثل العلاج أو الخوف من المرض أو القلق ، وهذا خطأ حيث أن الكلام بالعادة يريح المريض نفسياً ..
{ اللهم رب الناس أذهب الباس اشف انت الشافي لا شفاء الا شفاءك شفاءٌ لا يغادر سقما)
ماهي فائدة مرضــــــــــــــك :

للمرض فوائد كثيره من وجهة النظر الاسلاميه لابد ان لايغفل المريض او العائله عنها ومن المعروف قد يحتاج المرء إلى وقت طويل للتغلب على السرطان وآثاره .. فليس فقط أن له تأثيرات نفسية وبدنية بل حتى علاجه يكون صعباً على المريض ايضا وفي هذه الحاله لابد من وقفه لمعرفة مدي جهل الناس لفوائد المرض والتذكر انه ابتلاء من الله سبحانه وتعالي في المقام الاول والاخير وله بعض الفوائد التي لايمكن للمريض رؤيتها في هذه المرحله وهنا يظهر دور العائله في التوجيه والتذكير بما يلي:

• ان المرض تهذيب للنفس وتصفيه لها من الشر . فلا يقل من اين هذا وكيف يحدث ذلك لي انا من دون البشر فهنا اصابه ذنب وهو لايعلم ان مصائب الدنيا عقوبات لذنوبنا قال صلي الله عليه وسلم ( لايزال البلاء بالمؤمن في أهله وماله وولده حتي يلقي الله وماعليه خطيئه).

• ان المرض قد يكون علامه علي ارادة الله بصاحبه الخير ويقول (ص)

( لايموتن احدكم الا وهو يحسن الظن بالله عز وجل) فعلي المريض ان يصبر علي البلاء مهما أشتد فان مع العسر يسرا وعذاب الدنيا اهون من عذاب الاخره وعليه أن يصبر ويرضي بقضاء الله والابتعاد عن العزله باللجوء الي الله بالدعاء .

• أن الله لم يخلق شيئا الا وفيه نعمه اما علي جميع عباده أو علي بعضهم وان الله خلق البلاء نعمه ايضا ولولا ان الله خلق العذاب والالم لما عرف المتنعمون قدر نعمته عليهم .

• قرب الله من المريض ويقول الله عز وجل ( ابن ادم . عبدي فلان مرض فلم تعده أما لو عدته لوجدتني عنده) رواه مسلم

• انتظار المريض للفرج من الله مما يجعله متعلق قلبه بالله وحده والدعاء

• اذا كان للعبد منزله في الجنه ولم يبلغها بعمله ابتلاه الله في جسده قال (صلى الله عليه وسلم) (ان الرجل ليكون له عند الله المنزلة فما يبلغها بعمل فما يزال يبتليه بما يكره حتي يبلغه اياها).
مع تمنياتي للجميع بدوام الصحه والعافيه والشفاء

]]>
https://www.cancer-in.com/?feed=rss2&p=131 2
السرطان لا يحترم العمر أو الجنس.! https://www.cancer-in.com/?p=179 https://www.cancer-in.com/?p=179#comments Fri, 11 Apr 2014 07:39:10 +0000 http://www.cancer-in.com/?p=179 إن السرطان لا يحترم العمر والجنس، بل يصيب أي إنسان في أي وقت. وهو بلاء قديم يصيب الإنسانية منذ العام 1500 قبل الميلاد، ولم يحصل تقدم ملحوظ باتجاه كشف أسرار هذا المرض إلا في السنوات الخمس والعشرون الماضية. إن السرطان مدفون في غموض الحياة نفسها. 

 

الهدف هنا ليس التخويف بل هو التثقيف. ولخير الإنسان أن يسعى للاطمئنان من أن يترك نفسه وهو لا يدري أن هناك مرضا ما ينخر في جسده، وإذا كانت الوقاية خير من العلاج فإن الاكتشاف المبكر خير وسيلة للتخلص من هذا الداء العضال إذا لم يكن الابتعاد والوقاية ممكنين.

 

وربما كانت إحدى أهم مصائبنا لا المرض بحد ذاته، بل الخوف من المرض أو معالجته بالخوف أو بالهروب من مجابهته إن كان ذلك يجدي. ففي البلدان الراقية لا يذهب الناس إلى الطبيب لأنهم مرضى، بل لأنهم أصحاء ولأنهم يريدون الحفاظ على صحتهم. فهم يؤمنون بالكشف الطبي الدوري على صحتهم لتلافي المرض في مراحله الأولى إذا وجد، حيث يكون العلاج، حينئذ، ميسورا وذلك قبل استفحاله. وهذه ينطبق بالأكثر على مرض السرطان حيث تكون نسبة الشفاء مرتفعة جدا إذا ما كشف عنه في مراحله الأولى كما يشدد الأطباء دائما.

 

توجد بعض المؤشرات التي قد تنبئ بوجود السرطان ومنها:

 بحة في الصوت

خراج لم يظهر عليه أي تحسن

نزيف غير اعتيادي

تغيير في انتظام دورة الأمعاء أو المثانة

عسر في الهضم مزمن أو صعوبة في البلع

أي ورم صلب في الصدر أو الرقبة أو في أي مكان آخر في الجسم

أي تبديل في حجم خراج أو ثؤلول

وأي فقدان غير متوقع في الوزن

وقد لا تشير أي من هذه العلامات إلى السرطان. ومع ذلك فلا بد من الحيطة والفحص الدوري لتلافي الخطر في مهده.

 

وتقول الإحصائيات العالمية أنه بعد أن يشفى شخص واحد فقط السابق من أربعة يشقى الآن واحد من ثلاثة أي بإنقاذ حياة 150,000 نسمة بدلا من 75,000 في بلد معتدل السكان والمساحة. ولكن السرطان الذي ينتشر من مكانه إلى أمكنة أخرى من الجسم يكون في الواقع خطرا على الحياة ومميتا، مهما كانت نظرتك إلى الموضوع.

 

لنعد إلى التشديد على أهمية الفحص المبكر والذي هو البديل الوحيد نحو صحة سليمة موفورة، ولهذا فبعض شعارات منظمة السرطان العالمية هو (حارب السرطان بالفحص المبكر). واعلم دائما أن الوقاية خير من العلاج.

 

تجنب الأمور المسببة للسرطان

يأتي السرطان في المرتبة الثانية، بعد أمراض القلب، كسبب شائع للوفاة في الولايات المتحدة الأمريكية. ففي فترة من الفترات كان ضحايا السرطان من الأمريكيين يفوق في مجموعه عدد من قتل منهم في الحربين العالميتين الأولى والثانية والحرب الكورية والحرب الفيتنامية، كما أن عدد الذين يقتلون من جرائه في أمريكا وحدها يفوق عدد ضحايا حوادث السير بثمانية أضعاف.

 

لكي نفهم المعنى الكامل للفظة سرطان، علينا أولا أن نفهم شيئا ما عن الأورام. فالتورم يتألف من خلايا خرجت على التوازن الطبيعي للجسم لتتكاثر بصورة منفصلة. هذه الأورام يصعب السيطرة عليها لأنها ناتجة عن خلايا غير طبيعية خرجت عن نظام التوازن في جسم المصاب بها وأصبحت لا تؤدي وظيفتها الأساسية.

 

وهناك صنفان من الأورام:

 

المعتدل أو الحميد

المدمر أو الخبيث

وتتألف الأورام المعتدلة أو الحميدة من خلايا تظل معزولة عن مجموعات الخلايا المحيطة بها وتنمو ضمن كبسولة محيطة بها. والورم الحميد يشبه مجموعة من الناس تعيش داخل أسوار مستديرة ومحاطة من جميع الجهات بمدينة كبيرة. وتدل كلمة حميد أو معتدل على كون هذا النوع من التورم غير مؤذي. ولكنه مادام يحتل فسحة من الجسم، فإنه قد يسبب متاعب جانبية عن طريق الضغط على مجموعات الأنسجة المحيطة به، أو ربما يقوم بإفراز مواد فعالة مثل الهرمونات. والتورم الدهني الذي يظهر تحت الجلد مباشرة على شكل فقاعة صغيرة هو من هذا النوع. الثؤلول أيضا يعتبر ورم حميد.

 

أما الأورام الخبيثة فتتألف من خلايا تنمو بكثرة وباتساع وتغزو مجموعات الأنسجة المحيطة بها أو تنتشر عن طريق الدم (لا تبقى محصورة). وهذا النوع من الأورام يسمى السرطان. فإذ ينمو هذا الورم السرطاني فإنه ينشر تأثيره المدمر باتجاهات عديدة كأرجل الأخطبوط المتعددة المترامية. وعندما يغزو مجموعات الخلايا والأنسجة الأخرى، فإنه غالبا ما يقضي عليها ويدمرها إذ أنه يعرقل إمداد الدم إليها.

 

هذا التدمير للأنسجة المجاورة قد يؤدي إلى النزيف والتقرح. ولعل أسوأ مظاهر التورمات الخبيثة (السرطان) هي تلك المجموعات الصغيرة من الخلايا السريعة التي تنفصل غالبا عن التورم الأصلي وتحمل إما بواسطة الدم أو بواسطة السائل الليمفاوي (سائل قلوي شفاف عديم اللون تقريبا يتألف من بلازما الدم وكريات دم بيضاء) إلى أجزاء أخرى من الجسم. هذه المجموعات من الخلايا المدمرة تتجمع في النهاية وتتكاثر وتتحد لتكون ورما ثانيا رئيسيا كالورم الأصلي. ويصف العلماء عملية الهجرة هذه بعملية الإنبثاقية ************stasis. وقد يهدد هذا التورم الإنبثاقي (أي الذي انفصل عن التورم الأصلي) حياة المريض حتى أكثر من التورم الأساسي.

 

ويميل التورم الخبيث الجديد إلى النمو لفترة قصيرة على شكل التورم الأصلي ومن ثم تتكرر العملية. إذ تبدأ مجموعات من خلاياه بالانفصال والابتعاد مع مجرى الدم لتكون ورما آخر منفصلا. ولذلك فإنه كلما عولج السرطان مبكرا، كلما زادت إمكانيات نجاح المعالجة. وعندما يزول التورم الخبيث تماما في مراحله الأولى قبل أن تبدأ عملية الانبثاق، تكون احتمالات إنقاذ حياة المريض جيدة نسبيا. أما إذا حدث الانبثاق وانفصلت بعض الخلايا عن الورم الأصلي لتكون أوراما أخرى، فإنه حتى لو أزيل الورم الأصلي، فإن الأورام الأخرى التي ستنشأ في أجزاء أخرى من الجسم تجعل موت المصاب شبه أكيد.

 

 

 

 

 

وبما أن أي خلية في الجسم تقريبا معرضة للإصابة بالسرطان، فإن أي عضو من أعضاء الجسم معرض للإصابة بالسرطان. وكلمة سرطان تدل على وجود ورم خبيث وهي عامة ولا تدل على العضو المصاب. لذلك يتم تسمية الأورام تبعا للخلايا أو الأنسجة التي نشأت منها. وبناء على ذلك فقد تم تحديد عدد كبير من الأورام المختلفة. فالأورام الناتجة من طبقة الخلايا الظهارية التي تغطي الجسم وتبطن الأعضاء المجوفة بداخلة epithelia يطلق عليها إسم كارسينوما carcinoma. ميلانوما melanoma عبارة عن سرطان ناتج من خلايا الجلد التي تنتج الميلانين (الصبغ الأسود الموجود في الجلد والشعر)، وهذه الخلايا تسمى ميلانوسايتس melanocytes. أما ما يسمى بالساركوما sarcomas من الممكن أن تنتج من خلايا العظم أو الغضاريف، مثلا اوستيوساركوما osteosarcoma و كوندروساركوما chondrosarcoma.

 

مسببات السرطان

كان الاعتقاد السائد في الماضي أن السرطان هو نتيجة خطأ ورائي. أما الآن، وبعد الزيادة الكبيرة في المعرفة الطبية، فإننا نفهم المزيد عما يحدث في الخلايا عندما تتحول إلى خلايا سرطانية. فالواضح أن خطأ ما في آلية التحكم يجعل بعض الخلايا تخرج عن التقيد بقيود النمو الطبيعي في المناطق المتواجدة فيها من الجسم.

 

والسؤال الآن هو هل هذه التغيير في آلية التحكم يورثه الأهل للأولاد نتيجة خطأ وراثي؟ أم أنه نتج عن شيء ما حدث أثناء حياة الفرد؟

 

فإذا كان الخطأ منقولا من الأهل إلى الأولاد، فإننا في هذه الحالة نلوم الوراثة، أما إذا كان ناتجا عن تعطل آلية التحكم خلال حياة الفرد، فإننا نلقي اللوم على العوامل البيئية. وتشير التقديرات إلى أن 80% على الأقل من جميع حالات السرطان يلعب فيها العامل البيئي دورا ما. إذ يحدث هذا العامل التغييرات التي تسبب تحول الخلايا الطبيعية إلى سرطانية. وهذا الفهم للتأثير الهائل للعوامل البيئية هو تطور مشجع لأنه يشير إلى أن الاهتمام يجب أن يتركز على تحديد العوامل التي تعرض للإصابة بالسرطان كي يتم تجنبها.

 

فبعض الأشخاص معرضون من الأساس أكثر من غيرهم لهذه العوامل البيئية المعاكسة. فقد يدخن شخصان العدد ذاته من السجائر يوميا، ويتنشقان الدخان بنفس الكيفية. ولكن قد يصيب أحدهما السرطان بعد عشرين سنة في حين قد لا يتعرض الآخر للإصابة بهذا الداء أبدا.

 

أما العوامل التي تسهم في ظهور السرطان فهي معقدة. فبعض أنواع السرطان قد تنتج عن مجموعة عوامل بيئية تعمل معا مقوية ومساندة لبعضها البعض.

 

 

 

 

االعوامل المساعدة للإصابة بالسرطان

 

 

 

نعني بالعوامل المساعدة، الظروف والحالات التي تزيد احتمالات ظهور السرطان. ويمكننا تصنيف هذه العوامل ضمن العناوين التالية:

 

االعوامل الفيزيائية

االعوامل الكيميائية

االعوامل البيولوجية

االظروف الحياتية والصحية

 

 

العوامل الفيزيائية

إن التعرض المفرط لضوء الشمس هو من العوامل الهامة للتعرض بالإصابة بسرطان الجلد. كما أن التعرض للإشعاعات الأيونية من أنواع مختلفة يزيد إلى حد بعيد من خطر الإصابة بالسرطان. فوجود اللوكيميا leukemia (سرطان مجموعات خلايا الدم البيضاء) ازداد بشكل هائل بين الناجين من القنبلة الذرية وقد ظهر فيهم المرض في فترة السنوات الثلاث إلى الخمس التي تبعت تعرضهم للانفجار.

 

ففي السنوات الأولى لتطوير تكنولوجيا أشعة أكس X ray لم يكن الفيزيائيون الذين يعملون في مجالها على معرفة جيدة بمخاطر هذه الأشعة. ولم يتوخوا نفس الحذر قي استعمالها كما يفعل علماء الأشعة اليوم. وكان أمثال هؤلاء الفيزيائيين معرضين للإصابة باللوكيميا بنسبة نبلغ 10 مرات نسبة الإصابة بين الفيزيائيين عامة.

 

والتدخين لا سيما تدخين الغليون، هو عامل معترف به من عوامل الإصابة بسرطان اللثة واللسان وسطح الفم. كذلك فإن مجموعات الخلايا المعرضة للنهج المستمر في مختلف أنحاء الجسم مهددة أكثر من غيرها بالإصابة بالسرطان. وتشمل هذه العوامل التي تزيد من احتمالات الإصابة بالسرطان آثار الجروح الناتجة عن الإهتراء، والحصى الصفراوية التي تهيج نسيج المرارة وحصى الكلى والذي يؤثر على أنسجتها أيضا. كذلك فإن التهاب القولون المخاطي القرحي هو مهيج آخر، وإذ يجعل القولون أكثر عرضة للإصابة بالسرطان.

العوامل الكيميائية

يعرف عن الكثير من المواد الكيميائية الصناعية أنها تعرض للإصابة بالسرطان. فقطران الفحم ومستحضرات الكرييوسوت (سائل زيتي تستحضر بتقطير القطران) يستعملان في توليد سرطان الجلد عند الحيوانات في المختبرات، وبالتالي فإن لهما تأثير مماثل على العمال الصناعيين العاملين في مجالهما.

 

أما المستحضرات الزرنيخية فهي أيضا تسبب سرطان الجلد حتى وإن أخذت عن طريق الفم، كذلك فأصباغ الأنالين قد تؤدي إلى الإصابة بسرطان المثانة في حالة إذا تعرض لها الشخص باستمرار (ويفترض في هذه الحالة أن المثانة هي العضو المعرض للإصابة لأن المواد المسببة للسرطان يتم التخلص منها عن طريق البول).

 

وظهر مؤخرا اهتمام كبير بسبب الأدلة المتزايدة على استعمال هرمون الإستروجين الصناعي من قبل النساء المريضات يزيد من احتمال إصابتهن بسرطان المهبل وعنق الرحم. ومما أيد هذا الاهتمام ملاحظة كون البنات المراهقات اللواتي تلقت أمهاتهن الإستروجين الصناعي خلال أشهر الحمل الثلاثة الأولى معرضات أكثر من غيرهن للإصابة بسرطان المهبل وعنق الرحم. وهكذا يبدو أن هناك انتقال في التأثير من جيل إلى جيل.

 

والأشخاص الذين يشربون المشروبات الكحولية يصابون بالسرطان أكثر من الذين لا يشربونها مع أنه من الصعب تحديد التأثير الدقيق للكحول لأسباب عديدة. أولها أن الأشخاص الذين يتناولونها غالبا ما يكونوا من مدخني السجائر. وهكذا، فإنه عندما يظهر السرطان، لا يعود باستطاعتنا الجزم قيما إذا كان بسبب الكحول أو السجائر. وتدخين السجائر مسؤول عن 90% على الأقل من حالات الإصابة بسرطان الرئة الذي يسبب عددا أكبر من الوفيات بين الرجال مما يسببه أي نوع آخر من أنواع السرطان.

العوامل البيولوجية

هناك احتمال كبير في إمكانية حدوث السرطان نتيجة فيروس ما أو مجموعة فيروسات. وقد أجريت أبحاث كثيرة على أمل توضيح العلاقة ما بين الفيروسات والسرطان البشري، وليس هنالك مع ذلك في الوقت الحاضر دليل علمي واضح على أن الفيروسات هي العوامل النشطة التي تسبب الأنواع العادية من السرطان الذي يصيب البشر.

ظروف الحياة والصحة

هناك ظروف معينة في أوقات معينة في الحياة من شأنها تبديل وإبعاد إمكانية تعرض شخص ما للإصابة بالسرطان:

العمر

إن الأمر المثير للدهشة هو أن السرطان يأتي في المرتبة الثانية بعد الحوادث من حيث أسباب وفاة الأطفال. وبالنسبة للبالغين، تزداد إمكانية الإصابة بالسرطان سنة بعد سنة. والعديد من العوامل المعرضة للإصابة بالسرطان تتطلب وقنا كي تسبب تغييرات معينة خبيثة في الخلايا الطبيعية.

الجنس

إن سرطان الرئة يسبب أكبر عدد من الوفيات بين الرجال، في حين يسبب سرطان الثدي أكبر عدد من الوفيات بين النساء

الزواج

إن سرطان الثدي أكثر شيوعا بين النساء الغير متزوجات منه بين المتزوجات، وكذلك فإن العمر الذي تحمل فيه الأم إبنها الأول يؤثر على إمكانية تعرضها لسرطان الثدي. فالمرأة التي تلد طفلها الأول قبل سن 25 تكون نسبة تعرضها للإصابة بسرطان الثدي أقل بكثير من المرأة التي تلد طفلها الأول بعد سن 35

 

أما بالنسبة للتعرض للإصابة بسرطان عنق الرحم فتأثير الزواج هو في الاتجاه المعاكس. فالنساء اللواتي يتزوجن في سن دون العشرين عاما معرضات للإصابة بسرطان عنق الرحم أكثر من النساء اللواتي يتزوجن في العشرينات من عمرهن أو اللواتي لا يتزوجن إطلاقا.

عامل هام

بالإضافة إلى العوامل المعرضة للإصابة بالسرطان التي ذكرناها أعلاه هناك ظرف آخر قد يغير اتجاه التيار بالنسبة لبدء ظهور السرطان. وهنا نشير إلى المقاومة الذاتية الطبيعية المتوفرة لدى الشخص. وهذا يشمل ما يسمى بجهاز المناعة، أي ذلك الشيء الذي يحافظ به الجسم على مناعته ضد المرض بأنواعه المختلفة. بما في ذلك السرطان. وهنا يكمن عنصر مهم، فالشخص الذي يبقي نفسه في حالة جيدة هو أقل عرضة للإصابة بالأمراض وربما شمل ذلك السرطان.

 

فالتركيز ينبغي أن يكون حول كيفية تجنب السرطان، وذلك يتطلب من الشخص أن يتجنب العوامل المعرضة والمسببة للسرطان حتى لا يصاب به وأن يعيش باعتدال وفقا للقواعد الصحية للمحافظة على لياقة أجسامهم.

 

 

االوصايا العشر الخاصة بالسرطان

– لا تهمل إجراء فحص طبي كل سنة، ومرتين في السنة بعد سن الخامسة والثلاثين

– لا يحوز إهمال أي كتلة وبالأخص عند منطقة الصدر (للنساء)

– لا تهمل أي نزف أو إفراز غير عادي من أي فتحة في الجسم

– لا تهمل سؤ الهضم المستمر أو الصعوبة في ابتلاع الطعام

– لا تهمل التغييرات في عادات الأحشاء

– لا تهمل السعال المتواصل أو الخشونة في البلعوم

– لا تهمل فقدان الوزن الغير واضح السبب، أو فقر الدم

– لا تهمل التغييرات في لون أو حجم شامة أو ثؤلول

– لا تهمل أي تقرح لا يشفى في وقت قصير

– لا تهمل نصيحة الطبيب، بما في ذلك إجراء جراحة إذا أوصى بها

وهنا نود التنويه والتذكير بانه بفضل الله فأن (مركزنا) لديه (علاج) كفيل بالقضاء نهائيا على انواع الأورام السرطانية المختلفة وبكافة مراحلها وفي غضون اسابيع قليلة فقط وبدون اي تداخل جراحي ان شاء الله..
العلاج عبارة عن خلطة نادرة من اعشاب طبية ومستخلصات طبيعية نادرة تم تحضيرها وخلطها بطريقة علمية بحتة وعلى ايدي علماء اطباء متخصصين.. وقد خضع العلاج لعقود طويلة من التجارب والبحوث العلمية التي اكدت فعاليته التامة في القضاء على الخلايا السرطانية (فقط) ولايؤثر مطلقا على اية خلية سليمة في الجسم ((وهذا هو سر الاعجاز الطبي في علاجنا)).. وقد أكدت البحوث الطبية الطويلة (التي اجراها فريقنا البحثي) خلو علاجنا من اية اعراض جانبية ابدا بفضل الله….
المستحضر العلاجي على هيئة كبسول يؤخذ ثلاث مرات في اليوم… وسيلاحظ المريض الاستجابة الفعلية للعلاج من أول يومين من استخدام العلاج ان شاء الله تعالى…كما وان العلاج لايؤثر مطلقا على ((اي تساقط للشعر والحواجب او تغيير في طعم الاغذية او ضعف الشهية او التعب والارهاق والنحول او الانفعال النفسي والاكتئاب او الاسهال او اي غثيان)).. بل على العكس سيشعر المريض بتحسن ملحوظ وتغيير كامل في حالته من بعد اول 48 ساعة من استخدامه علاجنا ان شاء الله..

وأول ماسيلاحظه هو تلاشي الاوجاع والالام ونشاط بدني كبير وتغيير في حالته النفسية كونه يشعر بالاستجابة الجادة الفعلية للشفاء الذي سيتماثل له حسب المدة المحددة له بأمر الله تعالى..
ونكرر قولنا.. ان المشافي المعافي هو الله تعالى وما نحن الا سبب في الشفاء التام من السرطان … لكننا السبب الوحيد في كل العالم بفضل الله تعالى

عن الفريق البحثي

]]>
https://www.cancer-in.com/?feed=rss2&p=179 4
مستشفى فودا في الصين..!! https://www.cancer-in.com/?p=140 https://www.cancer-in.com/?p=140#comments Sun, 08 Sep 2013 03:33:25 +0000 http://www.cancer-in.com/?p=140 صحيفة عاجل.. أحذروا مستشفى فودا في الصين..!!
08-16-1432 05:06 AM
عاجل – ( التحرير ) عرضت إحدى القنوات الفضائية قبل فترة وجيزة تقريرا لها عن مستشفى جنوب الصين يعالج مرض السرطان , بطريقة التبريد , وقد ذكر التقرير أنه قد تم معالجة الكثير من الحالات المستعصيه وتم بإذن الله شفائها !!… الزميل الاعلامي ومراسل صحيفة ( عاجل )الالكترونية في جمهورية الصين الشعبية الأستاذ معاذ بن صالح العامر أوجز تقريرا مفصلا من موقع الحدث عن ماتم ذكره في تقرير القناة وقال : بحكم تواجدي بجمهورية الصين الشعبية على مدار أربع سنوات وصلتنا عشرات الاستفسارات كغيري من المتواجدين في الصين عن الخبر الذي بثته القناة حول مستشفى فودا لعلاج الأورام في جوانزو الصين
وبناءاً على إلحاح الكثير من المستفسرين حتى وصل الأمر الى فاعلي الخير الذين يريدون مساعدة المرضى , فإنني اتقدم بهذا التوضيح الانساني والذي انقله لكم بعد التواصل مع عدد من المسئولين العرب في مدينة كوانزوا الصينية:

أولاً: من المتعارف عليه والمجزم به في الصين بأن المستشفيات الحكومية فقط هي الأقوى والأكفأ طبياً ومعترف بها عالمياً من نوعية وعدد العمليات والتقنيات الضخمة، ولا يسمح القانون الصيني لأطباء المستشفيات الحكومية بالعمل في المستشفيات الخاصة مما يجعل المستشفيات الخاصة تفتقر للكفاءات.

ثانياً: بالنسبة لمستشفيات ومراكز الأورام في الصين فإن المركز الـوطني للأورام في تيانجين ومستشفى جامعة سن يات سات الخاص بالأورام في جوانزو اضافة الى عشرات مراكز ومستشفيات أورام حكومية توجد في عاصمة كل مقاطعة تهي المستشفيات المعترف بها حصرا ، وللأمانة فإن مستشفى ((فودا)) ليس له أي ترتيب يذكر من حيث الكفاءة والمقدرة, بل هناك في الصين من هو أقوى منه من حيث الكفاءة والاقتدار.

ثالثاً: قامت لجنة من الجالية العربية في الصين بزيارة المستشفى واللقاء بمديره ، وكذلك قام أكثر من طبيب عربي بالإشراف على حالات قدمت للعلاج هناك وتبين أنه وللأسف لم يُكتب الشفاء من السرطان لأي من الحالات التي قدمت للعلاج ابدا .. بل اكثرهم توفى داخل المستشفى أثناء فترة العلاج .

رابعاً: بعد اللقاء بأحد المسئولين بالمستشفى تبين بأنه لا يوجد لديهم علاج سحري وأن السرطان وعلاجه متفق عليه في جميع أنحاء العالم وهو بأن الاكتشاف والاستئصال الجراحي المبكر افضل وأنفع وسيلة بإذن الله وهذا موجود في كل الدول العربية ، وأكد بأن المركز متخصص في علاج الحالات المتأخرة من السرطانات بالتقنيات التي ذكرها تقرير القناة وليس المستشفى من ابتكرها بل هي معروفة لدى المتخصصين جميعاً. وحسب تأكيد المدير بأن الغرض من العلاج عندهم ليس الشفاء  من المرض بل هو تخفيف آلام الأورام الخبيثة وتسهيل آلام المضاعفات حتى يكتب الله أمره.

خامساً:بالنسبة للطرق العلاجية التي يستخدمها المستشفى كالتبريد والكي وإغلاق شرايين تروية الأورام فهي ليست بالشيء الجديد في عالم الطب ، وهي ليست طرق شفائية بل تخفيفية للأعراض والمضاعفات .
وأخيراً نوجز مشورتنا هذه في نقاط مختصرة:

١.المستشفى ليست له أي مرتبة تذكر بين مستشفيات الأورام المتخصصة في الصين.

٢.تكاليف العلاج مرتفعة وعلى جرع في مراحل مختلفة (الجرعة تكلف حوالي 30 – 50 الف دولار كأقل تقدير

٣.بحسب أطباء متخصصين ننصح كل من لديه حالة ورم خبيث بسرعة التوجه الى الجراح المختص حيث والاستئصال الجراحي هو أنفع وانجح طريقة لعلاج الأورام بإذن الله .

٤. في حال لو قدر الله وتوفى المريض في الصين فإن الحكومة الصينية لا تسمح بدفن الموتى الأجانب في مقابر المسلمين وتفرض ترحيل الجثة أو تعرضها للحرق ،وسعر نقل الجثمان من الصين الى الدول العربية يصل الى 40  الف دولار .

الزميل معاذ بن صالح العامر

]]>
https://www.cancer-in.com/?feed=rss2&p=140 1
السرطان.. القاتل المتوحش https://www.cancer-in.com/?p=160 https://www.cancer-in.com/?p=160#comments Wed, 07 Aug 2013 04:41:06 +0000 http://www.cancer-in.com/?p=160  الدكتور عصام الراوي..

السرطان القاتل المتوحش

قال الله تعالى : ( واذا مرضت فهو يشفين )
قال الرسول صلى الله عليه وسلم ( تداوا ولا تداوا بحرام)إن السرطان لا يحترم العمر والجنس، بل يصيب أي إنسان في أي وقت. وهو بلاء قديم يصيب الإنسانية منذ العام 1500 قبل الميلاد، ولم يحصل تقدم ملحوظ باتجاه كشف أسرار هذا المرض إلا في السنوات الخمس والعشرون الماضية. إن السرطان مدفون في غموض الحياة نفسها. ففي أسرار الخلية البشرية يكمن المفتاح الذي يعتقد العلم أنه سيحل لغز السرطان، واليوم الذي سيكتشف فيه هذا اللغز يقترب منا.
أولا : باب الســـرطان:-
السرطان مرض منتشر في جميع أنحاء العالم ، والمعروف عن هذا المرض صعوبة علاجه ، والسبب في حدوث هذا المرض عند الأطباء غير معروف ، ولكنهم يحيلون سبب المرض إلى بعض المواد الكيميائية وبعض الإشعاعات الخطيرة والوراثية، وخلاصة الكلام في هذا الباب عند الأطباء هو أن السرطان سببه الحقيقي غير معروف وعلاجه الحقيقي لا يزال مجهولا .
و حتى الآن إن الأمل بتطوير لقاح ضد السرطان يبقى فقط أملا . لا أحد قادراٌ على التعرف بالضبط ما هو السبب الذي يجعل الخلايا الطبيعية تتحول إلى مجموعات متضاعفة سرطانية واسعة ولقد حدث الاشتباه ببعض الفيروسات إلا أن أيا منها لم يكن مذنبا
أما السرطان عند القراء فهو مرض من الأمراض التي تحدثها العين ، وهذا هو السبب الغالب على ظن غالبية الرقاة ، وذلك من خلال ما سألت واطلعت وسمعت واستعرضت أقوالهم وآراءهم مشافهة ومن خلال كتبهم ومحاضراتهم المسجلة على أشرطة الكاسيت ، والسبب الثاني عند القراء هو السحر ، والسبب الثالث الجن لأن الشياطين تتسبب في كثيراً من الأمراض العضوية وغير العضويه.

عَنْ أَبِي مُوسَى قَالَ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم : فَنَاءُ أُمَّتِي بِالطَّعْنِ وَالطَّاعُونِ فَقِيلَ يَا رَسُولَ اللَّهِ هَذَا الطَّعْنُ قَدْ عَرَفْنَاهُ فَمَا الطَّاعُونُ قَالَ وَخْزُ أَعْدَائِكُمْ مِنَ الْجِنِّ وَفِي كُلٍّ شُهَدَاءُ . رواه احمد
وعن أَبي بَكْرِ بْنُ أَبِي مُوسَى الاشْعَرِي عَن أَبِيهِ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ قَيْسٍ أَنَّ النَّبِيَّ صلى الله عليه وسلم ذَكَرَ الطَّاعُونَ فَقَالَ: وَخْزٌ مِنْ أَعْدَائِكُمْ مِنَ الْجِنِّ وَهِيَ شَهَادَةُ الْمُسْلِمِ . رواه أحمد
وفي رواية عن شُعْبَة عَن زِيَادِ بْنِ عِلاقَةَ قَالَ حَدَّثَنِي رَجُلٌ مِنْ قَوْمِي قَالَ شُعْبَةُ قَدْ كُنْتُ أَحْفَظُ اسْمَهُ قَالَ كُنَّا عَلَى بَابِ عُثْمَانَ رَضِي اللَّهُ عَنْهُ نَنْتَظِرُ الإذْنَ عَلَيْهِ فَسَمِعْتُ أَبَا مُوسَى الاشْعَرِيَّ يَقُولُ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم فَنَاءُ أُمَّتِي بِالطَّعْنِ وَالطَّاعُونِ قَالَ فَقُلْنَا يَا رَسُولَ اللَّهِ هَذَا الطَّعْنُ قَدْ عَرَفْنَاهُ فَمَا الطَّاعُونُ قَالَ طَعْنُ أَعْدَائِكُمْ مِنَ الْجِنِّ وَفِي كُلٍّ شَهَادَةٌ. رواه احمدوالسبب الأخير هو الأرجح عندي لأن الجن يشترك في الحالات الثلاثة ، فالجني يقترن بالإنسان بسبب السحر وبسبب العين وبسبب من أسباب الاقتران الأخرى ولعل الجان الذي يتسلط على الإنسان بسبب العين هو الأكثر تأثيراً على النفس البشرية بالأمراض العضوية والنفسية ، ولا أعني أنه لابد وأن يكون مع كل مريض بالسرطان شيطان ، ولكن الشياطين تتسبب في حدوث هذا المرض ولو لم تتلبس جسد المريض والله أعلم .

يقول ابن القيم في كتابه الطب النبوي : وهذه العلل والأسباب ليس عند الأطباء ما يدفعها ، كما ليس عندهم ما يدل عليها ، والرسل تخبر بالأمور الغائبة ، وهذه الآثار التي أدركوها من أمر الطاعون ليس معهم ما ينفي أن تكون بتوسط الأرواح، فإن تأثير الأرواح في الطبيعة وأمراضها وهلاكها أمر لا ينكره إلا من هو أجهل الناس بالأرواح وتأثيراتها ، وانفعال الأجسام وطبائعها عنها ، والله سبحانه وتعالى قد يجعل لهذه الأرواح تصرفا في أجسام بني آدم عند حدوث الوباء وفساد الهواء ، كما يجعل لها تصرفا عند بعض المواد الرديئة التي تحدث للنفوس هيئة رديئة، ولا سيما عند هيجان الدم ، والسوداء ، وعند هيجان المني ، فإن الأرواح الشيطانية تتمكن من فعلها بصاحب هذه العوارض ما لا تتمكن من غيره ، ما لم يدفعها دافع أقوى من هذه الأسباب من الذكر ، والدعاء والابتهال والتضرع ، والصدقة وقراءة القرآن ، فإنه يستنزل بذلك من الأرواح الملكية ما يقهر هذه الأرواح الخبيثة ويبطل شرها ويدفع تأثيرها ، وقد جربنا نحن وغيرنا هذا مرارا لا يحصيها إلا الله ، ورأينا لاستنزال هذه الأرواح الطيبة واستجلاب قربها تأثيرا عظيما في تقوية الطبيعة ودفع المواد الرديئة ، وهذا يكون قبل استحكامها وتمكنها ، ولا يكاد ينخرم ، فمن وفقه الله ، بادر عند إحساسه بأسباب الشر إلي هذه الأسباب التي تدفعها عنه ، وهي له من أنفع الدواء ، وإذا أراد الله عز وجل إنفاذ قضائه وقدره ، أغفل قلب العبد عن معرفتها وتصورها وإرادتها ، فلا يشعر بها ، ولا يريدها ، ليقضي الله أمرا كان مفعولا أ.هـ.

ويعتقد الأطباء في عهد الفراعنة في مصر أنه متى حلت الأرواح الخبيثة في جسم الإنسان أوجدت فيه المرض فتوهن عظامه وتجفف دمه وتتلف أحشاءه وتضعف قلبه وتنهك لحمه .. الخ ، وبهذه المؤثرات يموت المريض . فإذا ما طردت الأرواح الخبيثة قبل تمكنها من إيجاد الأمراض المهلكة أمكن حصول الشفاء . أما الأدوية فكانت تعطى لإصلاح ما أفسدته الأرواح الخبيثة” انظر كتاب الطب المصري القديم للدكتور حسن كمال صفحة 13 “.
ثانيا :- معنى لفظ ( سرطـــــــــان )

علينا أولا أن نفهم شيئا ما عن الأورام. فالتورم يتألف من خلايا خرجت على التوازن الطبيعي للجسم لتتكاثر بصورة منفصلة. هذه الأورام يصعب السيطرة عليها لأنها ناتجة عن خلايا غير طبيعية خرجت عن نظام التوازن في جسم المصاب بها وأصبحت لا تؤدي وظيفتها الأساسية.

وهناك صنفان من الأورام:

1. المعتدل أو الحميد

2. المدمر أو الخبيث

وتتألف الأورام المعتدلة أو الحميدة من خلايا تظل معزولة عن مجموعات الخلايا المحيطة بها وتنمو ضمن كبسولة محيطة بها. والورم الحميد يشبه مجموعة من الناس تعيش داخل أسوار مستديرة ومحاطة من جميع الجهات بمدينة كبيرة. وتدل كلمة حميد أو معتدل على كون هذا النوع من التورم غير مؤذي. ولكنه مادام يحتل فسحة من الجسم، فإنه قد يسبب متاعب جانبية عن طريق الضغط على مجموعات الأنسجة المحيطة به، أو ربما يقوم بإفراز مواد فعالة مثل الهرمونات. والتورم الدهني الذي يظهر تحت الجلد مباشرة على شكل فقاعة صغيرة هو من هذا النوع. الثؤلول أيضا يعتبر ورم حميد.

أما الأورام الخبيثة فتتألف من خلايا تنمو بكثرة وباتساع وتغزو مجموعات الأنسجة المحيطة بها أو تنتشر عن طريق الدم (لا تبقى محصورة). وهذا النوع من الأورام يسمى السرطان. فإذ ينمو هذا الورم السرطاني فإنه ينشر تأثيره المدمر باتجاهات عديدة كأرجل الأخطبوط المتعددة المترامية. وعندما يغزو مجموعات الخلايا والأنسجة الأخرى، فإنه غالبا ما يقضي عليها ويدمرها إذ أنه يعرقل إمداد الدم إليها.

هذا التدمير للأنسجة المجاورة قد يؤدي إلى النزيف والتقرح. ولعل أسوأ مظاهر التورمات الخبيثة (السرطان) هي تلك المجموعات الصغيرة من الخلايا السريعة التي تنفصل غالبا عن التورم الأصلي وتحمل إما بواسطة الدم أو بواسطة السائل الليمفاوي (سائل قلوي شفاف عديم اللون تقريبا يتألف من بلازما الدم وكريات دم بيضاء) إلى أجزاء أخرى من الجسم. هذه المجموعات من الخلايا المدمرة تتجمع في النهاية وتتكاثر وتتحد لتكون ورما ثانيا رئيسيا كالورم الأصلي. ويصف العلماء عملية الهجرة هذه بعملية الإنبثاقية metastasis. وقد يهدد هذا التورم الإنبثاقي (أي الذي انفصل عن التورم الأصلي) حياة المريض حتى أكثر من التورم الأساسي.

ويميل التورم الخبيث الجديد إلى النمو لفترة قصيرة على شكل التورم الأصلي ومن ثم تتكرر العملية. إذ تبدأ مجموعات من خلاياه بالانفصال والابتعاد مع مجرى الدم لتكون ورما آخر منفصلا. ولذلك فإنه كلما عولج السرطان مبكرا، كلما زادت إمكانيات نجاح المعالجة. وعندما يزول التورم الخبيث تماما في مراحله الأولى قبل أن تبدأ عملية الانبثاق، تكون احتمالات إنقاذ حياة المريض جيدة نسبيا. أما إذا حدث الانبثاق وانفصلت بعض الخلايا عن الورم الأصلي لتكون أوراما أخرى، فإنه حتى لو أزيل الورم الأصلي، فإن الأورام الأخرى التي ستنشأ في أجزاء أخرى من الجسم تجعل موت المصاب شبه أكيد.

وبما أن أي خلية في الجسم تقريبا معرضة للإصابة بالسرطان، فإن أي عضو من أعضاء الجسم معرض للإصابة بالسرطان. وكلمة سرطان تدل على وجود ورم خبيث وهي عامة ولا تدل على العضو المصاب. لذلك يتم تسمية الأورام تبعا للخلايا أو الأنسجة التي نشأت منها. وبناء على ذلك فقد تم تحديد عدد كبير من الأورام المختلفة. فالأورام الناتجة من طبقة الخلايا الظهارية التي تغطي الجسم وتبطن الأعضاء المجوفة بداخلة epithelia يطلق عليها إسم كارسينوما carcinoma. ميلانوما melanoma عبارة عن سرطان ناتج من خلايا الجلد التي تنتج الميلانين (الصبغ الأسود الموجود في الجلد والشعر)، وهذه الخلايا تسمى ميلانوسايتس melanocytes. أما ما يسمى بالساركوما sarcomas من الممكن أن تنتج من خلايا العظم أو الغضاريف، مثلا اوستيوساركوما osteosarcoma و كوندروساركوما chondrosarcoma.

ثالثا :- مسببات السرطان
كان الاعتقاد السائد في الماضي أن السرطان هو نتيجة خطأ وراثي. أما الآن، وبعد الزيادة الكبيرة في المعرفة الطبية، فإننا نفهم المزيد عما يحدث في الخلايا عندما تتحول إلى خلايا سرطانية. فالواضح أن خطأ ما في آلية التحكم يجعل بعض الخلايا تخرج عن التقيد بقيود النمو الطبيعي في المناطق المتواجدة فيها من الجسم

أما العوامل التي تسهم في ظهور السرطان فهي معقدة. فبعض أنواع السرطان قد تنتج عن مجموعة عوامل بيئية تعمل معا مقوية ومساندة لبعضها البعض أ.هـ.

الوقاية

ما الاشياء التي يجب تفاديها لمنع حدوث السرطان؟

مع الاسف ان غذاءنا والماء الذي نشربه والاشياء المحيطة بنا محملة بآلاف المواد التي تسبب التسرطن ولا يمكن تفادي اياً منها حتى يأتي الوقت لأن تتخذ الحكومات او الهيئات قرارا حاسما بالحد من هذه المواد التي تسبب التسرطن. وافضل شيء نعمله هو تعليم انفسنا كيف نكون جاهزين للتغلب على هذه المشكلة. توجد بعض الاغذية والادوية والكيميائيات تصحبها مواد مسرطنة. واهم المواد التي يجب تفاديها والتي لها دور كبير في احداث او تكوين السرطان هي:

1- اللحم Meat: يجب تفادي اللحم او التقليل منه إلى حد كبير حيث ان اللحم الذي يأيتنا من المزارع الصناعية والتي تعطى فيها الحيوانات نسبة كبيرة من الهورمونات. كما ان مركبات الاستروجين تحقن دوريا للحيوانات من اجل تسمينها. وعند اكل مثل هذا النوع من اللحم فان الهرمون الموجود فيه يخزن في انسجة الفرد التناسلية سواء في المبايض او الخصية او البروستاتا الذي بدوره يحرض هرمونات الجسم والتي تؤدي زيادتها إلى تكوين السرطان.

وإذا كنت مصمما على اكل اللحم فيجب ان تكون قليلة جدا من لحم حيوانات ربيت في مزارع طبيعية بالاضافة إلى التخلص من الدهون الموجودة علي اللحم والتي تحوي بعض الاستروجين.

– منتجات الألبان Dairy Products:

تحتوي منتجات الألبان كميات كبيرة من الاستروجين. وقد لوحظ ان النساء اليابانيات لا يحصل لديهن سرطان الثدي مقارنة بالنساء الامريكيات نظرا لأن الحليب ليس اساسيا في غذا اليابانيين. كما ان منتجات الالبان تحتوي ايضا Chlorine Based Pullutant Dioxin وقد وجد ان التعرض لمستوي معين من ال Dioxin ربما هدد صحة الانسان بحدوث السرطان.

3- المضادات الحيوية Antibiotic:

المضادات الحيوية ليست فقط التي تصرف لنا من اجل العلاج بل اتضح ان كثيرا من اصحاب المزارع اعتاد روتينيا ان يحقن ماشيته بالمضادات الحيوية والذي اصبح جزءا من طعامنا الذي نتناوله.. هذه المضادات تؤثر علي جهازنا المناعي وذلك بهدم كريات الدم البيضاء التي نحتاجها للدفاع ضد الامراض.
4- المبيدات الحشرية Pesticides:

المبيدات الحشرية تعد من اخطر المواد التي تسبب السرطان ولا سيما في الدول المتخلفة التي لا يوجد لديها الوعي الكامل باضرار المبيدات الحشرية وطريقة استعمالها والوقاية منها. وقد حذرت الكاتبة راشيل كارسون العالم بان كثرة استعمال المبيدات الحشرية ربما دمر الحياة البشرية ومع الاسف لم يجد تحذيرها اي صدى يذكر الا بعد ان استفحل امر اضرار المبيدات الحشرية التي تسبب السرطان. وفي دراسات حديثة على النباتات الداخلية (التي تنمو داخل المنازل) والخارجية التي تستعمل فيها المبيدات الحشرية ازدياد في اصابة الاطفال بالسرطان وبالاخص الانسجة الملساء والسرطان الغدي والسرطان الذي يبدأ في العظام والانسجة الملاصقة، وتسبب المبيدات الحشرية التالية: Diazinon, Heptaclor, chlordane, chlorpyrifos سرطان اللمفوما وسرطان الدماغ واللمفوما غير الهيدجيكونية. كما وجد أن النوع dichlorovs يسبب اللوكيميا وبالاخص في الرجال البالغين ولاطفال ولدوا من ام تعرضت لهذا النوع من المبيدات وخاصة في الاشهر الاخيرة من الحمل.

5ـ التبغ Tobaccoالكل منا يعرف اثر التدخين المكون الاول لسرطان الرئة ومعظم الناس يتكون لديهم انذار بالاصابة بسرطان الرئة من جراء استنشاق الدخان الذي ينفثه المدخنون. وقد ابدت دراسة حديثة التأكيد على ان 17% من سرطان الرئة يوجد في اناس تعرضوا للدخان الذي يلفظه المدخنون بالرغم من انهم لم يدخنوا سيجارة في حياتهم وذلك بين الاعمار من ثلاث سنوات الى 50سنة. كما ان سرطان العنق له علاقة بشم دخان المدخنين كما ان مضغ اوراق التبغ ليس بالخيار الجيد لاستعمال التبع حيث انه يسبب سرطان اللثة والفم.

6ـ المشروبات الكحولية Alcohol

شرب مرتين الي ثلاث مرات كحول في الاسبوع يعتبر شرباً متوسطاً،، ولكن اربعة اضعاف الكمية يكون سرطان الثدي لدى المرأة. الشربة الواحدة من البيرة تعادل 12اونسة والشربة الواحدة من الواين تعادل 4اونسات والشربة الواحدة من الويسكي تعادل , 15اونسة.
7ـ الاشعاع Radiation

تؤخد الاشعة السنية فقط عند الضرورة القصوى، حيث ان التعرض لها ولو بكمية طفيفة مدعاة للسرطان بالاضافة الى ان اشعة الشمس والتعرض لها يمكن ان يسبب سرطان الجلد. والتعرض لاشعة الشمس بكثرة يسبب الاورام القتامية وعليه يجب لبس نظارات شمسية وغطاء على الرأس واحجبة شمسية لتلافي حدوث السرطان.

8 الاشعاع الكهرومغناطيسي Electromagnetic Radiation

وفقاً للدراسات فان الناس الذين يسكنون قريباً من ابراج الضغط العالي للكهرباء يكونون اكثر الناس عرضة للاصابة بسرطان اللوكيميا والثدي مقارنة بالبعيدين عن مواقع الضغط العالي. والتعرض للكميات البسيطة من الاشعاع الكهرومغناطيسي ولمدة طويلة يسبب التسرطن. وقد لوحظ ان العمال الذين يشتغلون في هذا المجال هم اكثر الناس عرضة لسرطان اللوكيميا،، كما أن الاشعاع الذي ينبعث من الميكروويف والافران الكهربائية والبطانيات الكهربائية والساعة الرقمية تسبب السرطان ، ويجب ان لا تشبك هذه المواد في الفيش إلا عند الاستعمال.

9ـالاتصال الجنسي غير الشرعي Promiscuity

ان المرأة التي تشرع في الاتصال الجنسي قبل سن السادسة عشرة مع شريك غير مختون تكون النسبة عالية باصابتها بسرطان عنق الرحم. كما ان سرطان قضيب الرجل الذي يتصل بالمرأة اتصالاً غير شرعي وهو غير مختون يحدث كما في المرأة.

10؟ـ العلاج بالهرمونات Hormone Replacemenl therapyان وصفات الهرمونات التي تصرف للمرأة فيما بعد انقطاع العادة الشهرية بواسطة الاخصائيين الطبيين وذلك من اجل الخوف من اصابتها بهشاشة العظام وامراض الاوعية التاجية قد وجد علاقة بين تناول هذه الهرمونات وبين نسبة ارتفاع سرطان الثدي والرحم لدى النساء اللاتي يتناولن هذه الهرمونات.

11ـ موانع الحمل Oral Contraceptive

وجد ان حبوب منع الحمل التي تأخذها المرأة تفرغ الفيتامينات والمعادن المضادة للسرطان في جسم المرأة وعليه فإنه يتكون سرطان الثدي ويجب على المرأة التي تستعمل حبوب منع الحمل أن تأخذ مكملات غذائية مثل الفيتامينات والمعادن لتعويض النقص لديها.

12ـ الاغذية الممسوخة Denatured Foods

السكر والملح والاطعمة المحفوظة او المعلبة والاغذية المقددة او المدخنة والاغذية الدهنية والزيوت المهدرجة والاغذية المتسمة بالادمان والاغذية المخللة والاغذية المملحة والكافئين يجب تحاشيها حيث انها تحدث السرطان كما ان الاغذية الغنية بالبروتين والاغذية الغنية بالكوليسترول لها علاقة بالسرطان.
رابعاا :- حارب السرطان بالفحص المبكر

الهدف هنا ليس التخويف بل هو التثقيف. ولخير الإنسان أن يسعى للاطمئنان من أن يترك نفسه وهو لا يدري أن هناك مرضا ما ينخر في جسده، وإذا كانت الوقاية خير من العلاج فإن الاكتشاف المبكر خير وسيلة للتخلص من هذا الداء العضال إذا لم يكن الابتعاد والوقاية ممكنين.

وربما كانت إحدى أهم مصائبنا لا المرض بحد ذاته، بل الخوف من المرض أو معالجته بالخوف أو بالهروب من مجابهته إن كان ذلك يجدي. ففي البلدان الراقية لا يذهب الناس إلى الطبيب لأنهم مرضى، بل لأنهم أصحاء ولأنهم يريدون الحفاظ على صحتهم. فهم يؤمنون بالكشف الطبي الدوري على صحتهم لتلافي المرض في مراحله الأولى إذا وجد، حيث يكون العلاج، حينئذ، ميسورا وذلك قبل استفحاله .

خامسا:-توجد بعض المؤشرات التي قد تنبئ بوجود السرطان ومنها:

1. بحة في الصوت

2. خراج لم يظهر عليه أي تحسن

3. نزيف غير اعتيادي

4. تغيير في انتظام دورة الأمعاء أو المثانة

5. عسر في الهضم مزمن أو صعوبة في البلع

6. أي ورم صلب في الصدر أو الرقبة أو في أي مكان آخر في الجسم

7. أي تبديل في حجم خراج أو ثؤلول

8. وأي فقدان غير متوقع في الوزن

وقد لا تشير أي من هذه العلامات إلى السرطان. ومع ذلك فلا بد من الحيطة والفحص الدوري لتلافي الخطر في مهده.

وتقول الإحصائيات العالمية أنه بعد أن يشفى شخص واحد فقط السابق من أربعة يشقى الآن واحد من ثلاثة أي بإنقاذ حياة 150,000 نسمة بدلا من 75,000 في بلد معتدل السكان والمساحة. ولكن السرطان الذي ينتشر من مكانه إلى أمكنة أخرى من الجسم يكون في الواقع خطرا على الحياة ومميتا، مهما كانت نظرتك إلى الموضوع.

*************************************
سرطان الطفـولة
________________________________________

• حول السرطان
o مقـدمة
o حول نشوء السرطان
o عوامل الخطورة للسرطان عند الأطفال
o التشخيص المبكر و الأعراض الشائعة
o الأنواع الرئيسية لسرطان الطفولة
o الفحوصات و التحاليل المخبرية
o أنظمة تصنيف الأورام
• حول معالجات سرطان الطفولة
o الجراحة – العلاج الكيماوي – العلاج الإشعاعي – زراعة نقى النخاع العظمي – العلاج المناعي – معدلات الشفاء و التكهن بالمردود العلاجي
o حول العناية الداعمة
o التغذية – العناية الصحية بالفم – نقل الدم – النزف – العدوى – قياس الحرارة – اللقاحات – سحب عينات الدم – جمع عينات البول – تخطيط صدى القلب – التعامل مع الألم.
• مواصلة العناية الطبية
حـول السرطان
مقـدمة
يُشير تعبير السرطان إلى مجموعة من الأمراض الورمية المتشابهة في خواصها و المتماثلة في نمط سلوكها و التي تنشأ بخـلايا الجسم، الوحدة الأساسية في تركيبة البُـنية الجسدية، و التي بدورها تتكون من خـلايا متعددة مختلفة الأنواع و الوظائف، و طبيعياً تولد هذه الخلايا و تتكاثر، و تنمو و تصل أطوار البلـوغ و النضج و تـفـنى، حسب نظام ثابت و مستقر يتحدد نمطه وفقاً لحاجات الجسم، الأمر الذي يحفظ سلامته وعافيته، و من جهة أخرى تتكاثر مختلف الخلايا و تنمو بوتيرة سريعة خلال السنوات الأولى من العمر ( و تتفاوت تبعا لنوعها بطبيعة الحال )، و إلى أن يُصبح الشخص بالغاً، و عندها يتم إنتاج خلايا جديدة بأغلب أجزاء الجسم عند الحاجة و الضرورة فحسب، لاستبدال الخلايا المكتهلة و الميتة أو لإصلاح الجروح.
و ينشأ التسرطن حين تنقلب خلايا نسيج ما بالجسم لتصبح شاذة، تنمو و تتكاثر دون تحكم و تخرج عن خط النمـو و التبدل الطبيعي، و بدلاً من أن تموت في طورها النهائي، تستمر في النمو و التكاثر منتجة لخلايا شاذة جديدة، و تتكدس الخلايا السرطانية و تكوّن كتلة أو تضخما يسمى بالورم، يقوم عند تقدم نموه بالضغط على الأنسجة المجاورة و إزاحتها، و يمكنه أن يغزو و يدمر الخلايا الطبيعية، يُسثتنى من ذلك بعض الأنواع، مثل خلايا سرطان ابيضاض الدم، التي لا تكوّن كتلاً ورمية، و إنما تنشأ في الأعضاء المنتجة للدم ( النخاع العظمي و الجهاز الليمفاوي )، و تنتقل عبره إلى بعض الأنسجة و الأعضاء الحيوية الأخرى.
و يمكن لبعض من الخلايا الورمـية أن تخرج من محيطها، و تنتقل إلى أعضاء أخري بالجسم لتواصل نمـوها الشاذ و غير الطبيعي و الخارج عن التحكم، حيث تستقر و تستنسخ نفسها، لتكوّن أوراما مثيلة في الموضع الجديد، و يسمى هذا الانتقال بالإنتشار أو الإنبثات ( metastasis )، و تُسمى الأورام الناتجة عقب الانتقال عادة بالأورام المنتقلة أو الثانوية تمييزا لها عن الأورام الأصلية.
و ثمة فئتان من الأورام، الورم الحميد ( benign tumor )، الذي يتصف بأنه ينحصر بموضع نشوئه الأصلي و لا ينتقل إلى مواضع أخرى، و ذو نمو محدود، و يمكن استئصاله دون أن يعود للنمو ثانية في أغلب الأحوال، و الأهم من ذلك بطبيعة الحال انه نادراً جدا ما يُعد مهدداً للحياة، و الورم الخبيث ( Malignant tumor ) أو الضار، و الذي يُشار إليه بتعبير السرطان بصفة عامة، و هو النوع الخطر، و الذي يتميز إضافة إلى البُنية و النمو الشاذين، بالمقدرة على غزو الأنسجة أو الأعضاء الحيوية سواء المجاورة لموضع نشوئه أو البعيدة و التأثير عليها و أحيانا تدميرها، و ذلك لمقدرة خلاياه على اختراق الأنسجة المتاخمة و الانتشار و الانتقال من مواضع نشوئها إلى مواضع أخرى بالجسم، و في اغلب الأحوال يتم انتقالها إلى المواضع البعيدة عبر الدورة الدموية و الجهاز الليمفاوي.
و من جهة أخرى، ينتهج كل نوع من السرطـان سلوكه الخاص و المختلف، و على سبيل المثال، فسرطان العـظام و سرطـان الدم هما نوعان مختلفان من الأورام، ينموان بوتيرة و نمط مختلفين، و يختص كل منهما بمضاعفات و تأثيرات تميّـزه عن غيره، و يستجيبان لمعالجات مختلفة و بأنماط متباينة، و لذلك يحتاج مرضى السرطان للعلاج الذي يستهدف النوع الخاص بكل منهم، و لا يتم تلقي علاج موحد لكل الحالات.
و تتم تسمية أغلب أنواع السرطان حسب العضـو أو نوع الخلايا بموضع النشوء، و مع انتقال الورم أو انبثاته إلى مواضع أخرى و استقراره بها، يتكون الورم الجديد من نفس نوع الخلايا الشاذة و يظل يحمل تسمية المنشأ الأول، فمثلا إن انتقل سرطان الرئة إلى الدمـاغ، فالخلايا السرطانية الموجودة بالدماغ هي في الواقع خلايا سرطان الرئة، و يسمى في هذه الحال بسرطان الرئة المنتقل أو الثانوي و ليس بسرطان الدماغ.
________________________________________
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــ

الادوية المستخدمة في علاج السرطان في المستشفيات العامة:
يتضمن الدليل المعلومات الأساسية حول مجمل الأدوية المعتمدة في معالجات السرطان، من عقاقير العلاج الكيماوي و المناعي و العقـاقير المساندة المستخدمة في مختلف الخطط العلاجية لمختلف أنواع الأورام، و تتضمن النشرات نبذة مختصرة عن العقاقير و وظائفها و طرق التناول و المضاعفات الجانبية و توصيات حول الإستخدام…
لكنها تظل علاجات تقليدية .. لاشفاء بها…!
——————————————————————————–

Cancer drug guide

A

اسيتامينوفين Acetaminophen
اكريداينيل انيسايدايد، أنظر أمساكرين Acridinyl anisidide
اكت دي، أنظر داكتينومايسين Act-D
اكتينومايسين دي، أنظر داكتينومايسين Actinomycin D
ادريا، أنظر دوكسوروبايسين Adria
ادريمايسين، أنظر دوكسوروبايسين Adriamycin
ادروسيل، أنظر فلوراويوراسيل Adrucil
الديسلوكين، أنظر انترلوكاين 2 Aldesleukin
اليمتوزوماب Alemtuzumab
اليمتا، أنظر بيميتريكسيد Alimta
الكيران، أنظر ميلفالان Alkeran
اللوبيورينول Allopurinol
الوبريم، أنظر اللوبيورينول Aloprim
اميفوستين Amifostine
امينوجلوتيتميد Aminoglutethimide
اميسا، أنظر أمساكرين AMISA
امسا، أنظر أمساكرين AMSA
أمساكرين Amsacrine
اناستروزول Anastrozole
ارا – سي، أنظر سايتارابين Ara-C
اريميدكس، أنظر اناستروزول Arimidex
ارومازن، أنظر ايكسمستان Aromasin
اسب، أنظر اسبارجيناز Asp
اسبارجيناز Asparaginase
B

بي سي إن يو، أنظر كارموستين BCNU
بينادريل، أنظر دايفينهايدرامين Benadryl
بايكالوتامايد Bicalutamide
باي سي إن يو، أنظر كارموستين BiCNU
بليونوكسان، أنظر بليومايسين Blenoxane
بليو، أنظر بليومايسين Bleo
بليومايسين Bleomycin
بيوسايرإيلين Buserelin
بيوسولفان Busulfan
C

فولينات الكالسيوم، أنظر لوكوفورين Calcium folinate
كامباث، أنظر اليمتوزوماب CAMPATH
كامبتوزار، أنظر ايرينوتيكان Camptosar
كابسايتابين Capecitabine
كاربوبلاتين Carboplatin
كارموستين Carmustine
كاسوديكس، أنظر بايكالوتامايد Casodex
سي سي إن يو، أنظر لوموستين CCNU
سي دي آ ، أنظر كلادريبين CdA
كلورامبيوسيل Chlorambucil
سيسبلاتين Cisplatin
كلادريبين Cladribine
كومبازين، أنظر بروكلوربيرازين Compazine
كوزميجين، أنظر داكتينومايسين Cosmegen
سايكلوفوسفامايد Cyclophosphamide
سايتادرين، أنظر امينوجلوتيتميد Cytadren
سايتارابين Cytarabine
سايتوزار، أنظر سايتارابين Cytosar-U
سايتوزين ارابينوسايد، أنظر سايتارابين Cytosine arabinoside
سايتوكسان، أنظر سايكلوفوسفامايد Cytoxa
D

داكاربازين Dacarbazine
داكتينومايسين Dactinomycin
داربابوتين آلفا Darbapoetin alfa
دونومايسين، أنظر داونوروبايسين Daunomycin
داونوروبايسين Daunorubicin
ديكادرون، أنظر ديكساميتازون Decadron
دلتازون، أنظر بريدنيزون Deltasone
ديوكسي كوفورمايسين، أنظر بنتوستاتين Deoxycoformycin
ديكساميتازون Dexamethasone
ديكسازون، أنظر ديكساميتازون Dexasone
داي إيثيل ستيلبيسترول Diethylstilbestrol
دايفينهايدرامين Diphenhydramine
د ن ر، أنظر داونوروبايسين DNR
دوسيتاكسيل Docetaxel
دوكسوروبايسين Doxorubicin
دي تي آي سي، أنظر داكاربازين DTIC
E

ايفوديكس مرهم، أنظر فلوراويوراسيل Efudex
إلديسين، أنظر فينديسين Eldesine
ايلبتين، أنظر امينوجلوتيتميد Elipten
ايلينس، أنظر ايبيروبايسين Ellence
ايلوكساتين، أنظر اوكساليبلاتين Eloxatin
السبار ، أنظر اسبارجيناز Elspar
ايمسايت، أنظر ايستراموستين Emcyt
إيندوكسان، أنظر سايكلوفوسفامايد Endoxan
ايبيروبايسين Epirubicin
ايبوتين آلفا Epoetin alfa
إيبوجين، أنظر ايبوتين آلفا Epogen
إيرقاميسول، أنظر ليفاميسول Ergamisol
ايستراسايت، أنظر ايستراموستين Estracyte
ايستراموستين Estramustine
إيثيول، أنظر اميفوستين Ethyol
ايتوبوسايد Etoposide
ايوفلكس، أنظر فلوتامايد Euflex
ايكسمستان Exemestane
F

فيمارا، أنظر ليتروزول Femara
فيلجراستيم Filgrastim
فلودارا، أنظر فلودارابين Fludara
فلودارابين Fludarabine
فلوراويوراسيل Fluorouracil
فلوتامايد Flutamide
حمض الفولينيك، أنظر لوكوفورين Folinic acid
G

جي سي أس إف، أنظر فيلجراستيم G-CSF
جيمسايتابين Gemcitabine
جيمزار، أنظر جيمسايتابين Gemzar
جليفيك، أنظر ايماتينيب Gleevec
جلايفيك، أنظر ايماتينيب Glivec
جي أم سي أس إف، أنظر أنظر سارجراموستيم GM-CSF
قوسايرإيلين Goserelin
جرانيسترون Granisetron
H

هالدول، أنظر هالوبيريدول Haldol
هالينول، أنظر اسيتامينوفين Halenol
هالوبيريدول Haloperidol
هيرسيبتين، أنظر تراستوزوماب Herceptin
هيكسادرول، أنظر ديكساميتازون Hexadrol
هونفول، أنظر داي إيثيل ستيلبيسترول Honvol
هيكامتين، أنظر توبوتيكان Hycamtin
هايدريا، أنظر هيدروكسيوريا Hydrea
هيدروكسيوريا Hydroxyurea
I

ايدامايسين، أنظر ايداروبايسين Idamycin
ايداروبايسين Idarubicin
ايفكس، أنظر ايفوسفامايد Ifex
ايفوسفامايد Ifosfamide
ايماتينيب Imatinib
ايميدازول كاربوكزامايد، أنظر داكاربازين Imidazole carboxamide
انترفيرون آلفا Interferon alpha
انترلوكاين 2 Interleukin 2
إنترون آي، أنظر انترفيرون آلفا Intron A
ايرينوتيكان Irinotecan
ايزوفوسفامايد، أنظر ايفوسفامايد Isophosphamide
K

كيتريل، أنظر جرانيسترون Kytril
L

ل ـ أسب ، أنظر اسبارجيناز L-ASP
ليتروزول Letrozole
لوكوفورين Leucovorin
ليوكيران، أنظر كلورامبيوسيل Leukeran
ليوكاين، أنظر سارجراموستيم Leukine
لوبرولايد Leuprolide
ليوستاتين، أنظر كلادريبين Leustatin
ليفاميسول Levamisole
لوموستين Lomustine
لوبرون، أنظر لوبرولايد Lupron
M

ماتولان، أنظر بروكاربازين Matulane
ميكلورإيثامين Mechlorethamine
ميجايس، أنظر ميجيسترول Megace
ميجيسترول Megestrol
ميلفالان Melphalan
ميركابتوبيورين Mercaptopurine
ميزنا Mesna
ميزنكس، أنظر ميزنا Mesnex
ميتوتريكسات Methotrexate
ميكسات، أنظر ميتوتريكسات Mexate
ميتراسين، أنظر بليكامايسين Mithracin
ميترمايسين، أنظر بليكامايسين Mithramycin
ميتومايسين Mitomycin
ميتومايسين سي، أنظر ميتومايسين Mitomycin C
ميتوزانترون Mitoxantrone
6 أم بي، أنظر ميركابتوبيورين MP 6
أم تي اكس، أنظر ميتوتريكسات MTX
مستاقرين، أنظر ميكلورإيثامين Mustargen
ميوتامايسين، أنظر ميتومايسين Mutamycin
مايليران، أنظر بيوسولفان Myleran

N

ناتولان، أنظر بروكاربازين Natulan
نافيلبين، أنظر فينوريلبين Navelbine
نيوميغا، أنظر اوبريلفيكين Neumega
نيوبوجين، أنظر فيلجراستيم Neupogen
نيوتريكسين، أنظر ترايميتركسات Neutrexin
نيلاندرون، أنظر نيلوتامايد Nilandron
نيلوتامايد Nilutamide
نيبينت، أنظر بنتوستاتين Nipent
خردل النتروجين، أنظر ميكلورإيثامين Nitrogen Mustard
نولفاديكس، أنظر تاموكسيفين Nolvadex
نوفانترون، أنظر ميتوزانترون Novantrone

O

اونكوفين، أنظر فينكريستين Oncovin
اوندانسيترون Ondansetron
اوبريلفيكين Oprelvekin
اورازون، أنظر بريدنيزون Orasone
اوكساليبلاتين Oxaliplatin

P

باكليتاكسيل Paclitaxel
بانادول، أنظر اسيتامينوفين Panadol
بارابلاتين، أنظر كاربوبلاتين Paraplatin
بارابلاتين آي كيو، أنظر كاربوبلاتين Paraplatin AQ
بيميتريكسيد Pemetrexed
بنتوستاتين Pentostatin
فارموروبايسين، أنظر ايبيروبايسين Pharmorubicin
بلاتينول، أنظر سيسبلاتين Platinol
بليكامايسين Plicamycin
بريدنيزون Prednisone
بروكاربازين Procarbazine
بروكلوربيرازين Prochlorperazine
بروكريت، أنظر ايبوتين آلفا Procrit
بروسايتوكس، أنظر سايكلوفوسفامايد Procytox
برولوكاين، أنظر انترلوكاين 2 Proleukin
بيورينيتول، أنظر ميركابتوبيورين Purinethol
R

رالتيتريكسد Raltitrexed
رايتوكسان، أنظر رايتوكسيماب Rituxan
رايتوكسيماب Rituximab
روفيرون آي، أنظر انترفيرون آلفا Roferon A
روبيدومايسين، أنظر داونوروبايسين Rubidomycin

S

سارجراموستيم Sargramostim
ستيلبيسترول، أنظر داي إيثيل ستيلبيسترول Stilbestrol
ستربتوزوسين Streptozocin
سابريفاكت، أنظر بيوسايرإيلين Suprefact

T

تابلويد، أنظر تايوجوانين Tabloid
تاموفين، أنظر تاموكسيفين Tamofen
تاموكسيفين Tamoxifen
تاكسول، أنظر باكليتاكسيل Taxol
تاكسوتير، أنظر دوسيتاكسيل Taxotere
تيمودال، أنظر تيموزولومايد Temodal
تيموزولومايد Temozolomide
تينيبوسايد Teniposide
6 تي جي، أنظر تايوجوانين TG 6
تايوجوانين Thioguanine
تيوبلكس، أنظر تيوتيبا Thioplex
تيوتيبا Thiotepa
تاموديكس، أنظر رالتيتريكسد Tomudex
توبوتيكان Topotecan
تراستوزوماب Trastuzumab
ترايميتركسات Trimetrexate
تايلينول، أنظر اسيتامينوفين Tylenol

U

اوروميتكسان، أنظر ميزنا Uromitexan

V

في بي إل، أنظر فينبلاستين VBL
في سي آر، أنظر فينكريستين VCR
فيلبان، أنظر فينبلاستين Velban
فيبسيد، أنظر ايتوبوسايد VePesid
فينبلاستين Vinblastine
فينكريستين Vincristine
فينديسين Vindesine
فينوريلبين Vinorelbine
في أم 26 ، أنظر تينيبوسايد VM 26
في بي 16، أنظر ايتوبوسايد VP 16
فومون ، أنظر تينيبوسايد Vumon

X

زيلودا، أنظر كابسايتابين Xeloda

Z

زانوسار، أنظر ستربتوزوسين Zanosar
زوفران، أنظر اوندانسيترون Zofran
زولاديكس، أنظر قوسايرإيلين Zoladex
زوليدرونات Zoledronate
حمض زوليدرونيك، أنظر زوليدرونات Zoledronic acid
زورينول، أنظر اللوبيورينولZurinol

——————————————————————————–

مراجـع :

دليل أدوية السرطان للمرضى ـ وكالة السرطان بمقاطعة بريتش كولومبيا ، كندا ـ طبعة 2001.

دليل مستهلكي أدوية السرطان ـ جمعية السرطان الأمريكية، الطبعة الثانية، منشورات جونز و بارتليت 2004.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــ

]]>
https://www.cancer-in.com/?feed=rss2&p=160 3
احدى براءات الاختراع الممنوحة لمعهدنا https://www.cancer-in.com/?p=103 https://www.cancer-in.com/?p=103#comments Sat, 15 Dec 2012 01:09:16 +0000 http://www.cancer-in.com/?p=103 logo

هذه احدى براءات الاختراع التي نالها فريقنا البحثي من مكتب الاختراعات الاوربي ( * European Patent Office  *EPO ) في علاج احد انواع السرطان وهو سرطان الثدي المتأخر

اضغط للتحميل:

اولا

ثانيا

ثالثا

رابعا

]]>
https://www.cancer-in.com/?feed=rss2&p=103 2
السرطان وتحاليل دلالات الاورام https://www.cancer-in.com/?p=144 https://www.cancer-in.com/?p=144#comments Fri, 05 Oct 2012 03:43:52 +0000 http://www.cancer-in.com/?p=144 الدكتور الاختصاص قاسم فالح ..

 

دلالات الأورام حسب أعضاء الجسم المختلفة.

الغدة الجار درقية .
PTH (Intact)
الغدة النخامية
ACTH – Prolactin
الرقبة والرأس
SCC – CEA
الثدي
CA15.3 – CA549 – CEA
الغدة الدرقية
Thyroglobulin – Calcitonin
المعدة
CA72.4 – CA19.9 – CA50
المرىء
SCC – CEA
البنكرياس
Ca19.9 – CA50 – CEA
الرئة والشعب الهوائية
NSE – SCC – CEA
القولون والمستقيم
CEA – CA19.9 – CA50
القنوات المرارية
CA19.9 – CA50 – CEA
الكلى
Erythropoietin – Renin
الكبد والمرارة
AFP – CEA –
CA19.9 – Ca50
المبيض
CA125 – Ca19.9 –
CA72.4 – CA50
المثانة
NMP 22
الرحم
SCC – CA125
البروستاتا
PSA
الجهاز اليمفاوي
BJ Protein – Immunofixation
الخصية
AFP – BHCG
تم بحمد الله ونتمنى من الله أن تكونوا إستفدتم
www.ahramlab.blogspot.com
مرض السرطان وتحاليل دلالات الأورام
يعتبر مرض السرطان من أخطر أمراض العصر الحديث وقد سمى هذا المرض بالسرطان نسبة حيوان السرطان المعروف عنه إلى بأنه يطبق على فريسته في أي موضع من جسمها ثم يمد أطرافه المتعددة في جميع الاتجاهات والعالم “أبو قراط” والمسمى بأبو الطب والذي عاش في القرن الخامس الميلادي هو من سمى هذا المرض بهذا الاسم نسبةً إلى هذا الحيوان نظراً لوجه التشابه بينهما ،
والآن لنتحدث عن مرض السرطان :-
فالسرطان (CANCER ) هو ورم خبيث ينشأ عن نمو خلايا الجسم نمواً غيرطبيعي وبدون سيطرة وليس لهذاالنمو نهاية . وهناك ما يقرب من 250نوعاً من هذا المرض اللعين نذكر منها: سرطان الثدي والبروستات والقولون والمستقيم والمثانة والمبيض والرحم والمعدة والكبد والقناةالهضمية والدم .
أسبابه :
غير معروف إلى الآن السبب الحقيقي وراء السرطان حيث لا يزال مدار بحث العلماء ، لكنهم توصلوا إلى المسببات التي تؤدي إلى السرطان ومنها المواد الكيماويةالمسرطنة وبعض الأمراض الفيروسية مثل التهاب الكبد الفيروسي النوعين B&C في مراحلهما المتأخرة وأخيراً الإشعاع الذري والنووي والتدخين .
ومرض السرطان مرض غير معد أووراثي ، لا ينتقل من المريض إلى السليم بالتلامس ، ولو كان السرطان معدياً لظهرت أوبئة سرطانية كثيرة نظراً لأن هذا المرض معروف منذآلاف السنين وهذا من نعمة المولى عز وجل .
ومن الممكن اكتشاف قابلية الجسم للإصابة بالسرطان مبكراً وذلك عن طريق الكشف عن وجود الأجسام المضادة للجين المسؤول عن إيقاف انقسام الخلية البشرية ويسمى الجين ( P53) والذي إذا تعطل بسبب عمليةتكوين أجسام مضادة له / فان الخلية تظل في انقسام مستمر غوغائي وعشوائي وهذا بالطبع يؤدي الى حدوث خلل في الجزيئات ومن ثم السرطان ، ولقد وجد أنهذه الأجسام المضادة يؤدي الى الكشف المبكر عن القابلية للإصابة بالسرطان لا سمح الله .
وهناك تحاليل مخبريه لاكتشاف مرض السرطان وفحوصاتدلالات الأورام Tumor Markers وهي عبارة عن قياسات تتم في عينة من الدم يمكن من خلالها التوصلالى التشخيص المبكر للسرطان ومتابعة تأثير العلاج وقياس مدى استجابةالمريض مثل سرطان الرحم CA 15.3 وسرطان الثدي CA 125 وسرطان المبيض CA125 وسرطان الخصيتين BHCGوسرطان الغدة الدرقيةسرطان المعدة CA72-4وسرطان الدم اللوكيميا) B2M – CBC&BFسرطان القولون( CEA وسرطان نخاع العظم وهذا المرض لا يميز بين صغير أوكبير ولاغني أو فقير ، وحتى لا تقع بين عشية وضحاها فريسة للمرض سارع الى استشارة طبيبك وعمل الفحوصات اللازمة.
من أشهر أنواع مرض السرطان
1- سرطان البروستاتا : الذكور فقط هم الذين يملكون غدة البروستاتا التي تفرز السائل المنوي الحامل للحيوانات المنوية ،وتتخذ من أسفل المثانة مكاناً لها بحيث تحيط بقناة مجرى البول ،ويمثل سرطان البروستاتا ثاني أكبر أسباب الوفيات من السرطان بعد سرطانالرئة .
لا يوجد سبب معروف لسرطان البروستاتا ولكن ثبت أن الإفراط في تناول الدهون (اللحوم – البيض – الجبن الدسم– القشطة ) تؤدي الى زيادة التعرض للاصابة .
وتزداد احتمالية الاصابة بسرطان البروستاتا بتقدم العمر حيث ثبت أن أكثرمن 80% من الحالات يتم تشخيصها فوق سن 65 من العمر .
الكشف المبكر عن سرطان البروستاتا يؤدي الى الشفاء التام في أكثر من 95% من الحالات وتقل هذه النسبة تدريجياً عند أي تأخير في التشخيص .
على الرجال فوق سن الخمسين اجراء تحليل يسمى(Prostate Specific Antigen ) PSA في الدم وذلك للكشف عن سرطان البروستاتا ويتم هذا التحليل مرة واحدةسنوياً ، وفي حالة ارتفاعه عن 4ng/ml ينصح بعمل فحص Free PSA
ويجب أيضاً الفحص الشرجي مرة واحدة على الأقل كل عام للرجال فوق سن الأربعين .
عند وجود أي اشتباه في نتائج الفحص الشرجي أو نسبة Free PSA/ Total PSA في الدم يتم اجراء فحص بالموجات فوق الصوتية للبروستاتا ، بالاضافة الىأخذ خزعات من البروستاتا وفحصها مخبرياً للتأكد من المرض.
2- سرطان الثدي : يجب أن تحذر السيدات من سرطان الثدي حيث يعتبر سرطان الثدي من أكثر أنواع السرطانات انتشاراً بين سيدات حيث تصاب بهواحدة بين كل تسعة سيدات في العالم خلال فترة حياتها.
هناك نوعان من سرطان الثدي حسب الاستجابة للعلاج مهما كانت مرحلة التشخيص :
النوع الهادئ والبطئ في النمو والانتشار ويستجيببصورة رائعة للعلاج .
النوع الشرس الذي يزحف وينتشر سريعاً اذا أهمل اكتشافه ومن ثم علاجهمما يبين أهمية الكشف المبكر عن سرطان الثدي.
سرطان الثدي ليس حكراً على النساء فقط بل يصيب الرجال أيضاً ، ففيالولايات المتحدة الأمريكية مثلاً تم اكتشاف 182 ألف حالة سرطان ثدي منهاألف حالة بين الرجال . ويكون مسار السرطان في الرجال أكثر عنفاً وشراسة منهفي النساء نظراً لتأخر التشخيص عند الرجال حيث لا يتخيل معظمهم أنهم عرضةلهذا النوع من السرطانات .
ما هي العوامل التي تزيد من احتمالات الاصابة بسرطان الثدي ؟
هناك عدة عوامل تزيد من إحتمالات الاصابة بسرطان الثدي منها:
وجود حالة أو أكثر في محيط العائلة وخاصة الأقارب من الدرجة الأولى ،التدخين بكافة اشكاله وخصوصاً السجائر والشيشة والغليون وغيرها ازديادمعدلات تناول الدهون في الطعام ، السمنة ، عدم الانجاب ، التأخر في سنالانجاب للطفل الأول (30 سنة) وتعاطي الكحول .
ويمكن الوقاية من سرطان الثدي بإتباع الآتى :-
لسرطان الثدي علامات ومظاهر لابد أن نلحظها ونكتشفها ونستشير الطبيب فورالتأكد من وجودها لآكثر من أسبوعين متتالين ، وهي وجود ورم مهما تضاءل حجمه، ظهور خشونة أو قشور أو نتوءات في جلد الثدي ، حدوث تغيرات في الحلمة مثل وجود افرازات غير عادية أو كرمشة أو تقلصات أو الاحساس بألم غير عاديفيها. مع ملاحظة أن معظم هذه التغيرات يمكن أن تكون حميدة ولكن يظل الحكمالأخير للاستشارة الطبية .
إرشادات طبية للتشخيص المبكر لسرطان الثدي :
التدريب على فحص الذاتي الدوري للثدي مرة كل شهر لكل فتاة أو سيدة فوق العشرين منالعمر ، حيث أن السيدة هي أقدر من الطبيب على اكتشاف أية أورام في الثدي على أن يتم ذلك عمل الحمام أو أمام المرآة وبدون أي تهاون .
الكشف السريري (الأكلينكي) الدوري لدى الطبيب مرة كل ثلاث سنواتللسيدات من سن 20- 40 سنة ومرة كل سنة لمن هو فوق الأربعين سنة .
اجراء فحص بالأشعة للثديين بجهاز أشعة خاص المسمى Mammography مرةواحدة عند سن الأربعين ثم مرة كل سنتين في سن 40-49 سنة ، وأخيراً مرة كلسنة للسيدات فوق الخمسين
الكشف المبكر عن سرطان الثدي بواسطة عمل تحليل يسمى CA 15.3 هذا الفحصيكشف عن وجود أو انتشار الورم السرطاني قبل اكتشاف المرض بالوسائل التقليدية الأخرى بفترة لا تقل عن ثلاثة أشهر وقد تمتد الى سنة ويستخدمأيضاً هذا التحليل لتتبع علاج المرض في حالة اكتشافه .
ولابد أن نشير في النهاية الى أن معدلات الشفاء من سرطان الثدي عندالاكتشاف المبكر تصل الى 100% وبالقطع تقل النسبة عند تأخر التشخيص .
3- سرطان المعدة هى كيس عضلي قوي تفرز بطانته الداخلية عصارة هاضمةتسمى ” العصارة المعدية” ، تعتبر المعدة المخزن الذي يتلقى الطعام والشرابومنها تبدأ رحلة الهضم . وهي أول خط دفاعي ضد العدوى عن طريق الفم ، إذيفرز فيها حامض الهيدروكلوريك المطهر الذي ينقي الطعام مما قد يشربه منطفيليات وبكتيريا ضارة كما يفرز جدار المعدة إنزيم يدعى البيبسين يساعد علىهضم البروتينيات أساساً . ولذلك كانت المعدة من أكثر الأعضاء تعرضاًللأمراض . إنها حقاً مثلما يقولون عنها( بيت الداء والدواء( .
ويعتبر سرطان المعدة من الأمراض الخبيثة وهو أيضاً من أكثر أنواع السرطانات الشائعة في العالم كله وهوغالباً مايصيب ضحاياه بين الأربعين والسبعين من العمر، وقد تسبقه قرحةتتحول الى قرحة سرطانية أو قد يحدث كسرطان من البداية ، وهو عبارة عن أورامتنمو على شكل لفافات في فراغ المعدة أو تنمو في المعدة كلها مصحوبة ببعضضمور فيها، ومن مؤشرات تحول قرحة المعدة الى قرحة سرطانية هو تزايد الأعراضواشتدد الآلام مع فقدان تام للشهية ونقص مستمر في الوزن وحدوث نزيف من وقتلآخر ولا تفيد المسكنات في هذه الحالة .
ومرض السرطان عموماً ليس مرضاً وراثياً لكن بعض العلماء أثبتوا إمكانيةتوارث هذا النوع (سرطان المعدة) من السرطانات حيث سجل أطباء آيسلندا ( التي توجد فيها أعلىنسبة للإصابة بسرطان المعدة ) أن هناك بعض العائلات تتوارث هذا المرض منبينها عائلة مات كل أفرادها متأثرين بسرطان المعدة وبتقصي الأسباب تبين أنهذه العائلة اعتادت أكل اللحوم محمرة في السمن أو الزيت الجديد أو القديم ،وقرر العلماء أن هذه العادة تسبب تراكم مواد مهيجة لأنسجة المعدة من ناحيةوالإصابة السرطانية من ناحية أخرى.
وقد أعلنت إحدى العالمات الأمريكيات في مؤتمر الجمعية الأمريكية للسرطان أن طهياللحوم لمدة طويلة وتناولها ساخنة أكثر من اللازم يؤدي الى ازدياد الاصابةبسرطان المعدة وأضافت بأن هناك مواد مسرطنة تتكون من مادة (الكرياتين(المتواجدة بوفرة في اللحوم عند التعرض لدرجات حرارة عالية مما يؤكد الحذرمن الاسراف في استخدام الميكروويف وطنجرة الضغط عند طهي الطعام .
إن مضاعفات سرطان المعدة قاسية لا ترحم ومنها النزيف القاتل الذي تعقبهالوفاة لذلك يرى الأطباء أن التشخيص المبكر لهذا النوع من السرطانات يساهمفي استئصال المرض والقضاء علية تماماً. أما في الأحوال المتأخرة فإنالجراحة قد تكون غير ممكنة والعلاج في هذه الحالة هو المسكنات ، إلى أنتأتي النهاية المحتومة وهنا تكمن أهمية إجراء فحص دلالات الأورام مثل تحليل CA72-4 الذي يساهم في الكشف المبكر عن سرطان المعدة.
سرطان الدم (اللوكيميا) الدم عبارة عن نسيج سائل من أشكالالنسيج الضام وهو يجري في الأوعية الدموية حيث يصل إلى جميع أجزاء الجسم ،وتسمى حركته في الجسم بالدورة الدموية وعلى هذه الحركة تتوقف الحياة . ويبلغ حجمه في الإنسان البالغ 6-5 لترات (أي حوالي 6-8%من وزن الجسمتقريباً)ويتكون سائل الدم من جزئين أساسيين هما البلازما (معظمها ماء ) والخلايا التي تنقسم إلى ثلاثة أنواع :الحمراء والبيضاء والصفيحات الدمويةوكلنا يعلم أن للدم وظائف متعددة وما يهمنا هنا هو وظائف خلايا الدمالبيضاء التي تعتبر خط الدفاع الأول عن جسم الإنسان حيث تقوم بالتهامالأجسام الغريبة والجراثيم بالإضافة إلى نوعاً منها وهي الخلايا اللمفيةالتي تقوم بإفراز الأجسام المضادة التي تهاجم الميكروبات و الجراثيم وبذلكتحمي الجسم من أخطارها ومن الأمراض التي تسببها.
اللوكيميا (وهو مرض ابيضاض الدم ويسمى أيضاً سرطان الدم ونخاع العظم ) ويتميز بإزدياد انتاج خلايا الدم البيضاء بدون تحكم من نخاع العظم والتيتكون غالبيتها من الأشكال غير الناضجة حيث تتجمع هذه الخلايا في الدم وتؤديإلى عدم قيامها بوظائفها الأساسية وفي معظم الأحيان إلى وفاة المريض . ويعتبر هذا النوع من السرطانات شائعاً في الأطفال مع إمكانية ظهوره فيالبالغين بدرجة أقل من الأطفال ، وحسب إحصائيات الولايات المتحدة الأمريكيةلعام 1993 يقدر العلماء عدد الإصابات هناك بحوالي 29 ألف إصابة يموت منهمما يقارب 18 ألف حالة مع ظهور خمسة آلاف حالة بين الأطفال سنوياً.
عوامل زيادة الإصابة بسرطان الدم
ما زال السبب وراء اللوكيميا مجهولاً ، وبشكل عام يمكننا القول أن من أهمالأسباب :
1- العامل الوراثي والاستعداد العائلي للإصابة بالمرض .
2- التعرض للإصابة ببعض أنواع الفيروسات .
3- التعرض للإشعاع والمواد الكيماوية وبعض أنواع الأدوية .
4- هناك أنواع معينة من الهرمونات تزيد من نسبة حدوث اللوكيميا (مثلالإستروجينات والأندروجينات ).
تصنيفات سرطان الدم
هناك عدة تصنيفات لهذا المرض إلا أن التصنيف الشائع يعتمد على تقسيمه إلىنوعين حسب شدة المرض : الحاد والمزمن ويندرج تحت كل منها عدة أنواع ،ونكتفي هنا بذكر أهمها وأكثرها شيوعاً عند الأطفال وهو مرض “ابيضاض الدمالليمفاوي الحاد” أما بالنسبة للبالغين فأكثرها شيوعاً هو “ابيضاض الدمالليمفاوي المزمن ” وهو يصيب الذكور أكثر من الإناث .
أعراض مرض سرطان الدم
غالباً ما تكون الأعراض غير واضحة ومبهمة ويمكن أن تختلط مع أعراض أمراضأخرى بسيطة ومعروفة ، وإجمالاً يمكن أن يعاني المريض من : الوهن العام نقصالوزن ، فقر الدم ، أعراض نزفية (وخصوصاً من اللثة و الأنف ) ، شحوب فيهيئة الشخص ، تضخم العقد الليمفاوية ، التهاب المجاري التنفسية (خاصة عندالأطفال)
دلالات الأورام
الكثير من الناس يسأل عن دلالات الأورام كما يحضر الى الكثير المرضى وخصوصا بعد ظهور حالة ورم سرطاني فى المحيط الاجتماعى للسائل او السائلة مما يجعل البعض يصاب بالخوف الزائد Cancer phobia والتساؤل هل هناك تحليل يمكن اكتشاف اى ورم فى الجسم؟ وهذه هي الحقائق المبسطة عن دلالات الأورام لتعم الاستفادة للجميع
هي مواد ناتجة عن العمليات الحيوية لخلايا الاورام وهى إما ناتجة عن خلايا الورم او مصاحبه لوجوده وهى ليست بالضرورة متخصصة للورم ذاته-بمعنى أن وجودها قد يكون مصاحبا لأنواع مختلفة من الأورام بل أحيانا لا يكون هناك ورم على الإطلاق بل أمراض اخرى غير سرطانية
والدلالات إما تفرز في الدم-البول-أو سوائل الجسم الأخرى- أو لا تفرز ولكن تظهر على جدار الخلايا نفسها
وتركيز الدلالات التي تفرز في السوائل تقاس بالمسح الإشعاع المناعي وهى طريقة معملية سهلة Radioimmunoassay وهى ذاتها التي تقاس بها الهرمونات . أما الدلالات التي تظهر على جدار الخلايا فتقاس على عينات من الأنسجة ذاتها (مثل مسحات من الأنسجة- عينات بالإبر – أو عينات جراحية من الورم أو الورم كله بعد استئصاله) وأحيانا تعطى تعطى دلالة عن السلوك المتوقع للورم في المستقبل .
دلالات الأورام لا تستخدم للاكتشاف المبكر للأورام إلا في حالات نادرة (سرطان البروستاتا وهو سرطان شائع في كبار السن من الرجال)
دلالات الأورام لا تستخدم لتشخيص الأورام – حيث توجد أمراض عديدة اخرى غير سرطانية تؤدى الى زيادة في نسبة الدلالات المختلفة.
كما أن الدلالة الواحدة قد تتواجد في أنواع عديدة من الأورام في أماكن مختلفة
لذلك فالإستخدام الأكثر شيوعا لإستخدام دلالات الأورام هو متابعة الأورام التي تم تشخيصها بالفعل قبل وبعد استئصالها للإكتشاف المبكر لانتشارها فى الجسم او ارتدادها بعد إستئصالها (إنتشار او إرتداد الورم) ويكون تحت إشراف جراح متخصص او طبيب علاج الأورام.

]]>
https://www.cancer-in.com/?feed=rss2&p=144 6
بقلم ( أحمد العسيري ).. أحد المتشافين في جمعيتنا https://www.cancer-in.com/?p=174 https://www.cancer-in.com/?p=174#comments Mon, 03 Sep 2012 07:24:21 +0000 http://www.cancer-in.com/?p=174 هذا الكتاب بقلم احد المتشافين في جمعيتنا بفضل الله ثم بسبب علاجنا

المريض المتشافي ((احمد العسيري))

للتواصل المباشر مع المتشافي (احمد لعسيري):

جوال او   واتساب  004915171160736

الكتاب:

المحتويات
المقدمة 6
ما الذي يجب أن تعرفه عن السرطان؟ 9
فهم مرض السرطان 13
عوامل الخطورة 17
الكشف المبكر 39
الأعراض 45
التشخيص 46
مراحل المرض 52
العلاج 52
العلاج المكمل والبديل 68
التغذية والنشاط البدني 71
المتابعة الدورية 72
مصادر الدعم 74
المستقبل الواعد لأبحاث السرطان 75
مسرد المصطلحات 79
مقدمة

بسم الله الرحمن الرحيم

لعله كان أسوأ يوم في حياتي، ذلك النهار عندما ذهبت إلى الطبيب لفحص بعض التغيرات التي شعرت بها، لأخرج من عيادته في حالة نفسية لا أحسد عليها. نحن نسمع بالأخبار السيئة عن الأمراض والحوادث التي تحل بالآخرين، ولكن نادرًا ما نفكر أنها ستصيبنا شخصيًّا. وحتى لو خطر على البال أننا قد نصاب بمرض عضال في حياتنا، ونحاول أن نتخيل ردود فعلنا الممكنة، فإن ذلك يختفي عندما يصدمنا الواقع. وهذا ما حصل لي؛ حيث أفادني الطبيب يومئذ بعد دراسة الفحوص أنني مصاب بالليمفوما (أو سرطان الجهاز الليمفاوي). وبدأت الأفكار تعج بي وتتضارب في رأسي، وبدأت أتساءل عن مصيري وكم من الأيام بقيت لي في هذه الدنيا. تُرى هل سأتمكن من رؤية أهلي وأصدقائي؟ وكم سأعيش بعد ذلك؟ وكيف لي أن أقضي الأيام الباقية لي في هذه الحياة؟ كل هذه الأفكار كانت تدور في رأسي وتشغل بالي ليل نهار. وأول شيء فعلته هو تجديد وصيتي.

وأجزم بأن آثار الصدمة قد امتدت إلى جميع المحيطين بي؛ فمريض السرطان يعاني الداء والدواء، والأهل يعانون ألم المصيبة وهول الفجيعة، إضافة إلى أن هذا الداء، وهو في الحقيقة مئات الأنواع المختلفة في ضراوتها وخطورتها وإمكانية علاجها، يبقى مفهومًا في مخيلة الكثيرين على أنه حكم بالموت لا أكثر.

ولكن مهلًا، فما بين طرفة عين وانتباهتها يغير الله من حال إلى حال. لقد حدث تحول في مسار تفكيري إلى النقيض, فبينما كنت أجري الفحوص وأهم بمغادرة عيادة الطبيب، أعطاني الطبيب بعض الكتب باللغة الإنجليزية عن هذا المرض لقراءتها ومعرفة بعض المعلومات عنه. ورويدًا رويدًا بدأ الأمل يدب في نفسي. وكنت كلما تعمقت في القراءة، زادني الأمل قوة وتفاؤلًا؛ فالفكرة المسبقة التي كانت لديَّ عن هذا المرض، مثلي مثل الكثيرين من الناس غير المختصين والذي حماهم الله من رؤيته في أقاربهم، هي أنه قاتل ولا ينجو منه أحد. وهذه الفكرة مردها في المقام الأول جهل الناس عن ((معهد القلم لعلوم وابحاث السرطان)) . ولكن من خلال القراءة، عرفت أنه يمكن الشفاء من مختلف أنواع هذا المرض,

وتابعت العلاج لدى المختصين في ((معهد القلم لعلوم وابحاث السرطان))، ومنَّ الله عليَّ بالشفاء. وخرجت من هذه التجربة وأنا على يقين من أن إتاحة المعلومات للمصابين بهذا الداء الخبيث من الممكن أن تُحدث تحولًا جذريًّا في تعاملهم معه وفي نظرتهم للحياة على وجه العموم وكذلك عند محبيهم أيضًا؛ فالفكرة المغلوطة عن السرطان أنه لا يمكن الشفاء منه مطلقًا، ولكن ما وجدته هو أنه شفاء حالات كثيرة هذا المرض عند ((معهد القلم لعلوم وابحاث السرطان)).

كان من الطبيعي أن أبدأ البحث عن أي شيء منشور عن المرض، وبحثت في المكتبة العربية ولكن للأسف وجدت أنها تفتقر إلى المراجع البسيطة والسلسة التي تتحدث عن هذا المرض بشتى أنواعه؛ فالمراجع المتاحة إما متخصصة للغاية يصعب على غير المتخصص التعامل معها واستيعابها بسهولة، أو متاحة بلغة غير اللغة العربية تحتاج إلى شخص متبحر في اللغات ليفهم ما بها. ولأنني على يقين من أنه لا بد لكل إنسان أن يحظى بنصيب وافر من الثقافة العامة عن هذا المرض، فقد رأيت أن من واجبي أن أسهم في مساعدة إخواني المتحدثين بالعربية على مواجهة هذا المرض وأخذت على عاتقي مهمة توفير مصادر سهلة وبسيطة على الإنسان العادي ليتعرف على مؤشرات هذا المرض وأعراضه ومن ثم يستطيع أن يقي نفسه مغبة الآثار الناتجة عنه، بما في ذلك سوء الفهم. وحتى إن لم تكن مصابًا بهذا المرض العضال ( وهو ما أرجوه من المولى عز وجل ) فإن التعرف عليه وعلى أعراضه من الممكن أن يجعلك سببًا في إنقاذ إنسان حياته على المحك.

ومن هنا فإنني أهدي هذا المشروع إلى كل مصاب بالسرطان، ولا أقصد بالمصابين المرضى فقط، بل أقصد كذلك ذويهم وأحبابهم وأصدقاءهم ومجتمعهم وأطباءهم وممرضيهم؛ فالكل يصيبهم من هذا الداء نصيب.

وفي هذا الصدد لا يسعني إلا أن أتقدم بجزيل الشكر وبالغ الامتنان لجميع العاملين في ((معهد القلم لعلوم وابحاث السرطان))، راجيًا من الله الكريم قبوله منا ومنهم عملاً خالصًا،

 ما الذي يجب أن تعرفه عن السرطان؟

يتعايش الملايين مع مرض السرطان[*]. ويمدك هذا الكتيب بمعلومات حول هذا المرض. سوف تقرأ عن أسبابه المحتملة، والفحوصات الأولية لاكتشافه، والأعراض، والتشخيص، والعلاج، كما ستجد فيه مقترحات للتكيف مع مرض السرطان.

ويحاول الباحثون معرفة المزيد حول أسباب الإصابة بمرض السرطان، وكيفية نموه وانتشاره. وهم يتطلعون للعثور على طرق جديدة أكثر تطورًا للحماية من المرض واكتشافه وعلاجه، كما يتطلع الباحثون إلى طرق لتحسين المستوى المعيشي لمرضى السلطان في أثناء العلاج وبعده.

فهم مرض السرطان

يتكون مرض السرطان داخل الخلايا (Cells)، تلك العناصر الأساسية التي تكون الأنسجة، والأنسجة هي التي تتألف منها أعضاء الجسم (organs).

تنمو الخلايا بشكل طبيعي وتنقسم لتكون خلايا جديدة كلما احتاج إليها الجسم، وعندما يتقدم عمر الخلايا، تموت، وتحل محلها خلايا أخرى جديدة.

وأحيانًا، يحدث خلل في تلك العملية المنظمة، فتتكون خلايا جديدة في حين أن الجسم ليس بحاجة إليها، ولا تموت الخلايا القديمة في الوقت المحدد لموتها. وهذه الخلايا الزائدة قد تكون مجموعة من الأنسجة تسمى تضخمًا أو ورمًا (tumor).

والأورام إما حميدة (benign) أو خبيثة (malignant):

  • فالأورام الحميدة ليست سرطانًا:
    • الأورام الحميدة نادرًا ما تعرض الحياة للخطر.
    • الأورام الحميدة عادة ما يمكن استئصالها دون أن تعود ثانية في الغالب.
    • خلايا الأورام الحميدة لا تهاجم الأنسجة المحيطة بها.
    • خلايا الأورام الحميدة لا تنتشر لتصيب أجزاء أخرى من الجسد.
  • أما الأورام الخبيثة فهي السرطان:
    • الأورام الخبيثة عادة ما تكون أكثر خطورة من الأورام الحميدة، فقد تعرض الحياة للخطر.
    • الأورام الخبيثة يمكن استئصالها غالبًا، لكنها أحيانًا تعود مرة أخرى.
    • قد تهاجم بعض خلايا الأورام الخبيثة الأنسجة والأعضاء المجاورة وتعرضها للتلف.
    • قد تنتشر (تتفشى) بعض خلايا الأورام الخبيثة لتصيب أجزاء أخرى من الجسد، فخلايا السرطان تنتشر بالانفصال عن الورم الأولي (primary) ودخول مجرى الدم أو الجهاز اللمفاوي (Lymphatic System). وقد تهاجم خلاياه أعضاء أخرى، مكونة أورامًا جديدة تتلف تلك الأعضاء. ويسمى انتشار السرطان بـالسرطان المنتشر (metastasis).

وتتم تسمية معظم أنواع السرطان بالمكان الذي تبدأ فيه. فسرطان الرئة، على سبيل المثال، يبدأ في الرئة، وسرطان الثدي يبدأ في الثدي. وسرطان اللمفوما (Lymphoma) يبدأ في الجهاز اللمفاوي، واللوكيميا (Leukemia) يبدأ في خلايا الدم البيضاء (leukocytes).

وعندما ينتشر السرطان ويكون ورمًا جديدًا داخل جزء آخر من أجزاء الجسم، يصبح لدى الورم الجديد نوعية الخلايا الغازية نفسها واسم الورم الأوليّ نفسه. فإذا انتشر سرطان البروستاتا وانتقل إلى العظام، على سبيل المثال، فإن الخلايا السرطانية الموجودة في العظام هي في الواقع خلايا سرطان البروستاتا. ويصبح المرض سرطان بروستاتا منتشرًا، وليس سرطان عظام. وأحيانًا يطلق الأطباء على الورم الجديد اسم المرض المنتشر أو “المنتقل”.

عوامل الخطورة

عادة ما يعجز الأطباء عن تفسير السبب في إصابة شخص بمرض السرطان دون آخر. غير أن الأبحاث تبين أن ثمة عوامل خطورة (risk factors) معينة تزيد من فرص إصابة شخص ما بالسرطان. وإليك أشهر عوامل خطر الإصابة بمرض السرطان:

  • تقدم السن
  • التبغ
  • أشعة الشمس
  • الإشعاع المؤين (Ionizing radiation)
  • بعض الكيماويات
  • بعض الفيروسات والبكتيريا (viruses and bacteria)
  • بعض الهرمونات
  • التاريخ المرضي للأسرة (وراثة)
  • الكحوليات
  • سوء التغذية
  • قلة النشاط البدني
  • زيادة الوزن

ويمكن تجنب العديد من تلك العوامل، فيما يتعذر تجنب العوامل الأخرى من قبيل التاريخ المرضي للأسرة. ويستطيع الناس أن يحموا أنفسهم من المرض عن طريق تجنب عوامل الخطر المعروفة كلما أمكن.

فإذا كنت تظن أنك عرضة لخطر الإصابة بمرض السرطان، فإنه يجب أن تناقش هذا الأمر مع طبيبك الخاص. لعلك تريد أن تسأله عن كيفية التقليل من نسبة الخطر وعن جدول الفحوصات الطبية.

وبمرور الوقت، قد تعمل عوامل عدة معًا من أجل تحويل الخلايا الطبيعية إلى خلايا سرطانية، فعند التفكير في خطر إصابتك بمرض السرطان، إليك بعض الأمور التي يجب أن تأخذها بعين الاعتبار:

  • ليس كل شيء يتسبب في الإصابة بالسرطان.
  • لا ينتج السرطان عن إصابة، كجرح أو كدمة.
  • السرطان ليس مرضًا معديًا، فرغم أن انتقال بعض الفيروسات أو البكتيريا قد يزيد من خطر الإصابة ببعض أنواع مرض السرطان، فإنه لا يمكن لشخص أن “يلتقط” مرض السرطان من شخص آخر.
  • توافر واحد أو أكثر من عوامل الخطر لديك لا يعني بالضرورة أنك ستصاب بالمرض، فمعظم من تتوافر لديهم عوامل خطر لم يصبهم المرض قط.
  • بعض الناس أكثر حساسية من غيرهم تجاه عوامل الخطر المعروفة.

وتحتوي الأقسام التالية على معلومات أكثر تفصيلًا حول أكثر عوامل الخطورة شيوعًا.

تقدم السن

تقدم السن هو أهم عوامل الخطورة الخاصة بمرض السرطان. فمعظم أنواع مرض السرطان تصيب الأشخاص الذين هم فوق سن الـ 65. ومع ذلك، ربما يصاب الناس من كل الأعمار، بما فيهم الأطفال، بمرض السرطان أيضًا.

التبغ

يعد استخدام التبغ أكثر أسباب الوفاة التي يمكن تجنبها حيث يموت كل عام مئات الألوف جراء الإصابة بمرض السرطان المتعلق باستخدام التبغ، فاستخدام منتجات التبغ أو التواجد في مكان يدخن فيه التبغ (التدخين البيئي أو السلبي) يزيد من خطر الإصابة بمرض السرطان.

كما أن المدخنين أكثر عرضة من غير المدخنين للإصابة بسرطان الرئة و الحنجرة و الفم و المريء و المثانة و الكلى و الحلق و المعدة و البنكرياس و عنق الرحم كما أنهم أكثر عرضة للإصابة بسرطان الدم الحاد النخاعي (السرطان الذي يبدأ في نخاع العظم).

أما من يستخدمون التبغ غير المدخن (بشمه أو مضغه) فهم أكثر عرضة لخطر الإصابة بسرطان الفم.

ويعد الإقلاع عن التبغ أمرًا ضروريًّا لكل من يستخدمونه ـ بمن فيهم من يستخدمونه منذ عدة سنوات، فخطر الإصابة بالسرطان بالنسبة لمن يقلعون أقل من خطره على من يستمرون في استخدامه. (غير أن خطر الإصابة بالمرض يكون في أقل حالاته بين من لم يسبق لهم استخدام التبغ قط).

كما أن الإقلاع، بالنسبة للمصابين بمرض السرطان بالفعل، قد يقلل من فرص الإصابة بنوع آخر من السرطان.

وهناك عدة وسائل لمساعدة الناس على الكف عن استخدام التبغ.

  • بإمكان الأطباء وأطباء الأسنان أن يساعدوا مرضاهم على الحصول على برامج محلية أو اللجوء إلى مدربين محترفين يساعدون الناس على الإقلاع عن استخدام التبغ.
  • كما أنه بإمكان الأطباء وأطباء الأسنان أن ينصحوا بدواء أو علاج لاستبدال النيكوتين، مثل الملصقة أو العلكة أو الحبوب أو الرش الأنفي أو جهاز الاستنشاق.

أشعة الشمس

هي الأشعة فوق البنفسجية (Ultraviolet radiation) التي تنبعث من الشمس والمصابيح الشمسية وغرف التسمير. وهي تتسبب في شيخوخة الجلد وتلفه مما يؤدي إلى الإصابة بسرطان الجلد.

ينصح الأطباء الناس من كل الأعمار بالحد من التعرض لأشعة الشمس وتجنب غيرها من مصادر الأشعة فوق البنفسجية.

  • من الأفضل أن تتجنب أشعة شمس وسط النهار (من منتصف الصباح حتى أواخر ساعات الظهيرة) قدر الإمكان. كما يجب عليك أن تحمي نفسك من الأشعة فوق البنفسجية التي تعكسها الرمال والمياه والثلوج والجليد. ويمكن للأشعة فوق البنفسجية أن تخترق الملابس الخفيفة وحاجب الرياح والنوافذ.
  • قم بارتداء ملابس ذات أكمام طويلة وسراويل طويلة وقبعة ذات حافة واسعة ونظارة شمسية ذات عدسات تحمي من الأشعة فوق البنفسجية.
  • استخدم واقيًا من الشمس، فربما يساعدك على الحماية من الإصابة بسرطان الجلد، خاصة واقي الشمس الذي يحتوي على عامل حماية من الشمس بنسبة 15% على الأقل. غير أن استخدام واقي الشمس لا يمكن أن يحل محل تجنب التعرض لأشعة الشمس وارتداء ملابس تحمي الجلد.
  • تجنب التعرض للمصابيح الشمسية وحجيرات اكتساب السمرة؛ فهي ليست أكثر أمنًا من أشعة الشمس.

احم نفسك من الشمس       

الإشعاع المؤين

الإشعاع المؤين قد يتسبب في تلف الخلية مما يؤدي للإصابة بالسرطان. وهذا النوع من الإشعاع يأتي من الأشعة التي تخترق الغلاف الجوي للأرض قادمة من الفضاء الخارجي، والهواطل المشعة (radioactive fallouts) ، وغاز الرادون (radon gasوأشعة إكس (X-rays)، وغيرها من المصادر.

وقد تنتج الهواطل المشعة عن الحوادث التي تشهدها مصانع الطاقة النووية أو عن إنتاج الأسلحة النووية أو اختبارها أو استخدامها. والذين يتعرضون لهذه الهواطل ربما يكونون أكثر عرضة لخطر الإصابة بالسرطان، خاصة سرطان الدم وسرطانات الغدة الدرقية (thyroid) والثدي والرئة والمعدة.

أما غاز الرادون فهو أحد الغازات المشعة (radioactive)التي لا يمكنك رؤيتها أو شم رائحتها أو تذوق طعمها. وهو يتكون داخل التربة والصخور. وبالتالي قد يتعرض الأشخاص الذين يعملون بالتعدين لهذا الغاز. وفي بعض المناطق يوجد غاز الرادون في المنازل. ومن يتعرضون لهذا الغاز معرضون لخطر الإصابة بسرطان الرئة.

وتعد الإجراءات الطبية مصدرًا شائعًا للإشعاع.

  • يستخدم الأطباء الإشعاع (جرعات مخفضة من أشعة سينية) في التقاط صور للجسم من الداخل. وتساعد تلك الصور على تشخيص العظام المكسورة وغيرها من المشكلات.
  • ويستخدم الأطباء العلاج بالإشعاع (radiation therapy) ـ جرعات كبيرة من الإشعاع تنتجها آلات ضخمة أو مواد مشعة ـ من أجل علاج السرطان.

وخطر الإصابة بالسرطان الذي تسببه الجرعات المخفضة من أشعة سينية ضئيل للغاية، كما أن خطر العلاج بالإشعاع يزيد في خطورته قليلا، وبالنسبة لكل منهما، الفائدة دائمًا تفوق الخطر الضئيل.

ينبغي أن تتحدث إلى طبيبك الخاص إذا كنت قلقًا بشأن احتمالية تعرضك لخطر الإصابة بالسرطان جراء تعرضك للإشعاع.

إذا كنت تعيش في منطقة من البلاد ينتشر فيها غاز الرادون، فربما ترغب في فحص منزلك بحثًا عن وجود مستويات كبيرة من الغاز. فاختبار غاز الرادون سهل الاستخدام ورخيص الثمن، ومعظم متاجر الأدوات تبيع أداة الاختبار.

تحدث إلى طبيبك الخاص أو طبيب الأسنان عن الحاجة إلى كل فحص بأشعة سينية، كما يجب أن تسأله عن أدوات لحماية أجزاء الجسم التي لا تظهر في الصورة.

وربما يحتاج مريض السرطان إلى التحدث مع طبيبه الخاص عن مدى احتمالية زيادة خطر الإصابة بسرطان آخر فيما بعد جراء استخدام العلاج الإشعاعي.

 

بعض الكيماويات وغيرها من المواد

إن من يعملون بوظائف معينة (مثل عمال الطلاء والبناء ومن يعملون بالمصانع الكيماوية) هم أكثر عرضة للإصابة بمرض السرطان، فقد أثبتت دراسات عدة أن التعرض لمواد الإسبستوس أو البنزين أو البنزيدين أو الكادميوم أو النيكل أو كلوريد الفينيل داخل مكان العمل قد يسبب الإصابة بالسرطان.

اتبع التعليمات وإرشادات الأمان من أجل تجنب معدل الاحتكاك بالمواد الضارة أو تقليله سواء بالعمل أو بالمنزل. فرغم وصول الخطر إلى أعلى مستوياته بالنسبة للعاملين نظرًا لسنوات التعرض لهذه المواد، فإنه من الحكمة أن نحترس في المنزل عند الإمساك بعبوات المبيدات الحشرية وزيوت المحركات المستخدمة ومواد الطلاء والمواد القابلة للذوبان وغيرها من الكيماويات.

بعض الفيروسات والبكتيريا

إن الإصابة بنوع معين من أنواع الفيروسات أو البكتيريا قد تزيد من خطر الإصابة بمرض السرطان:

  • فيروس الورم الحليمي البشري (Human papillomaviruses): تعد الإصابة بفيروس الورم الحليمي البشري هي السبب الرئيس في الإصابة بمرض سرطان عنق الرحم، كما أنه ربما يكون عامل خطر ينذر بالإصابة بأنواع أخرى من السرطان.
  • الالتهاب الكبدي الفيروس بي و سي (Hepatitis B and hepatitis C viruses): قد يتكون سرطان الكبد بعد عدة سنوات من الإصابة بالتهاب الكبد الفيروسي بي أو سي.
  • فيروس الخلايا اللمفاوية التائية (Human T-cell leukemia/lymphoma virus): تزيد الإصابة بهذا الفيروس من خطر تعرض صاحبه للإصابة بمرض السرطان اللمفاوي أو سرطان الدم.
  • فيروس نقص المناعة البشري (Human immunodeficiency virus): وهو الفيروس الذي يسبب الإصابة بمرض الإيدز، فمن يحملون هذا الفيروس أكثر عرضة لخطر الإصابة بأمراض السرطان، كسرطان الدم وسرطان نادر يسمى ساركوما كابوسي (Kaposi’s Sarcoma) أو ورم كابوسي اللحمي.
  • فيروس إبشتاين – بار (Epstein-Bar virus): ترتبط الإصابة بهذا الفيروس بزيادة خطر الإصابة بسرطان اللمفوما.
  • فيروس هيربس البشري 8 (Human herpesvirus 8): يعد هذا الفيروس أحد عوامل خطر الإصابة بسرطان ساركوما كابوسي النادر .
  • بكتيريا هليكوباكتر بيلوري (Helicobacter pylori): قد تتسبب تلك البكتيريا في الإصابة بقرح المعدة، كما يمكن أن تسبب الإصابة بسرطان المعدة و اللمفوما داخل جدار المعدة.

امتنع عن ممارسة العلاقات الجنسية المحرمة وإذا شككت في إصابة شريك حياتك بأي من تلك الفيروسات فاستخدم الواقي ولا تستخدم إلإبر بعد استخدام الآخرين إياها، فلربما انتقلت إليك عدوى فيروس الورم الحليمي البشري عن طريق ممارسة العلاقة الجنسية مع مصاب. وربما أصبت أيضًا بفيروس الالتهاب الكبدي بي أو سي، أو فيروس نقص المناعة عن طريق ممارسة العلاقة الجنسية أو مشاركة إلإبر مع شخص مصاب.

ربما احتجت للتفكير بشأن التطعيم بالمصل الذي يمنع الإصابة بفيروس الكبد بي. ويجب على مقدمي الخدمات الصحية وغيرهم ممن يتعاملون بشكل مباشر مع دماء الآخرين أن يسألوا طبيبهم الخاص عن المصل.

إذا كنت تعتقد أنك عرضة لخطر الإصابة بفيروس نقص المناعة أو الالتهاب الكبدي، فاطلب من طبيبك أن يخضعك للفحوصات، فربما لا تصحب الإصابة بهذه الفيروسات أعراضا (Symptoms)، لكن فحوصات الدم بإمكانها أن تبين إذا كان الفيروس موجودًا أم لا. وإن كان موجودًا بالفعل، فإنه يمكن للطبيب أن ينصحك بالعلاج المناسب، كما يمكن للطبيب أن يخبرك بكيفية تجنب نقل العدوى للآخرين.

وإذا كنت تعاني مشكلات في المعدة، فعليك مراجعة الطبيب، فالإصابة ببكتيريا هليكوباكتر بيلوري يمكن اكتشافها ومعالجتها.

هرمونات معينة

قد ينصح الأطباء بتناول هرمون الإستروجين (estrogen) وحده أو الإستروجين مع البروجستين (progestin) ـ من أجل السيطرة على بعض المشكلات الجسدية (مثل نوبات ارتفاع درجة حرارة الجزء العلوي من الجسم، والجفاف المهبلي، وهشاشة العظام) التي قد تحدث في أثناء فترة انقطاع الطمث (menopause). غير أن الدراسات أثبتت أن العلاج بالهرمونات بعد انقطاع الطمث (menopausal hormone therapy) قد تكون له آثار جانبية (side Effects) خطيرة. فلربما أدت الهرمونات إلى زيادة خطر الإصابة بسرطان الثدي أو الأزمات القلبية أو السكتات الدماغية أو تجلط الدم.

يجب على المرأة التي تتلقى علاجًا بالهرمونات بعد انقطاع الطمث أن تناقش مع طبيبها المخاطر والفوائد المحتملة جراء تناوله.

هرمون ثنائي إيثيل ستيلبوستيرول (Diethylstilbestrol)، هو نوع من أنواع الإستروجين، أعطي لبعض النساء الحوامل بالولايات المتحدة خلال الفترة ما بين 1940 و1970. فمن تناولن هذا الهرمون من النساء في أثناء الحمل ربما تكون أكثر عرضة لخطر الإصابة بسرطان الثدي، كما أن بناتهن معرضات لخطر أكبر بالإصابة بنوع نادر من أنواع سرطان عنق الرحم، ولا تزال الآثار المحتملة على أبنائهم قيد الدراسة.

يجب على النساء اللاتي يعتقدن أنهن تناولن هذا الهرمون وعلى بناتهن اللواتي قد يكن تعرضن له قبل ولادتهن أن يتحدثن إلى طبيبهن بشأن إجراء الفحوصات.

تاريخ الأسرة مع مرض السرطان

معظم أنواع السرطانات تنتج عن حدوث تغيرات (طفرات/Mutations) في الجينات، فقد تتحول الخلية الطبيعية إلى خلية سرطانية عقب حدوث سلسلة من التغيرات الجينية. ويمكن لاستخدام التبغ أو الإصابة بفيروسات معينة أو غيرها من العوامل الحياتية أو البيئية أن تتسبب في حدوث مثل هذه التغيرات داخل بعض أنواع الخلايا.

بعض التغيرات الجينية التي تزيد من خطر الإصابة بالسرطان تنتقل من الآباء إلى الأبناء، فتظهر تلك التغيرات على جميع خلايا الجسم عند الميلاد.

ليس من الشائع أن ينتقل السرطان بين أفراد العائلة الواحدة. غير أن هناك بعض أنواع السرطان التي تكون احتمالية حدوثها داخل بعض العائلات أكثر منها مع بقية السكان. فسرطان الجلد (الميلانوما/ (melanoma، على سبيل المثال، وسرطانات الثدي والمبايض والبروستاتا والقولون أحيانًا ما تنتقل بين أفراد العائلة الواحدة. وقد تتصل حالات عدة من نوعية السرطان نفسها داخل عائلة ما بتغيرات جينية موروثة، مما قد يزيد من فرص الإصابة بأمراض السرطان، غير أن العوامل البيئية قد تشترك أيضًا في السبب. وفي كثير من الأحيان، يكون تعدد حالات السرطان داخل عائلة ما مجرد مصادفة.

إذا كنت تعتقد أن لديك نمطًا من أنماط نوعية معينة من أنواع مرض السرطان، فربما تكون بحاجة لمراجعة الطبيب، فقد ينصحك الطبيب باتباع بعض الطرق لمحاولة التقليل من خطر الإصابة بالمرض، وقد ينصحك أيضًا بإجراء بعض الفحوصات التي تمكنك من اكتشاف المرض مبكرًا.

وربما كنت بحاجة لسؤال الطبيب عن إجراءات فحص الجينات (genetic testing). فهذه الفحوصات بإمكانها أن تبحث عن بعض التغيرات التي من شأنها أن تزيد من فرص الإصابة بمرض السرطان، لكن وراثة تغير جيني معين لا تعني بالضرورة أنك ستصاب بالسرطان، وإنما تعني أن لديك فرصة كبيرة في الإصابة بالمرض.

 

الكحوليات

إن شرب الخمور المحرمة لعدة سنوات قد يزيد من فرصة الإصابة بأمراض سرطان الفم والحلق والمريء والحنجرة والكبد والثدي. وتزيد نسبة الخطورة بزيادة كمية الكحول التي يتناولها الفرد. فمع معظم هذه الأنواع، يكون مدمن الكحوليات الذي يستخدم التبغ أكثر عرضة لخطر الإصابة بها.

ينصح الأطباء من يشربون الخمور بأن يمتنعوا عن ذلك بأسرع وقت ممكن لما له من مخاطر صحية متعددة.

سوء التغذية، أو قلة النشاط البدني، أو زيادة الوزن

إن من يتبعون نظامًا غذائيًّا سيئًا أو لا يمارسون نشاطًا بدنيًّا كافيًا أو يعانون أوزانًا زائدة قد يكونون أكثر عرضة لخطر الإصابة بأنواع عدة للسرطان، فالدراسات تقول، على سبيل المثال، إن من يتناولون أطعمة بها نسبة عالية من الدهون معرضون أكثر لخطر الإصابة بسرطانات القولون والرحم والبروستاتا، كما أن عدم ممارسة الأنشطة البدنية وزيادة الوزن تعدان عاملين خطرين ينذران باحتمالية الإصابة بسرطانات الثدي والقولون والمريء والكلى والرحم.

قد يساعدك اتباع نظام غذائي جيد وممارسة نشاط بدني مستمر والحفاظ على وزن صحي أن تقلل من خطر الإصابة بمرض السرطان. وينصح الأطباء بما يلي:

  • تغذ جيدًا: يحتوي الغذاء الصحي على العديد من الأطعمة الغنية بالألياف والفيتامينات والمعادن. وتتضمن تلك الأطعمة خبز الحبوب الكاملة والبقول ومن 5 إلى 7 ثمرات فاكهة وخضراوات بشكل يومي، كما أن الغذاء الصحي يعني الحد من تناول الأطعمة الغنية بالدهون (كالزبد واللبن كامل الدسم والمقليات واللحوم الحمراء).
  • كن نشيطًا واحتفظ بوزن صحي: يمكن للنشاط البدني أن يساعدك على التحكم في وزنك وعلى التقليل من دهون الجسم، فمعظم العلماء متفقون على أنها فكرة جيدة للبالغين أن يمارسوا نشاطًا بدنيًّا منتظمًا (المشي الخفيف) لمدة 30 دقيقة على الأقل خمسة أيام من كل أسبوع.

اتبع نظامًا غذائيًّا غنيًّا بالخضراوات والفاكهة.

الكشف المبكر

بعض أنواع السرطان يمكن اكتشافها قبل ظهور أعراضها. ويسمى الفحص من أجل اكتشاف السرطان (أو اكتشاف حالات قد تؤدي للإصابة به) فيمن لا يعانون أعراضه باسم اختبار التحري (screening).

وقد يساعد اختبار التحري الأطباء على اكتشاف بعض أنواع المرض ومعالجتها مبكرًا. فعلاج السرطان عادة ما يكون أكثر فاعلية إذا ما تم اكتشافه مبكرًا.

كما تستخدم اختبارات التحري على نحو واسع في فحص سرطانات الثدي وعنق الرحم والقولون والمستقيم:

  • سرطان الثدي: تعد صورة الثدي الإشعاعية (mammogram) هي الأداة الأفضل التي يستخدمها الأطباء في الاكتشاف المبكر لسرطان الثدي. فصورة الثدي الإشعاعية هي صورة للثدي تلتقط عن طريق الأشعة السينية. وينصح معهد السرطان الوطني الأمريكي والجمعية السعودية الخيرية لمكافحة السرطان بأن تُجري النساء في سن الأربعين فما أكثر صورة الثدي الإشعاعية مرة كل عام أو عامين. وعلى النساء المعرضات بمستوى أعلى من المتوسط لخطر الإصابة بسرطان الثدي أن يتحدثن إلى جهات الرعاية الصحية الخاصة بهن حول ضرورة إجراء صورة الثدي الإشعاعية قبل سن الأربعين وحول عدد مرات إجرائها.
  • سرطان عنق الرحم: يستخدم فحص باب (pap test) ـ والذي يسمى مسحة عنق الرحم حيث تأخذ الطبيبة عينة من خلايا عنق الرحم، ويقوم المعمل ببحث إصابة تلك الخلايا بالسرطان أو وجود تغيرات معينة بها ربما تؤدي للسرطان (بما في ذلك التغيرات التي يحدثها فيروس الورم الحليمي البشري، أهم عامل من عوامل خطر الإصابة بسرطان عنق الرحم). ويجب على النساء أن يبدأن في إجراء فحص باب بعد 3 أعوام من زواجهن. كما ينبغي على معظم النساء أن يجرين هذا الفحص مرة على الأقل كل 3 أعوام.

 

  • القولون والمستقيم: يستخدم عدد من الفحوصات الأولية في اكتشاف وجود نتوءات Polyps (لحميات) أو سرطان أو غيرهما من المشكلات التي تواجه القولون والمستقيم. فيجب على من تبلغ أعمارهم 50 فما أكثر أن يجروا تلك الفحوصات الأولية. ويجب أيضًا على من يواجهون مستوى خطر أعلى من المتوسط بالإصابة بسرطان القولون أو المستقيم أن يتحدثوا إلى طبيبهم حول ضرورة إجراء الفحوصات الأولية قبل سن 50 وعن عدد مرات الفحص.
    • فحص الدم الخفي داخل البراز (Fecal occult blood test): أحيانًا تسبب السرطانات أو الأورام نزيفًا. وهذا الفحص بإمكانه أن يكتشف كميات الدم البسيطة الموجودة داخل البراز.

منظار المستقيم (sigmoidoscopy): يقوم الطبيب بفحص داخل المستقيم والجزء السفلي من القولون مستخدمًا أنبوبًا مضيئًا يسمى المنظار . وعادة ما يتمكن الطبيب من إزالة الأورام باستخدام هذا الأنبوب.

  • منظار القولون (colonoscopy): يقوم الطبيب بفحص ما بداخل المستقيم والقولون كاملاً باستخدام أنبوب طويل مضيء مزود بكاميرا يسمى منظار القولون. وعادة ما يتمكن الطبيب من إزالة الأورام باستخدام هذا الأنبوب.
  • حقنة الباريوم الشرجية مزدوجة التباين (Double-contrast barium enema): يصحب هذا الإجراء عدة أشعة سينية على القولون والمستقيم، حيث يُحقن المريض بحقنة شرجية تحتوي على عنصر الباريوم، ويتم ضخ الهواء داخل المستقيم. فالباريوم والهواء يعملان على تحسين الصور التي تلتقطها الأشعة السينية للقولون والمستقيم.
  • الفحص الإصبعي للمستقيم (Digital rectal exam): عادة ما يكون فحص المستقيم جزءًا من الفحص الاكلينيكي الروتيني. ويقوم مقدم الخدمة الصحية بإدخال إصبعه مغلفة بقفاز ومشحم بزيت داخل المستقيم كي يتحسس المناطق غير السليمة. ولكن الفحص الإصبعي للمستقيم لا يسمح إلا بفحص أسفل جزء من المستقيم فقط.

يضع الأطباء عوامل عدة بعين الاعتبار قبل أن ينصحوا بإجراء فحص شامل. فهم يقدرون العوامل المتعلقة بالفحص وبالسرطان والتي يمكن للفحص اكتشافها. كما يعيرون اهتمامًا خاصًّا لتعرض الحالة لخطر الإصابة بنوع معين من أنواع السرطان، فالأطباء يأخذون بعين الاعتبار، على سبيل المثال، سن الحالة، وتاريخها الطبي، والصحة العامة، والتاريخ المرضي للعائلة، وأسلوب الحياة. وهم يفكرون في مدى دقة الفحص، كما يضعون نصب أعينهم الأضرار المحتملة لإجراء الفحص الأولي في حد ذاته. ويهتم الأطباء كذلك بخطورة فحوصات المتابعة أو إجراء العملية الجراحية التي قد تحتاج إليها الحالة كي تعرف ما إذا كانت النتيجة غير الطبيعية للفحص تعني وجود سرطان. كما يفكر الأطباء أيضًا في المخاطر والمنافع التي تصاحب العلاج إذا ما أظهرت الفحوصات وجود سرطان؛ إذ يفكرون في مدى نجاح العلاج وفي الآثار الجانية له.

ولعلك تحتاج إلى مناقشة طبيبك في الفوائد والأضرار المحتملة التي تصاحب اختبار التحري عن السرطان. ومع ذلك فقرار إجراء اختبار التحري، شأنه شأن غيره من القرارات الطبية الكثيرة، هو بالأساس قرار شخصي، فلكل شخص أن يتخذ قراره بعد معرفة فوائد الفحص وأضراره.

ربما ترغب في طرح الأسئلة التالية على طبيبك حول إجراء اختبار التحري:

  • أي الفحوصات تنصحني بإجرائها؟ ولماذا؟
  • كم يتكلف إجراء الفحص؟ وهل يساعد التأمين الصحي الخاص بي على سداد قيمة تلك الفحوصات؟
  • هل تسبب تلك الفحوصات الألم؟ وهل تصاحبها أية مخاطر؟
  • متى يمكنني معرفة النتائج بعد إجراء الفحص؟
  • وإذا أظهرت النتائج وجود مشكلة ما، فكيف لي أن أعرف ما إذا كنت مصابًا بالسرطان؟

الأعراض

قد يسبب السرطان أعراضًا كثيرة مختلفة. وإليك بعضًا منها:

  • تورم أو تكتل في الثدي أو غيره من أجزاء الجسد
  • ظهور شامة (mole) جديدة بالجسم أو تغير يطرأ على شامة موجودة بالفعل
  • قرحة لا تلتئم
  • خشونة في الصوت أو سعال لا ينتهي
  • تغيرات في عادات المثانة أو الأمعاء
  • شعور مزمن بعدم الارتياح بعد تناول الطعام
  • زيادة وزن أو فقدانه دونما سبب
  • نزيف أو إفرازات غير معتادة
  • شعور بالضعف أو التعب الشديد

في كثير من الأحيان، لا ترجع تلك الأعراض للإصابة بالسرطان، فهي قد تنتج أيضًا عن وجود أورام حميدة أو غيرها من المشكلات. والطبيب وحده هو من يستطيع إخبارك بالخبر اليقين. فعلى كل من تنتابه تلك الأعراض أو غيرها من التغيرات الصحية أن يراجع الطبيب من أجل تشخيص المرض وعلاجه بأسرع وقت ممكن.

وعادة، لا يسبب السرطان ألمًا في بدايته، فإذا لاحظت تلك الأعراض، فلا تنتظر أن تشعر بالألم كي تزور الطبيب.

التشخيص

إذا كنت تعاني أحد تلك الأعراض أو أشارت نتائج اختبار التحري إلى احتمال وجود سرطان، فإنه يجب على الطبيب أن يحدد ما إذا كان هذا العرض راجعًا للسرطان أو لسبب آخر. وربما يسألك الطبيب عن تاريخك وتاريخ عائلتك المرضي ويجري عليك فحصًا جسديًّا. ويمكنه كذلك أن يطلب منك فحوصات معملية أو أشعة سينية أو غيرهما من الفحوصات أو الإجراءات.

 

الفحوصات المعملية

تساعد فحوصات الدم والبول وغيرها من سوائل الجسم الأطباء على معرفة التشخيص، فهذه الفحوصات بإمكانها أن تظهر مدى كفاءة أداء عضو ما (كالكلى). كما أن وجود كميات كبيرة من بعض المواد قد ينذر بوجود سرطان. وتسمى تلك المواد بـدلالات الأورام (tumor markers). ومع ذلك، فوجود نتائج معملية غير طبيعية لا يعني بالضرورة وجود سرطان، فلا يمكن للأطباء أن يعتمدوا على الفحوصات المعملية وحدها في تشخيص السرطان.

الإجراءات التصويرية

تلتقط الإجراءات التصويرية (Imaging procedures) صورًا لمناطق بالجسم تساعد الطبيب على معرفة ما إذا كان هناك ورم أم لا. ويمكن إنتاج تلك الصور بعدة طرق:

  • أشعة سينية: الأشعة السينية هي الطريقة الأشهر لرؤية الأعضاء والعظام داخل الجسم.
  • الأشعة المقطعية (CT scan): هي آلة أشعة سينية موصلة بجهاز كمبيوتر، وتقوم بالتقاط سلسلة من الصور المفصلة لأعضاء جسمك. وقد يوضع على جسمك إحدى مواد التباين (مثل الصبغة) كي تسهل قراءة هذه الصور.
  • الأشعة النووية (radionuclide scan): يتم حقنك بكمية صغيرة من المواد المشعة، التي تتدفق عبر أوردة الدم وتتجمع عند عظام أو أعضاء معينة. وتقوم آلة تسمى الماسح بالتقاط النشاط الإشعاعي وقياسه، كما يقوم الماسح بعكس صور للعظام أو الأعضاء على شاشة كمبيوتر أو على فيلم مصور، ويقوم جسمك بطرد المادة المشعة بسرعة.
  • التصوير بالموجات فوق الصوتية (Ultrasound): ترسل آلة الموجات فوق الصوتية موجات صوتية لا يسمعها البشر. وترتطم تلك الموجات بالأنسجة داخل جسمك كالصدى. ويستخدم الكمبيوتر تلك الأصداء في تكوين صورة تسمى مخطط أمواج صوتيًّا (سونوجرام/Sonogram)
  • التصوير بالرنين المغناطيسي (MRI): مغناطيس قوي موصل بجهاز كمبيوتر يستخدم في صناعة صور مفصلة لمنطقة معينة من جسمك. ويمكن لطبيبك الخاص أن يستعرض تلك الصور على شاشة مستقبلة أو يطبعها في أفلام.
  • تصوير مقطعي بالإصدار البوزيتروني (PET scan): يتم فيه حقنك بكمية صغيرة من مادة مشعة، ويعمل الجهاز على تكوين صور تظهر الأنشطة الكيمائية التي تتم داخل الجسم، وأحيانًا تظهر الخلايا السرطانية كمناطق ذات نشاط عالٍ.

فحص النسيج ( العينة/Biopsy)

يحتاج الأطباء، في معظم الحالات، لأخذ عينة من أجل تشخيص السرطان. حيث يقوم الطبيب بنزع عينة من النسيج وإرسالها إلى المعمل. ويقوم أخصائي علم الأمراض (pathologist) بفحص النسيج تحت المجهر. ويمكن أخذ العينة بعدة طرق:

  • بإبرة: يستخدم الطبيب إبرة لسحب نسيج أو سائل.
  • بمنظار داخلي: يستخدم الطبيب أنبوبًا رفيعًا مضيئًا (منظارًا) كي يرى بعض المناطق من الجسم، ويمكن للطبيب أن ينزع نسيجًا أو خلايا عن طريق هذا الأنبوب.
  • بعملية جراحية: وتكون العملية الجراحية إما بانتزاع عينة كاملة (excisional) أو جزئية (incisional).
    • عند أخذ العينة الكاملة، يقوم الجرّاح (surgeon) باستئصال الورم كاملًا. وعادة ما يزيل معه بعضًا من النسيج الطبيعي المحيط به.
    • أما عند أخذ عينة جزئية، فيقوم الجرّاح باستئصال جزء من الورم فقط.

أسئلة قد ترغب في طرحها على طبيبك قبل الخضوع لعملية أخذ العينة:

  • أين سأذهب من أجل أخذ العينة؟
  • كم تستغرق العملية من الوقت؟ وهل سأكون مستيقظًا؟ وهل ستؤلمني تلك العملية؟
  • هل توجد أية مخاطر مصاحبة للعملية؟ ما احتمالات التلوث (infection) أو النزيف بعد إجراء العملية؟
  • متى سأعرف نتائج الفحص؟
  • وإذا ظهر أنني مصاب بالسرطان، فمن الذي سيتولى الحديث معي حول الخطوة التالية؟ ومتى؟

أخصائي علم

 

الأمراض يستخدم المجهر في فحص النسيج

مراحل المرض

يحتاج الطبيب، كي يضع الخطة المثلى لعلاج السرطان، إلى معرفة المدى (المرحلة/stage) التي وصل إليها مرضك. ففي معظم أنواع السرطانات (مثل الثدي أو الرئة أو البروستاتا أو القولون)، تتوقف المرحلة على حجم الورم وإذا ما كان السرطان قد انتشر ووصل إلى الغدد اللمفاوية (lymph nodes) أو غيرها من أجزاء الجسم، فربما يطلب الطبيب إجراء أشعة سينية والفحوصات المعملية وغيرها من الفحوصات أو الإجراءات كي يعرف المرحلة التي وصل إليها المرض.

العلاج

كثير من مرضى السرطان يرغبون في المشاركة الفعالة في اتخاذ القرارات بشأن ما يتلقونه من رعاية طبية. ومن الطبيعي أن ترغب في الإلمام بكل ما يمكنك الإلمام به حول مرضك وخيارات علاجه، غير أن الصدمة والتوتر اللذين يعتريانك عقب معرفة التشخيص قد يصعبان التفكير في كل ما ترغب في طرحه على طبيبك من أسئلة، فعادة ما يجدر بك إعداد قائمة بالأسئلة المحتملة قبل موعد الزيارة.

ولمساعدة نفسك على تذكر كل ما يقوله الطبيب، يمكنك أن تقوم بتدوين الملاحظات أو أن تسأل الطبيب إذا ما كان بإمكانك استخدام جهاز تسجيل. كما يفضل بعض الأشخاص اصطحاب أحد أفراد الأسرة أو صديق معهم في أثناء التحدث إلى الطبيب ـ كي يشاركهم الحوار، أو يدون الملاحظات، أو يستمع للحديث فقط.

لست بحاجة لطرح أسئلتك كلها جملة واحدة، فسوف تتاح أمامك فرص أخرى كي تطلب من الطبيب أو الممرضة توضيح بعض الأمور الغامضة وتستفسر عن مزيد من المعلومات.

ويمكن لطبيبك أن يحولك إلى طبيب أخصائي، أو يمكنك أن تطلب منه عمل إحالة طبية. ويضم الأخصائيون المعالجون لمرض السرطان الجراحين و أخصائيي الأورام (medical oncologists) و أخصائيي أمراض الدم (hematologists) وأخصائيي العلاج بالإشعاع (radiation oncologist).

الحصول على رأي آخر

قد ترغب، قبل البدء في العلاج، في استشارة طبيب آخر حول تشخيص مرضك وخطة علاجه، وسوف تقوم العديد من شركات التأمين بتغطية تكلفة استشارة طبيب آخر إذا ما طلب منك طبيبك المعالج ذلك. وربما يتطلب الأمر منك بعض الوقت والجهد كي تجمع السجلات الطبية وترتب لزيارة طبيب آخر. ولن يمثل الأمر مشكلة إذا ما استغرقت استشارة طبيب آخر عدة أسابيع؛ ففي معظم الحالات، لا يقلل التأخير من كفاءة العلاج، غير أن بعض مرضى السرطان يحتاجون لتلقي العلاج على الفور. ولكي تطمئن للأمر، ناقش فكرة التأخير مع طبيبك المعالج.

طرق العلاج

سوف نشرح الان الخطط التقليدية المعتمدة لدى المستشفيات

تعتمد خطة المستشفى في العلاج في المقام الأول على نوع السرطان والمرحلة التي وصل إليها.

كما يأخذ الأطباء بعين الاعتبار سن المريض وصحته العامة. وفي أغلب الأحيان، يكون الهدف من العلاج هو الشفاء من مرض السرطان، بينما في حالات أخرى، يكون الهدف هو التحكم في المرض أو التقليل من حدة الأعراض لأطول فترة ممكن. وربما تتغير خطة العلاج بمرور الوقت.

تتضمن معظم خطط علاج السرطان في المستشفيات إجراء عملية جراحية أو علاجًا إشعاعيًّا أو علاجًا كيميائيًّا (Chemotherapy)، فيما تتضمن بعض الخطط العلاج الهرموني (hormone therapy) أو العلاج البيولوجي (biological therapy). ويمكن كذلك استخدام العلاج بـ زرع خلايا جذعية (stem cell transplantation) حتى يتمكن المريض من تلقي كميات كبيرة جدًّا من العلاج الكيميائي أو العلاج الإشعاعي….!!!

بعض العلاجات قد تعمل في مناطق معينة وتسمى العلاج الموضعي (local therapy) أو عبر الجسد كله وتسمى العلاج الشامل (systemic therapy)

نظرًا لأن أدوية السرطان في المشافي عادة ما تضر الخلايا والأنسجة السليمة، فإن آثارها الجانبية معروفة. وتعتمد الآثار الجانبية بالأساس على نوع العلاج ومرحلته، فقد تختلف الآثار من شخص لآخر، وقد تتغير ما بين جلسة علاجية والتي تليها.

وسوف يقوم فريق الرعاية الصحية، قبل بدء مرحلة العلاج، بتوضيح الآثار الجانبية المحتملة وباقتراح طرق تساعدك على التحكم فيها. وقد يضم هذا الفريق ممرضات و أخصائيي تغذية (dietitian) و أخصائيي علاج طبيعي وغيرهم.

عند أية مرحلة من مراحل السرطان، حاول توفير  الرعاية الداعمة (supportive care) ممن أجل تخفيف الآثار الجانبية للعلاج في المشفى، ومن أجل التحكم في الألم وغيره من الأعراض،

أسئلة قد ترغب في طرحها على طبيبك المعالج قبل بدء العلاج في المشافي:

  • ما تشخيص مرضي؟
  • هل انتشر السرطان في الجسم؟ وإن كان الأمر كذلك، فإلى أين انتشر؟ وما مرحلة المرض؟
  • ما الهدف من العلاج؟ وما الخيارات العلاجية المتاحة أمامي؟ وأي منها تنصحني بتطبيقه؟ ولماذا؟
  • ما الفوائد المنتظرة من كل نوع من أنواع العلاج؟
  • ما المخاطر والآثار الجانبية المحتملة لكل علاج؟ وكيف يمكن التعامل مع الآثار الجانبية؟
  • هل سيكون العقم (infertility) أحد الآثار الجانبية للعلاج؟ وهل يمكن التعامل مع هذا؟ هل يجب عليّ أن أفكر في تخزين الحيوانات المنوية أو البويضات؟
  • ماذا يمكنني أن أفعل كي أستعد للعلاج؟
  • كم مرة سأخضع للعلاج؟ وكم ستستمر فترته؟
  • هل عليّ أن أغير أنشطتي الطبيعية؟ وإذا كان عليّ ذلك، فكم أحتاج من الوقت؟
  • ما التكلفة المحتملة للعلاج؟ وهل سيغطي التأمين تلك التكلفة؟
  • أي العلاجات الجديدة التي تخضع للدراسة الآن؟ وهل ستناسبني تجربة سريرية؟

الجراحة

في معظم الحالات، يقوم الجرّاح باستئصال الورم وبعض الأنسجة المحيطة به. فقد يساعد استئصال الأنسجة المحيطة على منع الورم من النمو مرة أخرى. ويمكن أيضًا أن يقوم الجراح باستئصال بعض العقد اللمفية المحيطة بالورم.

تتوقف الآثار الجانبية للجراحة بالأساس على حجم الورم وموضعه، وعلى نوعية العملية. ويتطلب الأمر بعض الوقت من أجل الشفاء بعد الجراحة، كما يختلف الوقت اللازم للشفاء من نوعية جراحة لأخرى ومن شخص لآخر. ومن المعتاد أن تشعر بالإعياء لبعض الوقت.

معظم الناس يشعرون بالألم خلال الأيام القليلة الأولى التالية للجراحة. غير أن الأدوية يمكنها أن تساعد على التحكم في الألم. لذا، عليك أن تناقش، قبل إجراء الجراحة، خطة تسكين الألم مع الطبيب المعالج أو الممرضة. ويمكن للطبيب أن يعدل الخطة إذا ما كنت بحاجة لمسكنات أكثر للألم.

بعض الناس يخشون انتشار المرض بعد إجراء عملية جراحية (أو حتى أخذ عينة من الورم)ولهم الحق في ذلك.

العلاج الإشعاعي

يستخدم العلاج بالإشعاع أشعة عالية الطاقة . ويستخدم الأطباء أنواعًا مختلفة من العلاج الإشعاعي، إذ يتلقى بعض المرضى خليطًا من العلاجات:

  • إشعاع خارجي (External radiation): حيث يصدر الإشعاع من آلة ضخمة خارج الجسم، وفيه يزور معظم المرضى المستشفى أو العيادة من أجل العلاج 5 أيام من كل أسبوع ولمدة عدة أسابيع.
  • إشعاع داخلي (Internal radiation(إشعاع موضعي مباشر أو معالجة كثبية/implant radiation or brachytherapy): وفيه يصدر الإشعاع من مادة إشعاعية توضع داخل بذور أو إبر أو أنابيب بلاستيكية دقيقة تزرع بالقرب من النسيج. وعادة ما يظل المريض داخل المستشفى، حيث تظل المواد المزروعة في مكانها عدة أيام.
  • إشعاع شامل: وفيه يصدر الإشعاع من سائل أو كبسولات تحتوي على المادة المشعة التي تنتشر عبر الجسد بأكمله، حيث يقوم المريض ببلع السائل أو الكبسولات أو يتم حقنه بالمادة. ويمكن استخدام هذا النوع من العلاج الإشعاعي في علاج السرطان أو في التحكم في الآلام الناتجة عن انتشار السرطان في العظام.

تتوقف الآثار الجانبية للعلاج الإشعاعي على كم الإشعاع الذي يتلقاه المريض ونوعيته وعلى العضو الذي تتم معالجته داخل الجسم، فتسليط الإشعاع على البطن، مثلا، قد يسبب الغثيان والتقيؤ والإسهال، وربما يصيب جلد المنطقة التي يتم علاجها بعض الاحمرار، والجفاف، والحساسية، وربما تفقد شعرك أيضًا في المنطقة التي يتم علاجها.

ربما تصاب بإعياء شديد في أثناء تلقيك العلاج الإشعاعي، خاصة خلال الأسابيع الأخيرة للعلاج. والراحة أمر مهم، لكن الأطباء عادة ما ينصحون المرضى بمحاولة البقاء نشطين قدر الإمكان.

 

العلاج الكيميائي

هو استخدام عقاقير تقتل الخلايا السرطانية، ويتلقى معظم المرضى العلاج الكيميائي عن طريق الوريد أو الفم. وفي كلتا الحالتين، تدخل العقاقير مجرى الدم ويمكن أن تؤثر على الخلايا السرطانية الموجودة في الجسم كله.

وعادة ما يقدم العلاج الكيميائي على جلسات، فالمرضى يتلقون العلاج لمدة يوم أو أكثر، ثم يمرون بفترة نقاهة لعدة أيام أو أسابيع قبل جلسة العلاج التالية.

ويتلقى معظم المرضى علاجهم في العيادات الخارجية للمستشفى أو في وحدات العلاج الكيماوي النهارية أو في المنزل. وربما يحتاج بعضهم الآخر للبقاء داخل المستشفى في أثناء تلقي العلاج.

وتتوقف فيه الآثار الجانبية على نوعية العقاقير وكميتها، وتؤثر العقاقير في الخلايا السرطانية وغيرها من الخلايا سريعة الانقسام:

  • خلايا الدم: عندما تتلقى العقاقير خلايا الدم السليمة، تصبح أكثر عرضة للإصابة بالعدوى أو الكدمات أو النزيف بسهولة، وللشعور بالتعب والإرهاق الشديد.
  • خلايا جذور الشعر: ربما يسبب العلاج الكيميائي فقد الشعر، وسوف ينمو شعرك ثانية، لكنه قد يكون مختلفًا نوعًا ما في اللون والملمس.
  • الخلايا المبطنة للقناة الهضمية (digestive tract): قد يسبب العلاج الكيميائي ضعف الشهية والغثيان والقيء والإسهال، أو ربما التهابات في الفم والشفاه.
  • قد تؤثر بعض العقاقير على الخصوبة (fertility). فربما تعجز النساء عن الحمل و الرجال عن الإخصاب .

ورغم أن الآثار الجانبية للعلاج الكيميائي قد تكون مزعجة بعض الشيء، فإن معظمها تكون مؤقتة، وعادة ما يتمكن طبيبك من معالجتها أو التحكم فيها.

 

العلاج الهرموني

بعض أنواع السرطانات تعتمد على هرمونات معينة كي تنمو. والعلاج الهرموني يمنع الخلايا السرطانية من تلقي تلك الهرمونات أو استخدامها، وهو نوع من العلاج الشامل.

ويتم العلاج الهرموني بالعقاقير أو الجراحة:

  • العقاقير: يقدم الطبيب العلاج الذي يوقف إفراز هرمونات معينة أو يمنع هرمونات معينة من النشاط.
  • الجراحة: يقوم الجراح باستئصال الأعضاء (مثل المبايض أو الخصية) التي تفرز الهرمونات.

وتتوقف الآثار الجانبية للعلاج الهرموني على نوعية العلاج نفسه، فهي تتضمن زيادة الوزن، والهبّات الساخنة، والغثيان، وحدوث تغيرات في الخصوبة ، وربما سبب العلاج الهرموني عند النساء انقطاع الطمث أو عدم انتظامه وربما يسبب الجفاف المهبلي. أما عند الرجال، فقد يسبب العلاج الهرموني الإصابة بالضعف الجنسي، وفقد الرغبة الجنسية، وتضخم الثدي أو تحسسه.

العلاج البيولوجي

العلاج البيولوجي هو نوع آخر من أنواع العلاج في المستشفيات، وهو يساعد جهاز المناعة (جهاز الدفاع الطبيعي في الجسم) على التصدي لمرض السرطان، فمرضى سرطان المثانة، على سبيل المثال، يتلقون لقاحات بي سي جي (BCG solution) بعد الجراحة. ويستخدم الطبيب أنبوب القسطرة في إدخال اللقاح للمثانة، ويحتوي هذا اللقاح على بكتيريا حية وضعيفة تعمل على تحفيز جهاز المناعة لقتل الخلايا السرطانية. وقد يتسبب هذا اللقاح في ترك بعض الآثار الجانبية، كأن يصيب المثانة بالحساسية، وربما شعر بعض المصابين بالغثيان أو حمى ضعيفة أو ارتجاف.

معظم أنواع العلاج البيولوجي الأخرى تعطى للمريض عن طريق الوريد، إذ ينتقل العلاج عبر مجرى الدم. وبعض الناس يصابون بطفح جلدي في مكان حقن العلاج، فيما يشعر بعض المصابين بأعراض تشبه أعراض الإنفلونزا، مثل الحمى والغثيان. كما أنه بإمكان العلاج البيولوجي أن يسبب المزيد من الآثار الجانبية، مثل حدوث تغيرات في ضغط الدم ومشكلات في التنفس. وعادة ما يتم تلقي العلاج البيولوجي في عيادة الطبيب أو المستوصف أو المستشفى.

زراعة الخلايا الجذعية

تمكن زراعة الخلايا الجذعية (stem cells) المكونة للدم المريض من تلقي كميات كبيرة من العلاج الكيميائي أو الإشعاعي أو كليهما، فالكميات الكبيرة من هذه العلاجات تدمر كلاًّ من الخلايا السرطانية وخلايا الدم داخل النخاع العظمي (bone marrow). فبعد انتهاء العلاج، يتلقى المريض خلايا جذعية دموية سليمة عبر أنبوب مرن يوضع داخل وريد كبير، وتتكون خلايا دم جديدة من الخلايا الجذعية المزروعة، وربما تؤخذ الخلايا من المريض نفسه قبل تطبيق العلاج ذي الجرعات الكبيرة، أو ربما تؤخذ من شخص آخر، ويظل المريض بالمستشفى لتلقي هذا العلاج.

تتضمن الآثار الجانبية للعلاج بجرعات كبيرة وزرع الخلايا الجذعية حدوث عدوى ونزيف، بالإضافة إلى احتمالية حدوث إصابة بداء رفض الضيف للمضيف (GVHD) ومعناه رفض الخلايا المزروعة لمن يتلقون خلايا جذعية من متبرع. ففي هذا المرض، تهاجم الخلايا الدخيلة أنسجة المريض نفسه، وفي معظم الحالات يصيب المرض الكبد أو الجلد أو القناة الهضمية. وربما كان هذا المرض حادًّا بل ومميتًا. وقد يحدث في أي وقت عقب عملية الزرع، بل وبعدها بسنوات، وقد تعمل العقاقير على منع داء رفض الضيف للمضيف أو معالجته أو التحكم فيه.

العلاج المكمل والبديل

يستخدم بعض مرضى السرطان العلاج المكمل (complementary medicine) والعلاج البديل (alternative medicine):

  • تسمى طريقة علاجية ما بأنها علاج مكمل عندما تستخدم جنبًا إلى جنب مع العلاج الرئيسي.
  • وتسمى طريقة علاجية ما بأنها علاج بديل عندما تستخدم بدلًا من العلاج الأساسي.

ويعد العلاج بالوخز (acupuncture)، والعلاج بالتدليك، ومنتجات الأعشاب، والفيتامينات أو الأنظمة الغذائية الخاصة، والتخيل، والتأمل، والتنمية الروحية أنواعًا من العلاج المكمل والبديل.

يقول أشخاص كثيرون إن هذا العلاج أشعرهم بمزيد من الارتياح، غير أن بعض أنواع العلاج المكمل والبديل قد تغير من طريقة عمل العلاج الأساسي. وهذه التغيرات ربما تكون ضارة بالمريض. وهناك أنواع أخرى من العلاج المكمل والبديل قد تكون ضارة إن استخدمت وحدها.

كما أن بعض أنواع العلاج المكمل والبديل غالية الثمن، وقد لا يشملها التأمين الصحي بالتغطية.

أسئلة قد ترغب في طرحها على الطبيب المعالج قبل اتخاذ قرار باستخدام العلاج المكمل والبديل:

  • ما الفوائد التي تعود عليّ من استخدام هذا العلاج؟
  • وما مخاطره؟
  • وهل تفوق الفوائد المتوقعة حجم المخاطر؟
  • أي الآثار الجانبية يجب عليّ توقعها؟
  • هل سيغير العلاج طريقة عمل علاج السرطان الأساسي؟ وهل يسبب ذلك أي ضرر؟
  • هل يخضع هذا العلاج للدراسة في إحدى التجارب السريرية؟ وإن كان، فمن الراعي للتجربة؟
  • هل سيغطي التأمين الصحي نفقات هذا العلاج؟

التغذية والنشاط البدني

ينبغي لمرضى السرطان أن يعتنوا بأنفسهم، والاعتناء بالنفس يتضمن التغذية السليمة والنشاط المستمر قدر الإمكان.

أنت بحاجة لتلقي ما يكفي من السعرات الحرارية كي تحتفظ بوزن مثالي، كما أنك بحاجة لما يكفي من البروتين كي تحافظ على قوتك البدنية، فالتغذية السليمة تساعدك على الشعور بالارتياح واكتساب مزيد من الطاقة.

قد تشعر أحيانًا، خاصة في أثناء العلاج أو بعده مباشرة، بعدم وجود شهية للطعام، وقد تكون متعبًا أو مرهقًا. وقد تجد أن مذاق الطعام لم يعد جيدًا كما كان. كما أن الآثار الجانبية للعلاج (مثل فقد الشهية، أو الغثيان، أو القيء، أو التهابات الفم) قد تمثل مشكلة للمريض. ويمكن للطبيب المعالج أو أخصائي التغذية أو غيرهما من مقدمي خدمات الرعاية الصحية أن يقترحوا طرقًا لتلقي التغذية السليمة.

كثير من الناس يشعرون بالارتياح عندما يظلون على نشاط مستمر، فممارسة رياضة المشي واليوجا والسباحة وغيرها من الأنشطة تجعلك قوي البدن وتزيد من نشاطك، وتقلل التمرينات من الشعور بالغثيان والألم، وتجعل التعامل مع العلاج أسهل، كما يمكنها أن تساعد على التخفيف من حدة التوتر، فأيًّا كان النشاط البدني الذي ستقرر ممارسته، احرص على مناقشة الطبيب فيه قبل البدء. وإذا كان النشاط يسبب لك الألم أو غيره من المشكلات، فتأكد من إخبار الطبيب أو الممرضة بالأمر.

 المتابعة الدورية

إن التطورات في الاكتشاف والعلاج المبكرين للمرض هام لمرضى السرطان، غير أن الأطباء لا يمكنهم أن يتيقنوا من عدم عودة السرطان مرة أخرى. فالخلايا السرطانية التي لم يتم اكتشافها تظل داخل الجسم بعد العلاج، ورغم أن المرض قد يبدو أنه تمت إزالته أو تدميره بالكامل، فإن عودته ممكنة. وهذا ما يطلق عليه الأطباء اسم الانتكاس (recurrence).

ولكي تكتشف ما إذا كان السرطان قد عاد أم لا، ربما يجري لك الطبيب فحصًا بدنيًّا ويطلب منك إجراء فحوصات معملية وأشعة سينية وغيرها من الفحوصات. فإذا كنت تعاني عودة المرض، فسوف تحدد أنت وطبيبك أهدافًا علاجية جديدة وتضعان معًا خطة علاج جديدة.

في أثناء إجراء فحوصات المتابعة، يقوم الطبيب المعالج أيضًا ببحث المشكلات الأخرى، كالآثار الجانبية المترتبة على علاج السرطان والتي يمكن أن تطرأ بعد انتهاء فترة العلاج بمدة طويلة!!!

مصادر الدعم

إن التعايش مع مرض خطير كالسرطان ليس بالأمر اليسير، فربما ينتابك القلق بشأن أسرتك، أو الاحتفاظ بوظيفتك، أو استمرار مزاولة الأنشطة اليومية. ومن المعروف أيضًا شعور المريض بالقلق إزاء طرق العلاج والتحكم في الآثار الجانبية ومدة الإقامة بالمستشفى والفواتير الطبية. ومن ثم يمكن للأطباء المعالجين والممرضات وغيرهم من مقدمي الخدمات الصحية أن يجيبوا عن الأسئلة حول العلاج والعمل وغيرها من الأنشطة. وعادة ما يكون بإمكان الإخصائي الاجتماعي أن يقترح موارد للمساعدة المالية، أو النقل، أو الرعاية المنزلية، أو الدعم الوجداني. فربما كان من المفيد أن تلتقي بأحد الإخصائيين الاجتماعيين أو المستشارين أو أخصائيي الدعم الديني إذا ما كنت ترغب في التحدث إليهم عن مشاعرك أو مخاوفك.

يمكن للأصدقاء والأقارب أن يكونوا مصادر للدعم، كما أن كثيرًا من المرضى يرون أنه من المفيد أن يتحدثوا إلى غيرهم من المصابين بمرض السرطان. وعادة ما يجتمع مرضى السرطان معًا في مجموعات داعمة. ففي هذه المجموعات، يلتقي المرضى وأسرهم بالمرضى الآخرين وأسرهم كي يتشاركوا فيما بينهم ما تعلموه عن التكيف مع المرض وآثار العلاج. ويمكن لتلك المجموعات أن تقدم دعمها وجهًا لوجه أو عبر الهاتف أو عبر الإنترنت. غير أنه من الضروري أن تأخذ بعين الاعتبار أن كل شخص يختلف عن الآخر، فالطرق التي يتبعها شخص ما في التعامل مع السرطان قد تكون خطأ بالنسبة لشخص آخر. وربما ترغب في سؤال أحد أعضاء فريق الرعاية الصحية عن طلب النصيحة من مرضى السرطان الآخرين.

المستقبل الواعد لأبحاث السرطان

يتطلع الباحثون في جميع أنحاء العالم للتوصل إلى طرق جديدة وأفضل للحماية من السرطان واكتشافه وتشخيصه ومعالجته، فهم يحاولون تعلم المزيد حول أسباب الإصابة بالسرطان، كما يقومون بإجراء أنواع عدة من التجارب السريرية.لكنها للاسف فاشلة

التجربة السريرية هي إحدى المراحل النهائية لعملية بحثية دقيقة ومطولة. ويبدأ البحث عن أدوية جديدة في المعمل. فإذا بدت طريقة ما واعدة في أثناء أدائها في المعمل، تصبح الخطوة التالية هي معرفة مدى تأثير العلاج في السرطان عند الحيوانات وإذا كانت له آثار ضارة أم لا. والأدوية التي تنجح مع الحيوانات ليس بالضرورة أن تنجح مع الإنسان، فالتجارب السريرية أمر ضروري لمعرفة ما إذا كانت الطرق الجديدة في الحماية ضد السرطان وفي اكتشافه وتشخيصه ومعالجته آمنة وفعالة.

تسهم التجارب السريرية في تحقيق المعرفة والتقدم من أجل مكافحة السرطان. وقد أسفرت الأبحاث بالفعل عن الكثير من مظاهر التقدم، ويواصل العلماء بحثهم عن طرق للعلاج أكثر فاعلية. ونظرًا للتقدم الذي أحرزته التجارب السريرية، فإن كثيرًا ممن عولجوا من السرطان يعيشون فترة أطول. كما أن كثيرًا من هؤلاء الناجين يحظون بجودة حياة (Quality of life) أفضل إذا ما قورنوا بالناجين في الماضي.

محاولات فاشلة عدة للتجارب السريرية:

  • تجارب المنع: تبحث تلك الدراسات إمكانية تقليل مواد معينة، (كالفيتامينات أو العقاقير) أو الحمية الغذائية أو التغيرات أو تغير الأسلوب الحياتي، من خطر الإصابة بالسرطان.
  • تجارب اختبار التحري: تبحث تلك الدراسات طرق اكتشاف السرطان قبل أن تظهر على المريض أية أعراض، ومن ثم يدرس الباحثون الفحوصات المعملية والإجراءات التصويرية التي قد تكتشف نوعيات معينة من مرض السرطان. فالباحثون، على سبيل المثال، يتعلمون مخاطر تنظير القولون الافتراضي وفوائده virtual colonoscopy (أشعة مقطعية على القولون) من أجل إجراء اختبار تحر على القولون. ويقارن علماء آخرون بين الأشعة المقطعية الحلزونية (spiral CT scan) والأشعة السينية على الصدر من أجل الاكتشاف المبكر لسرطان الرئة.
  • تجارب العلاج: تبحث دراسات العلاج الأدوية الجديدة والخلطات الجديدة لأدوية موجودة بالفعل. وتتمثل الأمثلة على ذلك في دراسة العقاقير القاتلة للخلايا السرطانية بطرق جديدة وأساليب جديدة للجراحة أو العلاج الإشعاعي، ومناهج جديدة كالأمصال.
  • تجارب الظروف المعيشية (الرعاية الداعمة): يبحث العلماء كيفية تحسين مستوى الرفاهية والظروف المعيشية لمرضى السرطان، فقد يدرس الأطباء، على سبيل المثال، العقاقير التي تعمل على الحد من الآثار الجانبية للعلاج الكيميائي، أو ربما يكتشفون طرقًا لمنع فقد الوزن أو للتحكم في الألم.

لكنها للاسف جميعها فاشلة….!!!

ولكن فضل الله كان عظيما على مرضى السرطان اذ يسر لهم علماء ((معهد القلم لعلوم وابحاث السرطان)) بان توصلوا لعلاج تام ونهائي لكافة انواع السرطان وبكل مراحله ومن دون حاجة لاية تداخل جراحي وبدون اية مضاعفات ثانوية او جانبية مطلقاً

فهنيئا للبشرية هذا العلاج المبارك والرحمة المنزلة لمرضى السرطان

زالحمد لله ..

المؤلف

مسرد لبعض المصطلحات 

العلاج بالوخز (Acupuncture): هو تقنية إدخال إبرة رفيعة في الجلد عند نقط معينة من الجسم من أجل التحكم في الألم وغيره من الأعراض، وهو أحد أنواع العلاج المكمل والبديل.

الإيدز (AIDS): متلازمة نقص المناعة المكتسب، هو مرض ينتج عن الإصابة بفيروس نقص المناعة البشري. يكون مرضى الإيدز عرضة أكبر لخطر الإصابة بأنواع معينة من السرطان وبالأمراض التي لا تصيب عادة إلا ضعاف المناعة.

 البكتيريا (Bacteria): هي مجموعة كبيرة من الكائنات المجهرية وحيدة الخلية. وبعضها يسبب العدوى والأمراض عند الحيوان والإنسان. وكلمة بكتيريا ليس لها مفرد من نوعها وتعامل معاملة الجمع.

لقاح بي سي جي (BCG solution): نوع من أنواع العلاج البيولوجي لسرطان المثانة السطحي. وتستخدم القسطرة في وضع اللقاح داخل المثانة. ويحتوي هذا اللقاح على بكتيريا حية وضعيفة التي تنشط جهاز المناعة. وليس لقاح بي سي جي الذي يستخدم لعلاج سرطان المثانة هو نفسه المصل الذي يستخدم للحماية ضد مرض السل.

ورم حميد (Benign): ورم غير سرطاني، فالأورام الحميدة لا تنتشر في الأنسجة أو محيطها أو لأي جزء آخر من الجسم.

العلاج البيولوجي (Biological therapy): هو علاج لتحفيز قدرة جهاز المناعة واستعادتها من أجل مكافحة العدوى وغيرها من الأمراض. كما يستخدم أيضًا في التقليل من حدة بعض الآثار الجانبية التي قد تنتج عن علاج السرطان. ويعرف كذلك باسم علاج المناعة أو العلاج المعدل للاستجابة البيولوجية.

الخزعة (فحص النسيج (Biopsy/: انتزاع الخلايا أو الأنسجة من قبل أخصائي علم الأمراض من أجل الفحص. و يمكن للأخصائي أن يدرس النسيج تحت عدسة المجهر أو يجري فحوصات أخرى. وعند انتزاع عينة فقط من النسيج، تسمى العملية بالاختزاع الجزئي. أما إذا تم استئصال الورم أو المنطقة المشكوك بها بالكامل، فإن العملية تسمى بالاختزاع الكامل. وإذا تم انتزاع عينة من نسيج أو سائل باستخدام إبرة، تسمى العملية بالاختزاع الإبري أو الاختزاع التوضيعي أو الاختزاع بامتصاص السائل.

النخاع العظمي (Bone marrow): هو النسيج الرخو الذي يشبه الإسفنج والذي يوجد عند مركز أغلب العظام الكبيرة. وهو ينتج خلايا الدم البيضاء وخلايا الدم الحمراء والصفائح الدموية.

العلاج الإشعاعي الداخلي (Brachytherapy): إجراء يتم فيه وضع المادة المشعة داخل إبر أو بذور أو قنوات أو قسطرة توضع بجوار الورم مباشرة. وهو يسمى أيضًا بالإشعاع الداخلي أو الإشعاع المزروع

السرطان (Cancer): مصطلح يطلق على أمراض تنقسم فيها الخلايا غير الطبيعية بدون توقف. ويمكن للخلايا السرطانية أن تهاجم الأنسجة المجاورة وتنتشر عبر مجرى الدم والجهاز اللمفي إلى أجزاء أخرى من الجسم. وهناك أنواع متعددة من السرطان. فالكارسينوما (السرطانة) هو ورم خبيث يبدأ في الجلد أو الأنسجة التي تحيط بالأعضاء الداخلية أو تغطيها. والساركومة سرطان يبدأ في العظام أو الغضروف أو الشحوم أو العضلات أو الأوعية الدموية أو غيرها من الأنسجة الداعمة أو الموصلة. أما اللوكيميا فهو سرطان يصيب الأنسجة المكونة للدم مثل النخاع العظمي، ويتسبب في تكون عدد هائل من خلايا الدم غير الطبيعية ودخولها مجرى الدم. أما اللمفوما والورم النقويّ المتعددة فهي سرطانات تصيب الخلايا الموجودة بجهاز المناعة.

الخلية (Cell): هي الوحدة المنفردة التي تكون أنسجة الجسم. وتتكون جميع الكائنات الحية من خلية أو أكثر.

العلاج الكيميائي (chemotherapy): علاج باستخدام عقاقير تقتل السرطان.

التجربة السريرية (Clinical trial): نوع من الدراسات البحثية التي تختبر مدى نجاح تدخلات طبية جديدة مع البشر. وتقوم مثل هذه الدراسات باختبار طرق جديدة للفحص الأولي أو الحماية ضد مرض ما أو تشخيصه أو علاجه. وقد يتم تطبيق الدراسات داخل عيادة أو غيرها من المنشآت الطبية. ويطلق عليها أيضًا دراسة سريرية.

تنظير القولون (Colonoscopy): هو فحص يجرى داخل القولون باستخدام أنبوب رفيع مضيء (يسمى منظار القولون) ويتم إدخاله في المستقيم. فإذا ظهرت مناطق غير سليمة، فإنه يمكن استئصال النسيج وفحصه تحت عدسة المجهر من أجل تحديد وجود المرض من عدمه.

العلاج المكملComplementary) ) والبديل (alternative): نوعيات من العلاج تستخدم بالإضافة إلى (مكملة) أو بدلا من (بديلة) الأدوية الرئيسية. وهذه الممارسات لا تعتبر بشكل عام أساليب طبية رئيسية، فالأدوية الرئيسية قد خضعت لعملية بحثية دقيقة ومطولة من أجل التحقق من سلامتها وفاعليتها، لكن العلاج المكمل والبديل ما زال لا يعرف عنه إلا القليل. وقد يضم هذا النوع من العلاج المكملات الغذائية والفيتامينات بجرعات كبيرة ومستحضرات الأعشاب وأنواعًا خاصة من الشاي والعلاج بالوخز والعلاج بالتدليك والعلاج بالمغناطيس والعلاج الروحي والتأمل.

الأشعة المقطعية (CT scan): فحص رسم سطحي ينفذ باستخدام الكمبيوتر. وهو سلسلة من الصور المفصلة لمناطق معينة داخل الجسم تلتقط من زوايا مختلفة؛ وتلتقط الصور عن طريق جهاز كمبيوتر موصل بآلة أشعة سينية. ويسمى أيضًا بالرسم السطحي عن طريق الكمبيوتر أو الرسم السطحي المحوري عن طريق الكمبيوتر.

ثنائي إيثيل ستيلبوستيرول (Diethylstilbestrol): شكل صناعي من هرمون الإستروجين الذي كان يوصف للمرأة الحامل في الفترة ما بين 1940 و 1971 للاعتقاد السائد بأنه يمنع حدوث الإجهاض. غير أن هذا المركب قد يزيد من خطر إصابة النساء اللاتي تلقينه بسرطانات الرحم أو المبايض أو الثدي. كما أنه ذو صلة بالخطر المتزايد بالإصابة بسرطان المهبل أو عنق الرحم لدى الفتيات اللاتي تعرضن لهذا المركب قبل ولادتهن.

أخصائي تغذية (Dietitian): خبير صحي تلقى تدريبات استثنائية في التغذية ويمكنه مساعدتك بطرح خيارات غذائية. ويسمى أيضًا خبير تغذية.

القناة الهضمية (Digestive tract): هي الأعضاء التي تمر الأطعمة والسوائل من خلالها عند بلعها وهضمها وإخراجها. وهذه الأعضاء تتمثل في الفم وقصبة المريء والمعدة والأمعاء الدقيقة والغليظة والمستقيم.

الفحص الإصبعي للمستقيم (Digital rectal exam): فحص يقوم فيه الطبيب بإدخال إصبعه مغلفا بقفاز ومشحم بزيت في المستقيم كي يتحسس المناطق غير السليمة.

حقنة الباريوم الشرجية مزدوجة التباين (Double-contrast barium enema): إجراء تجرى فيه الأشعة السينية على القولون والمستقيم بعد وضع سائل يحتوي على مادة الباريوم داخل المستقيم. والباريوم هذا عبارة عن مركب فلزي له لون فضي يظهر القولون والمستقيم على أشعة سينية ويساعد على إظهار المناطق غير السليمة. ويملأ المستقيم والقولون بالهواء من أجل تحسين صورة الأشعة السينية.

فيروس إبشتاين – بار (Epstein-Barr virus): فيروس معروف يظل خامدًا عند معظم الناس. وقد ارتبط ببعض أنواع السرطان، بما فيها لمفوما بيركيت وسرطان الغدد اللمفاوية المناعية وسرطان البلعوم الأنفي.

الإستروجين (Estrogen): هرمون يعزز تنمية السمات الجنسية لدى المرأة وحفظها.

الاختزاع الكامل (Excisional biopsy): إجراء جراحي يتم فيه استئصال الورم أو المنطقة المريبة بالكامل من أجل التشخيص. ومن ثم يتم فحص النسيج تحت عدسة المجهر.

الإشعاع الخارجي (External radiation): علاج بالإشعاع يستخدم جهاز يسلط أشعة ذات طاقة عالية على السرطان، ويسمى أيضًا بالإشعاع خارجي التوجيه.

فحص الدم الخفي داخل البراز (Fecal occult blood test): فحص لاكتشاف الدم داخل البراز.

الخصوبة (Fertility): هي القدرة على إنجاب أطفال.

الجين (gene): وحدة وظيفية وعضوية لوراثة انتقلت من الأب أو الأم إلى سلالته. والجينات أجزاء من الدي إن إيه، ومعظمها يحتوي على معلومات تكوين نوع معين من البروتين.

الفحص الجيني (genetic testing): تحليل الدي إن إيه من أجل اكتشاف أي تغير جيني من شأنه أن يشير إلى وجود خطر للإصابة بمرض أو اضطراب معين.

هليكوباكتر بيلوري (Helicobacter pylori): بكتيريا تسبب التهابات وقرحًا في المعدة والأمعاء الدقيقة.

أخصائي علم الدم (Hematologist): طبيب متخصص في علاج أمراض الدم.

فيروس الالتهاب الكبدي بي (Hepatitis B virus): فيروس يسبب التهابًا (تهيجًا في الكبد). وهو ينتقل ويعدي الآخرين عن طريق الدم أو العلاقة الزوجية. كما أن الأطفال المولودين لأم مصابة بالفيروس ربما يصابون به أيضًا.

فيروس الالتهاب الكبدي سي (Hepatitis C virus): فيروس يسبب التهابًا (تهيجًا في الكبد). وهو ينتقل ويعدي الآخرين عن طريق الدم أو العلاقة الزوجية. كما أن الأطفال المولودين لأم مصابة بالفيروس ربما يصابون به أيضًا.

الهرمون (Hormone): مركب كيميائي تفرزه غدد الجسم. والهرمونات تنتشر في مجرى الدم وتتحكم في تصرفات خلايا أو أعضاء معينة. ويمكن إفراز بعض الهرمونات أيضًا داخل المعمل.

العلاج الهرموني (Hormone therapy): علاج يضيف الهرمونات أو يوقفها أو يزيلها. وفي حالات معينة (مثل مرض السكر أو انقطاع الطمث)، توصف الهرمونات من أجل ضبط المستويات المنخفضة للهرمونات بالجسم. ولإبطاء نمو نوعيات معينة من السرطان (كسرطان البروستاتا والثدي)، أو إيقافها يمكن إعطاء الهرمونات من أجل إيقاف إفراز هرمونات الجسم الطبيعية. أحيانًا يلزم إجراء عملية جراحية لاستئصال الغدة التي تفرز تلك الهرمونات. ويسمى هذا العلاج أيضًا بالعلاج الهرموني أو المعالجة الهرمونية أو علاج الوسائط الهرمونية.

فيروس هربس البشري 8 (Human herpesvirus 8): أحد أعضاء عائلة فيروسات هربس. وهو أحد عوامل خطر الإصابة بسرطان ساركوما كابوسي، وهو سرطان نادر قد يلحق الجلد بالضرر.

فيروس نقص المناعة البشري (HIV): يتسبب في الإصابة بمتلازمة نقص المناعة المكتسبة (الإيدز).

فيروس الورم الحليمي البشري (HPV): فيروس يسبب تضخم (نتوء) نسيج غير سليم وهو يتعلق ببعض أنواع السرطان.

فيروس لوكيميا الخلايا التائية البشري نوع 1 (HTLV-1) : فيروس يصيب الخلايا التائية (أحد أنواع خلايا الدم البيضاء) ويمكن أن يسبب لها اللوكيميا أو اللمفوما. وينتشر هذا الفيروس عن طريق مشاركة الحقن أو الإبر الطبية التي تستخدم في حقن المخدرات، وعن طريق العلاقة الزوجية، ومن الأم إلى طفلها عند الولادة عن طريق الرضاعة.

الإجراءات التصويرية (Imaging procedure): طريقة لالتقاط صور لمناطق معينة داخل الجسم.

الإشعاع الموضعي (Implant radiation): إجراء يتم فيه إدخال المادة المشعة في إبر أو بذور أو أنابيب أو قسطرات توضع على الورم مباشرة أو بجواره.

الاختزاع الجزئي (Incisional biopsy): عملية جراحية يتم فيها أخذ عينة جزئية من الورم أو المنطقة المريبة من أجل التشخيص. ومن ثم يتم فحص النسيج تحت عدسة المجهر.

العدوى (Infection): انتشار الجراثيم في الجسم وتضاعفها. ويمكن انتقال العدوى في أي جزء من أجزاء الجسم، أو انتشارها عبر الجسم كله. وربما تكون الجراثيم بكتيريا أو فيروسات أو ميكروبات أو فطريات. ويمكن أن تسبب الإصابة بالحمى وغيرها من المشكلات الصحية، بحسب موقع حدوث العدوى. وحين يكون الجهاز الدفاعي الطبيعي لدى الجسم قويًّا، فعادة ما يتمكن من مكافحة العدوى. غير أن أدوية السرطان قد تضعف جهاز الدفاع الطبيعي (جهاز المناعة).

العقم (Infertility): عدم القدرة على إنجاب أطفال.

الإشعاع الداخلي (Internal radiation): إجراء يتم فيه إدخال المادة المشعة في إبر أو بذور أو أنابيب أو قسطرات توضع داخل الورم مباشرة أو بجواره.

الإشعاع المؤين (Ionizing radiation): نوع من الإشعاع عالي التردد تنتجه إجراءات الأشعة السينية، والمواد المشعة، والأشعة التي تدخل حيز الغلاف الجوي للأرض قادمة من الفضاء الخارجي، وغيرها من المصادر. وقد تدخل الأشعة المؤينة على الخلايا وتعرضها لمخاطر صحية، بما فيها السرطان، عند جرعات معينة.

اللوكيميا (Leukemia): سرطان يصيب النسيج المكون للدم مثل النخاع العظمي، ويسبب تكاثر أعداد هائلة من خلايا الدم ودخولها مجرى الدم.

 خلايا الدم البيضاء (Leukocyte): وهي خلية دم لا تحتوي على مادة الهيموجلوبين. وتشمل خلايا الدم البيضاء الخلايا اللمفية والعدلات والكريات اليوزينية والبلاعم والخلايا البدينة. وكل هذه الخلايا ينتجها النخاع العظمي وتساعد الجسم على مكافحة العدوى وغيرها من الأمراض.

العلاج الموضعي (Local therapy): علاج يؤثر في خلايا الورم والمناطق المجاورة له.

العقدة اللمفية (Lymph node): مجموعة من الأنسجة اللمفية الملتفة والمحاطة بغشاء من الأنسجة الموصلة. وتعمل العقد اللمفية على تنقية السائل اللمفي، كما تقوم باختزان اللمفوسايتس (خلايا الدم البيضاء). وهي تقع على طول الأوعية اللمفية. وتسمى أيضًا بالغدة اللمفية.

الجهاز اللمفي (Lymphatic system): عبارة عن الأنسجة والأعضاء التي تنتج وتخزن وتحمل خلايا الدم البيضاء التي تكافح العدوى وغيرها من الأمراض. ويشتمل هذا الجهاز على النخاع العظمي والطحال والغدة الزعترية والعقد اللمفية والأوعية اللمفية (شبكة من الأنابيب الرفيعة التي تحمل خلايا الدم البيضاء واللمفية). وتتفرع الأوعية اللمفية، كالأوعية الدموية، داخل أنسجة الجسم.

لمفوما ((Lymphoma: سرطان يصيب خلايا جهاز المناعة.

ورم خبيث (Malignant): ورم سرطاني. قد تهاجم الأورام الخبيثة الأنسجة المجاورة وتتلفها وتنتشر لتصيب أجزاء أخرى من الجسم.

صورة الثدي الإشعاعية (Mammogram): أشعة سينية تجرى على الثدي.

أخصائي أورام (Medical oncologist): طبيب متخصص في تشخيص أمراض السرطان ومعالجتها باستخدام العلاج الكيميائي والهرموني والبيولوجي. وعادة ما يكون أخصائي الأورام هو مقدم الرعاية الصحية الأساسي لمريض السرطان. وهو الذي يقدم الرعاية الداعمة وربما ينسق بين الأدوية التي يصفها غيره من الأخصائيين.

ورم نقوي(Melanoma) : أحد أنواع سرطانات الجلد التي تنشأ في الخلايا الميلانية، تلك الخلايا التي تنتج الصبغة. وعادة ما يبدأ الميلانوما في شامة بالجسم.

علاج هرموني لفترة انقطاع الطمث (Menopausal hormone therapy): تعطى المرأة هرمونات (الإستروجين أو البروجسترون، أو كليهما معًا) بعد فترة انقطاع الطمث كي تحل محل الهرمونات التي لم تعد تفرزها المبايض. وهو يسمى أيضًا علاج إحلال الهرمون.

انقطاع الطمث (Menopause): فترة من العمر يتوقف فيها الطمث نهائيًّا. وتسمى أيضًا بـ “سن اليأس”.

 ثانويات (Metastasis): انتشار مرض السرطان من عضو لآخر، فالورم الذي تكون الخلايا وينتشر عبر الجسم يمسى “الورم المنتشر” ويحتوي الورم المنتشر على خلايا تشبه تلك المتواجدة داخل الورم الأصلي (الأولي).

شامة (Mole): ورم حميد في الجلد (عادة أحمر أو بني أو بلون الجلد) يحتوي على كتلة من الخلايا الميلانية ونسيج داعم محيط.

تصوير بالرنين المغناطيسي (MRI): إجراء تستخدم فيه موجات صوتية ومغناطيس قوي موصلة بجهاز كمبيوتر في تكوين صور مفصلة لمناطق معينة داخل الجسم. ويمكن لهذه الصور أن تظهر الفرق بين الأنسجة السليمة والمريضة. ويكون التصوير المغناطيسي صورًا للأعضاء والأنسجة الرخوة أفضل من غيره من تقنيات الفحص، مثل الأشعة المقطعية أو السينية. وتكمن فائدة التصوير المغناطيسي على وجه الخصوص في تصوير المخ والعمود الفقري والنسيج الرخو للمفاصل والعظام من الداخل. ويسمى أيضًا بالتصوير المغناطيسي النووي.

طفرة (Mutation): أي تغير يطرأ على تركيبة الحمض النووي داخل خلية ما. وربما ينتج التحول عن حدوث أخطاء في أثناء انقسام الخلية، أو عند التعرض لأجسام تالفة للحمض النووي في البيئة. وقد يكون التحول ضارًّا أو مفيدًا أو عديم الأثر. فإذا حدث التحول في الخلايا التي تكوِّن البويضات أو الحيوانات المنوية، فربما انتقل بالوراثة؛ وإذا حدث في غيرها من الخلايا، فلا ينتقل بالوراثة. وقد تؤدي بعض أنواع التحول للإصابة بالسرطان أو غيره من الأمراض.

عضو (Organ): جزء من الجسم يؤدي وظيفة معينة. القلب عضو على سبيل المثال.

فحص سرطان عنق الرحم (Pap test): جمع خلايا من عنق الرحم من أجل فحصها تحت عدسة المجهر. ويستخدم في اكتشاف مرض السرطان والتغيرات التي قد تؤدي للإصابة به، ويسمى أيضًا بفحص باب.

أخصائي علم الأمراض (Pathologist):طبيب يشخص الأمراض عن طريق دراسة الخلايا والأنسجة تحت عدسة المجهر.

تصوير مقطعي بالإصدار البوزيتروني (PET scan): إجراء يتم فيه حقن كمية صغيرة من الجلوكوز المشع في الوريد ويستخدم الماسح في تكوين صور مفصلة ومعالجة على الحاسب لبعض مناطق داخل الجسم حيث يستخدم الجلوكوز. ونظرًا لأن الخلايا السرطانية غالبًا ما تستهلك كمية من الجلوكوز أكبر من التي تستهلكها الخلايا السليمة، فإن الصور المكونة يمكن استخدامها في العثور على الخلايا السرطانية داخل الجسم.

 نتوء مخاطي (Polyp): ورم يبرز من الأغشية المخاطية.

ورم أولي (Primary tumor): السرطان الأصلي.

بروجستين (Progestin): أي مادة طبيعية أو مصنعة داخل المعمل لها بعض أو كل التأثيرات البيولوجية لهرمون البروجسترون، هرمون عند النساء.

جودة الحياة (Quality of life): الاستمتاع بالحياة بشكل عام. كثير من التجارب السريرية تقيم تأثير السرطان وعلاجه طبقًا لجودة الحياة، فهذه الدراسات تقيس أبعاد شعور الفرد بالراحة النفسية والقدرة على القيام بأنشطة متعددة.

أخصائي علاج الأورام بالإشعاع (Radiation Oncologist): طبيب متخصص في استخدام الإشعاع لعلاج السرطان.

العلاج الإشعاعي (Radiation therapy): استخدام إشعاع ذي طاقة عالية من الأشعة السينية وأشعة جاما والنيوترونات والبروتونات ومصادر أخرى لتدمير الخلايا السرطانية وتقليص الأورام. وقد يأتي الإشعاع من جهاز خارج الجسم (العلاج الإشعاعي الخارجي) أو يأتي من مادة مشعة موضوعة داخل الجسم بالقرب من الخلايا السرطانية (العلاج الإشعاعي الداخلي). ويستخدم العلاج الإشعاعي المنهجي مادة مشعة مثل الأجسام المضادة الجزيئية المشعة التي تسير في الدماء إلى داخل الأنسجة في مختلف أنحاء الجسم، ويطلق عليه أيضًا المعالجة بالإشعاع.

مشع (Radioactive): مطلق للإشعاع.

الهواطل المشعة (Radioactive fallout): جسيمات مشعة جوية تسقط على الأرض في أثناء حدوث انفجار نووي أو اختبار أسلحة نووية أو وقوع حادث بمصنع نووي أو بعدها.

فحص النوكليدات المشعة (radionuclide scan): فحص يتلقط صورًا لأجزاء داخلية من الجسم، ويعطى فيه المريض كمية صغيرة من المادة المشعة عن طريق الحقن أو البلع؛ ثم تقيس آلة تسمى الماسحة حجم الإشعاع في أعضاء معينة.

الرادون (Radon): غاز مشع ينبعث من اليورانيوم، وهو مادة توجد في التربة والصخور. واستنشاق كميات كبيرة من الرادون قد يتلف خلايا الرئة ويؤدي لإصابتها بالسرطان.

الانتكاس (Recurrence): عودة السرطان مرة أخرى، إما في المكان نفسه الذي نشأ فيه السرطان الأولي أو في مكان آخر، بعد اختفائه.

عامل خطورة (Risk factor): أمر قد يزيد من فرصة الإصابة بمرض ما. وتتمثل بعض أمثلة عوامل الخطورة التي قد تؤدي للسرطان في السن، والتاريخ المرضي للأسرة في وجود أنواع معينة من السرطان، واستخدام منتجات التبغ،وبعض عادات الطعام، والسمنة، والتعرض لإشعاع أو غيرها من الجسيمات المسببة للسرطان، وحدوث تغيرات جينية معينة.

اختبار التحري (Screening): فحص وجود مرض في حين عدم وجود أعراض له.

الآثار الجانبية (Side effect): مشكلة تحدث حين يؤثر العلاج على الأنسجة أو الأعضاء السليمة. ومن بين الآثار الجانبية الشائعة لعلاج السرطان الإرهاق والألم والشعور بالغثيان والقيء وانخفاض عدد خلايا الدم وتساقط الشعر وقرح الفم.

التنظير السيني (Sigmoidoscopy): فحص القولون السفلي باستخدام أنبوب رفيع مضيء يسمى المنظار السيني. ويمكن أخذ عينات من الأنسجة أو الخلايا لفحصها تحت عدسة المجهر. ويسمى أيضًا بالتنظير السيني للمستقيم.

مخطط أمواج صوتي (Sonogram): صورة معالجة بالحاسب لمناطق معينة داخل الجسم عن طريق إصدار موجات صوتية عالية الطاقة (موجات فوق صوتية) لأنسجة أو أعضاء داخلية، ويسمى أيضًا بمخطط الصدى.

أشعة مقطعية حلزونية (Spiral CT scan): صورة مفصلة لمنطقة في الجسم، وتلتقط الصور عن طريق جهاز كمبيوتر موصل بجهاز أشعة سينية يقوم بفحص الجسم في مسار حلزوني، ويسمى أيضًا بالرسم السطحي الحلزوني المعالج بالكمبيوتر.

مرحلة (Stage): مدى انتشار السرطان داخل الجسم. ويقوم تصنيف مراحل المرض على أساس حجم الورم، وما إذا كانت العقد اللمفية تحتوي على المرض، وإذا كان المرض قد انتشر من موقعه الأصلي إلى أعضاء أخرى من الجسم.

الخلايا الجذعية (Stem cells): خلية تنشأ منها أنواع أخرى من الخلايا. فخلايا الدم تنشأ من الخلايا الجذعية المكونة للدم.

زرع الخلايا الجذعية (Stem cell transplantation): طريقة لاستبدال الخلايا المكونة للدم غير الناضجة التي أتلفها علاج السرطان. وتعطى الخلايا الجذعية للمريض بعد فترة العلاج كي تساعد النخاع العظمي على الشفاء ومواصلة إنتاجه خلايا الدم السليمة.

الرعاية الداعمة (Supportive care): رعاية تقدم من أجل تحسين جودة الحياة لدى المرضى الذين يعانون مرضًا خطيرًا أو مهددًا للحياة. وتهدف الرعاية الداعمة إلى منع أعراض المرض أو معالجتها بأسرع وقت ممكن، والتعامل مع الآثار الجانبية الناتجة عن علاج المرض، ومواجهة المشكلات النفسية والاجتماعية والروحانية المصاحبة للمرض أو علاجه.

جراح (Surgeon): طبيب يقوم باستئصال جزء من الجسم أو إصلاحه عن طريق عملية جراحية يجريها للمريض.

عملية جراحية (Surgery): إجراء يتخذ من أجل استئصال جزء من الجسم أو إصلاحه أو من أجل اكتشاف وجود المرض.

عرض (Symptom): دلالة إصابة شخص ما بمرض ما. وبعض الأعراض قد تتمثل في صداع وحمى وإرهاق وغثيان وقيء وألم.

 العلاج الشامل (Systemic therapy): علاج باستخدام مواد معينة تنتشر عبر مجرى الدم، لتصل إلى خلايا الجسم كله وتؤثر فيها.

غدة درقية (Thyroid): غدة تقع أسفل صندوق الصوت (الحنجرة) وتفرز الهرمون الدرقي. وتساعد الغدة الدرقية على تنظيم عملية النمو والأيض.

نسيج (Tissue): مجموعة أو طبقة من الخلايا المتشابهة التي تعمل معًا من أجل أداء وظيفة معينة.

ورم (Tumor): مجموعة من الخلايا الزائدة التي تنتج عن انقسام غير طبيعي للخلايا. ولا تؤدي الأورام وظيفة مفيدة بالجسم. وقد تكون حميدة (غير سرطانية) أو خبيثة (سرطانية).

دلالة سرطان (Tumor marker): مادة توجد أحيانًا في الدم أو غيره من سوائل الجسم أو في الأنسجة. وارتفاع مستوى تواجد الدلالات السرطانية في الجسم قد يعني إصابته بنوع معين من أنواع السرطان. وتتمثل بعض أمثلة الدلالات السرطانية في CA 125 (سرطان المبايض) و CA 15-3 (سرطان الثدي) و CEA سرطانات (المبايض والرئة والثدي والبنكرياس والقناة الهضمية) وسرطان البروستاتا. وهي تسمى أيضًا العلامات البيولوجية.

صورة بالموجات فوق الصوتية (Ultrasound): إجراء تتردد فيه موجات صوتية عالية الطاقة في الأنسجة أو الأعضاء الداخلية وتحدث أصداءً. وتظهر أنماط الصدى على شاشة آلة للموجات فوق الصوتية، مكونة صورة لأنسجة الجسم تسمى مخطط الموجات فوق الصوتية (sonogram). وتسمى أيضًا تخطيط الصدى.

الأشعة فوق البنفسجية (Ultraviolet radiation): أشعة غير مرئية تعد جزءًا من الطاقة التي تنبعث من الشمس. وتنبعث أيضًا من المصابيح الشمسية وغرف التسمير. وقد تتسبب الأشعة فوق البنفسجية في تلف الجلد والإصابة بسرطان الميلانوما أو غيره من سرطانات الجلد. وتتكون الأشعة فوق البنفسجية التي تصل إلى سطح الأرض من نوعين من الأشعة، تسمى أشعة فوق بنفسجية (أ) وأشعة فوق بنفسجية (ب). وأشعة (ب) أكثر قابلية للتسبب في إحراق الجلد من أشعة (أ)، غير أن أشعة (أ) تتوغل بعمق أكبر داخل الجلد. لطالما كان العلماء يعتقدون أن الأشعة فوق البنفسجية (ب) يمكن أن تسبب الإصابة بسرطان الميلانوما وغيره من سرطانات الجلد. والآن أصبحوا يعتقدون أن الأشعة فوق البنفسجية (أ) أيضًا قد تزيد من تلف الجلد الذي قد يؤدي بدوره للإصابة بسرطان الجلد ويسبب الشيخوخة المبكرة. ولهذا، ينصح أطباء الجلدية باستخدام واقيات الشمس التي تعكس كلا نوعي الأشعة فوق البنفسجية أو تمتصهما أو تكسرهما.

تنظير القولون الافتراضي (Virtual colonoscopy): طريقة لا تزال قيد الدراسة لفحص القولون عن طريق أخذ سلسلة من الأشعة السينية (تسمى بـ الأشعة المقطعية) واستخدام جهاز كمبيوتر عالي القدرة من أجل تكوين صور ثنائية الأبعاد وثلاثية الأبعاد للأسطح الداخلية للقولون من خلال تلك الأشعة السينية. ويمكن ادخار الصور واستخدامها في استعراض أوضح للزوايا، واستعراضها ثانية بعد الانتهاء من هذا الإجراء، ولو بعدها بسنوات. ويسمى أيضًا بالرسم السطحي.

الفيروس (Virus): بكتيريا قد تصيب الخلايا وتسبب لها المرض.

الأشعة السينية (x-ray): نوع من الإشعاع عالي الطاقة. تستخدم الأشعة السينية بجرعات قليلة في تشخيص الأمراض عن طريق التقاط صور للجسم من الداخل. وتستخدم الأشعة السينية بجرعات عالية في معالجة السرطان.

]]>
https://www.cancer-in.com/?feed=rss2&p=174 9
متبرعين https://www.cancer-in.com/?p=107 https://www.cancer-in.com/?p=107#respond Tue, 21 Aug 2012 01:32:07 +0000 http://www.cancer-in.com/?p=107 قالى تعالى: ((لَنْ تَنَالُوا الْبِرَّ حَتَّىٰ تُنْفِقُوا مِمَّا تُحِبُّونَ ۚ وَمَا تُنْفِقُوا مِنْ شَيْءٍ فَإِنَّ اللَّهَ بِهِ عَلِيمٌ))….

عيون الاف المرضى في تبرعاتكم….جعلها الله لكم نورا في ظلمات وحشة القبر..

صالح بن عبدالله بن حميد..مستشار الديوان الملكي ورئيس المجلس الأعلى للقضاء سابقاً
إمام وخطب المسجد الحرام ورئيس المجلس الأعلى للقضاء سابقاً

معالي الأستاذ الدكتور محمد بن علي العقلا..مدير الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة ورئيس المجلس الاستشاري لفرع الجمعية بالمدينة..

معالي الدكتور منصور النزهة
مدير جامعة طبية سابقًا

الدكتورعبدالله المصلح
داعية إسلامي

الدكتور زکريا محمد حمدان الهوساوي
استشاري طب الأطفال واستشاري أمراض الدموالأورام
رئيس مرکز الأورام بمستشفى المدينة للنساء والولادة والأطفال

الدكتور نبيل حماد
مدير قناة فضائية

الأستاذ سمير البشيري
منشد إسلامي

الأستاذ بندر بن سعود دحيم
متعافي من مرض السرطان

الأستاذ مبارك الدوسري
أحد المتعافين من مرض السرطان

الأستاذ خالد العنزي
أحد المتعافين من مرض السرطان

 

]]>
https://www.cancer-in.com/?feed=rss2&p=107 0
لماذا ماتت الطفلة دلال..؟؟! https://www.cancer-in.com/?p=114 https://www.cancer-in.com/?p=114#comments Wed, 25 Jul 2012 02:21:15 +0000 http://www.cancer-in.com/?p=114 كتاب يوثق رحلة عذاب طفلة مع السرطان.. بعد رحلات علاجية الى امريكا عادت لتموت.. فتموت معها اجمل ضحكة براءة طفولية..!!

فماذا قدمت لها امريكا؟؟؟ !!! واين العلاجات التي يدَعون؟؟!!!

((دلال)).. رحلة ألم وأمل وفراق”، هو عنوان كتاب غير تقليدي يوثق فيه المؤلفان وهما خالد بن إبراهيم الدخيل وإيمان عدنان الدبيان والدا الطفلة دلال تجربة إنسانية دقيقة عاشت فيها ابنتهما معاناة مرض السرطان حتى انتقلت إلى رحمة الله تعالى.
الكتاب قدم له الأمير سلطان بن سلمان بكلمات صاغها من واقع معايشته ومتابعته الشخصية لمراحل حالة “دلال” متناولا البعد النفسي العميق الذي اكتنف هذه التجربة سواء عليه شخصيا أو على والدي دلال، وقال “ليس هناك أعز على الإنسان من أسرته وعندما تصاب الأسرة في أحد أبنائها أو بناتها فإن لذلك وقعا لايعرفه إلا من مر بهذه التجربة المريرة القاسية..ويبقى الإيمان بالله سبحانه وتعالى واليقين بأن القدر حق وبأن الدنيا تستمر بمن عليها وبأن الله قد وسعت رحمته السماوات والأرض”. الأمير سلطان قال إنه عايش تجربة المعاناة الطويلة مع أسرة “دلال” ورأى عن قرب ما مرت به أسرتها، مشيرا إلى أنه تأثر بشكل مباشر لأنه اعتبرها ابنته. وبعد أن عرض الكتاب إحصائية عنونها بكلمة “تفاؤل” أشار فيها إلى أن نسبة شفاء الأطفال من سرطان الغدد اللمفاوية وصلت إلى “92 في المائة”!!!! ((شوف الكذب وين وصل!!))، كتب الوالدان مقدمة مؤثرة بعنوان “كيف نرثيك يا قرة العين” تحدثا فيها عن جوانب هذه الحالة التي عاشاها مع ابنتهما التي تمتعت بروح جميلة وصبر نادر طيلة فترة معاناتها مع المرض الخبيث، كما تضمنت المقدمة حديثا عن قيمة الإيمان بالقضاء والقدر وما أعده الله تعالى لعباده المحتسبين. كما أشار الوالدان إلى أن تأليف كتاب من هذا النوع ليس بالأمر الهين على من عاش تجربة كتلك وأن هذا قد يكون السبب في ندرة الأدبيات التي تتناول هذه المواقف في المكتبة العربية.
وقد جاء توزيع الكتاب الذي وصل إلى 120 صفحة على محاور متدرجة مع تدرج الحالة الصحية للطفلة “دلال” ومن أهمها : بداية المرض، الرضاء بالقضاء والقدر، رحلة العلاج إلى أمريكا ((رحلة علاج الى امريكا!!!))، الشفاء والعودة إلى المملكة، انتكاسة المرض، التحضير لعملية الزراعة، تضاؤل الأمل في الشفاء، الساعات الأخيرة، كما تضمن الكتاب كذلك عددا من صور الطفلة – رحمها الله – في مراحل مختلفة من عمرها وفي عدة أماكن، إضافة إلى أوراق بخط يدها وشهاداتها وملامح من حياتها اليومية التي تعكس سمات شخصية دلال، التي امتلأت بالأمل والبهجة والثقة الكبيرة برب العالمين.
الكتاب الذي يأتي كفكرة نادرة لتوثيق جانب إنساني شديد التأثير كان ملتزما بمنهجية النقل المتجرد للأحداث والوقائع والواقعية التامة، متجاوزا البعد الطبيعي لتأثر الوالدين وصعوبة التجربة الشعورية في حالات كتلك، إلى أن يقدم عملا مقروءا يعزز قيمة الإيمان بقضاء الله وقدره، كما يتحول إلى مشروع عملي يعود بالنفع حيث خصص ريعه لجمعية “سند” الخيرية لدعم الأطفال المصابين بالسرطان ليكون لمحة ضوء تنير لهم طريق الشفاء.
رحم الله دلال التي اختطف الموت براءة ضحكتها فصارت ريعا للجمعية الخيرية …

ولاندري ماذا قدمت هذه (الجمعية الخيرية!!) لها او لمرضى السرطان او لأي بحث في مجال بحوث السرطان ؟؟؟!!!!!!!!!!!!

]]>
https://www.cancer-in.com/?feed=rss2&p=114 4
سرطان الدم اللوكيميا عند الاطفال https://www.cancer-in.com/?p=157 https://www.cancer-in.com/?p=157#comments Sat, 26 May 2012 04:11:13 +0000 http://www.cancer-in.com/?p=157 تقول احدى والدات المرضى

“طفلتي عمرها 5 سنوات، تنبض بالنشاط والحيوية ولديها شعر أسود طويل والبسمة لا تفارق شفتيها. فجأة ومن دون مقدمات أصبحت سميحة تتعب بسرعة كأنما ليست لديها طاقة، كما أن الحمى لم تفارقها مطلقا. تلاشت ابتسامها الجميلة لأنها كانت دائما متعبة، ثم بدأت تنزف من أنفها وقلقنا عليها، لم نكن نعرف ما ألم بها. أخذناها إلى الطبيب، الذي نصحنا باصطحابها إلى المستشفى لأنها تحتاج إلى فحوصات كثيرة. في المستشفى، أخذوا دمها وقلبت نتائج التحاليل حياتنا رأسا علي عقب. قالوا إنها مصابة بسرطان الدم، ابنتنا الصغيرة بها سرطان الدم؟ فقدت صوابي من الصدمة، كيف حدث هذا ولماذا سميحة؟ وكم كان الأسى عندما تساقط شعرها الجميل وملاكي الصغيرة تبكي وتتألم عليه”. أم سميحة حول مرض إبنتها. قد تعتري الوالدين العديد من المشاعر لدى سماع أن طفلهما مصاب بالسرطان. فرد الفعل العام يكون مزيجا من الغضب والشعور بالذنب والحزن والخوف والارتباك. وتعتبر ردود الفعل هذه طبيعية، وذلك لأن السرطان هو أحد أكثر الأمراض المخيفة التي نخشاها كلنا بشكل هائل. وهناك وصمة اجتماعية مرتبطة بالمرض، كما أنها واحدة من أصعب الأمراض التي يمكن التعايش معها، وخصوصا أن الأسر تعيش في حالة هروب من الواقع وتنفي وجوده، بالإضافة إلى أن معظم الناس لا يعرفون كيفية التعامل معه. تشخيص سرطان الدم يمكن أن يكون مدمرا للأسرة، لا سيما إذا كان الشخص المتضرر هو طفل. أيمكننا أن نتخيل أنفسنا مصابين بالسرطان، ناهيك عن الشباب والأطفال الأبرياء الذين لا حول لهم ولا قوة؟ وفي الواقع، فإن سرطان الدم يمثل ثلث حالات السرطان بالأطفال، وأصل كلمة سرطان الدم (leukaemia) كلمة يونانية تعني «الدم الأبيض». وتعرف المنظمة البريطانية لبحوث أمراض السرطان، سرطان الدم بأنه مجموعة من الحالات الخبيثة التي تؤثر على نخاع العظام حيث يتم تكوين خلايا دم غير ناضجة. ببساطة سرطان الدم هو سرطان خلايا الدم البيضاء. تحدث في بريطانيا 400 حالة سرطان الدم سنويا، أما في أميركا فيعتبر سرطان الدم من أكثر أنواع سرطانات الأطفال شيوعا، ويمثل 25% من الحالات التي تؤثر على 2200 طفل كل عام. وفي المملكة العربية السعودية أشار التقرير الذي أعدته وزارة الصحة السعودية عام 2003 إلى أن سرطان الدم في الأطفال يمثل 31.4% من الحالات أي 166 مريضا جديدا كل عام. وفي دولة الإمارات العربية المتحدة 50% من سرطانات الطفولة هي سرطان الدم.

* ماذا يحدث عند الإصابة بسرطان الدم؟

* يتم إنتاج خلايا الدم في نخاع العظام، وهي الأنسجة الأسفنجية في وسط العظام. وينتج نخاع العظام كل خلايا الدم من الخلايا الحمراء والبيضاء والصفائح. وهناك نوعان مختلفان من خلايا الدم البيضاء: خلايا متعلقة بالنخاع الشوكي والخلايا اللمفية، وتعمل هذه الخلايا معا لمكافحة العدوى بطرق مختلفة، كما هي عناصر حيوية في جهاز الجسم المناعي. يتم النمو والتطور الطبيعي للخلايا في نخاع العظام عبر مراقبة دقيقة لإنتاج عدد محدد من كل خلية لإبقاء الجسم في صحة جيدة. وعند الإصابة بسرطان الدم تكون عملية إنتاج خلايا الدم خارج نطاق السيطرة، إما لعدم تمكن الخلايا من النمو الطبيعي أو الإفراط في إنتاج خلايا غير ناضجة بلا ضابط، أو الاثنان معا. فتملأ الخلايا غير الناضجة نخاع العظام وتمنع تطور الخلايا السليمة، مما يؤدى إلى ارتفاع عدد الخلايا البيضاء الفاسدة، ويؤدي هذا الارتباك إلى اضطرابات في تطور الخلايا الدموية الأخرى نظرا لتأثر نخاع العظام، وكما يقول المثل «ما زاد عن حده انقلب إلى ضده».

* ما هي أنواع سرطان الدم؟

* سرطان الدم يمكن تصنيفه باللمفاوي (Lymphoid) أو بابيضاض الدم (Myeloid) فاللمفاوي أو ابيضاض الدم يشير إلى تأثر أي نوع من خلايا الدم، وبإمكان المرض أن يكون حادا أو مزمنا: • سرطان الدم اللمفاوي يحدث نتيجة لتأثر الخلايا اللمفية. • سرطان ابيضاض الدم ويؤثر على الأنواع الأخرى من الخلايا البيضاء أو الحمراء أو الصفائح. ويتطور سرطان الدم الحاد بسرعة، وإذا لم تتم معالجته على الفور سوف يتطور بشكل سريع، في حين أن سرطان الدم المزمن بطيء التطور وبطيء التقدم حتى لو لم يتم علاجه.

* وهناك 4 أنواع رئيسية من سرطان الدم: 1. سرطان الخلايا اللمفية الحاد (Acute Lymphoblastic Leukaemia – ALL) ويمثل 80% من الحالات، الأكثر شيوعا بين سن 2 – 5 سنوات، ويصيب الأولاد أكثر من البنات. 2. ابيضاض الدم النقوي المزمن (Acute Myeloid Leukaemia – AML) الذي يعتبر مسؤولا عن معظم ما تبقى من الحالات. 3. سرطان الدم اللمفاوي المزمن (Chronic Lymphocytic Leukaemia – CLL) وهو نادر عند الأطفال. 4. ابيضاض الدم النقوي المزمن (Chronic Myeloid Leukaemia – CML) ويمثل أقل من 3% من سرطان الدم عند الأطفال. لكل نوع من أنواع سرطان الدم المختلفة خصائصه وطريقة علاج خاصة. وتشير الدراسات إلى أن معظم إصابات سرطان الدم عند الأطفال هي من النوع الحاد. وتبين البحوث أن ما يقرب من نصف عدد الأطفال الذين يعانون من سرطان الدم تحت الخامسة، والإصابة أكثر شيوعا في الذكور بنسبة 10%.

* ما هي أسبابه؟

* سبب سرطان الدم الحقيقي غير معروف، ولكن هناك بعض العوامل التي قد تزيد من احتمالات الإصابة، منها:

  • الاضطرابات الجينية، فالأطفال الذين يعانون من مرض مثل متلازمة داون يكونون أكثر عرضة للإصابة. • ليس هناك دليل على أن سرطان الدم مرض وراثي، إلا أن الأبحاث تشير إلى أن هناك احتمال 10% أن يكون سرطان الدم اللمفاوي المزمن وراثيا. • سرطان الدم ليس معديا، ولكن الأبحاث أظهرت أن بعض العدوى الفيروسية قد تكون بمثابة محفزات لهذا المرض، مثل خلايا سرطان الدم البشرية فيروس تي ( Human T cell leukaemia) الذي ينتشر في اليابان ومنطقة البحر الكاريبي. • بعض المواد الكيميائية مثل البنزين تزيد من خطر الإصابة بالمرض. • التعرض للإشعاع، وبخاصة الجرعات العالية من المؤكد أنها تزيد من خطر الإصابة بسرطان الدم. • لا يوجد حتى الآن أي دليل على وجود صلة بين ارتفاع الإصابة بسرطان الدم عند الأطفال الذين يعيشون بالقرب من المجالات الكهرومغناطيسية، مثل خطوط الضغط العالي وخطوط الكهرباء وغيرها من المنشآت الكهربائية.

* ما هي العلامات والأعراض؟

* كما ذكر آنفا، عندما تتكاثر الخلايا غير الطبيعية في نخاع العظم ينخفض إنتاج الخلايا الطبيعية. بعض الأعراض والعلامات الشائعة تشمل ما يلي: • زيادة التعب والإرهاق نتيجة لفقر الدم. • النزيف أو ظهور الكدمات التي تستغرق وقتا أطول لتخثر الدم بسبب انخفاض الصفائح الدموية. • زيادة حدوث الالتهابات المناعية، وضعف المناعة بسبب سوء أداء الخلايا. • فقدان الشهية. • آلام عامة. • تضخم الغدد الليمفاوية في الرقبة، أو في الفخذ أو الأمكنة الأخرى. • أحيانا قد تنتشر الخلايا السرطانية في المخ، فتسبب الصداع والتشنجات وغيرها من المشاكل العصبية.

* كيف يتم تشخيص سرطان الدم؟

* كوالدين، علينا أن نكون دائما في حالة يقظة، وملمين بصحة أطفالنا. فالتشخيص المبكر لسرطان الدم يساهم بشكل كبير ويؤثر على نتائج العلاج. لذلك إذا شعرت بأن طفلك مريض، لا تتردد في أخذه إلى الطبيب. تشخيص سرطان الدم عادة يتم من خلال فحص الدم، الذي قد يظهر وجود خلايا غير طبيعية، وانخفاض عدد خلايا الدم الطبيعية. ولتأكيد التشخيص تؤخذ عينة من نخاع العظام. ويمكن إجراء بعض التحاليل الأخرى مثل ثقب في أسفل الظهر والأشعة السينية للصدر للتأكد مما إذا كان هناك انتشار للخلايا السرطانية. وتعتمد التحاليل التي يتم إجراؤها على حالة الطفل الصحية وأعراضه.

* ما هو العلاج؟

* الهدف الرئيسي من العلاج هو القضاء على جميع خلايا سرطان الدم لكي يستطيع نخاع العظام أن يعمل بشكل صحيح.

وهذا مايفعله أطباء مؤسستنا بأستخدام علاج جديد كفيل بالقضاء نهائيا على سرطان الدم خلال (ثلاثة الى ستة اسابيع) باذن الله تعالى

فنوع العلاج يعتمد على نوع السرطان وتشخيص الخلايا المتضررة، فضلا عن عمر الطفل.. وعادة ما يعد الأطباء برنامجا مكثفا للعلاج الذي يتم في عدة مراحل. مرحلة التعريف (induction phase): . وثمة اختبار لنخاع العظم في نهاية المرحلة للتأكد من عدم وجود الخلايا السرطانية فإن وضع الطفل يعد في مرحلة الهجوع (remission).

مرحلة النقاهة – وتشمل هذه المرحلة إبقاء حالة الهجوع والحفاظ على عدم وجود الخلايا السرطانية، والوقاية من انتشار الخلايا في الدماغ والنخاع الشوكي. هذه المرحلة يمكن أن تستمر لسنتين أو ثلاث سنوات، ويكون العلاج بأقراص يومية وحقن شهرية من العلاج الكيميائي. لخطورة المرض وطول مدة العلاج لا بد من متابعة الطفل عن كثب لكي لا تحدث حالة انتكاس العلاج، فقد يتكرر ظهور الخلايا السرطانية. والعلاج الكيميائي لديه مضاعفاته لأنه يقتل الخلايا السرطانية ولا يستطيع فرزها من الخلايا الطبيعية النامية، لذلك يحدث تساقط الشعر وغيرها من الأعراض. ولكن عندما يتم العلاج ينمو الشعر مرة أخرى.

* ما يمكن أن يفعله الآباء؟

علينا أن نتذكر أن سرطان الطفولة ما زالت له آثار وخيمة على جميع أفراد الأسرة. فالتأثر النفسي، بالإضافة إلى الإجهاد الجسماني الذي قد يصيب الطفل قد يؤثر على كل أفراد الأسرة. مجرد التفكير في أن طفلك قد يموت هو كابوس لا يرغبه أي والد. وطوال فترة العلاج، قد يبقى الطفل لفترات طويلة في المستشفى، وقد ينتكس، ويفقد الشعر، وكلها عوامل استنزاف عاطفي. مع ذلك من المهم تذكر أنه في هذا الوقت يحتاج طفلك إلى دعمك ويكون أكثر حساسية لحالتك ومزاجك ومشاعرك. وبقدر ما ترغبين في البكاء والتعايش مع حقيقة مرض الطفل، فالتحديات قد لا تكون سهلة بالنسبة لك، وتذكري أن طفلك هو جزء هام من المرض، لا تعامليه كما لو أنه سيموت غدا، في عصرنا هذا سرطان الدم يمكن علاجه بسهولة، على الرغم من أن الطريق سيكون وعرا وطويلا جدا. فلابد من تشجيع طفلك ومنحه الثقة والأمان، والشجاعة والقوة والرغبة في الحياة بصحة جيدة. صحيح أن طفلك مريض بسرطان الدم ولكنه على قيد الحياة وفي انتظارك، كوني سنده وأمله وعونه على مواجهة آلامه، فبعونك سيتغلب على مرضه ويعود كما كان يملأ حياتك بالفرحة والسرور <

اقتراحات لمساعدة طفلك

  1. حاولي معرفة أكبر قدر ممكن من المعلومات عن هذا المرض، وإذا كان طفلك قادرا على استيعاب حقيقة مرضه، اشرحي له طبيعة المرض وخطوات العلاج.
  2. تحدثي مع الأخصائيين من ذوي الخبرة في الشؤون الاجتماعية والنفسية، لأنهم يمكن أن يقدموا المشورة لك ولأطفالك الأكبر سنا في التعامل مع هذا المرض.
  3. تذكري أنك لست وحدك، فاطلبي الدعم من عائلتك وأصدقائك، وهذه هي أصعب الأوقات التي يمكن أن تواجه الوالدين، لذلك عليك أن تكوني قوية ليبقى طفلك قويا.
  4. تجنبي الحماية الزائدة لطفلك أو تقييد أنشطته. اتبعي نصيحة الطبيب في الأنشطة التي يمكن أن يقوم بها الطفل.
  5. تأكدي من أن طفلك يأكل بشكل جيد، ولذلك حاولي جعل الأصناف التي يأكلها ممتعة له.
  6. شجعي طفلك على تناول السوائل عن طريق عصائر الفواكه والمشروبات والمياه.
  7. ساعدي طفلك على العناية بفمه. إذا لم يكن طفلك قادرا على تفريش أسنانه بشكل منتظم، امسحي الأسنان واللثة واللسان بقطعة مبللة بغسول الفم المخفف. النظافة الشخصية أمر هام لطفلك لأنه أكثر عرضة للإصابة بالأمراض.

و الحمد لله انه قد منَ على اطباءنا بأن تمكنوا من التوصل الى علاج تام ونهائي لسرطان الدم

عن الفريق البحثي

]]>
https://www.cancer-in.com/?feed=rss2&p=157 1
بعض من الحالات التي تشافت (في جمعيتنا) تماماً.. https://www.cancer-in.com/?p=98 https://www.cancer-in.com/?p=98#comments Fri, 22 Apr 2011 00:32:53 +0000 http://www.cancer-in.com/?p=98 هذه عينة بسيطة من مئات الحالات التي تشافت نهائيا وتماما بفضل الله تعالى و بسبب (علاجنا ) ولله الحمد…

علما اننا لن نقوم بنشر اي حالة مرضية قد تشافت الا اذا طلب منا المريض ذلك وبألحاح من المريض..

فالطبيب يستحيل ان يبيح اسرار مرضاه مهما كان الانجاز كبيرا

الا بطلب المريض نفسه,,

أما أن يقوم المريض هو بنفسه بنشر (موضوع شفائه) في مواقع التواصل الاجتماعي والانترنت فهذا امر يخص المريض نفسه ولاعلاقة للمعهد به..

وهذه (عينة) من المرضى الذين تشافوا ((تماما)) وطلبوا نشر وثائقهم :

1- المملكة العربية السعودية :

المريض المتشافي ((الدكتور ابراهيم عبد الله )) ..علما انه هو ايضا طبيب استشاري اورام متخصص.. كان يعاني من سرطان منتشر مرحلة رابعة في الرئة والدماغ والكبد والعظام

    

المريض المتشافي ((الدكتور ابراهيم عبد الله ))

المملكة العربية السعودية/ الرياض

جوال : 00966549023582

واتساب :  00966549023582

شفاء تام ونهائي (بفضل الله تعالى) من سرطان منتشر جدا وبمرحلة رابعة متأخرة جدا جدا

****************************

2- المانيا :

المواطن السعودي (المبتعث) في المانيا ((احمد العسيري))

جوال أو  واتساب 

 004915171160736

أو فايبر :

004915171160736

شفاء تام من سرطان الدماغ والرئة المنتشر الى الكبد وبمرحلة رابعة متأخرة والحمد لله علما انه كان في غيبوبة شديدة

علما ان والدته كانت تعاني ايضا من سرطان الثدي المنتشر وتشافت ايضا بفضل الله

***************************

3- لندن

المواطن السعودي المقيم في لندن ((عدنان رشيد))

جوال أو  واتساب :

 00447451241632

او فايبر:

 00447451241632

رجل كان يعاني من سرطان البروستات المنتشر وبمرحلة رابعة متقدمة

للاطلاع على حالة و تقارير المتشافي (عدنان رشيد)

اضغط هنا ⬅عدنان رشيد – لندن

ملحوظة : في حالة عدم دعم هاتفك للملفات المضغوطة فيرجى فتح الرابط من اي جهاز حاسوب ..

***************************

4- أستراليا :

المواطن البحريني المقيم في أستراليا ((غازي الشملان))

–  جوال أو  واتساب:

0061488893061

 

         

قبل  ((اثناء مرضه)) ..                                                 بعد الشفاء التام

المواطن البحريني المقيم في أستراليا ((غازي الشملان))

–  جوال أو  واتساب:

0061488893061

أو (فايبر) :

0061488893061

شفاء تام من سرطان منتشر مرحلة رابعة متقدمة جدا

*************************

5- فرنسا :

المريضة المتشافية (وفاء عبد الوافي) والمقيمة في فرنسا

جوال  أو   واتساب 

0033757910981

(فايبر) :

0033757910981

شفاء تام من سرطان منتشر من الثدي الى الكبد مرحلة رابعة متقدمة

للاطلاع على حال المريضة المتشافية اضغط هنا ⬅فرنسا

ملحوظة : في حالة عدم دعم هاتفك للملفات المضغوطة فيرجى فتح الرابط من اي جهاز حاسوب ..

**********************************

6-امريكا :

المواطنة القطرية المقيمة في امريكا

الكاكي ام النور

جوال أو  واتساب :

0015104474373

(فايبر) :

0015104474373

للاطلاع على تقارير المواطنة المتشافية (( الكاكي ام النور )) اضغط هنا ⬅:  -امريكا

ملحوظة : في حالة عدم دعم هاتفك للملفات المضغوطة فيرجى فتح الرابط من اي جهاز حاسوب ..

************************************

7- بلجيكا :

المواطنة المغربية المقيمة في بلجيكا في العاصمة بروكسل 

نادية رزي

جوال و واتساب :

0032460206544

شفاء تام من سرطان الثدي المنتشر الى الابط والعقد اللمفاوية والعظام والكبد مع استسقاء  كبير في البطن

المواطنة المغربية :  نادية رزي

 

*****************************************************

8- الامارات العربية:

المواطنة الاماراتية (( زليخة ابو بكر علي )) المتشافية بفضل الله تعالى من سرطان الكبد المنتشر من الثدي والرئة

*******************************

9- الاردن :

المتشافية من السرطان :   فاطمة مجلي راشد

     

للاطلاع على حالة المتشافية فاطمة يرجى الضغط هنا ⬅:   الاردن فاطمة

ملحوظة : في حالة عدم دعم هاتفك للملفات المضغوطة فيرجى فتح الرابط من اي جهاز حاسوب ..

***************************

10- المغرب:

المتشافي من السرطان المواطن المغربي : العياشي لغريب

للاطلاع على تقارير المريض وحالته المريضية

اضغط هنا :⬅   لغريب العياشي – المغرب

ملحوظة : في حالة عدم دعم هاتفك للملفات المضغوطة فيرجى فتح الرابط من اي جهاز حاسوب ..

****************************

*****************************************************

11- سوريا:

المتشافي من سرطان الرئة المنتشر الى العظام

المواطن السوري: سعيد عكلة

   

 

***************************************

12-  اليمن

المتشافي من سرطان القولون المنتشر الى المعدة والرئة

المواطن اليمني : غالب حسين

*******************************

13- فلسطين

المتشافي من سرطان الدملغ المنتشر

المواطن الفلسطيني اسلام اسماعيل عبد

 ر

***************************************

14- المغرب

المتشافي من سرطان الالمعدة المنتشر

المواطن المغربي محمد فنتر

*******************

15-اليمن:

(العائلة السرطانية) وهي من الحالات النادرة ان يصاب الاب واطفاله الاثنين بالسرطان المنتشر بنفس الوقت تقريبا

الاب وابنه وابته المتشافيين من السرطان المنتشر بمراحل رابعة متقدمة جدا

الاب يحيى عبيد وابنائه الاثنين

الاطفال المتشافين الاخوين هنادي يحيى ومهند يحيى من اليمن اولاد المواطن اليمني يحيى عبيد

********************************

16- المغرب

المتشافي من سرطان العنق والوجه المنتشر

المريض الرحالي قنجل من المغرب

**************************************

17- الدولة : بنين غرب افريقيا

الاسم: داود اكاني

المتشافي من سررطان القولون والبروستات والمنتشر الى الكبد

الشيخ الفاضل المتشافي : داود اكاني

من دولة بنين غرب افريقيا

امام وخطيب جامع الرحمة في دولة بنين

 

***********************

*******************

18-امريكا

المتشافية من سرطان الرحم والمبيض والمنتشر الى الامعاء

المواطنة الامريكية : كلوريا

من الولايات المتحدة الامريكية جنوب كارولبنا

*******************

19- فلسطين

المتشافية من سرطان الثدي المنتشر الى الرئة والكبد

المواطنة الفلسطينية : هبة سالم

********************

20- اليمن

المتشافي من سرطان الغدد اللمفاوية المنتشر

الشاب المتخرج حديثا من اليمن : نايل علي حسين الشريف

*******************

23-  باكستان

المتشافي من سرطان الحنجرة المنتشر

المواطن الباكستاتي: محمد شعيب

*****************

24-فلسطين

المتشافي من سرطان الغدة الدرقية المنتشر

المواطن الفلسطيني محمد ابراهيم موسى ابو عودة

*********************

25-  المملكة الاردنية الهاشمية

الطفل رشيد حسين

للاطلاع على حالة الطفل يرجى الضغظ هنا ⬇:

الطفل رشيد حسين

ملحوظة : في حالة عدم دعم هاتفك للملفات المضغوطة فيرجى فتح الرابط من اي جهاز حاسوب ..

******************************

26- قطر:

الطفلة المتشافية نهى عبد الكريم احمد

 

****************************************

26- المواطنة الاردنية هناء محمد شفاء تام من سرطان البلعوم والحنجرة المنتشر

 

********************************************

27- الطالبة المقيمة في اوربا : اسيل فايز سلمان

******************************************

29- الحاج اسماعيل /مكة المكرمة / سرطان الدماغ المنتشر

******************************************

30 – المواطن الليبي عبد السلام

 

**************************************

32 – الجزائر

المريض عبد القادر من الجزائر

للاطلاع على حالة المرض يرجى الضغط هنا ⬇:

الجزائر عبد القادر

ملحوظة : في حالة عدم دعم هاتفك للملفات المضغوطة فيرجى فتح الرابط من اي جهاز حاسوب ..

****************************

33-  الهند:

المريضة المتشافية (نور حازي عبادي 64 سنة) كانت تعاني سرطان الرئة المنتشر

وكانت تتعالج في الهند بدون اية نتيجة حتى ارسلنا لها العلاج وتشافت تماما بفضل الله تعالى

اضغط هنا ⬅سرطان الرئة

ملحوظة : في حالة عدم دعم هاتفك للملفات المضغوطة فيرجى فتح الرابط من اي جهاز حاسوب ..

****************************

34- تايلندا:

المتشافي (سالم محمد علي) 55 سنة والمقيم في تايلندا

وكان يعاني من سرطان المستقيم المنتشر

للاطلاع يرجى الضغط هنا ⬅سرطان المستقيم المنتشر

ملحوظة : في حالة عدم دعم هاتفك للملفات المضغوطة فيرجى فتح الرابط من اي جهاز حاسوب ..

**************************

35- مصر:

المريض المتشافي بفضل الله

الشيخ يوسف  الذي كان يعاني من سرطان الكبد المتأخر

اضغط هنا :⬅ سرطان متأخر ومنتشر

ملحوظة : في حالة عدم دعم هاتفك للملفات المضغوطة فيرجى فتح الرابط من اي جهاز حاسوب ..

*************************

36- مصر

المتشافي السيد  احمد الشاطر

للاطلاع اضغط هنا ⬅جمهورية مصر

ملحوظة : في حالة عدم دعم هاتفك للملفات المضغوطة فيرجى فتح الرابط من اي جهاز حاسوب ..

***************************

37- المانيا

المتشافية السيدة زهرة حمد اليامي

للاطلاع اضغط هنا ⬅:حالة سرطانية متطورة

وهنا ⬅:  حالة متأخرة جدا (2)

ملحوظة : في حالة عدم دعم هاتفك للملفات المضغوطة فيرجى فتح الرابط من اي جهاز حاسوب ..

**************************

38- المتشافي السيد(نقاء) 71 سنة

تشافى بفضل الله من سرطان الدماغ المنتشر

للاطلاع على الحالة اضغط هنا ⬅حالة متطورة

ملحوظة : في حالة عدم دعم هاتفك للملفات المضغوطة فيرجى فتح الرابط من اي جهاز حاسوب ..

**************************************************

ولكثرة الحالات المتشافية (تماما) بفضل الله وبسبب علاجنا .. وحتى لا نربك القارئ يمكنكم الاختصار بالاطلاع على اي حالة ((ادناه)) بمجرد الضغط على الاسم:

ملحوظة : في حالة عدم دعم هاتفك للملفات المضغوطة فيرجى فتح الرابط من اي جهاز حاسوب ..

39- اضغط هنا ⬅: احمد حسين السودان

40-اضغط هنا ⬅اردن -ازدهار- سرطان الثدي

41- اضغط هنا ⬅اردن وليد احمد

42- اضغط هنا ⬅جزائر مدام بوكيرمة

43–اضغط هنا ⬅:   تركيا اسطنبول

44- اضغط هنا ⬅جزائر سرطان دماغ

45-اضغط هنا ⬅سرطان الرحم والمبيض امرأة في السبعين

46- اضغط هنا ⬅سرطان القولون تايلندا

47-اضغط هنا ⬅:   سرطان القولون-بغداد

48- اضغط هنا ⬅سرطان بروستات متقدم

49-اضغط هنا ⬅سرطان من بيروت

50-اضغط هنا ⬅سرطان الدمlymphome B agrande cellule

51-اضغط هنا ⬅سلطنة6

52-اضغط هنا ⬅سودانية 5-4

53-اضغط هنا ⬅سوريا حلب

54-اضغط هنا ⬅عراق فاتن فاضل

55-اضغط هنا ⬅فاطمة الحنفي 47 سنة

56- اضغط هنا ⬅فلسطين

57-اضغط هنا ⬅فرنسا

58-اضغط هنا ⬅كامل حسن

59-اضغط هنا ⬅فلسطين

60-اضغط هنا ⬅كامل حسن

61- اضغط هنا ⬅ليبيا طرابلس

62-اضغط هنا ⬅ليبيا

63-اضغط هنا ⬅انتصار عباس

64-اضغط هنا ⬅:   سالم الااوي 1-سلطنة عمان

65-اضغط هنا ⬅صلاح الكويت

66-اضغط هنا ⬅الهام-اربيل

67-اضغط هنا ⬅الطفلة رحمة علاء سنتين و8 شهور الكويت

68-اضغط هنا ⬅سرطان المخ

69-اضغط هنا ⬅مصر القنوات المرارية

70-اضغط هنا ⬅يمن

71-اضغط هنا ⬅مصرية بالسعودية منتشر ثدي ورئة وعظام ومخيخ

72-اضغط هنا ⬅مصري القابضة امه

73-اضغط هنا ⬅مصر-طنطا-محمد يونس

74-اضغط هنا ⬅مصر دمياط

75- اضغط هنا ⬅سرطان المستقيم

76- اضغط هنا ⬅:  الجزائر : سرطان متفشي

77- اضغط هنا ⬅سرطان متقدم من الاردن

78- اضغط هنا ⬅سرطان- الامارات

79- اضغط هنا ⬅حالة متأخرة جدا

80- اضغط هنا ⬅سرطان من سلطنة عمان

81- اضغط هنا ⬅من سوريا

82-اضغط هنا ⬅:   متأخرة

83- اضغط هنا ⬅سرطان منتشر

84-اضغط هنا ⬅:   سرطان الرحم والمبيض امرأة في السبعين

85-اضغط هنا ⬅:   نايفة العبيد

86 -اضغط هنا ⬅:   س.طفلة لوكيميا.سعاد الشيخ

87- أضغط هنا ⬅: المريض محمد الكاف الاردن

ملحوظة : في حالة عدم دعم هاتفك للملفات المضغوطة فيرجى فتح الرابط من اي جهاز حاسوب ..

***************************

والقائمة طووويلة للمرضى المتشافيين تماما من سرطانات متنوعة وبمراحل مختلفة بفضل الله تعالى وبسبب علاجنا

والحمد لله حق حمده

]]>
https://www.cancer-in.com/?feed=rss2&p=98 26
موجز بحثي في السرطان.. https://www.cancer-in.com/?p=153 https://www.cancer-in.com/?p=153#comments Tue, 22 Feb 2011 04:06:13 +0000 http://www.cancer-in.com/?p=153 الدكتور قحطان عدنان .. استشاري اورام

 

الجهاز الليمفاوي Lymphatic System
الجهاز الليمفاوي هو جزء من جهاز المناعة في جسم الإنسان. و يقوم بمهاجمة أي ميكروب أو أي مرض يتعرض له الجسم.

و يتكون الجهاز الليمفاوي من الآتي:
• الأوعية الليمفاوية Lymph Vessels: و هي عبارة عن شبكة من الأنابيب الرفيعة جدا تقوم بجمع سائل يسمى الليمف lymph من الأجزاء المختلفة من الجسم، و تقوم بإعادته إلى الدم.
• الليمف Lymph: و هو سائل عديم اللون ( لأنه لا يحتوي على أي خلايا دم حمراء ) ينتقل خلال الجهاز الليمفاوي و يحمل نوع من خلايا الدم البيضاء تسمى الخلايا الليمفاوية lymphocytes.
• الخلايا الليمفاوية Lymphocytes:

هي إحدى أنواع خلايا الدم البيضاء و تقوم بحماية الجسم من العدوى و الأمراض المختلفة، كذلك تحمي من نمو الأورام. حيث تلعب دور هام في التعرف على الميكروبات ( بكتيريا، فيروس ) أو أي مواد ضارة بالجسم و القضاء عليها.
و هناك نوعان رئيسيان من الخلايا الليمفاوية يتم إنتاجهم في النخاع العظمي:
o الخلايا تي T-cells : يتم تصنيعها في النخاع العظمي كخلايا غير كاملة النمو، ثم تستكمل نموها في الغدة السعترية لتصبح T-cells. و أغلب الخلايا الليمفاوية التي تنتقل خلال الجسم هي من ذلك النوع. و وظيفتها هي التعرف و القضاء على أي خلايا غير طبيعية في الجسم مثل الخلايا التي سبق إصابتها بفيروس مثلا.
o الخلايا بي B- cells: يتم تصنيعها في النخاع العظمي و تستكمل نموها فيه لتصبح B-cells. و وظيفتها هي التعرف على أي ميكروبات أو مواد غريبة عن الجسم ( مثل البكتريا أو الفيروس )، فتقوم بملاصقة هذا الجسم الغريب و تنتج مواد مضادة له Antibodies لتقوم بتدميره.
• العقد الليمفاوية Lymph Nodes:
عبارة عن حبيبات صغيرة في حجم الفاصوليا تقريبا. تقوم بتنقية الليمف من أي مواد ضارة أو ميكروبات. و تختزن خلايا الدم البيضاء ( الخلايا الليمفاوية ) التي تساعد في محاربة أي مرض أو عدوى. و تتواجد العقد الليمفاوية على طول شبكة الأوعية الليمفاوية الموجودة في جميع أجزاء الجسم. كما تتواجد في مجموعات في أماكن معينة من الجسم lymph node groups مثل الرقبة، الإبط، الحوض، البطن، الصدر، المنطقة الإربية Groin. و قد تتضخم العقد الليمفاوية عند مهاجمة الخلايا الليمفاوية لأي ميكروب.
• الطحال Spleen: هو العضو الذي يقوم بإنتاج و تخزين خلايا الدم البيضاء، و تنقية الدم و التخلص من خلايا الدم القديمة ( التي انتهى عمرها الافتراضي ) و الميكروبات. و يتواجد الطحال في الجانب الأيسر العلوي من البطن بجانب المعدة.
• الغدة السعترية ( غدة التوتة ) Thymus Gland: هي الغدة التي تنمو و تتضاعف فيها الخلايا الليمفاوية. و تتواجد في الصدر خلف عظمة القص.
• لوز الحلق Tonsils: و هي عبارة عن نسيج ليمفاوي في حجم اللوزة. و عددهم اثنان موجودان خلف الحلق.
• النخاع العظمي Bone Marrow:

و هو عبارة عن نسيج ناعم إسفنجي، يوجد داخل العظام الكبيرة في الجسم. و يقوم بتصنيع خلايا الدم البيضاء، الحمراء، و الصفائح الدموية.
كيف يقوم الجهاز الليمفاوي بوظيفته المناعية؟

ينتقل الليمف خلال الأوعية الليمفاوية ليصل إلى العقد الليمفاوية و التي تحتوي على عدد كبير من الخلايا الليمفاوية حيث تقوم بالقضاء على الميكروبات أو أي مواد ضارة. ثم ينتقل الليمف إلى الدم خلال وريد كبير بجانب القلب.
عندما يصاب أي جزء من الجسم بميكروب فإن العقد الليمفاوية القريبة من مكان الإصابة تتضخم و تصبح مؤلمة. على سبيل المثال عندما يصاب شخص بالتهاب في الحلق فإن العقد الليمفاوية في الرقبة تتضخم حيث أن السائل الليمفاوي من الحلق ينتقل إلى العقد الليمفاوية في الرقبة حاملا معه الميكروب، فتقوم الخلايا الليمفاوية بتدميره و منعه من الانتشار إلى باقي الجسم.
عوامل الخطر للورم الليمفاوي الغير هودجكن NHL Risk Factors
المقصود بعوامل الخطر للإصابة بالورم الليمفاوي الغير هودجكن هي العوامل التي تزيد من فرصة الإصابة بالمرض، أي يصبح الشخص أكثر عرضة للإصابة بالمرض عن شخص آخر.

و تتمثل تلك العوامل في الآتي:

• العمر: بالرغم أن الورم الليمفاوي الغير هودجكن يمكن أن يصيب السن الصغير، إلا أن فرصة الإصابة بالمرض تزداد كلما تقدم السن. أغلب المصابين بالمرض أعمارهم أكبر من 60 عاما.
الجنس: الرجال أكثر عرضة للإصابة من النساء.
ضعف جهاز المناعة: إذا كان هناك ضعف في جهاز المناعة سواء كان وراثيا، أو نتيجة تناول بعض الأدوية التي تضعف جهاز المناعة، أو نتيجة الإصابة بالإيدز HIV infection فإن ذلك يزيد من فرص الإصابة بالورم الليمفاوي الغير هودجكن.

بعض أنواع العدوى، مثال ذلك:
• فيروس HIV: و هو الفيروس المسبب لمرض الإيدز. فالمصابين بالإيدز أكثر عُرضة للإصابة ببعض أنواع الورم الليمفاوي الغير هودجكن.
• فيروس Epstein-Barr Virus – EBV.
• بكتيريا Helicobacter Pylori – H.Pylori: و هي البكتيريا التي تؤدي إلى قرحة بالمعدة. و تزيد فرصة الإصابة بورم ليمفاوي بالمعدة.
• الفيروس الكبدي سي Hepatitis C.
أنواع الورم الليمفاوي الغير هودجكن Types of NHL
هناك العديد من أنواع الورم الليمفاوي الغير هودجكن ( أكثر من 30 نوع ). و النوعان الرئيسيان التي تتفرع منهما باقي الأنواع هما:
• ليمفوما الخلايا بي B-cell lymphomas: و تمثل 85% تقريبا من حالات الورم الليمفاوي الغير هودجكن.
• ليمفوما الخلايا تي T-cell lymphomas: و تمثل أقل من 15% من حالات الورم الليمفاوي الغير هودجكن.
و يمكن تقسيم الورم الليمفاوي الغير هودجكن تبعا لدرجة نمو الخلايا السرطانية إلى:
• النوع الكسول ( درجة منخفضة ) Indolent lymphomas – Low-grade: حيث تنمو الخلايا السرطانية و تنتشر ببطء. و تكون أعراض المرض قليلة.
• النوع العدواني ( درجة متوسطة و عالية ) Aggressive lymphomas – Intermediate-grade & High-grade: تنمو الخلايا السرطانية و تنتشر بسرعة كبيرة. و تكون أعراض المرض شديدة. و في حالات كثيرة يبدأ المرض بالنوع الأول ثم يتحول إلى النوع الثاني.
كذلك يمكن تقسيم الورم الليمفاوي الغير هودجكن تبعا لمكان العقد الليمفاوية المصابة إلى:
• نوع مجاور ( ملاصق ) Contiguous: تكون العقد الليمفاوية التي تحتوي على الخلايا السرطانية بجانب بعضهم البعض.
• نوع غير مجاور Non-contiguous: تكون العقد الليمفاوية التي تحتوي على الخلايا السرطانية ليست بجانب بعضهم البعض، لكن على نفس الجانب من الحجاب الحاجز ( عضلة رقيقة تحت الرئتين تساعد في عملية التنفس و تفصل الصدر عن البطن ).
مراحل الورم الليمفاوي الغير هودجكن Stages of NHL
يعتمد تحديد مرحلة المرض على مكان تواجد الخلايا السرطانية ( في العقد الليمفاوية أو في أحد أعضاء الجسم ). كذلك يعتمد على عدد الأماكن المصابة ( درجة انتشاره بالجسم ).

و يتم تقسيم كل مرحلة باستخدام:
• حرف Extranodal – E: و يعني أن السرطان موجود في مكان أو عضو غير العقد الليمفاوية، أو أنه انتشر إلى أنسجة قريبة من المناطق الليمفاوية الرئيسية.
• حرف Spleen – S: و يعني أن السرطان موجود بالطحال.
و مراحل المرض هي:
• المرحلة الأولى Stage I
o Stage I: الخلايا السرطانية موجودة في مجموعة واحدة فقط من العقد الليمفاوية lymph node group مثل الرقبة أو الإبط.
o Stage IE: الخلايا السرطانية غير موجودة في العقد الليمفاوية، لكنها موجودة في عضو واحد فقط من الجسم مثل الرئة ( لكن ليس الكبد أو نخاع العظم ).
• المرحلة الثانية Stage II
o Stage II: الخلايا السرطانية موجودة في مجموعتان على الأقل من العقد الليمفاوية في نفس جانب الحجاب الحاجز ( عضلة رقيقة تحت الرئتين تفصل الصدر عن البطن و تساعد في عملية التنفس ) سواء أعلى أو أسفل الحجاب الحاجز.
o Stage II E: الخلايا السرطانية في منطقة أو عضو غير العقد الليمفاوية + موجودة في العقد الليمفاوية القريبة من تلك المنطقة أو العضو. و قد ينتشر إلى عقد ليمفاوية أخرى على نفس الجانب من الحجاب الحاجز.
• المرحلة الثالثة Stage III
o Stage III: الخلايا السرطانية موجودة في مجموعات من العقد الليمفاوية على جانبي الحجاب الحاجز.
o

Stage III E: الخلايا السرطانية موجودة في مجموعات من العقد الليمفاوية على جانبي الحجاب الحاجز + موجودة في منطقة أو عضو آخر غير العقد الليمفاوية.

Stage III S: الخلايا السرطانية موجودة في مجموعات من العقد الليمفاوية على جانبي الحجاب الحاجز + موجودة في الطحال.

Stage III S+E: الخلايا السرطانية موجودة في مجموعات من العقد الليمفاوية على جانبي الحجاب الحاجز + موجودة في منطقة أو عضو آخر غير العقد الليمفاوية + موجودة في الطُحال.

المرحلة الرابعة Stage IV

الخلايا السرطانية منتشرة في كافة أنحاء الجسم، و على الأقل عضو أو نسيج واحد ( بالإضافة إلى العقد الليمفاوية ). أو موجودة في الكبد، الدم، أو نخاع العظم.
أعراض الورم الليمفاوي الغير هودجكن NHL Symptoms
جميع الأعراض التي يسببها الورم الليمفاوي الغير هودجكن يمكن أن تحدث نتيجة أمراض أخرى. لذلك فإن التحاليل و الفحوصات هامة لتأكيد التشخيص. فلا يمكن الاعتماد على الأعراض فقط للتشخيص حيث أن العديد من الأمراض يمكن أن تؤدي إلى نفس الأعراض.

و في الكثير من الحالات يكون الشخص مصاب بالورم الليمفاوي الغير هودجكن دون أي أعراض أو شكوى. و يتم اكتشاف المرض بالصدفة أثناء الفحص الطبي بواسطة طبيب أو أثناء إجراء فحوصات روتينية مثل تحاليل دم أو أشعة على الصدر. و ذلك لأن في بعض الحالات تنمو الخلايا السرطانية ببطء و لا تسبب أي أعراض لفترة طويلة.
تتضمن تلك الأعراض الآتي:

• تضخم أو انتفاخ في العقد الليمفاوية ( أكثر من 1 سم ) الموجودة بالرقبة، الإبط، أو المنطقة الإربية Groin. و يكون غير مصحوب بألم أو أي أعراض أخرى، فقط يزداد حجمها تدريجيا. و يعتبر هذا هو العرض الأكثر شيوعا.

و يجب الأخذ في الاعتبار أن تضخم العقد الليمفاوية يحدث في كثير من الناس نتيجة أي عدوى سواء بكتيرية أو فيروسية دون أن يكون هناك إصابة بالورم الليمفاوي الغير هودجكن. لكن عادة يختفي ذلك التضخم بعد الشفاء من العدوى. على عكس ما يحدث في الورم الليمفاوي الغير هودجكن حيث يستمر التضخم و يزداد حجمه مع الوقت.

ارتفاع في درجة الحرارة ( أكثر من 38 درجة سيليزية) متكرر و غير واضح السبب.
عرق غزير أثناء الليل يؤدى إلى ابتلال الملابس.
فقدان الشهية.
فقدان الوزن دون سبب واضح ( فقدان أكثر من 10% من الوزن خلال 6 أشهر ).
تعب و إرهاق شديد وخمول مستمر.

سعال (كحة) تؤدي إلى صعوبة في التنفس أو ألم بالصدر.

حكة جلدية مستمرة، و قد تشمل الجسم بأكمله.
ألم و انتفاخ بالبطن.
و كما سبق أن ذكرنا أن تلك الأعراض يمكن أن تحدث نتيجة أي عدوى، لذلك إذا استمرت تلك الأعراض أكثر من أسبوعان فيجب التوجه للطبيب.

تشخيص الورم الليمفاوي الغير هودجكن NHL Diagnosis

عند الشكوى من تضخم العقد الليمفاوية لفترة و هناك شك في الإصابة بالورم الليمفاوي الغير هودجكن ، فهناك العديد من الفحوصات التي يتم إجرائها لتأكيد التشخيص:
• الفحص الطبي Physical Exam: يقوم الطبيب بفحص العقد الليمفاوية المتضخمة، و كذلك الطُحال و الكبد.
• تحاليل دم Blood Tests: و تشمل صورة دم كاملة CBC لفحص أعداد خلايا الدم ( خلايا الدم البيضاء، الحمراء، الهيموجلوبين، و الصفائح الدموية ).

و يشمل أيضا تحليل وظائف كبد Liver Function Test حيث يتم أخذ عينة دم لقياس كمية بعض المواد التي تفرز في الدم بواسطة الكبد و منها إنزيم Lactate dehydrogenase – LDH لأن الورم الليمفاوي الغير هودجكن يؤدي إلى ارتفاع نسبته بالدم.

• أشعة سينية على الصدر Chest X-Rays: لفحص العقد الليمفاوية المتضخمة، أو علامات المرض في الصدر.

فحص عينة Biopsy: يحتاج الطبيب لأخذ عينة من العقد الليمفاوية ليقوم الطبيب أخصائي علم الأمراض والأنسجة Pathologist بفحصها تحت الميكروسكوب لرؤية الخلايا السرطانية. و هناك 3 طرق لأخذ العينة:
• استئصال جزء من العقدة الليمفاوية Incisional Biopsy.
• استئصال العقدة الليمفاوية بأكملها Excisional Biopsy.
• أخذ جزء من العقدة الليمفاوية باستخدام إبرة عريضة Core Biopsy.

و يحتاج الطبيب إلى فحوصات أخرى لتحديد مرحلة المرض حتى يستطيع وضع خطة علاج مناسبة للحالة. و تتضمن تلك الفحوصات:
أشعة مقطعية CT Scan:عبارة عن جهاز أشعة سينية X-Ray متصل بجهاز كمبيوتر. و يقوم بأخذ سلسلة من صور تفصيلية من الصدر، البطن، أو, الحوض. و قد يحتاج المريض إلى حقن أو شرب مادة تؤدي إلى سهولة رؤية العقد الليمفاوية المتضخمة أو أى أماكن غير طبيعية بالأشعة.

أشعة رنين مغناطيسي MRI: تستخدم لرؤية صور تفصيلية للحبل الشوكي، النخاع العظمي أو المخ.

أشعة موجات فوق صوتية Ultrasound: يمكن من خلالها رؤية الورم.

بزل قطني Spinal Tap: يستخدم الطبيب إبرة رفيعة و طويلة لسحب سائل من العمود الفقري. ثم يتم فحص السائل في المعمل للبحث عن خلايا سرطانية. و تتم باستخدام مخدر موضعي. و يجب الاستلقاء مسطحا لبضع ساعات بعد البزل لعدم الإصابة بالصداع.

التصوير المقطعي بالإصدار البوزيتروني PET Scan: يتم حقن كمية صغيرة من مادة مشعة حتى يتم رؤية الخلايا السرطانية و تفرقتها عن باقي الخلايا الطبيعية بوضوح.

أشعة الغاليوم Gallium Scan: يتم حقن مادة الغاليوم التي تساعد في رؤية الخلايا السرطانية و الالتهابات.

عينة من نخاع العظام Bone Marrow Biopsy:
يستخدم الطبيب إبرة سميكة لأخذ عينة صغيرة من العظم و النخاع من العظم الحرقفي ( أعلى الفخذ ) Hip bone أو أي عظمة كبيرة أخرى في الجسم. ثم يقوم الطبيب أخصائي الأمراض Pathologist بفحص العينة للبحث عن الخلايا السرطانية
علاج الورم الليمفاوي الغير هودجكن NHL Treatment

هناك عدة طرق يتم استخدامها في علاج الورم الليمفاوي الغير هودجكن. و يختلف اختيار طريقة العلاج المناسبة من شخص إلى آخر تبعا لعدة عوامل:

• إذا كانت أول إصابة بالمرض أو أنها متكررة ( عودة المرض مرة أخرى ).
• نوع الورم الليمفاوي.
• مرحلة المرض التي وصل إليها المريض.
• الحالة الصحية للمريض و عمره.
و قد كان العلاج الأساسي للورم الليمفاوي الغير هودجكن هو العلاج الكيميائي ( الكيماوي )، لكن حديثا يتم الجمع بين العلاج الكيميائي و العلاج بالأجسام المضادة أحادية النسيلة Monoclonal Antibody Therapy و التي قد تستخدم أحيانا وحدها في العلاج.

و هناك أيضا العلاج الإشعاعي لكنه يكون مفيد و فعال في حالات معينة عندما يكون السرطان موجود في مكان واحد محدد بالجسم أو مكانين على الأكثر. و في بعض الحالات يحتاج العلاج استخدام جرعات عالية من أدوية العلاج الكيميائي. مما يؤدي إلى تدمير النخاع العظمي، و الذي يمكن إصلاحه باستخدام زرع ( نقل ) خلايا جذعية Stem Cells Transplantation.

و بعض المرضى المصابون بالنوع البسيط ( الكسول ) من الليمفوما Indolent lymphoma لا يشتكون من أي أعراض في البداية و لا يحتاجون لبدء العلاج مباشرة، فقط تتم متابعتهم عن طريق الكشف الطبي المستمر و الفحوصات الدورية و هذا ما يسمى المتابعة و الانتظار Watch & Wait.
العلاج التقليدي للورم الليمفاوي الغير هودجكن بالأجسام المضادة أحادية النسيلة
NHL Monoclonal Antibody Therapy
يعتبر العلاج بالأجسام المضادة أحادية النسيلة أحدث طرق العلاج الحالية لليمفوما، و قد مثل تطوره أكبر تقدم في علاج الورم الليمفاوي الغير هودجكن في السنوات الأخيرة. و الأجسام المضادة أحادية النسيلة المستخدمة في علاج الورم الليمفاوي الغير هودجكن هي مابثيرا Mabthera ( الريتوكسيماب Rituximab). و هو فعال في علاج بعض الأنواع الشائعة من الليمفوما.

و يتم استخدامه منفردا في بعض الحالات، و في حالات أخرى يستخدم بالإضافة إلى العلاج الكيميائي. و استخدامه بجانب العلاج الكيميائي لا يزيد من الأعراض الجانبية للعلاج الكيميائي. على العكس في عديد من المرضى يزيد العلاج بالأجسام المضادة أحادية النسيلة من فاعلية العلاج الكيميائي، كما يزيد من فرص الشفاء عما إذا تم استخدام العلاج الكيميائي وحده.

و الهدف من العلاج بالأجسام المضادة أحادية النسيلة هو تحطيم و القضاء على خلايا الورم الليمفاوي الغير هودجكن ( الخلايا السرطانية ) دون إلحاق الأذى بالخلايا الأخرى الطبيعية. و بالنسبة للأعراض الجانبية للعلاج فهي تحدث عند بداية و أثناء تناول العلاج و تقل تدريجيا في الجرعات التالية. و نادرا ما تستمر أكثر من عدة دقائق أو ساعات.

طريقة العمل
يقوم العلاج بالعلاج بالأجسام المضادة أحادية النسيلة بتدمير الخلايا السرطانية دون إلحاق أي أذى على خلايا الجسم الطبيعية. و ذلك على عكس العلاج الكيميائي الذي لا يستطيع التمييز بين الخلايا السرطانية سريعة النمو و بعض خلايا الجسم الأخرى سريعة النمو، فيظهر تأثيره على بعض خلايا الجسم الطبيعية متمثلا في الأعراض الجانبية له.

جميع خلايا الجسم ( و كذلك الخلايا السرطانية ) تحتوي على علامات بروتين على سطحها تسمى مستضدات Antigens . و الأجسام المضادة أحادية النسيلة مصممة في المعمل بحيث تتعرف على المستضدات الموجودة على سطح بعض الخلايا السرطانية. فعندما تجد علامات البروتين ( المستضدات ) على سطح الخلية السرطانية تتعرف عليها و تقوم بالإمساك بها، مما يؤدي إلى:
• أن تقوم الخلية السرطانية بتحطيم نفسها.
• أو تقوم بإرسال إشارات إلى جهاز المناعة بالجسم كي تهاجم تلك الخلايا السرطانية و تقضي عليها.

فمثلا الأجسام المضادة أحادية النسيلة المستخدمة في علاج الليمفوما و المتمثلة في مابثيرا Mabthera ( الريتوكسيماب Rituximab) . يتعرف ال Rituximab على علامات البروتين CD20 الموجودة على سطح الخلايا الليمفاوية السرطانية بي ( B-cells ) . و عندما يقوم بالإمساك بال CD20 فإما أن تقوم تلك الخلايا السرطانية بتدمير نفسها مباشرة، أو يجعل جهاز مناعة الجسم يتعرف عليها و يقوم بمهاجمتها و تدميرها.
و تلك المستضدات موجودة أيضا على سطح الخلايا الليمفاوية الطبيعية B-cells ( إحدى خلايا الدم البيضاء الموجودة بالجسم ). و هذا يعني أن تلك الخلايا الطبيعية يمكن أن يتم تدميرها عند استخدام المابثيرا. و لكن ما يحدث أن الخلايا الجذعية في النخاع العظمي، و هي الخلايا البدائية التي تنمو و تتطور إلى الخلايا الليمفاوية B-cells لا تحتوي على CD20 على سطحها. و بذلك لا يتم تدميرها باستخدام Rituximab ، فتتطور و تنمو لتعويض المفقود من الخلايا الليمفاوية الطبيعية. لذلك بالرغم من أن عدد الخلايا الليمفاوية الطبيعية B-cells ينخفض مؤقتا باستخدام العلاج بالأجسام المضادة أحادية النسيلة، إلا أنه يعود إلى معدله الطبيعي مرة أخرى بعد انتهاء العلاج.

الجرعة و طريقة تناول العلاج
تختلف الجرعة و طريقة تناول العلاج تبعا لنوع الأجسام المضادة المستخدمة في العلاج. فمثلا في حالة استخدام Rituximab الذي يعتبر الأكثر استخداما في حالة الليمفوما، يتم تناوله عبر الوريد من خلال إبرة يتم إدخالها في الوريد ( عادة في الذراع ). و يتم إعطائه كتقطير Drip عن طريق حقن العلاج في زجاجة محلول أولا ثم يتم التقطير ببطء خلال الوريد.

و يتم تناول بعض الأدوية قبل بدء العلاج بالأجسام المضادة أحادية النسيلة لمنع بعض الأعراض الجانبية له مثل الباراسيتامول Paracetamol للتحكم في ارتفاع درجة الحرارة، و مضاد للهيستامين Antihistamincs لمنع حدوث حساسية.

و عادة فإن الأعراض الجانبية تكون بسيطة و تستمر لفترة قصيرة و يمكن التحكم بها بسهولة. و إذا ظهرت أي أعراض جانبية أثناء تناول العلاج فإن الطبيب يقوم بإبطاء التقطير أو إيقافه نهائيا حتى تنتهي أي أعراض جانبية.

و عند بدء العلاج لأول مرة، يبقى المريض في المستشفى طوال الليل أو يقضي طوال النهار بالمستشفى قبل العودة إلى المنزل. أما فيما بعد يكون العلاج أسرع و أغلب المرضى تعود إلى المنزل في نفس اليوم
علاج تكرر الورم الليمفاوي الغير هودجكن
NHL – Treatment of relapses
أغلب المرضى خاصة المصابين بالنوع الكسول من الورم الليمفاوي الغير هودجكن Indolent NHL يحدث لهم عودة للمرض مرة أخرى بالرغم من أنهم قد تلقوا العلاج و تم شفائهم. و تختلف المدة الزمنية بين الشفاء و عودة السرطان مرة أخرى، لكنها تتراوح عادة بين 1.5 : 4 سنوات.

و في تلك الحالات يعتمد اختيار العلاج المناسب على عدة عوامل. و أغلب المرضى يتم علاجهم باستخدام العلاج الكيميائي. كما يستخدم العلاج بالأجسام المضادة أحادية النسيلة مثل Rituximab في بعض أنواع الليمفوما. و يكون إما وحده أو بالإضافة إلى العلاج الكيميائي حيث أنه يزيد من فاعلية العلاج الكيميائي دون أي تأثير أو زيادة في الأعراض الجانبية له.

و في بعض الأحيان عند عودة الإصابة في حالة النوع الكسول من الليمفوما فقد تتحول إلى النوع العدواني Aggressive Lymphoma ، و يكون بالطبع العلاج أكثر صعوبة. و يتم استخدام جرعات عالية من العلاج الكيميائي و يمكن اللجوء إلى نقل خلايا دم جذعية Stem Cell Transplantation . و يمكن أيضا إضافة العلاج بالأجسام المضادة أحادية النسيلة للتخلص نهائيا من الخلايا السرطانية.

و إذا كانت حالة المريض لا تسمح بإعطائه جرعات عالية من العلاج الكيميائي فيتم اللجوء إلى الأدوية المسكنة Palliative للسيطرة على أعراض المرض الغير محتملة.
العلاج الكيميائي ( الكيماوي ) للورم الليمفاوي الغير هودجكن
NHL – Chemotherapy
أغلب مرضى الورم الليمفاوي الغير هودجكن يتلقون علاج كيميائي. و يطلق على أدوية العلاج الكيميائي أدوية سامة للخلايا Cytotoxic Drugs حيث أنها تقوم بقتل جميع الخلايا سريعة النمو و الانقسام. و بذلك تقضي على جميع الخلايا الليمفاوية السرطانية في جميع أجزاء الجسم. و هناك العديد من أدوية العلاج الكيميائي جميعها تستهدف الخلايا السرطانية. و يعتمد اختيار الدواء المناسب على عدة عوامل:

• إذا كانت أول إصابة بالمرض أو إنها متكررة ( عودة المرض مرة أخرى ).
نوع الورم الليمفاوي.
مرحلة المرض التي وصل إليها المريض.
الأعراض التي يشكو منها المريض.

سن المريض و حالته الصحية.
و هناك عدة برامج للعلاج الكيميائي بعضها يشمل دواء واحد فقط و البعض مكون من مجموعة من الأدوية المشتركة. يحتاج الكورس الكامل للعلاج الكيميائي عدة أشهر. و يتم إعطاء العلاج في دورات فمثلا أسبوع علاج يعقبه 3 أسابيع راحة ثم أسبوع آخر علاج و هكذا. و قد يتم الجمع بين العلاج الكيميائي و العلاج الإشعاعي أو العلاج بالأجسام المضادة أحادية النسيلة للحصول على أفضل النتائج. و يعتمد ذلك على حالة المريض.
طريقة العمل
أغلب خلايا الجسم تكون في حالة سكون أي لا تنقسم في أغلب الوقت إلا عندما تكون في حاجة للانقسام لتعويض الفاقد من الخلايا المتضررة و التي ينتهي عمرها الافتراضي. على عكس الخلايا السرطانية التي تكون طوال الوقت في حالة انقسام مستمر. و أدوية العلاج الكيميائي تستغل ذلك الاختلاف بين خلايا الجسم الطبيعية و الخلايا السرطانية، فتقوم بمهاجمة الخلايا سريعة الانقسام و النمو و بالتالي تقضي على الخلايا السرطانية. و يتم ذلك بعدة طرق، و هي:
• الخلايا المختلفة تحتوي على سطحها ما يسمى المستقبلات Receptors. و عندما يتم تنشيط بعض تلك المستقبلات تقوم بإرسال إشارات إلى داخل الخلية كي تنقسم. و هنا يأتي دور بعض أدوية العلاج الكيميائي فتقوم بإغلاق تلك المستقبلات مما يؤدي إلى منع الإشارات التي تصل إلى داخل الخلية لتنقسم. و بذلك تمنع انقسام الخلايا.

• أنواع أخرى من أدوية العلاج الكيميائي تتداخل مع المادة الجينية للخلية DNA فتمنع الخلية من الانقسام.

أنواع أخرى تقوم بالتشويش على أجزاء من داخل الخلية ( مثل النواة ) التي تحتاجها الخلية لتنقسم. و بذلك تمنعها من الانقسام.

و عند الجمع بين أكثر من دواء كيميائي، فبذلك يتم منع عملية انقسام الخلايا في مراحل مختلفة و بالتالي تزداد فرص القضاء على الخلايا السرطانية.
الأعراض الجانبية
للعلاج الكيميائي بعض الأعراض الجانبية حيث أنه هناك بعض الخلايا الطبيعية بالجسم سريعة الانقسام و النمو. فلا تستطيع أدوية العلاج الكيميائي التفرقة بينها و بين الخلايا السرطانية. و بالتالي يكون هناك تأثير على بعض خلايا الجسم الطبيعية مما يؤدي إلى بعض الأعراض الجانبية. و يجب أن يكون المريض على وعي كامل بتلك الأعراض الجانبية للعلاج الكيميائي و كيفية التعامل معها.
العلاج بالأشعة للورم الليمفاوي الغير هودجكن
NHL – Radiation therapy

تستخدم الأشعة في مجالات طبية متعددة. فيتم استخدامها أحيانا للمساعدة في تشخيص بعض الأمراض مثل الأشعة السينية X-Rays. و كذلك تستخدم في علاج بعض الأمراض مثل الأورام السرطانية. و يجب الانتباه أن العلاج بالأشعة غير مناسب لجميع حالات الورم الليمفاوي الغير هودجكن. فالعلاج الإشعاعي فعال و يتم استخدامه مرة واحدة فقط و على مكان محدد بالجسم أي يجب أن يكون السرطان في مكان محدد من الجسم و ليس منتشر في جميع أجزاء الجسم. لذلك فإن العلاج الكيميائي و العلاج بالأجسام المضادة أحادية النسيلة يكون مناسب أكثر عند معاودة الإصابة بالسرطان مرة أخرى.

طريقة العمل
يقوم العلاج بالأشعة بقتل الخلايا عن طريق إتلاف الحامض النووي الخاص بالخلية DNA مما يجعلها غير قادرة على إصلاح الضرر الموجود بها و بالتالي يتم القضاء عليها. و نظرا لأن العلاج بالأشعة لا يفرق بين خلايا الجسم الطبيعية و الخلايا السرطانية، فيمكن أن يؤدي إلى قتل خلايا الجسم الطبيعية المجاورة للخلايا السرطانية. لذلك يتم استخدامه بدقة لتوجيهه على الخلايا السرطانية فقط.

طرق العلاج بالأشعة
هناك طريقتان لاستخدام الأشعة في علاج الليمفوما.
1. العلاج الإشعاعي Radiotherapy: يتم توجيه الأشعة و تركيزها على المكان المصاب لقتل الخلايا السرطانية. و يستخدم في علاج الليمفوما عندما تكون عقدة ليمفاوية واحدة أو اثنتان فقط مصابتين.
2. العلاج المناعي الإشعاعي Radioimmunotherapy : يتم ربط كميات صغيرة من مادة مشعة في الأجسام المضادة أحادية النسيلة. و بذلك عند وصول تلك الأجسام المضادة إلى الخلايا السرطانية و الإمساك بها، تقوم الأشعة الموجودة بها بقتل الخلايا السرطانية
الزرع ( النقل ) لعلاج الورم الليمفاوي الغير هودجكن
NHL – Transplantation

يؤدي استخدام جرعات عالية من العلاج الكيميائي و أحيانا العلاج الإشعاعي إلى إتلاف النخاع العظمي. و النخاع العظمي مسئول عن إنتاج خلايا الدم الغير كاملة النمو ( الغير بالغة ) Immature Cells و هي ما تسمى بالخلايا الجذعية Stem Cells و التي تتطور و تنمو إلى خلايا الدم الكاملة النمو ( البالغة ) Mature Cells و التي تمثل خلايا الدم الحمراء، خلايا الدم البيضاء، و الصفائح الدموية. و بالتالي يحتاج المريض إلى نقل خلايا الدم الجذعية أو زرع النخاع العظمي لتعويض المفقود من الخلايا الجذعية
ما هي طرق نقل الخلايا الجذعية؟
1. ( من متبرع ) Allogeneic : تكون الخلايا المنقولة من شخص متبرع، الذي يمكن أن يكون من الأقرباء ( الأخ أو الأخت ). و يمكن أن يكون ليس له أي صلة بالمريض لكن تحاليله توافق المريض. و أفضل المتبرعين يكون توأم المريض إن وجد.
2. ذاتي المنشأ Autologous : تكون الخلايا الجذعية المنقولة هي خلايا الشخص المريض نفسه. و يتم تجميعها قبل إعطاء الجرعات العالية من العلاج الكيميائي ثم يتم بعد ذلك نقلها مرة أخرى للمريض. و تلك الطريقة هي الأكثر انتشارا في حالات الورم الليمفاوي الغير هودجكن.
و يعتمد اختيار أحدى الطريقتين على طبيعة الخلايا الجذعية للمريض هل هي مناسبة لاستخدامها أم لا، و هل المتبرع المناسب موجود أم لا.

متى يتم نقل الخلايا الجذعية؟
يتم نقل الخلايا الجذعية في الحالات التالية:
• عودة الليمفوما من النوع العدواني Aggressive Lymphoma.

الليمفوما من النوع العدواني و لم تستجيب للعلاج الكيميائي.

الليمفوما النوع الكسول Indolent Lymphoma لزيادة فرص الشفاء.
بعض الأنواع القليلة من الليمفوما التي تكون مقاومة للعلاج الكيميائي.
زرع النخاع العظمي Bone Marrow Transplantation
يتم زرع النخاع العظمي في المرضى الأقل من 65 عاما فقط، و يجب أن يكون المريض بصحة جيدة. و تحتاج لتخدير كلي للمريض أو المتبرع. يتم سحب الخلايا الجذعية من النخاع العظمي نفسه من عظم الحوض. ثم يتم تخزينها. و بعد أن ينتهي المريض من تناول الجرعات العالية من العلاج الكيميائي، يتم نقل الخلايا الجذعية إليه.

الجراحة لعلاج الورم الليمفاوي الغير هودجكن
NHL – Surgery
تستخدم الجراحة لعلاج بعض حالات الورم الليمفاوي الغير هودجكن. و لا يعني ذلك أن الجراحة هي الحل للشفاء من المرض. فهي تستخدم في بعض الحالات فقط.

متى يتم استخدام الجراحة في حالات الليمفوما؟

• الحصول على عينة من نسيج للمساعدة في تشخيص المرض أو تحديد مرحلته. و هو ما يسمى الخزعة ( فحص العينة ) Biopsy . و هذه هي أكثر الحالات انتشارا التي تستخدم فيها الجراحة.

استئصال عضو بعد أن يكون السرطان قد تمكن منه و أثر فيه كليا. و غالبا يكون هذا العضو هو الطُحال.

إنقاص حجم السرطان قبل استخدام علاج أخر حتى يكون العلاج الأخر أكثر فاعلية.
الخزعة ( فحص العينة ) Biopsy

لا تمثل الخزعة علاج للورم الليمفاوي الغير هودجكن. فهو عبارة عن أخذ عينة من نسيج ما بالجسم لمساعدة الطبيب في تشخيص المرض. حيث يتم فحص تلك العينة تحت الميكروسكوب و يُجرى لها اختبارات معملية. فيساعد ذلك في تحديد إصابة المريض بالليمفوما أو لا، كذلك تحديد نوع الليمفوما المصاب بها. و في بعض الأحيان تستخدم الخزعة أيضا في تقييم مدى استجابة الورم الليمفاوي للعلاج. و في أغلب الحالات يتم استخدام مخدر موضعي. لكن في حالات الأطفال خاصة إذا كان الطفل كثير الحركة و كانت العينة المأخوذة من العقد الليمفاوية فيحتاج إلى مخدر كُلي

• خزعة النخاع العظمي Bone Marrow Biopsy:

يتم أخذ عينة من عظم الحوض لتحديد إذا كان السرطان قد انتقل إلى النخاع العظمي أم لا. و عادة تتم باستخدام مخدر موضعي.
الجراحة المعوية و استئصال الطُحال

Gastrointestinal Surgery & Spleenectomy
إذا انتشرت الخلايا السرطانية بكثرة في أحد أعضاء الجسم مثل الطُحال أو المعدة، فقد يحتاج المريض إلى إجراء عملية لاستئصال ذلك العضو. و تتم العملية تحت تخدير كُلي للمريض. فعند إصابة المعدة بالسرطان يتم في بعض الحالات استئصال المعدة. و أحيانا يتم استخدام العلاج الكيميائي، الإشعاعي، أو العلاج بالأجسام المضادة أحادية النسيلة ( مابثيرا ) كبديل للاستئصال. و يقوم الطبيب المعالج باختيار الحل الأمثل للمريض تبعا لحالته.

أما في حالة انتشار الليمفوما و إصابة الطُحال بالسرطان فيتم استئصال الطُحال. و يجب إعطاء بعض التطعيمات للمريض قبل إجراء العملية حيث أن استئصال الطُحال يجعل المريض عرضة للإصابة بالعديد من أنواع العدوى البكتيرية. و يذهب المريض إلى المستشفى قبل إجراء العملية بيوم و يمكث بها أيام قليلة بعد إجراء العملية.
التعامل مع أعراض الورم الليمفاوي الغير هودجكن
NHL – Managing symptoms
العديد من مرضى الورم الليمفاوي الغير هودجكن لا يشتكون من أي أعراض عند بداية تشخيص الإصابة بالليمفوما. و يكون اكتشاف المرض بالصدفة أثناء الفحص الطبي الروتيني أو عند إجراء بعض الفحوصات الدورية مثل اختبار دم، أشعة على الصدر.

و يعاني المريض عادة من أعراض نتيجة المرض نفسه مثل ارتفاع في درجة الحرارة غير معروف سببه، عرق غزير أثناء الليل، فقدان الشهية، فقدان الوزن، تعب و إرهاق مستمر. و تساعد تلك الأعراض في تحديد مرحلة المرض.

كذلك يعاني من أعراض ناتجة عن الأعراض الجانبية للعلاج المستخدم سواء العلاج الكيميائي أو العلاج الإشعاعي و التي تتضمن غثيان و قئ، تساقط الشعر، ألم بالحلق، وخز و تنميل في الأيدي و القدم.

و يجب أن يعلم المريض أن أعراض المرض نفسه تقل مع استخدام العلاج. كذلك أغلب الأعراض الجانبية للعلاج تختفي بعد انتهاء العلاج. و عليه أن يتعامل مع تلك الأعراض باستخدام بعض الأدوية المؤقتة لعلاج و تقليل تلك الأعراض و عدم تأثيرها على حياته. و يجب أيضا أن يكون المريض على وعي بطرق التعامل مع الأعراض الجانبية للعلاج الكيميائي و الأعراض الجانبية للعلاج الإشعاعي.

التعايش مع الليمفوما Living With NHL
العديد من مرضى الليمفوما يكون لديهم وقت طويل نسبيا للاستمتاع بحياتهم الطبيعية. فهناك أوقات لا يعانون فيها من أي أعراض. لذلك يتضمن العلاج مساعدة المريض أن يعيش حياة طبيعية أو أقرب إلى الحياة الطبيعية بقدر الإمكان.

و هناك العديد من الأسئلة التي تجول بذهن المريض مثل هل يذهب إلى الأسواق أم لا؟ هل يمكنه قيادة السيارة؟ متى يمكن أن يسافر للاستجمام أو يذهب إلى نزهة؟ فهناك بعض التغيرات في أسلوب الحياة التي يحتاج أن يؤديها المريض أثناء العلاج و بعد انتهائه.

و أفضل النصائح التي تساعد المريض هي نصائح مريض مثله أو التعرف على تجارب الآخرين مع المرض. فعندما يستمع المريض إلى أخر مثله عاش نفس معاناته و آلامه مع المرض و يعطيه خبراته يشعر أنه ليس وحيدا و هناك من يعيش نفس ظروفه. لذلك إذا كنت مريض بالليمفوما فلا تتردد أن ترسل قصتك مع المرض ( قصص المرضى Patient Stories) و كيف تؤقلم حياتك الجديدة خاصة المرضى الذين تم شفائهم. فقصتك قد تساعد الكثير في اجتياز المحنة، كذلك قد تساعدك أنت شخصيا حين تقوم بإخراج ما بداخلك. و تبادل الأفكار و الخبرات من خلال القصص المختلفة تفيد كثيرا.
التلوث المتهم الرئيسي لسرطان الغدد الليمفاوية
يعد التلوث بكل أشكاله السبب الرئيسي للإصابة بالأمراض السرطانية ومن بينها سرطان الغدد الليمفاوية الذي يهدد المرأة بشكل مباشر بعد سرطان الثدي حيث يصل إجمالي نسبة الإصابة به إلي 12% من إجمالي الإصابات الجديدة بالسرطان وعددها 5781 ورغم صعوبة المرض فإن العلم توصل أخيرا إلي تحليل معملي يمكنه كشف بصمة الخلية السرطانية وتحديد مكانها ونوعها ويتم بناء علي ذلك تحديد البروتوكول العلاجي من الأدوية الموجهة التي يمكنها اختراق تلك الخلية تحديدا و تدمير المرض بها دون التأثير علي الخلايا الأخري المجاورة فيما يترتب عليه نجاح العلاج بأقل أعراض ممكنة وتقليل نسب الوفيات 50% و ترتفع نسب الشفاء أكثر كلما اكتشف المرض مبكرا. كشف تلك الحقائق المؤتمر العلمي الذي قامت بتنظيمه الجمعية المصرية لدعم مرضي السرطان بمناسبة اليوم العالمي للتوعية بمرض سرطان الغدد الليمفاوية.
أوضح الدكتور حمدي عبد العظيم أستاذ علاج الأورام كلية قصر العيني أن هناك 8000 مريض بسرطان الغدد الليمفاوية في مصر من بينهم 58% من عائلة B وهو النوع سريع الانتشار فيما يقدر بـ 6500 مريض في السنة نصفهم من النوع الشرس فيما يشكل حوالي 3700 مريض ومع ذلك مجموع من يحصل علي العلاجات الجديدة الموجهة التي أثبتت نجاحها في زيادة نسب الشفاء وتخفيض حالات الوفاة بنسبة 50 % لم يتعدوا 400 مريض رغم أن العلاجات الحديثة تدخل ضمن بروتوكولات العلاج بالتأمين الصحي ووزارة الصحة فيما يعني أن 80 % من مرضي سرطان الغدد الليمفاوية لا يمكنهم الحصول علي العلاج الذي يضيف حوالي 001 ألف جنيه لفاتورة علاجهم فوق العلاج الكيميائي حيث لا يمكن لأي شخص أن يدفع تلك الفاتورة بنفسه، مطالبا بوجود آلية واضحة يمكنها التوفيق بين راغبي الخير من القادرين والأطباء الذين لديهم العلم لتوفير العلاجات الحديثة للمرضي.
وكشف عن أن العلم توصل إلي أن كل خلية سرطانية لها مواصفات بيولوجية خاصة وخصائص تميز سرطان الثدي عن سرطان الغدد الليمفاوية، مشيرا إلي أن خلية سرطان الغدد الليمفاوية علي سبيل المثال لها بصمات خاصة تنفرد بها وأن هناك تحليلا حديثا ومتوافرا في مصر يمكنه اكتشاف وجود تلك الخلية من عدمه عن طريق تلك البصمة وبناء عليه يتم تفصيل علاج يخاطب الخلية التي تحتوي علي تلك البصمة فيوجه إليها بشكل محدد فيما يعرف بالعلاج الموجه الذي يخاطب بصمات الخلية الليمفاوية، وهي أنواع كثيرة جدا ولكنها تقسم علميا إلي عائلتين “B ” و”T” وهناك علاج موجه للعائلة B أما العائلة T وهم يمثلوا 15 % فلا يوجد علاج موجه جيد لهم، والعلاج يخاطب الخلية المريضة فقط وهذا هو النجاح الكبير حيث لا يتعامل سلبا مع الخلايا السليمة، وهو علاج آمن تتم إضافته علي الأدوية الكيميائية ومجموعة من الدراسات أكدت أن لأول مرة يضاف دواء جديد إلي الأدوية الكيميائية التقليدية من منتصف الثمانينيات يمكنه تقليل احتمال الوفاة بسبب سرطان الغدد الليمفاوية بنسبة 50 % وهذا رقم مذهل في النجاح، والاهم من ذلك أنه يقدم الميزة العلاجية بدون إضافة أعراض جانبية مؤكدا انه سيناريو غير متكرر في الطب.
ويقول الدكتور حسين خالد أستاذ علاج الأورام والعميد الأسبق للمعهد القومي للأورام ونائب رئيس جامعة القاهرة للبحوث والدراسات العليا: إن مصر تحتاج إلي الوقاية والاكتشاف المبكر للأمراض السرطانية وأن ذلك أهم بكثير من التشخيص والعلاج لافتا إلي أن حالات الإصابة بالسرطان علي مستوي العالم في ازدياد، وفي عام 2000 حسب منظمة الصحة العالمية كانت حالات 10 01 ملايين حالة ومتوقع أن يزدادوا إلي 16 مليون حالة بزيادة قدرها 50 % عام 0202 و أن اغلب تلك الحالات سوف تتركز في الدول النامية وليس في الدول المتقدمة ، رغم تأكيده أن الدول النامية مازالت في المنطقة الخضراء من ناحية نسب الإصابة وهي تتراوح من 100إلي 200حالة جديدة لكل 100ألف نسمة كل عام في الدول النامية بينما النسبة من 300إلي 500حالة جديدة لكل 100ألف حالة في العام للدول المتقدمة ولكن تلك النسبة سوف تنعكس خلال السنوات القادمة.
وأشار إلي أن أكثر أنواع السرطان انتشارا في مصر بالنسبة للرجال هو سرطان المثانة البولية بنسبة حدوث 14% وتلك النسبة كانت 35 % في الستينيات وانخفضت بسبب التحكم في مرض البلهارسيا عن طريق التوعية الإعلامية، ومن خلال اكتشاف علاج سهل ومبسط للبلهارسيا وبالتالي اختفي من مصر وانخفضت نسبته من 40% إلي 2% ويليه مباشرة سرطان الكبد ويزيد بسرعة الصاروخ ومتوقع أن يحتل المرتبة الأولي في مصر الفترة القادمة والمرضان يمكن تجنبهما من خلال مكافحة فيروس “سي” و”بي”، يليهم مباشرة سرطان الغدد الليمفاوية وهو نمرة 3 في الإصابة للرجال و2 في السيدات بعد سرطان الثدي.
وأضاف أن هناك 5781 حالة أورام جديدة سنة 2008وتمثل الأورام الليمفاوية 12% من اجمالي حالات السرطان وهناك أنواع منه بطيئة النمو وهناك نوع عدواني سريع النمو ونوع شديد الخطورة والعدواني هو أكثر الأنواع شيوعا في مصر وينتشر أكثر في الأطفال ولكن علاجه مفيد جدا ونسب شفائه مرتفعه إذا تم تشخيص المرض مبكرا وتم علاجه فورا، بالنسبة للسرطان الشرس يمثل 50% من حالات السرطان التي تشخص وتعالج في مراكز السرطان في مصر وعلي رأسها المعهد القومي للأورام ومركز علاج الأورام في قصر العيني وأقسام الأورام في الجامعات المصرية 14قسما ومراكز علاج الأورام الموجودة التابعة لوزارة الصحة وعددها 8 وهناك القطاع الاهلي مثل مستشفي سرطان الأطفال 57357 ومستشفي فاقوس للأورام والمستشفيات الحكومية والخاصة التي تنظر حالات قليلة.
وأوضح أن من أهم الأعراض التي تكشف المرض هو تضخم أو انتفاخ في الغدد ويصاحبها أعراض أخري مثل نزلة برد إذ استمر الحال أسبوع كذلك دون استجابة للأدوية فلابد من أخذ عينة وتحليلها لتشخيص الأورام، وهناك أعراض أخري مثل العرق الغزير أثناء الليل لدرجة أن يقوم الإنسان بتغيير الملابس الداخلية، وارتفاع في درجة الحرارة لفترات تصل إلي 14يوم وتتجاوز 38.5 وفقدان الوزن بشكل ملحوظ خلال 6 شهور السابقة بحيث يفقد 10% من وزنه قبل ظهور الأعراض.
هناك أعراض أخري لها علاقة بمكان المرض، فإذا كان هناك تضخم داخل الرئة فيحدث كحة وبلغما مدمما وضيقا وألما في الصدر.
كما شارك في المؤتمر حسن دجاني ابن أحد الناجيات من أورام الغدد الليمفاوية والذي أتي لإطلاع الحاضرين علي تجربة والدته مع المرض. فقال “إن أورام الغدد الليمفاوية مرض قابل للشفاء. ويرجع الفضل في الزيادة الملحوظة لمعدلات الشفاء إلي التطورات المستمرة في اكتشاف علاجات حديثة. ومن المؤسف أن التكلفة المادية للعلاج قد تمنع بعض المرضي من الحصول عليه، لذا أناشد القائمين علي الرعاية الصحية ببذل قصاري جهدهم لتوفير هذه العلاجات بحيث لا يقف الحاجز المادي أمام حصول المرضي عليها.”

سرطان الغدة الدرقية الأكثر شيوعا.. وقابلية للشفاء

سرطان الغدة الدرقية من أكثر أنواع الأورام شيوعا في مجتمعاتنا الشرقية، لكنه أيضا من أكثرها قابلية للعلاج والشفاء، حيث تصل نسبة الشفاء منه إلى 99%، خاصة لو تم اكتشافه في مرحلة مبكرة من الإصابة، هذا ما أكده الدكتور أسامة الصانع، استشاري الجراحة التنظيرية وجراحات الثدي والغدد الصماء في مستشفى رويال حياة، الذي التقيناه لإلقاء الضوء على أمراض الغدة الدرقية.

• متى يجب الفحص؟
– لا بد من مراجعة الطبيب عند الشعور بوجود تورم أو انتفاخ في منطقة العنق، للفحص والتشخيص. فمن السهل ان تفحص المنطقة بالسونار ليتم تشخيصها بدقة وتحديد إن كان هناك تورم في إحدى غدد العنق الليمفاوية أو تليف حميد أو ورم خبيث. وإن كان السبب يُعزى الى تكوُّن خلايا ورمية، يمكن من خلال التصوير بالسونار تحديد درجتها ومدى تطورها وانتشارها، وإذا ما كانت تحتوي على تكلسات. وعليه، يمكن من خلال هذا الفحص البسيط والسريع أن نحصل على معلومات تشخيصية مهمة.

– بعد اكتشاف وجود ورم في الغدة الدرقية، تكون الخطوة التالية أخذ عينة منه لتحديد نوعية خلاياه إن كانت من النوع الحميد أو الخبيث. وللعلم، فغالبا ما يعود تورم الغدة الدرقية لأسباب فيروسية أو التهابية أو هرمونية بسيطة، فيما لا يتعدى اكتشاف الأورام 5% من الحالات فقط. وفي 5% من هذه الأورام يكتشف أنها من النوع السرطاني الخبيث، بينما يكون الورم في 95% من النوع الحميد. وعليه يمكن القول إن اغلب حالات تورم الغدة الدرقية تعزى لأسباب حميدة.

• إذا كان الورم خبيثا ما مراحل العلاج؟
– يشمل العلاج استئصال الغدة الدرقية، والمناطق التي وصلت لها الخلايا الورمية، كالأوعية والغدد الليمفاوية. ومن ثم يخضع المريض لعدد من جلسات الحقن بجرعات عالية من اليود المشع، الذي يتجمع في الخلايا المتبقية من الغدة الدرقية ليقتل المتبقي من الخلايا السرطانية. كما من المهم إعطاء المريض جرعة مرتفعة من هرمون الغدة الدرقية لتعويض انخفاضه، وهو ما يمنع الغدة النخامية بدوره من إفراز المزيد من هرموناتها المحفزة. وذلك لتفادي مضاعفات استمرار إفرازاتها وبالتالي تضخم الغدة.
وشهد علاج سرطان الغدة الدرقية تطورا كبيرا في السنوات الأخيرة لسببين:
1 – تطور المعلومات النظرية عن آلية تكون الأورام وكيفية علاج سرطان الغدة الدرقية بشكل مناسب.
-2 تطوير المختبرات لطرق دقيقة تمكن الاكتشاف المبكر للخلايا السرطانية، ومن أهمها تحليل الثيروغلوبين (بروتين أو زلال الغدة الدرقية)، ليكشف بدقة بداية أي اضطراب أو تكوّن الخلايا الورمية.
وسرطان الغدة الدرقية يصيب عادة الكبار في السن، وتتضاعف الإصابة به عند النساء مقارنة بالرجال. ويعزى ذلك إلى التغيير المستمر لنشاط الغدة وتغير هرمونات المرأة خلال دورتها الشهرية. وهو ما يرفع بدوره من احتمال العطل والاضطراب في النشاط، وتكوّن الأكياس والتليفات.
الاضطراب في النشاط
من الممكن ان تمارس الغدة المريضة وظيفتها، أي ان تستمر في إفراز ما يحتاجه الجسم من الهرمون. للتذكير، فالإنسان يحتاج إلى خمس خلايا الغدة الدرقية حتى تتوافر له الهرمونات اللازمة للنمو والبناء ويعمل جسمه بشكل سليم. وعليه، حتى لو ظهر الخلل فغالبا لا يشعر الشخص بان الأمور غير طبيعية إلا بعدما يكون الورم قد قضى على الغدة بأكملها، ليفاجأ بتوقف الحويصلة عن العمل وتجمع اليود وتخزين الهرمون بها. وقد لا تستجيب خلايا الغدة للهرمون المحفز لنشاطها الذي تفرزه الغدة النخامية في الدماغ، مما يجبرها على العمل، ويسبب نمو خلاياها وتضخمها.
يمكن أن نعيش بلا غدة

تتكون الغدة الدرقية من فصين (يمين ويسار) وبينهما جزء يصل بينهما، فإذا استؤصل فص واحد يمكن للآخر ان يعوض عنه بشكل طبيعي ليوفر للجسم احتياجاته. كما إن توافر عقاقير الهرمون المصنعة والبديلة تمكن الانسان من الاستغناء عن الغدة الدرقية تماما مما يعلل تفضيل الأطباء والجراحين استئصال الفص المصاب بالورم الحميد بالكامل، ما لم يكن الورم قد وصل الى الفص الآخر وهو ما يستدعي إزالة الغدة بالكامل. اما في حالة الإصابة بالورم السرطاني فينصح بإزالة الغدة بالكامل، ويعزى ذلك الى سببين أساسيين: تفادي الانتكاسة وتسهيل المتابعة، بالإضافة إلى سهولة تناول حبوب هرمون الغدة يوميا.
لا تسكت عنه
حذر د. الصانع من السكوت عند الشعور بأعراض الخلل في الغدة الدرقية وإهمال علاجها، لكون ذلك يعرض المصاب إلى خطر انتشار الخلايا السرطانية إلى الغدد الليمفاوية العنقية أولا ومن ثم إلى جميع الجسم. وتابع موضحا:
– شهدت العديد من الحالات ممن لا يقدمون على العلاج إلا بعد وصولهم الى مرحلة متقدمة جدا. وفي هذه الحالة، نضطر الى إخضاعهم لعملية كبيرة ومعقدة تتم فيها إزالة الغدة الدرقية والغدد الليمفاوية وأي نسيج وصلت إليه الخلايا السرطانية. ومن المهم ان يجري هذه العملية خبراء متمرسون، حتى تنجح العملية في إزالة الورم بأكمله من المرة الأولى، بحيث لا يترك بقايا لخلايا سرطانية أو غدد ليمفاوية. فالفشل في ذلك يترتب عليه حاجة المريض الى جراحة أخرى في المستقبل.
خطر عملية الاستئصال
من الطبيعي ان يتخوف الكثير من الخضوع لعملية استئصال الغدة الدرقية، لكونها تقع في منطقة تحتوي على أوعية دموية رئيسية وفرعية والعديد من الأعصاب، بالإضافة الى القصبة الهوائية والغدة الجار درقية. لذلك شدد د. الصانع قائلا:
– من الضروري ان يحرص المصاب على اختيار جراح متخصص في الغدة الدرقية للقيام بعملية استئصالها، فهو الأفضل خبرة وتأهيلا في تفادي أي خطأ طبي أو مضاعفات طبية مستقبلية، حيث يسهل عليه التعرف والحفاظ على الأوعية الدموية وعصب الصوت وأغشية الغدة الجار درقية المسؤولة عن تركيز الكالسيوم في الجسم. فالجراح المؤهل يستأصل جميع خلايا الغدة الدرقية فقط مع تفادي التعرض للأغشية المجاورة، ولا يترك لهذه الغدة بقايا، حتى لا يعيد إجراء العملية في المستقبل ليزيل ما تبقى منها. ولا يتعدى احتمال جرح الغدة الجار درقية أو عصب الصوت أثناء قيام الجراح المؤهل بعملية استئصال الغدة الدرقية عن 1%.
التقنية الحديثة
– تجدر الإشارة إلى ان مستوى العمليات الجراحية (المسماة العمليات الدقيقة) مرتفع جدا من حيث الأمان. وتجرى العملية عادة من خلال جرح بسيط (2-3 سم) تدخل فيه الأدوات الجراحية فتستأصل الغدة الدرقية بالكامل. كما يوجد جهاز يسمى «محفز العصب» يستخدم خلال العملية لتنشيط العصب ليبين المنطقة المسؤول عنها ويسهل التعرف على أعصاب الصوت في حالة الشك. ويمكن الاستعانة بمنظار مزود بكاميرا فيديو لتكبير حجم المنطقة حتى يسهل التعرف على الغدة بوضوح.
واحرص شخصيا على توفير صور للعملية الجراحية ونتيجتها (تبين أعصاب الصوت والغدة الجار درقيه) للمريض بعد العملية، حتى يطمئن على حالته وسلامة العملية الجراحية.
العلاج الإشعاعي
يستخدم نوع من العلاج الإشعاعي يعرف بعلاج الطب النووي. وهو علاج ناجح جدا تستخدم فيه مادة اليود المشع بقتل المتبقي من الخلايا السرطانية بعد الجراحة. بيد انه لا ينفع كعلاج بديل للجراحة، فجرعة اليود المشع لها تأثير تراكمي، وعليه فلها حد أو معيار آمن محدد لا يجب تجاوزه حتى لا يدخل الجسم في مضاعفات صحية أخرى، لذلك يمكنه قتل كمية قليلة، كنسبة 1% من الخلايا السرطانية (أي ما تبقى من الورم بعد استئصاله). وعادة ما يستعان بجرعتين (جلستين) من اليود المشع للقضاء على ما تبقى من الخلايا السرطانية (بحجم 1-2 سم).
المتابعة
لاكتشاف تطور الانتكاسة وعودة ظهور الورم، ينصح المصاب بالمتابعة مدى الحياة بعد الشفاء من سرطان الغدة الدرقية. فمن المهم ان يلتزم بالمتابعة الدورية لقياس مستوى بروتين الغدة (الثيروغلوبين)، والخضوع لفحص التصوير بالسونار. كما يمكن الاستعانة بفحص الطب النووي الذي يتم من خلاله حقن المريض بجرعة منخفضة من اليود المشع للكشف عن وجود أي بقايا للغدة أو الخلايا الورمية.
الغدد فوق الكلوية
وحول الخلل في الغدد فوق الكلوية، قال د. الصانع إنها تدخل من ضمن اختصاصات جراحي الغدد الصماء أيضا، فيما عدا الغدة النخامية التي تدخل ضمن اختصاصات جراحي الأعصاب. وأضاف:
– بالنسبة لاضطرابات الغدد الصماء فمن أهمها مرض الكروموسيتوما وهو مرض نادر لكنه شديد الخطورة وجراحته حرجة ودقيقة. وقد اجريت عدة عمليات من هذا النوع بالمنظار ليتم من خلالها استئصال الغدة فوق الكلوية والأورام بالكامل تنظيريا من خلال جروح بسيطة في البطن (حجمها لا يتعدى 1 سم). مع الحفاظ على ثبات ضغط الدم للشخص أثناء العملية، لكون هذه الغدة هي المسؤولة عن اتزان ضغط الدم. لذا تتطلب هذه العملية طريقة تحضير وتخدير وتقنيات متخصصة.
الغدة الجار درقية
عند الشك في وجود اعتلال في الغدة الجار درقية المجاورة للغدة الدرقية، فأهم نقطة في علاج أي تضخم فيها هو التشخيص الصحيح والدقيق. فغالبا ما يرجع سبب تورمها الى انخفاض نسبة فيتامين دال في الجسم أو تكوّن ورم حميد، فيما يندر ان يعزى الى الإصابة بالسرطان. وعليه فالتشخيص الصحيح يجنّب الشخص الخضوع لجراحة استئصال الغدة، من دون حاجة.
سرطان الفم – Mouth cancer**
***** سرطان الفم:
يشير سرطان الفم إلى السرطان الذي يظهر فى أى جزء من أجزاء الفم. من الممكن أن يصيب السرطان الشفاه أو اللثة أو اللسان أو الغشاء المبطن للوجنتين أو سقف الفم أو ما تحت اللسان.السرطان الذي يصيب الأجزاء الداخلية من الفم يطلق عليه أيضاً السرطان الفموي أو سرطان التجويف الفمى (Oral cancer/Oral cavity cancer).

**** تعريف سرطان الفم.- أعراض سرطان الفم.- الأسباب.
– عوامل الخطورة.- المضاعفات.- الذهاب إلى الطبيب.
– الاختبارات والتشخيص.- العلاج والعقاقير.- نمط الحياة والعلاج المنزلي.
– التعايش مع الحالة.- الوقاية.****

وسرطان الفم من السرطانات التي تصنف تحت أنواع سرطانات الرأس والرقبة، والعلاج المقدم لسرطان الفم غالباً ما يتشابه مع العلاجات المقدمة لفئة سرطانات الرقبة والرأس.

* أعراض سرطان الفم:
تتضمن أعراض سرطان الفم وعلاماته على التالى:-
#قرح لا تتماثل للشفاء. # كتل أو تخانة فى الجلد أو فى بطة الفم. #بثرات بيضاء أو حمراء داخل الفم.
#عدم ثبات الأسنان (تخلخلها). #آلام فى اللسان.- #ألم فى الفك أو جساءة فيه.
#صعوبة أو ألم فى المضغ. #صعوبة أو ألم فى البلع. #احتقان الحلق.
# إحساس بوجود شىء فى الحلق.

* أسباب سرطان الفم:
يصاب الإنسان بالسرطان فى فمه عندما تتحور الخلايا فى الفم فى*شريطها الوراثى، وهذا التحور (التغير) يسمح للخلايا السرطانية بأن تنمو وتنقسم عندما تموت الخلايا الصحية.
وتراكم الخلايا السرطانية فى الفم من الممكن أن يؤدى إلى تكون الأورام. بمرور الوقت تنتشر الأورام إلى المناطق الأخرى بالفم وإلى المناطق الأخرى من الرأس والرقبة ثم إلى أعضاء أخرى فى الجسد.
ومرض سرطان الفم من السرطانات التي تبدأ أولا فى الخلايا المسطحة الرقيقة التي توجد فى الشفاه وفى داخل الفم، لم يُعرف حتى الآن سبب تحور هذه الخلايا التي تؤدى إلى إصابة الإنسان بسرطان الفم، لكن الأطباء حددوا ما هى عوامل الخطورة التي تساهم فى تزايد احتمالية الإصابة له.

* عوامل الخطورة:
من العوامل التي تساهم فى احتمالية إصابة الإنسان بسرطان الفم، التالى:-
* استخدام التبغ من أى نوع، بما فيه السجائر والسيجار والغليون ومضغ التبغ أو شمه وغيرها من الوسائل الذي يقدم بها للإنسان.
* الإفراط فى شرب الكحوليات.المزيد عن شرب الكحوليات
* تعرض الشفاه المفرط لأشعة الشمس.
*الإصابة*بعدوى*فيروس (HPV)، إحدى الأمراض التي تنتقل عن طريق الاتصال الجنسي.
* الإصابة السابقة بالسرطان، أو التعرض للعلاج الإشعاعي على منطقة الرقبة أو الرأس.

* مضاعفات السرطان الفموي:
من الممكن أن يسبب علاج سرطان الفم المضاعفات من إعاقة كلام الشخص أو بلعه أو مضغه للطعام. ويتنبأ الطبيب مقدماً بهذه المضاعفات وسوف يحيل المريض إلى أخصائي يساعده على التغلب على مثل هذه التغيرات من أجل التماثل والعودة إلى الأنشطة الطبيعية بعد الانتهاء من العلاج.

واعتماداً على الحالة، فسوف يلجأ الشخص المصاب بسرطان الفم إلى التخصصات التالية:-
1)أخصائي للتغلب على مشكلة التحدث. 2) أخصائي للتغلب على صعوبة البلع.
3)أخصائي للتغلب على صعوبة تناول الطعام. 4)أخصائي لمساعدة الشخص على التغير الذي يحدث فى مظهره.

* الذهاب إلى الطبيب:
الذهاب إلى طبيب الأسنان إذا استمرت الأعراض لأكثر من أسبوعين أو سببت ضيق للشخص، وسوف يقوم الطبيب بمحاولة التوصل إلى السبب أولاً كوجود عدوى ما قد أصيب بها الإنسان من أجل التشخيص السليم.
إذا كان الشخص يشك فى إصابته بسرطان الفم، أول شىء يفعله الشخص هو الذهاب إلى طبيب الأسنان المتخصص فى أمراض اللثة وأنسجة*الفم.

أ- إعداد النفس لزيارة الطبيب:-
تدوين الأعراض، والفترة التي استمرت فيها. مع ملاحظة إذا كان يعانى من أية أعراض أخرى غير متصلة بالحالة.- كتابة قائمة بالأدوية التي يأخذها الشخص وأيا من الفيتامينات أو المكملات الغذائية.- قائمة المعلومات الطبية، مثل وجود مشاكل صحية، نوعية الأدوية .. أو حتى تغير فى نمط الحياة أو التعرض للضغوط.- الالتزام بقائمة المحظورات قبل زيارة الطبيب، مثل إتباع نظام غذائى محدد، السؤال عن طبيعة الاختبارات التي من المحتمل أن يخضع لها الشخص عند زيارة الطبيب والتي تتطلب منه احتياطات معينة.- اصطحاب أحد أفراد العائلة أو الأصدقاء للمساعدة وتقديم العون.
– كتابة الأسئلة الهامة التي يرغب المريض فى سؤالها للطبيب، والتالي هى الأسئلة الشائع تداولها .. مع عدم التردد فى إضافة المزيد إليها إذا لم يكن هناك شيئاً واضحاً أمام الشخص ويريد الاستفسار عنه:
1- ما هى الأسباب المحتملة التي أدت إلى ظهور مثل هذه الأعراض؟
2- ما هى نوعية الاختبارات التي سيتم الاحتياج إلى إجرائها؟
3- هل هذه الحالة مؤقتة أم ستستمر لفترة طويلة من الزمن؟
4- ما هو نوع العلاج؟
5- ما هى احتمالية الإصابة بالمضاعفات من العلاج ؟
6- إذا كانت هناك اضطرابات طبية أخرى، كيف يمكن التعامل معها؟
7- هل هناك قامة من المحظورات ينبغي إتباعها واصة من الأغذية؟
8- ما هو جدول الزيارات الدورية؟

ب- ما الذي يتوقعه الشخص من الطبيب؟سوف يقوم الطيب بدوره بتوجيه الأسئلة التالية:
1- متى بدأت الأعراض فى الظهور؟
2- هل ظهرت الأعراض بشكل عارض أم مستمر؟
3- ما هى مدى حدة الأعراض؟ وهل تزداد سوءاً؟
4- هل تحسنت الأعراض بعد إجراء ما، أم ازدادت سوءً؟
5- هل يدخن الشخص؟
6- هل يشرب الكحوليات؟
7- هل تعرض الشخص لعلاج إشعاعي على منطقة الرقبة أو الرأس؟
وسوف يقوم الطبيب بطلب بعضاً من الاختبارات، مع إجراء بعض الفحوصات الطبية من أجل استبعاد احتمالية الإصابة ببعض الأمراض الأخرى.

ج- ما الذي يمكن أن يفعله الشخص؟
على الشخص تجنب فعل الأشياء التي تزيد من حالته سوءً، فإذا كان هناك ألم فى الفم عليه تجنب الأطعمة الحارة والمشبعة بالتوابل أو الأطعمة الجامدة التي تسبب له المزيد من الألم أو الاستثارة، وإذا كان الشخص يعانى من آلام متصلة بتناول الطعام عليه بشرب السوائل الغذائية التي تمنحه الطاقة حتى رؤية الطبيب

* الاختبارات والتشخي
من الاختبارات والإجراءات المستخدمة لتشخيص حالة سرطان الفم، الإجراءات التالية:-
# الفحص: حيث يقوم طبيب الأسنان بفحص الشفاه والفم لرؤية أية علامات غير طبيعية بها من*قرح*أو بثرات بيضاء.
#العينة: إذا كان هناك شك فى الإصابة بسرطان الفم، فسوف يقوم طبيب الأسنان بأخذ*عينة*من الخلايا وإرسالها للمعمل من أجل الاختبار.

*مراحل سرطان الفم:
بمجرد أن يتم تشخيص سرطان الفم، فسوف يقوم الطبيب بتحديد مرحلته أو درجته، واختبارات تحديد مرحلة سرطان الفم ، تشتمل على التالى:
1- استخدام منظار لفحص الحلق، خلال هذا الإجراء يقوم الطبيب بتمرير منظار مضيء إلى الحلق لرؤية أية علامات للإصابة فيه امتدت من الفم.
*2- الأشعة التشخيصية، هناك العديد من الأشعة التي تحدد ما إذا كان السرطان قد انتشر إلى وراء الفم ومنها أشعة اكس أو الأشعة المقطعية أو الرنين المغناطيسي أو المسح الذرى وغيرها من أنواع الأشعة الأخرى.
لا يحتاج كل شخص مصاب إلى كل هذه الإجراءات، وسوف يحدد الطبيب نوعية الاختبار الذي يحتاجه شخص طبقاً لحالته.
ويُستخدم نظام الترقيم الروماني من أجل الإشارة لمراحل السرطان المختلفة من 1- 4،
والرقم (1) يشير إلى الإصابة البسيطة من سرطان الفم والمحصور فى منطقة واحدة،
أما أكبر الأرقام (4) فيشير إلى الإصابة البالغة والورم السرطاني الكبير الذي انتشر إلى أجزاء أخرى فى الرأس والرقبة وأية أجزاء أخرى بالجسم.وتحديد المرحلة التي يكون عليها السرطان تساعد الطبيب فى تحديد نوع العلاج الملائم له.

* العلاج والعقاقير:
يعتمد علاج سرطان الفم على مكان السرطان وعلى مرحلته، وبالمثل على الصحة العامة للشخص وما يفضله، وقد لا يكون هناك اختيار أمام الشخص للعلاج سوى واحد فقط، أو قد يأخذ مزيج من العلاجات .. لذا لابد من مناقشة الخيارات مع الطبيب.

*1- الجراحة:
أ- الجراحة لاستئصال الورم:
يقوم الطبيب باستئصال*الورم*وما يحيط به من أنسجة صحية وسليمة، ومع الأورام الصغيرة يكون الإجراء الجراحي بسيطاً أما مع الأورام الكبيرة فيكون الإجراء أكثر تعقيداً حيث يتضمن الاستئصال جزءً من عظام الفك أو جزءً من اللسان.
ب- الجراحة لاستئصال الورم الذي انتشر إلى الرقبة:
سرطان فى الفم غالباً ما يمتد إلى*العقد الليمفاوية*فى الرقبة. وقد يوصى الطبيب بإجراء جراحة لاستئصال العقد الليمفاوية السرطانية والأنسجة المتصلة بها فى الرقبة.
ج- الجراحة لإعادة بناء الفم:
بعد إجراء الجراحة واستئصال الأورام السرطانية، فسوف يوصى الطبيب بإجراء جراحة لإعادة بناء الفم من أجل استعادة شكل الوجه واستعادة القدرة على التحدث والأكل. ويقوم الطبيب فى هذه الجراحة بأخذ أنسجة من الجلد والعضلات أو العظام من أجزاء أخرى بالجسد من أجل إعادة الوجه إلى شكله المألوف، كما أن زراعة الأسنان قد تعيد مظهرها الطبيعي.الجراحة تحمل فى طياتها مخاطر التعرض للعدوى والنزف، الجراحة لاستئصال سرطان الفم عادة ما تؤثر على مظهر الوجه وبالمثل على القدرة الكلامية والطعام والبلع، ولابد من اللجوء إلى أخصائي للتغلب على الصعوبات المختلفة.

2- العلاج الإشعاعي:
يستخدم العلاج الإشعاعي موجات عالية الطاقة، مثل الأشعة السينية لقتل الخلايا السرطانية. والعلاج الإشعاعي يتلقاه الإنسان من آلة خارج الجسم (موجات إشعاعية خارجية) أو من خلال أسلاك وبذور مشعة توضع بالقرب من أماكن تواجد السرطان (Brachytherapy)، وسرطان الفم من الأنواع السرطانية الحساسة جداً من الإشعاعات وتستجيب لها.
وقد يكون العلاج الإشعاعي هو العلاج الوحيد الذي يتلقاه الشخص إذا كان السرطان فى مراحله المبكرة. وقد يستخدم العلاج الإشعاعي قبل الجراحة وبعدها. فى بعض الحالات الأخرى قد يُقدم مع العلاج الكيميائي لزيادة فاعليته، لكن هذا المزج يزيد من مخاطر التعرض للآثار الجانبية التي قد يعانى منها الشخص المريض.فى الحالات المتأخرة من سرطان الفم قد يكون العلاج الإشعاعي وسيلة لتخفيف*الألم.
**الآثار الجانبية للعلاج الإشعاعي قد تتضمن على:
&تسوس الأسنان، &قرح الفم، & نزيف من اللثة، & جساءة الفك، &الإرهاق، & وظهور الجلد باللون الأحمر أو كأن به حرق.

3- العلاج الكيميائي:
هو علاج يستخدم مواد كيميائية لقتل الخلايا السرطانية، ويمكن أخذ العقاقير الكيميائية بمفردها أو مع أنواع أخرى من المواد الكيميائية أو مع علاجات أخرى للسرطان. وقد يزيد العلاج الكيميائي من فاعلية العلاج الإشعاعي لذا فمن الغالب يتم المزج بين هذين النوعين من العلاج.
**الآثار الجانبية للعلاج الكيميائي تعتمد على نوع العقار المستخدم فيها، ومنها:
*الغثيان*والقىء*وتساقط الشعر.

4- العلاج بالعقاقير الاستهدافية:
وهذه العقاقير (Cetuximab) كما يتضح من مسماها أنها تستهدف تغيير خواص الخلايا السرطانية التي تنمو، حيث تعمل على وقف نشاط البروتين الذي يتواجد فى العديد من الخلايا الصحية لكنه يؤثر بشكل أكبر على أنواع محددة من الخلايا السرطانية.
وهناك العديد من العقاقير الأخرى التي مازالت تحت البحث والدراسة من أجل استخدامها، ويمكن استخدام هذه العقاقير مع العلاج الكيميائي أو العلاج الإشعاعي.

* نمط الحياة والعلاج المنزلي:-
»» الإقلاع عن التبغ:
يتصل سرطان الفم اتصالاً وثيقاً باستخدام التبغ فى السجائر والسيجار والغليون ومضغ التبغ أو استنشاقه وغيرها من الأنماط الأخرى المقدم عليها التبغ ، وليس هذا معناه أن كل تشخيص لسرطان الفم يقتصر على سبب التبغ، لكن إذا كان الشخص مدخناً له فحان الوقت للإقلاع عنه، لأن:- استخدام التبغ يجعل العلاج أقل فاعلية.- استخدام التبغ يجعل من الصعب عل الجسد التماثل للشفاء بعد إجراء الجراحة.- استخدام التبغ يزيد من مخاطر التعرض لنوع من السرطانات الأخرى فى المستقبل.
الإقلاع من التدخين أو مضغ التبغ قد يكون أمرا صعباً لكنه ممكناً .. لأن الأصعب هى الإصابة بالأمراض وخاصة عند تشخيص مرض السرطان، ويمكن مناقشة طرق الإقلاع عن التدخين مع الطبيب إذا لم يكن الشخص بوسعه التغلب على هذه العادة السيئة.
»» الإقلاع عن شرب الكحوليات:
وخاصة عند شرب الكحوليات مع تدخين التبغ تتعاظم مخاطر الإصابة بسرطان الفم، فلابد من التوقف الفوري عن شرب الكحوليات لأنها تزيد من مخاطر الإصابة أيضا بأنواع من السرطانات الأخرى، كما أن الإقلاع يزيد من فرص فاعلية العلاج المقدم لسرطان الفم.

* الطب البديل:لا يوجد أنواع من*الطب البديل*تعالج سرطان الفم، ومع ذلك توجد بعض العلاجات البديلة التي تساعد فى التغلب على الأعراض والتخفيف من الآثار الجانبية للعلاج المقدم له، لابد من التحدث إلى الطبيب المتخصص فبل اللجوء إلى أي أنواع منها.

#من الأنواع المساعدة فى العلاج التكميلي:- الوخز بالإبر الصينية… – التدليك … – التأمل … – أساليب الاسترخاء …

* التعايش مع الحالة:
بالتأكيد*تشخيص*مرض السرطان بالنسبة للشخص يعنى حالة نفسية سيئة له، وعلى الشخص بعد المعرفة التمسك بالهدوء أن يفكر فى كيفية التعايش مع الحالة ..
وذلك بالطرق التالية:-
***المعرفة الشاملة لهذا المرض، المعلومات الخاصة بتعريفه وخيارات العلاج مع الملاحظة الذاتية للنفس لأية تطورات تحدث فى الأعراض.
***الاقتراب من الأهل والأصدقاء من أجل تقديم العون النفسي وعدم التفكير كثيراً بنظرة تشاؤمية فى المرض.
*** تناسى المرض بعضاَ من الوقت على مدار اليوم، لكي يشعر الشخص بالاسترخاء والبعد عن*الضغوط*التي يتعرض لها عند التفكير فى المرض، وبالتالى عدم القدرة على التفكير الصحيح لتبنى إجراءت العلاج التي تساهم فى تحسن الحالة.

* الوقاية:
لا توجد طريقة أكيدة لتقليل مخاطر الإصابة بسرطان الفم، وإنما توجد بعض الأساليب التي تقلل من مخاطر التعرض للإصابة به:-
1) التوقف الفوري عن التدخين إذا كان الشخص مدخناً وعدم البدء فيه مطلقاً إذا لم يكن الشخص مدخناً، فالتعرض للماد الكيميائية الخطيرة فى التبغ تزيد من مخاطر التعرض لسرطان الفم.
2) الابتعاد عن شرب الكحوليات بالمثل، لأنها تعمل على استثارة خلايا الفم وبالتالى قابليتها للتحول إلى خلايا سرطانية.
3) تناول المزيد من الفاكهةوالخضراوات، لأن*الفيتامينات*ومضادات الأكسدة*بها تقي الإنسان من الإصابة ليس فقط بسرطان الفم وإنما بالعديد من أنواع السرطانات.
4)تجنب تعرض الشفاه لأشعة الشمس بشكل مفرط، وذلك بدهانها بكريمات الشخص أو بارتداء القبعات التي تحمى الوجه.
5)الزيارات الدورية المنتظمة لطبيب الأسنان، لفحص منطقة الفم بأكملها وملاحظته أية تغيرات طرأت عليها.

*العناية التمريضية.
أولا:الإهتمام بغسل الأدوات المستخدمة في الكشف وعلاج الأسنان.
ثانيا:تعقيم الأدوات مع التأكد من عمل أجهزت التعقيم بشكل جيد.
ثالثا:تجهيز المريض من الناحية النفسية أثناء اللجوء للجراحة.
رابعا:تقديم الرعاية التمريضية لما بعد العمليات والقيام بالغيار على الجروح.
سرطان الثدي – حجم المشكلة

يعتبر سرطان الثدي أكثر الأورام الخبيثه انتشاراً بين النساء, والمسبب الثاني للموت من السرطان بين الإناث بعد سرطان الرئة (1). حسب معطيات منظمة الصحة العالمية, أكثر من مليون حالة جديده من سرطان الثدي تشخص في العالم سنوياً (2, 3). حسب التقديرات, في سنة 2011 سيصيب سرطان الثدي 230480 امراه في الولايات المتحدة الأمريكية, وحوالي 40000 امرأه ستموت جراء هذا المرض هناك (1). في البلدان العربيه, الفحوصات الوقائيه التي تهدف للكشف المبكر عن سرطان الثدي ليست متوفره دائما; هذا يؤدي الى اكتشاف سرطان الثدي عند نسبة كبيرة من النساء العربيات بمراحل متقدمه محلياً أو كمرض إنبثاثي (4, 5).

اسباب سرطان الثدي

الأسباب التي تؤدي لسرطان الثدي لا تعرف عند أغلب المريضات. هنالك عدة عوامل تزيد من احتمالات ظهور المرض:

1. جنس المريض. يصيب سرطان الثدي النساء أكثر من الذكور. حسب التقديرات, خلال سنة 2011 سيصيب سرطان الثدي 230480 امراة في الولايات المتحدة الامريكية, مقابل 2140 رجل (1).

2. الجيل. هنالك إرتفاع بإحتمالات الإصابة بسرطان الثدي مع التقدم في العمر (2). سرطان الثدي هو سبب الوفاه الأول بين النساء اللواتي تتراوح أعمارهم بين 20-59 عاماً (1).

3. العوامل الوراثيه. تلعب العوامل الوراثية دوراً هاماً في سرطان الثدي. إحتمالات إصابة المرأه بسرطان الثدي تزداد بين 1.5- 3 أضعاف إذا كانت هناك قريبة من الدرجة الاولى (أخت أو أم) تعاني من سرطان الثدي (2). هنالك طفرات وراثية في جينات أهمها BRCA1, BRCA2 تؤدي إلى ازدياد احتمالات الاصابه بسرطان الثدي وسرطان المبيض, هذه الأورام تظهر عادة في جيل مبكر.

4. الدوره الشهرية. إحتمالات الاصابة بسرطان الثدي تتأثر بعدد الدورات الشهرية التي تعيشها المرأه. إنخفاض عدد الدورات الشهرية النابع عن ابتداء الدوره الشهريه بجيل متأخر, و/أو انقطاعها بجيل مُبكر, و/أو نتيجه للحمل, يؤدي الى إنخفاض إحتمالات الإصابة بسرطان الثدي.

5. الرضاعة. النساء اللواتي يرضعن أولادهم يعانون من نسبه منخفضه أكثر من سرطان الثدي. إحتمالات الإصابة بسرطان الثدي تقل مع إمتداد فترة الرضاعة (3).

6. السمنه الزائدة. تعتبر السمنه الزائده أحد العوامل التي تزيد من إحتمالات الإصابة بسرطان الثدي (2, 4, 5). ممارسة الرياضه تؤدي إلى تقليل نسبة الإصابه بسرطان الثدي (5).

7. الإشعاع المؤين. النساء اللواتي تلقين إشعاع لمنطقة الصدر (نتيجه مثلا لمرض سرطاني آخر في جيل مُبكر) يعانون من نسبه مرتفعه أكثر من سرطان الثدي, مقارنةً بنساء لم يتلقوا مثل هذا العلاج في السابق.

اعراض سرطان الثدي

1. ورم في الثدي, تحت الإبط أو في منطقة الرقبة

2. إنقباض في الحلمة (نتجة لورم يؤدي الى شدها لداخل الثدي)

3. تغير في مَلمس جلد الثدي (خشونة في جلد الثدي ناتجة عن التهاب سرطاني في الثدي)

4. تقرحات جلدية في منطقة الثدي

5. أعراض نتيجة مرض انبثاثي (مثلا أوجاع الظهر في حال انتقل الورم الى العظم هناك) هذه الاعراض قد تظهر في امراض اخري, وفي كل الاحوال تستوجب مراجعة الطبيب.
تشخيص سرطان الثدي

تشخيص سرطان الثدي يبدأ بأخذ معلومات من المريضة تتعلق بعوارض المرض وعلاماته, من ثم الفحص الجسدي للمريضة, تصوير الثدي (ماموغرافيا, اولتراساوند, إم أر أي), والتشخيص النهائي يتم بواسطة الخزعة والفحص الباثالوجي.
معلومات تتعلق بعوارض المرض

اخذ معلومات دقيقة من المريضة هو أمر مهم لتشخيص ماهية المرض في الثدي. الأسئلة الأساسية التي تهم الطبيب هي:

1. هل هنالك اورام أو إنتفاخات في الثدي, تحت الإبط أو في منطقة الرقبة؟

2. هل هنالك إنقباض في الحلمة؟

3. هل هنالك تغير في مَلمس جلد الثدي؟ هل هنالك تقرحات جلدية في منطقة الثدي؟

4. هل هنالك اقرباء عانوا من مرض السرطان؟ بأي عضو كان المرض؟ بأي جيل اكتشف؟
الفحص الطبي

التمعن. يبدأ الفحص الجسدي بالتمعن بالمريض. أورام الثدي في مراحلها الأولية يصعب ملاحظتها بالعين. ينظر الطبيب المُعالج الى وجود أورام أو كُتل مشكوك بها في أحد الثديين, وإلى أي تغيُر في جلد الثديين (سرطان الثدي يؤدي أحياناً إلى تقرحات في جلد الثدي). أورام الثدي المتواجده خلف الحلمة قد تؤدي إلى إنقباض الحلمه الى داخل الثدي. اللمس. تحسس الثدي ومناطق الغدد اللمفاوية التي تنصب منه (منطقة الإبط, الغدد اللمفاوية فوق وتحت عظم الترقوة, والغدد قرب عظمة الصدر- ستيرنوم) بهدف التحقق من وجود تضخم في الغدد, هو أمر أساسي لتشخيص وتقييم سرطان الثدي.
تصوير الثدي

الماموغرافيا

تستعمل الماموغرافيا لتشخيص سرطان الثدي كجزء من الفحوصات الوقائية التي تهدف للكشف المبكر عن مرض السرطان, أو لتقييم أورام لاحظها الطبيب خلال الفحص الجسدي.

صورة أشعة للثدي- ماموغرافيا, لا تظهر علامات لأورام

أولتراساوند

يستعمل الأولتراسوند لتحديد ماهية مناطق مشتبه بها في الثدي, اكتشفت في الماموغرافيا أو الفحص الجسدي. كذلك يستخدم الأولتراسوند لتوجيه الطبيب في الحالات التي تستوجب أخذ عينه من الثدي.

إم أر أي MRI

يستعمل ال إم أر أي لتشخيص سرطان الثدي في بعض الأحيان. هذه الحالات تشمل:

1) نساء صغيرات في السن المعرضات للإصابة بسرطان الثدي نتيجه لطفرة في أحد الجينات مثل BRCA1, BRCA2.

2) نساء لديهم كثافة الثدي عاليه. عندما تكون كثافة أنسجة الثدي مرتفعة (عادة عند النساء الصغيرات في السن) يصعب التحقق من أورام في الثدي عن طريق الماموغرافيا, في هذه الحالة ينصح بالإستعانة بفحص MRI للثديين.

3) عندما يتحقق الطبيب من وجود غدة لمفاويه منتفخه تحت الإبط تحتوي على خلايا سرطانيه مشكوك أن مصدرها من الثدي, لكن الفحوصات الأخرى لا تظهر مكان الورم الأساسي في الثدي.
الخزعة

تستعمل الخزعه للتحقق من طبيعة أورام أو مناطق في الثدي يشتبه أنها سرطانية, وللتفريق بين الحالات السرطانية والغير سرطانية. يتم أخذ الخزعه عادة بواسطة إبره رفيعه FNA, أو إبره غليظة Tru Cut Biopsy (الإمكانيه المفضلة). بعد أخذ أنسجة من الثدي (عن طريق الخزعة) يتم فحصها تحت المجهر للتحقق من طبيعة الخلايا وللكشف عن نوعية المرض. في الحالات التي يلاحظ بها تضخم في الغدد اللمفاوية تحت الإبط, يتم أخذ خزعة من هذه الغدد أيضاً.
مراحل سرطان الثدي

مراحل سرطان الثدي تحدد وفقا لطريقة تي إن إم
مرحلة سرطان الثدي تحدد حسب مواصفات الورم الموجود في الثدي, وجود أو عدم وجود خلايا سرطانيه في الغدد اللمفاويه حول الثدي, ووجود أو عدم وجود مرض إنبثاثي.
تحديد درجة السرطان تتم وفقا للقائمة التالية بعد معرفة مواصفات الورم

الفحص الباثولوجي لسرطان الثدي
مبنى أنسجة الثدي الطبيعي

يحتوي الثدي على فصوص, هذه الفصوص تحتوي على غدد. الغدد مسؤلة عن إنتاج الحليب فترة الرضاعة. غدد الثدي تنصب إلى أنابيب الحليب. أنابيب الحليب تخلص إلى ثقوب في حلمة الثدي.
Lobular Carcinoma In Situ (LCIS)

يُعتبر هذا النوع من أمراض الثدي حالة ما قبل تًكًون السرطان, والنساء اللواتي يعانون منها معرضات للإصابة بسرطان الثدي أكثر من معدل النساء من نفس الجيل, وبكلا الثديين.
Ductal Carcinoma In Situ (DCIS)

هو نوع سرطان غير إنبثاثي, محلي, لكن من الممكن أن يتحول لمرض إنبثاثي, ولذلك يتوجب علاجه. العلاج يتضمن الجراحة ± العلاج بالأشعة.
أورام الثدي الخبيثه – سرطان الثدي Breast Cancer

أورام الثدي الخبيثه هي أورام سرطانيه قادرة على الإنبثاث لأعضاء أخرى في الجسم. النوعان الاساسيين من سرطان الثدي هما:

Invasive Ductal Carcinoma (IDC)

Invasive Lobular Carcinoma (ILC)
المُستقبلات Receptors

يتم فحص كل ورم يستأصل من الثدي (وكل عينه من الثدي) للتأكد من وجود أو عدم وجود مستقبلات على خلايا السرطان. المستقبلات التي تفحص خلال الفحص الباثولوجي هي:
مُستقبل الإستروجين
Estrogen Receptor
ER

مُستَقبل البروجستيرون
Progesterone Receptor
PR

مُستقبل الهير 2
Human Epidermal Growth Factor Receptor 2
HER2
يتم تحديد درجة تواجد المستقبلات في خلايا السرطان بواسطة طريقه تدعى إمونوهستوخيميا. درجة إحتواء خلايا السرطان للمُستقبل تدرج من 0 حتى +3. بالنسبه لمُستقبل الإستروجين ومُستَقبل البروجستيرون يتم أيضا تحديد نسبة الخلايا التي تحتوي على المستقبل. بالنسبه لمُستقبل الهير 2, نتيجه 0 أو +1 تعتبر سلبية (المستقبل غير موجود على خلايا السرطان), نتيجه +3 تعني أن المستَقبل موجود على خلايا السرطان, نتيجة +2 تعتبر غير قاطعه وتستوجب إجراء فحص آخر يدعى فيش

FISH – Fluorescence in Situ Hybridization
تدريج خلايا السرطان Grading

تقدر درجة عُنف خلايا السرطان حسب شكل الخلايا تحت الفحص المجهري. هنالك ثلاثة درجات لخلايا السرطان:

درجة عُنف منخفضة
well differentiated cells
Grade 1

درجة عُنف متوسطة
moderately differentiated cells
Grade 2

درجة عُنف عالية
poorly differentiated cells
Grade 3

الفحص الموليكولاري لسرطان الثدي
أونكوتايب دي إكس Oncotype Dx

أونكوتايب دي إكس هو فحص مخبري يُجرى على أنسجة الورم السرطاني المُستأصل من الثدي, والمحفوظ بمادة البرافين. أونكوتايب دي اكس يفحص 21 جيناً متواجدة في الورم, 16 من هذه الجينات لها علاقة بمرض السرطان بينما خمسة الجينات الأخرى هي جينات لا تتعلق بمرض السرطان وتتواجد في معظم أعضاء الجسم, ويتم فحصها لموازنة النتائج. فحص الاونكوتايب دي اكس صُمم لتخمين احتمالات عودة سرطان الثدي لدى نساء تم لديهم إستأصال ورم في الثدي في المرحله الأولى (ورم اصغر من سنتمتران بدون أن يكون منتشر للغدد اللمفاوية), ولديهم ورم تحوي خلاياه علي مُستقبل الإستروجين ولا يوجد عليه مُستقبل الهير 2. يفحص اونكوتايب دي اكس احتمالات عودة سرطان الثدي عندما تعالج هذه الفئة من المريضات بعلاج هورموني فقط (بدون علاج كيماوي) (1, 2). نتيجه فحص اونكوتايب دي اكس هي عباره عن رقم يدعى “ركارينس سكور”. كلما كان الركارنس سكور أكبر, كلما كانت إحتمالات عودة سرطان الثدي خلال عشرة سنوات أكبر (1, 2). نتيجة أونكوتايب دي إكس تُصنِف المريضات إلى ثلاثة مجموعات: إحتمالات صغيره لعودة السرطان, إحتمالات متوسطة, أو إحتمالات كبيرة. نساء مع إحتمالات صغيره لعودة السرطان حسب فحص أونكوتايب دي اكس يمكن الاكتفاء لديهم بعلاج هورموني فقط (بدون علاج كيماوي). نساء مع إحتمالات كبيره لعودة السرطان حسب فحص أونكوتايب دي اكس تعالج بعلاج كيماوي ومن ثم علاج هورموني. أما النساء مع الإحتمالات المتوسطة, فيحدد العلاج بشكل شخصي وفقا لحالة المريضة. الأبحاث العلمية أظهرت أن نساء مع “ركارينس سكور” 31 أو أكثر يستفيدون من العلاج الكيماوي, بينما النساء مع “ركارينس سكور” أصغر من 18 لا تستفيد من العلاج الكيماوي (3). (الابحاث الأخيره تُظهر أن فحص أونكوتايب دي إكس يُمكن أن يُستعمل أيضا في حالات تكون بها حتى 3 غدد لمفاويه مع مرض إنبثاثي من الثدي. الفحص يساعد في إنتقاء النساء اللواتي لن تستفيد من علاج كيماوي – مرجع رقم 4).

 

مثال لنتيجة فحص اونكوتايب دي إكس
مامابرينت Mammaprint

هذا الفحص يُحلِل 70 جين يتعلق بسرطان الثدي بطريقه تدعى ميكروأري. هذه الطريقه تستوجب فحص أنسجه مجمدة من الورم السرطاني (ولا تصلح لفحص أورام محفوظه بمادة البرافين) (5, 6). هذا الفحص يصلح لنساء أصغر من 61 عاماٌ, تم استأصال سرطان الثدي لديهم والورم أصغر من 5 سنتمترات, بدون أن يكون مرض انبثاثي للغدد اللمفاوية. نتيجة الفحص تُخمن إحتمالات ظهور مرض انبثاثي في المستقبل بعد استأصال الورم السرطاني (5-7).

بحث علمي قارن بين نتائج فحص مامابرينت وأونكوتايب دي إكس أظهر تشابه بين نتائج الفحصين (8).

إنتشار سرطان الثدي

ينتشر سرطان الثدي اولاً للغدد اللمفاوية حول الثدي, مثل الغدد اللمفاوية تحت الإبط, الغدد اللمفاوية فوق وتحت عظم الترقوه, والغدد اللمفاوية قرب عظم الصدر. ينتشر سرطان الثدي كمرض إنبثاثي عادةً للعظم, للرئتين, للكبد, وللدماغ.
علاج سرطان الثدي
أورام الثدي الخبيثه (السرطانية) Breast Cancer

هنالك ثلاثة اذرع لعلاج سرطان الثدي:

1) الجراحة.
أحسن أونكولوجيست, معلومات عن مرض السرطان
اسم العملية
ماهية العملية
متى تستخدم

لمبكتومي
Lumpectomy
استئصال جزئي للثدي
ورم صغير في الثدي

مستكتومي
Mastectomy
استئصال كلي للثدي
ورم كبير في الثدي, أو ورم في الثدي يخترق الجلد أو الحلمة
تُستعمل الجراحة لعلاج سرطان الثدي عندما يكون الورم السرطاني محدوداً للثدي والغدد اللمفاوية تحت الإبط (بدون وجود مرض إنبثاثي). اذا كان الورم صغيراً, يمكن الإكتفاء باستئصال جزئي للثدي (لمبكتومي), وإعطاء علاج بالأشعة لبقية الثدي الذي كان به الورم (1, 2). للنساء مع كتلة سرطانية كبيره في الثدي, أو ورم في الثدي يخترق الجلد, العلاج الجراحي يشمل إستئصال الثدي بأكمله (مستكتومي). في حالات معينة, عندما تكون المريضه مع ورم كبير في الثدي, وتكون غير معنية بإستئصال كامل للثدي, يمكن إعطاء علاج كيماوي بهدف تقليص حجم الورم, ومن ثم محاولة إجراء عملية إستئصال جزئي للثدي (3, 4).

لتحديد ما إذا كان الورم منتشراً للغدد اللمفاوية حول الثدي (تحت الإبط), تستعمل طريقه السنتينيل:

Sentinel lymph node biopsy

http://www.thebestoncologist.com/Ara…_LN_biopsy.jpg

بهذه الطريقه يتم حقن المنطقه التي تحيط الورم بصبغ خاص أو بمادة مشعة. بعد ساعة, يفحص الطبيب الجراح لأي غدة (أو غدد) إنصبت المادة المحقونة, ويتم إستئصال هذه الغدة. تُأخذ غدة السنتينيل للفحص المخبري تحت المجهر. في حال وجدت خلايا سرطانية بهذه الغدة, يستكمل الجراح إستئصال جميع الغدد تحت الإبط. في حال كانت غدة السنتينيل خالية من السرطان لا تستكمل عملية إستئصال باقي الغدد اللمفاوية الأمر الذي يخفف من إحتمالات ظهور عوارض جانبية كإنتفاخ في الذراع بعد إستئصال الغدد (5, 6).

2) العلاج بالأشعة. هنالك عدة حالات يُستعمل بها العلاج بالأشعة:

i. بعد الإستئصال الجزئي للثدي (لمبكتومي): يعطى العلاج بالأشعة بعد الإستئصال الجزئي للثدي كعلاج وقائي. في الحالات التي تستوجب علاج كيماوي, يعطى العلاج بالأشعة بعد الإنتهاء من العلاج الكيماوي. في حال عدم وجود مرض إنبثاثي للغدد اللمفاوية يعطى العلاج بالأشعة للثدي فقط. في حال وجد مرض إنبثاثي في الغدد اللمفاوية يُعطى العلاج بالأشعة للثدي وللغدد اللمفاوية التي تنصب منه (1, 2).

ii. بعد الإستئصال الكلي للثدي (مستكتومي): يُعطى العِلاج بالأشعة بعد الإستئصال الكلي للثدي في الحالات التي يكون بها مرض إنبثاثي للغدد اللمفاوية, أو عندما يكون قُطر الورم أكبر من 5 سنتمترات (7).

3) العلاج بالأدوية. هنالك 3 أنواع أدويه عِلاجية تُستعمل لسرطان الثدي: العلاجات الكيماوية, العلاجات الهورمونية, العلاجات البيولوجية.

i. العلاج الكيماوي. يُستعمل العلاج الكيماوي عند مريضات سرطان الثدي في ثلاثة حالات أساسية:

‌أ. علاج كيماوي وقائي بعد الإستئصال الكامل للورم في الثدي – أدجوبانت adjuvant

يُعطى العلاج الكيماوي الوقائي بعد الإستئصال الكامل للورم السرطاني في الثدي (إستئصال جزي أو كلي للثدي مع أو بدون إزالة الغدد اللمفاوية) للقضاء على خلايا سرطانية من الممكن أن تكون قد بقيت بعد العملية الجراحية, ولخَفض إحتمالات عودة الورم السرطاني. العلاج الكيماوي الوقائي يُعطي عادةً في الحالات التي يكون بها قُطر الورم أكبر من سنتمتر واحد, أو عندما يكون مرض إنبثاثي للغدد اللمفاوية تحت الإبط. العلاج الكيماوي الوقائي يحتوي عدة أدوية. الأدوية التابعه لعائلة الأنتراسيكلين لها دور هام في العلاج الوقائي لسرطان الثدي, هذه الأدوية تعيق عمل الإنزيم توبوإزوميراز 2 الموجود في خلايا السرطان. دوكسوروبيسين (أدرياميسين) وإبيروبيسين هما العقاران الاساسيان من عائلة الأنتراسيكلين الذين يستخدمو لعلاج سرطان الثدي. عادة يستخدم أحد هاذان العقاران مع أدوية أُخرى (مثل, سيكلوفوسفاميد). العلاجات الكيماوية الوقائية التي تحتوي على عقار من عائلة الأنتراتسكلين تقلل من إحتمالات الموت من سرطان الثدي بنسبة 38% عند النساء الواتي شُخِصَ المرض عندهم قبل سن الخمسين, وبنسبة 20% عند النساء بين 50-69 عاماً (8).

بعض بروتوكولات العلاج الكيماوي المستعمله:

1) أدريامسين (Adraimycin) + سيكلوفوسفاميد (Cyclophosphamide) مره كل 3 أسابيع, لأربع مرات (9, 10).

2) (أدريامسين (Adraimycin) + سيكلوفوسفاميد (Cyclophosphamide) مره كل 3 أسابيع, لأربع مرات) ومن ثم تكسول (Taxol) مره كل 3 أسابيع, لأربع مرات (11).

3) (أدريامسين (Adraimycin) + سيكلوفوسفاميد (Cyclophosphamide) مره كل 14 يوم, لأربع مرات) ومن ثم تكسول (Taxol) مره كل 14 يوم, لأربع مرات. بعد كل علاج كيماوي يتم معالجة المريضة بمادة GCSF (أدويه مثل نويبوجين أو نيولاستيم) لرفع كريات الدم البيضاء (12).

4) (أدريامسين (Adraimycin) + سيكلوفوسفاميد (Cyclophosphamide) مره كل 3 أسابيع, لأربع مرات) ومن ثم تكسول (Taxol) مره كل أسبوع ل 12 مرة (13).

5) تكسوتير (Taxotere) + (أدريامسين (Adraimycin) + سيكلوفوسفاميد (Cyclophosphamide) مره كل 3 أسابيع, لستة مرات (14).

6) تكسوتير (Taxotere) + سيكلوفوسفاميد (Cyclophosphamide) مره كل 3 أسابيع, لأربع مرات (15).

7) سيكلوفوسفاميد + فلوروأورتسيل + ميتوتركسات (16).

أنظر بروتوكولات علاج لنساء لديهم المستقبل هير 2 في القسم عن العلاجات البيلوجيه أدناه.

‌ب. علاج كيماوي ما قبل الجراحه – نيوأدجوبانت neoadjuvant

يعطى العلاج الكيماوي قبل الجراحة لنساء مع ورم كبير في الثدي بهدف تقليص حجم الورم, ومن ثم محاولة إجراء عملية إستئصال جزئي للثدي (3, 4).

‌ج. علاج كيماوي لسرطان الثدي الإنبثاثي

يُعطى العلاج الكيماوي لمريضات سرطان الثدي الإنبثاثي بهدف تصغير حجم الورم, التخفيف من علامات المرض, وإطالة عُمر المريضة. العلاج في هذه الحالات يكون تلطيفياً, ولذلك لا تستعمل عادة بروتوكولات علاج قاسية. بعض بروتوكولات العلاج التي تستعمل في هذه الحالات:

1) أدريامسين (Adraimycin) + سيكلوفوسفاميد (Cyclophosphamide) مره كل 3 أسابيع, لأربع مرات (9, 10).

2) أدريامسين (Adraimycin) كعلاج وحيد.

3) Doxil (Caelyx) دوكسيل (كايلكس) (17).

4) Taxol تكسول (بكليتكسيل) (18).

5) Taxoter تكسوتير (دوسيتكسيل) (19).

6) Xeloda كسيلوده (كيبسيتابين) .

7) Gemzar جمزار (جمسيتابين) .

8) Navelbine فينوريلبين (نفالبين) .

ii. العلاج الهورموني. يتم عادة فحص كل عينة تُأخذ من الثدي, وكل ورم يستأصل من الثدي (سواء كان استئصال كلي أو جزئي للثدي) لوجود مُستقبلات للإستروجين والبروجيستيرون. نتائج هذه الفحصوصات موجودة عادة في التقرير الباثولوجي. في حال تواجد أحد هذه المُستقبلات, يتم إستخدام العلاج الهورموني لمحاربة مرض السرطان.

• العلاج الهورموني الوقائي – علاج يعطى بعد الإستئصال الكامل للسرطان, ادجوبانت Adjuvant

‌أ. تموكسيفين Tamoxifen. يستخدم تموكسيفين لعلاج نساء تعاني من سرطان الثدي بكل الأجيال كعلاج وقائي بعد الإستئصال الكامل أو الجزئي للثدي, وبعد استكمال العلاج الكيماوي الوقائي. يُعطى تموكسيفين في الحالات التي يتواجد بها مُستقبلات للإستروجين على خلايا الورم. العلاج بالتموكسفين في هذه الحالات يقلل احتمالات الموت من سرطان الثدي ب 31% بدون علاقة للعلاج الكيماوي أو للجيل (8). خمسة سنوات من العلاج بالتموكسفين تعطي نتائج أفضل من العلاج لسنة واحده أو سنتين (8).

‌ب. معيقي الإنزيم أروماتاز Aromatase Inhibitors.

هذه الأدوية غير فعالة عند نساء قبل سن اليأس (تستعمل لعلاج نساء بعد انقطاع الدوة الشهرية). هنالك ثلاثة أدوية أساسيه تتبع لهذه المجموعه:

1. Exemestane (Aromasin) إكسيمستان (أرومازين) (20)

2. Anastrozole (Arimidex) أناسترازول (أريميديكس) (21)

3. Letrozole (Femara) ليتروزول (فيمارا) (22, 23)

استعمال معيقي الإنزيم أروماتاز يتم اما بعد 2-3 سنوات من العلاج بالتموكسفين, أو ياخذ كعلاج بدل التموكسفين لفترة 5 سنوات. العوارض الجانبية الاساسية هي الم في المفاصل, وهشاشة في العظم (اوستيوبوروزيس).

• العلاج الهورموني لسرطان الثدي الانبثاثي

العلاج الهورموني لسرطان الثدي الإنبثاثي: للنساء بعد انقطاع الدوره الشهرية (بعد سن اليأس) هو تموكسفين أو أحد الأدوية من مجموعة معيقي الإنزيم أروماتاز (مفضل). للنساء مع دورة شهرية العلاج هو تموكسفين مع او بدون LHRH Agonist.

iii. العلاجات البيولوجية.

‌أ. تراستوزوماب (هيرسبتين)

يتواجد مُستقبِل الهير 2 على خلايا سرطان الثدي لدى 20-30% من المريضات (24).
http://www.thebestoncologist.com/Ara…tures/her2.jpg

عندما يتواجد هير 2 على خلايا الورم السرطاني, يمكن استعمال أدوية موجهة ضد هذا المُستقبِل, بهدف القضاء على خلايا السرطان. هيرسبتين هو مضاد حيوي موجه ضد هير 2. هيرسبتين يهاجم خلايا السرطان التي يوجد عليها مُستقبِل الهير 2, وبالتالي يؤدي الى القضاء على هذه الخلايا والحد من تكاثرها. يُعطى هيرسبتين أيضاً كعلاج وقائي, بعد استئصال الورم السرطاني اضافة للعلاج الكيماوي (25, 26). احد البروتوكولات الأكثر استعمالاً للعلاج الوقائي لسرطان الثدي عندما يتواجد هير 2: ادرياميسن+سيكلوفوسفميد أربع كورسات علاجيه مره كل 21 يوم ومن ثم تكسول أربع كورسات مره كل 21 يوماً, وهرسبتين مره كل ثلاثة اسابيع لسنه كامله إبتداء مع العلاج بالتكسول (25). العلاج الوقائي بهرسبتين يستعمل ايضا مع علاجات كيماوية اخرى (27). يستعمل هرسبتين لعلاج سرطان الثدي الإنبثاثي, في حال وجود هير 2 على الورم, إضافة الى العلاج الكيماوي (28), أو العلاج الهورموني (29), او كعلاج وحيد (30). الأبحاث الأخيرة أظهرت أن نساء مع سرطان الثدي الانبثاثي اللواتي عولجن بالهرسبتين وتقدم مرضهم تحت هذا العلاج, استفادوا أكثر من الاستمرار بالعلاج بعقار هرسبتين مع علاج كيماوي بعقار كسيلودة مقارنة بالعلاج بكسيلودة فقط (31).

‌ب. لباتينيب (تايكيرب) Lapatinib -Tykerb

لباتينيب هو دواء يُعطى بشكل حبوب عن طريق الفم. المادة الفعاله مكونه من جزيئات صغيره تعبر الجهاز الهضمي وتصل الى كل اعضاء الجسم بما فيها المخ (بعكس هرسبتين الذي لا يصل الى الدماغ نتيجه للحاجز بين الدماغ والدم). لباتينيب يدخل خلايا السرطان ويلتصق بالجزء الداخلي من مُستقبِل هير2, ويعيق عمل هذا المستقبل. أظهرت الأبحاث أن مريضات سرطان الثدي المُتقدم الذي تحتوي خلاياه على مستقبل هير 2, وتقدم مرضهم بعد العلاج بعقار من عائلة الانتراتسكلين (أدرياميسين مثلا), سيكلوفوسفاميد, وهرسبتين, يستفيدوا أكثر من العلاج بلباتينيب مع كسيلودة مقارنةً بالعلاج بكسيلودة فقط (32). أحد المقالات الذي نُشر مؤخراً أظهر أن لباتينيب فعال لعلاج سرطان الثدي الإلتهابي (سرطان مع مستقبل هير2) كعلاج وحيد بعد تقدم المرض تحت علاج كيماوي أو بيولوجي آخر (33).

‌ج. بيفاسيزوماب (افاستين) Bevacizumab Avastin

هنالك بحثان رئيسيان فحصا دور الأفاستين في علاج سرطان الثدي الإنبثاثي. البحث الأول أظهر أن إضافة الأفاستين لعقار كسيلوده (كيبسيتابين) لم تؤدي الى إطالة عمر المريضات, ولم تؤدي إلى تخفيف وتيرة تقدم المرض (34). في بحث آخر, اضافة الأفاستين لعقار البكليتكسيل (تكسول) لعلاج نساء تعاني من سرطان الثدي الإنبثاثي مقارنة بالعلاج بالتكسول فقط أدى إلى التخفيف من وتيرة تقدم المرض, ولكن في خلاصة الأمر لم يؤدي إلى إطالة عمر المريضات أو تحسين جودة حياتهم (35). هذه النتائج حدت بوكالة الصحة الامريكية بسحب ترخيص استعمال الافاستين لعلاج سرطان الثدي.

‌د. معيقي الانزيم بارب PARP Inhibitors

هذه الأدوية تستعمل لعلاج نساء مع سرطان ثدي انبثاثي لا يوجد علية مستقبلات هورمونية أو مستقبلات هير 2 (36)

Lobular Carcinoma In Situ (LCIS)

يُعتبر هذا النوع من أمراض الثدي, حالة ما قبل تًكًون السرطان. النساء اللواتي يعانون من هذه الحالة معرضات للإصابة بسرطان الثدي بكلا الثديين أكثر من معدل النساء من نفس الجيل (37), ولذلك يجب متابعتهم بفترات متقاربة لإكتشاف أي ورم سرطاني في الثديين بمراحل مبكره. العلاجات الوقائيه تشمل إستئصال كلا الثديين (مستكتومي), مع أو بدون عملية تجميل لبناء الثديين من جديد, أو علاج هورموني بعقار التموكسفين (38, 39).

Ductal Carcinoma In Situ (DCIS)

هو نوع سرطان غير إنبثاثي, محلي, لكن من الممكن أن يتحول لمرض إنبثاثي, ولذلك يتوجب علاجه. الجراحة هي جزء أساسي في علاج هذا المرض. في الحالات التي يكون بها المرض محدوداً لجزء معين من الثدي, يكون العلاج إستئصال جزئي للثدي (الجزء الذي يحتوي على المرض) أو استئصال كُلي للثدي. اذا كان المرض منتشرا بأجزاء مختلفه من الثدي, عدندها يكون العلاج هو الإستئصال الكلي للثدي. عندما يتم اجراء عملية استئصال جزئي للثدي, يجب إعطاء علاج بالأشعه للجزء المُتبقي من الثدي, العلاج بالأشعه يخفض إحتمالات عودة المرض بنسبة 50% (40, 41). للمريضات اللواتي يوجد لديهم على أنسجة الورم مُستَقبل للإستروجين او للبروجسترون, يُعطى علاج وقائي بالتموكسفين لخمسة سنوات لخفض إحتمالات عودة الورم.
التأثيرات على الدمـاغ و الجهاز العـصبي المركزي
أثبتت الدراسات وجود علاقة ما بين الحقن الغِمدي ( intrathecal ) للعقاقير الكيماوية في السائل المُخّي الشوكي المحيط بالحبل الشوكي و الدماغ، و بين نقص القدرات التعليمية و ضعفها لدى الأطفال، و يظهر ذلك بشكل أكثر شيوعا لدى الأطفال ممن تلقـوا الجرعات العلاجية بالسن ما دون الخامسة من العمر، و تصبح في اغلب الأحوال جلية للعيان خلال فترات تمتد من سنتين إلى خمس سنوات عقب تلقي المعـالجات، و تتركز بصفة خاصة عند الأطفـال ممن خضعوا لتوليفة مشتركة من العـلاج الكيماوي الغِمدي و العلاج الإشعاعي للدماغ.
و يظهر هذا النمط من العجز الذي يُعرف بالضعف المعرفي ( cognitive impairment ) بشكل تقليدي كانخفاض بمعدلات الذكاء بحوالي من 10 إلى 20 نقطة عند اختبارات قدرات التعلم، إضافة إلى مشاكل و صعوبات أخرى تشمل المهارات البصرية الحركية، و ضعف الذاكرة و تشتت أو نقص الانتباه و التركيز الذهني، أما ضعف المهارات غير اللغوية مثل الرياضيات، فيظهر على وجه الخصوص عند من تلقوا العلاج الكيماوي الغِمدي و العلاج الإشعاعي بصفة مشتركة، و رغم أن الأطباء يحاولون دوما التقليل من مثل هذه التأثيرات بتجنب إعطاء هذين العلاجين معًا، إلا أنه ثبت أن الحقن الغِمدي منفردا يمكنه أن يتسبب بحدوثها عند بعض الحالات.
كما يمكن للعلاج الإشعـاعي سواء منفـردا أو مشتركا مع العلاج الكيمـاوي أن يؤثر على مستوى الذكـاء و الإدراك لدى الأطفال، و خصوصا من هم بسنّ المدرسة و بنفس الوتيرة، فقد يواجهـون مصاعب بقدرات التعـلم و غالبا بالمهارات اللغـوية و الذاكـرة، و التي يمكن أن تزداد سوءا بمرور الوقت، إضافة إلى الخمول و انخفاض سرعة معالجة المعلومات و بطء ردود الفعل، و تجدر الإشارة إلى أن ذلك يتناسب عكسيا مع عمر الطفل، فكلما كان اكبر سنا عند تلقي المعالجات كلما قلّ الضرر الممكن حدوثه.
و من تأثيرات العلاج الإشعاعي المهمة على الجهاز العصبي المركزي على المدى الطويل حدوث العجز في هرمونات النمو، مما قد يؤدي إلى صغر القوام و قصر القامة عن معدلها الطبيعي، و يُعد الأطفال المُعالجين بالعلاج الإشعاعي للجمجمة و العمود الفقري قبل سن الخامسة أكثر عرضة لمخاطر نقص النمو، و يعود ذلك إلى الأذى الإشعاعي الواقع على منطقة ما تحت المهاد بالدمـاغ أي الوِطاء ( hypothalamus ) و هي المسؤولة عن تنظيم النمـو، و قد تدعو الحاجة أحيانا إلى استخدام الإعاضة الهرمونية بإعطاء هرمونات النمو التعويضية لمعالجة الحال.

التأثيرات على النمـو
يُعد انخفاض وتيرة النمو الطبيعي خلال معالجات أورام الطفولة من المشاكل المعتادة، و قد يظهر قدر معين من التأخر عن هذه الوتيرة بشكل يتفاوت من طفل لآخر، و قد تصبح بعض الآثار، مثل قصر القامة، دائمة عند بعض الحالات كنتيجة لتأخر النمو الطبيعي، و في اغلب الأحوال يكون تأثير العلاج الكيمـاوي بإبطائه وتيرة النمـو مؤقتا حين يُعطى منفردا دون العلاج الإشعـاعي، و من ثم يعود اغلب المرضى للوتيرة الطبيعية في آخر الأمر، إلا أن تأثيرات الجرعات العالية من بعض العقاقير تبقى لوقت أطول.
و يمكن للعلاج الإشعاعي أن يتسبب في تأثيرات جدّية مباشرة على النمو الطبيعي للعظام و العضلات التي تدخل ضمن حقل الإشعاع، بما في ذلك إشعاع منطقة الرأس بطبيعة الحال، مما قد يؤدي إلى إبطاء وتيرة هذا النمو و التطور في أي مرحلة عمرية، فالعظام و الأنسجة الرخوة و العضلات و الأوعية الدموية، هي أنسجة حساسة للإشعاع خلال دورات النمو السريع، و لذلك يُعد الأطفال في سن تقل عن الخمس سنوات أو من يمرون بمرحلة البلوغ، التي تتسارع فيها بعض أنماط النمو، أكثر عرضة لمخاطر هذه التأثيرات، و إضافة إلى إبطاء النمو قد يظهر شيء من عدم التماثل بنمو الأعضاء، و مشاكل بالمفاصل مع ما يتبعها من الآم، و نشوء ما يُعرف بهشاشة و ترقق العظام ( osteoporosis )، إضافة إلى التأثيرات على الأسنان و تأخر نموها و التي تستلزم عناية خاصة بدورها.

و تجدر الإشارة إلى أن الكيفية التي يؤثر بها الإشعاع على هذا النمو لا تزال غير مفهومة على وجه الدقة، و لعل الإجابة تكـمن في كيفية تأثيره على منظومة الغدد الصماء بالجسم و اختلال وظائفها بإفراز الهرمونات، و التي هي منظـومة متعددة الجوانب و معقـدة بالجسم البشري و سهلة التأثر بعلاجات الأورام، فكما هو معروف، تقوم الغدد الصماء، و منها الغدة الدرقية و الغدة الكـظرية و المبايض، بإفراز الهرمونات في الدورة الدموية، و التي بدورها تقوم بحثّ و تحفيز العديد من الوظائف البدنية، مثل تحفيز عوامل البلوغ و الإخصاب و ضبط وتيرة النمو الجسدي، و بإختلال و إعاقة النظام الهرموني، ( سواء نتيجة الضرر المباشر للأعضاء المختلفة، مثل الخصيتين أو المبايض، أو للجزء الدماغي الذي يتحكم في أنشطة الغدد الصماء و الذي قد يتضرر جراء العلاج الإشعاعي لمنطقة الرأس و الرقبة )، يمكن أن تتطور تعقيدات مختلفة، مثل تأخر البلـوغ أو ظهور علاماته مبكرة عن وقتها، و ضعف الخصوبة، و مشاكل إعاقة النمو و تأخر معدلاته، إضافة إلى التأثير على بُنية العظام و مدى طول القامة، و تأخر تحقيق البلوغ الكامل، و من المعتاد ظهور مثل هذا الانخفاض بوتيرة النمو بوضوح خلال الخمس سنوات الأولى عقب تلقي المعالجات في اغلب الأحوال.
و قد تساعد المعالجة بالإعاضة الهرمونية البديلة، بإعطاء جرعات من هرمونات النمو في إبطال و معالجة مثل هذه المضاعفات المؤذية للعلاج الإشعاعي، غير أنه ينبغي بطبيعة الحال دراسة هذا الخيار بتمعن شديد عند إعتباره بالحسبان، و تقصي مدى الحاجة إليه و عواقب استخدامه.

و بهذا الصدد من المفيد الإشارة إلى الغدة الدرقية و مضاعفاتها المحتملة، إذ أنها أكثر عرضة لخطر التأثر نتيجة العلاج الإشعاعي للرأس و الرقبة، فقد تطرأ علة نقص الإفراز الدرقي ( Hypothyroidism )، حيث لا تتمكن الغدة الدرقية من إفراز الكمّ الكافي من الهرمون الدرقي، و التي من أعراضها التعب و الإرهاق الشديد و جفاف الجلد و ضعف الشعر، كما يمكن أن تظهر علّة فرط النشاط الدرقي ( Hyperthyroidism ) و إن كانت نادرة، و التي تطرأ نتيجة زيادة إفراز الغدة الدرقية، الأمر الذي يستدعي ضرورة إجراء الفحص السنوي لوظائف الدرقية طوال العشر سنوات اللاحقة لانتهاء معالجات الأورام، لتقصي مثل هذه المضاعفات و استخدام البدائل الهرمونية إن دعت الحاجة.

مضاعفات الإبصار و السمع
قد تتأثر القدرة البصرية بعدة طرق نتيجة المعالجات، خصوصا عند وجود الورم بموضع يتلامس مع العيون أو قريبا منها، إذ أن لبعض العقاقير تأثيرات سُمية على العيون و قد تؤدي إلى نشوء تعقيدات مختلفة و إن كانت مؤقتة، مثل تشـوش الرؤية و ازدواجيتها و نشوء علة الماء الزرقاء ( glaucoma )، كما أن العلاج الإشعاعي الموجه لمنطقة العين قد يسبب علة إعتام عدسة العين أو كدر العين ( cataracts )، إضافة إلى أن الإشعاع، حين يُسلط على العظام قرب العينين، قد يسبب ضعفًا و قصوراً بنموها مما يؤدي إلى تشوهات بنمو الوجه قد لا تبدو واضحة في بعض الأحيان.
كما يمكن للبعض من معالجات السرطان التسبب في نشوء مشاكل بالقدرات السمعية و فقد لحاسة السمع خلال فترات لاحقة عقب انتهاء المعالجات، فمثلا يمكن للعقاقير الكيماوية من فئة مركبات البلاتينيوم، مثل عقاري سيسبلاتين ( cisplatin ) و كاربوبلاتين
( carboplatin ) التسبب في تلف بالشعيرات الحسية بالأذن الداخلية مما يؤدي إلى حدوث الفقدان الحسي للسمع، بينما يمكن أن تطرأ نفس هذه المضاعفات عند تلقي العلاج الإشعاعي للرأس خصوصا إن كان موجها لجذع الدماغ أو الأذنين، إضافة إلى نشوء الصمم التوصيلي ( conductivehearingloss ) الناتج عن تراكم الشمع أو السوائل أو نشوء الإلتهابات أو حدوث التصلب بالأذن الخارجية و الوسطى، كما أن العمل الجراحي بدوره قد يؤدي إلى نشوء مضاعفات السمع عند إجراء عمليات بالدماغ أو الأذنين أو بمواضع مرتبطة بالأعصاب السمعية.
و تجدر الإشارة إلى أن بعض الأدوية المساندة قد تؤثر على القدرات السمعية و يمكنها زيادة مضاعفات العقاقير الكيماوية على السمع، و من أمثلة ذلك بعض المضادات الحيوية مثل جينتامايسين ( Gentamicin ) و توبرامايسين ( Tobramycin ) و بعض أنواع مدرات البول مثل اللاسيكس ( Lasix ) أو ايديكراين ( Edecrin ).
و لذلك فمن المهم جدا إجراء الفحوصات الدورية للقدرات البصرية و السمعية أثناء تلقي المعالجات و لسنوات عقب إنتهائها، لتقصي مثل هذه التأثيرات، الأمر الذي سيمكّن من تغيير أو تعديل الخطط العلاجية مبكرا تلافيا لمضارها، و قد يصبح من الضروري بطبيعة الحال التوصية بإجراء بعض المعالجات لدى بعض الحالات، مثل إزالة كدر العين أو استخدام النظارات أو الاستعانة بالأجهزة السمعية.
تأثيرات الأجهزة التناسلية و النمـو الجنسي
عند الذكور :
للعلاجين الكيماوي و الإشعاعي المقدرة على تخفيض إنتاج الحيوانات المنوية، و للجرعات الإشعاعية المنخفضة و بعض أنواع العقاقير الكيماوية حين تعطى منفردة تأثير مؤقت على معدلات الإنتاج، بينما تؤدي الجرعات الإشعاعية العالية و العديد من خطط العلاج الكيماوي المكثفة إلى نقص دائم و نهائي، و يؤثر نقص معدلات إنتاج الحيوانات المنوية سلبا بطبيعة الحال على الخصوبة و المقدرة على الإنجاب، و هذا أمر مهم يؤخذ في الحسبان قبل المباشرة بمعالجات السرطان عند المراهقين، حيث يمكن التفكير في حفظ المني ببنوك الأعضاء بحيث يتمكن المريض من الإنجاب لاحقا بالوسائل الاصطناعية.
و لوحظ أن الأطفال الصغار ممن تلقوا معالجات الأورام في أعمار بعيدة عن سن البلوغ هم اقل عُرضة لحدوث العجز في إنتاج الحيوانات المنوية، و بصفة عامة و بالنسبة للكثيرين لا يمكن التكهن بشكل جازم عن مدى تأثرهم بمعالجات الأورام و هم في طريقهم إلى مراحل البلوغ، و قد ثبت عند بعض الحالات أن انخفاض معدلات إنتاج المنويات يحدث بشكل مؤقت، إذ ارتفعت معدلات التعداد إلى المستويات الطبيعية عقب مُضي 15 سنة من انتهاء المعالجات.

و من جهة أخرى يمكن أن تظهر مضاعفات أخرى نتيجة تلقي العلاج الإشعاعي للدماغ، تشمل حدوث تبدلات في مستويات الهرمون الذكري الرئيسي التستستيرون ( Testosterone )، الأمر الذي يؤدي إلى تأخر أو العجز عن إكمال مرحلة البلوغ، أو ظهور علامات البلوغ المبكر، إضافة إلى احتمال نشوء العجز الجنسي و خمود الرغبات و علة العنة، و من الممكن تحقيق نتائج ايجابية برصد هذه التغيرات و مراقبتها بعناية و معالجة تأثيراتها مبكرا.
عند الإناث :

تختل وظائف المبايض نتيجة تأثيرات كل من العلاج الإشعاعي للتجويف البطني و العلاج الكيماوي، و يعتمد مدى هذا الاختلال الوظيفي بشكل كبير على العمر و مرحلة البلوغ عند التشخيص و أثناء المعالجة، و لوحظ أن البنات اللائي لم يصلن مرحلة البلوغ عند تلقي المعالجات هم اٌقل عرضة لنشوء مثل هذه الاضطرابات، و من البديهي أن تتم حماية المبايض حين يكون الإشعاع لتجويف البطن ضروريا، إذ انه إضافة إلى تأثيره على خواص البويضات و بنيتها السليمة، يُضعف من مقدرة الرحم على حمل البويضات بالشكل الطبيعي خلال مراحل الحمل و حتى انتهائه.
كما يمكن للعلاج الإشعاعي للدماغ أن يؤثر على الهرمونات الضرورية لوظائف المبايض، و هذه التأثيرات بدورها تؤدي إلى عدم انتظام الحيض، و حدوث تغيرات في مراحل إنتاج البويضات، إضافة إلى البلوغ المبكر.
و مع أن بعض أنواع العقاقير الكيماوية تسمح بالنمـو العادي، و التقدم بمراحل البلـوغ و أداء الوظائف بشكل طبيعي عقب انتهاء المعالجات، إلا أن مخاطر ظهور مضاعفات العلاج الكيماوي لا تزال قائمة، و هي تشمل تأخر الطمث و انقطاع الحيض المبكـر، و ضعف الخصوبة.

الإنجاب :

من الطبيعي أن يشعر الأطفال المرضى بالسرطان عقب إنتهاء المعالجات بمخاوف كثيرة تتعلق بمدى مقدرتهم على الإنجاب في المستقبل، و بمدى المقدرة على الاحتفاظ بالجنين و استمرار الحمل حتى الولادة، و من ثم إنجاب ذرية سويَة و بصحة جيدة، و رغم أن اغلبهم قادرون على إنجاب أطفال أصحاء و بدون تعقيدات إلا أن المخاطر تظل قائمة، حيث يمكن لضعف الخصوبة و انقطاع الطمث المبكر و المضاعفات العلاجية التأثير على أطوار الحمل و الولادة، و قد تكون الظروف أكثر ملائمة للحمل خلال السنوات المبكرة من الشباب لتعزيز فرص حصول حمل ناجح، و يُنصح دوما بالاستشارة الطبية المتخصصة حول الإنجاب و الخصائص الوراثية عند الشروع في تكوين عائلة.
و من ناحية أخرى لا تزال الدراسات جارية لمراقبة تطورات الأجنّة و مخاطر التشوهات الخلقية المحتملة عند ذرية الناجين من السرطان، و حتى الآن لم تثبت نتائج الدراسات الحديثة وجود علاقة متينة بين الأمرين، أي المعالجات و المخاطر، رغم أن الكثير من المخططات العلاجية قد تتضمن استخدام عدة عقاقير، و بجرعات لم يثبت أنها مأمونة على الذرية المستقبلية للأطفال المُعالجين
التأثيرات على القلب و الجهاز القلبي الوعائي( Cardiovascular System )
تربط الأبحاث بين العقاقير الكيماوية المعروفة بفئة الانتراسايكلين ( anthracyclines ) و حدوث انخفاض في الأداء الوظيفي للقـلب و الأوعية القلـبية عقب انتهاء معـالجات الأورام، و مع أن لبعض الأنواع الأخرى مخـاطرها على الأوعية القلـبية ( cardiovascular ) غير أنها ليست بنفس مستوى التأثير، كما أن العلاج الإشعـاعي لمنطقة الصدر يٌعتبر أيضا مخاطرة على القلب، و بطبيعة الحال تساهم العديد من العـوامل في تحديد نسبة الخطورة، مثل الجرعات الكلّية المتلقاة، و قنوات الحقن و نوع العـقار و عمر الطفل عند تلقي المعالجات، و تُعد العناية الحريصة بمراقبة فاعلية القلب في أداء وظائفه من المسائل المهمة جدا، نظرا لعدم وجود أعراض تشخيصية استدلالية، و لا يمكن التقصي عن التعقيدات و المشاكل الممكن وجودها سوى بإجراء الفحوصات الخاصة بالقلب، مثل تخطيط صدى القلب ( echocardiogram ) باستخدام الموجات فوق الصوتية، و بإجراء الفحوصات الدورية، ليتسنى الكشف عن أية مضاعفات محتملة مبكرا و من ثم معالجتها إن اقتضت الحاجة
و تجدر الإشارة إلى أن الدراسات السريرية لا تزال جارية لتقصي مدى الاستفادة من الأدوية التي ثبت أنها تحمي القلب و توصف للبالغين ممن يتلقون علاجا كيماويا مشابها، و التي قد تكون مفيدة للأطفال بنفس القدر.
التأثيرات على الجهاز التنفسي
تُعد إختلالات الجهاز التنفسي من المشاكل المعتادة عند الأطفال ممن تلقوا العلاج الإشعاعي لمنطقة جدار الصدر، و التي تتضمن تناقص حجم الرئتين، و تليف الأنسجة الرئوية ( fibrosis )، ( و يستخدم هذا العلاج بصفة خاصة عند معالجة أورام هودجكن، و لدى الحالات التي تطورت لديها أورام ثانوية بالرئة انتقلت من مواضع أخرى )، و من التعقيدات المتوقعة أيضا نشوء التهابات الأنسجة الرئوية أو علة ذات الرئة ( pneumonitis )، و التيمن أعراضها المبدئية السعال الجاف و صعوبة التنفس، و يمكن أن تصبح المضاعفات أكثر حدة عند دمج العلاج الإشعاعي و بعض أنواع العقاقير الكيماوية، التي يمكن أن تتسبب بمثل هذه المضاعفات، مثل عقار بليومايسين ( bleomycin )، و الجدير بالذكر أن تعقيدات الجهاز التنفسي يمكن أن تظهر عقب مرور سنوات عديدة من انتهاء المعالجات، و إن كانت تظهر عادة بشكل مبدئي خلال فترة تتراوح بين السنة إلى السنتين

و بطبيعة الحال ثمة معالجات متوفرة للمساعدة في التخفيف من أعراض ذات الرئة ( pneumonitis ) إضافة إلى مشاكل تليف الأنسجة ( fibrosis )، و تساعد المتابعة الدقيقة و بعناية في تحديد المرضى الأكثر عرضة لنشوء هذه التأثيرات، و بالتالي إجراء بعض الفحوصات الخاصة لديهم بشكل دوري، إضافة إلى الاستشارة الدورية لطبيب اختصاصي بأمراض الرئة .

حول نشوء الأورام الثانوية
يعتبر الناجون من السرطان بصفة عامة أكثر عرضة لخطر نشوء أورام ثانوية خلال حياتهم المستقبلية، و بدرجات تتفاوت من طفل لآخر، و هم أكثر عرضة لتطور الأورام التي تظهر عند الكبار عادة كلما تقدم بهم العمر، و تعتمد نسبة الخطورة بطبيعة الحال على العديد من العوامل، أهمها نوع الورم الأصلي المُعَالَج، و نوع العلاجات المتلقاة، ( فمثلا تظهر نسبة أعلى لتطور أورام ثانوية بمواضع الإشعاع لدى استخدام العلاج الإشعاعي )، إضافة إلى العوامل الوراثية، و تأثيرات التقدم في السن و الظروف الحياتية المختلفة، و الظروف البيئية، و العوامل الشخصية لكل طفل.

و كما سلفت الإشارة، تتراوح نسبة الخطورة و العرضة لتطور ورم ثانوي غير الورم الأصلي المُعالج بعد فترات متفاوتة بين 3 % إلى 12 % خلال العشرون سنة التالية لتشخيص و معالجة أيٍ من أنواع أورام الطفولة، و تفيد بعض التقارير الطبية عن إمكانية نشوء اللوكيميا النخاعية الحادة عند الأطفال ممن تلقوا جرعات مكثفة من العلاج الكيماوي لمعالجة مختلف الأورام، خصوصا معالجة اللوكيميا الليمفاوية الحادة، و أشارت بهذا الصدد إلى أنها تنشأ عادة خلال ثلاث سنوات بالمتوسط عقب تشخيص اللوكـيميا الليمفـاوية، و تشير بعض الدراسات إلى وجود علاقة قوية بين نشوء اللوكيميا النخاعية الحادة و بين استخدام جرعات عالية و لفترات طويلة من العقارين ايتوبوسايد ( Etoposide ) و سايكلوفوسفامايد ( Cyclophosphamide )، و الذي يُعتقد أيضا بوجود علاقة بينه و بين تطور سرطان المثانة الثانوي خلال سنوات لاحقة لدى بعض الحالات

و من ناحية أخرى أفادت بعض التقارير الطـبية عن خطر نشوء أورام دمـاغية ثانوية عند تلقي العلاج الإشعـاعي للجمجمة ( cranialradiation ) خصوصا إن تم استخدامه لدى الأطفال بسنّ تقل عن الخمس سنوات، و تُعد الأورام الدبقـية

( Gliomas ) من أكثر أنواع الأورام الدماغية الممكن ظهورها، كما تفيد التقارير عن خطر تطور سرطان الغدة الدرقية ( thyroid cancer ) عند إشعاع الرقبة، و خصوصا لدى معالجة أورام هودجكن.

و قد أفادت نتائج إحدى الدراسات الطبية التي شملت 9100 طفلا ناجيا، و التي استهدفت تقصي مدى تطور أنواع أورام العظام لدى الناجين، بأن خطر تطور أورام العظام الغرنية ( Osteosarcoma ) بلغ نسبة 2.8 % عند الحالات التي شملتها الدراسة، و تركزت النسبة لدى المُعالجين من أورام جذيعات الشبكية الموروثة ( hereditaryretinoblastoma ) حيث بلغت 14.1 %، و لدى المُعالَجين من مجموعة أورام يوينغ حيث بلغت نسبة 22.1 %، و تشير الدراسة إلى أن نسبة الخطورة تركزت بين المرضى المُعالجين بجرعات عالية من العلاج الإشعاعي و الاستخدام المكثف للعقاقير الكيماوية من فئة عناصر الألكلة ( alkylatingagents ) دون غيرهم ( 1 )

و تخلص دراسة أخرى مشتركة لعدة مراكز طبية متخصصة إلى أن نسبة الخطورة لنشوء أورام ثانوية عند الأطفال المعالجين بنجاح بلغت 9.2 % خلال العشرين سنة التالية عقب تشخيص الورم الأصلي و معالجته، و بلغت نسبة الأورام الغرنية ( Sarcomas ) الثانوية حوالي 6.5 % و لم يتطور أي منها لدى المُعالجين بجرعات مخفضة من العلاج الإشعاعي ( 2 ).
كما تربط العديد من الدراسات الطبية المتوسعة بين تلقي المعالجة الإشعاعية لكامل الجسم ( Total-body irradiation )، و المستخدمة خصوصا عند عمليات التهيئة لزرع نُـقى النخاع العظمي، و بين تطور أورام صلبة ثانوية، و خلصت إحداها إلى أن النسبة بلغت حوالي 8.3 % خلال 13 سنة من انتهاء المعالجات
العناية الطبيـة

تظل المتابعة الطبية الدقيقة و المستمرة لعدة سنوات عقب انتهاء معالجات أورام الأطفال من الجوانب المهمة جدا و الضرورية في معالجة السرطـان، و ينبغي إجراء الفحوصـات الدورية بشكل دائم تحسبا لأية مضاعفـات، و بطبيعة الحال سيقوم الأطبـاء بالمراقبة الحذرة لعلامات عودة الورم خلال هذه الفحوصات، إضافة إلى تقصي تأثيرات المعالجات سـواء على المدى القريب أو البعيد، و تتفاوت هذه المضاعفات بلا ريب من طفل لآخر، و تختلف باختلاف المعالجات و الخطط العلاجية.
و يبقى من المهم الإحاطة الشاملة بالمعالجات التي يتلقاها الطفل، و آثارها في المحصلة النهائية على جوانب حياته المختلفة و هو يكبر و يخطو نحو الرشد، حيث قد يتأخر ظهور الكثير من التأثيرات الجسدية و النفسية و العاطفية على الطفل، و بالطبع فمن المهم جدا التشاور مع الفريق الطبي المعالج عما يمكن توقعه من تأثيرات على المدى البعيد بناءا على الخطة العلاجية الخاصة بالطفل.
أما المواضيع المتعلقة بالمشاعر و الأحاسيس فقد تظهر لاحقا بشكل يؤثر على كل مراحل و مستويات النضج و الرشد، و رغم أن معظم الأطفال الناجين يتأقلمون جيدا مع ظروف الحياة اليومية و نشاطاتها، و يندمجون بالمجتمع بشكل طبيعي، إلا أن الأثر الحقيقي لكونهم يعيشون كناجين من السرطان يظل بحاجة لمزيد من التفهم، فليس من السهل التأقلم مع نمط حياة صارم من ناحية مراعاة الضوابط الصحية المفروضة عليهم، و التوجس من عودة السرطان، و مواجهة متطلبات الحياة المختلفة و بناء العلاقات الاجتماعية و الزواج و تكوين عائلة، إضافة إلى مواجهة التمييز بين أقرانهم أو التمييز في ظروف العمل و نوعيته، أو الشعور بالإختلاف و فقد التماثل و النقص و ما إلى ذلك

و على الرغم من أن المضاعفات المتأخرة لمعالجات الأورام قد تسبب مشكلة بدورها لاحقا خلال مراحل الحياة، إلا أنها بالمحصلة نتيجة لعلاجات ناجحة أنقذت حياة الكثيرين من براثن مرض كان يعتبر مستعصيا و لا فكاك منه، و لا تزال الدراسات مستمرة في جميع أنحاء العالم، لإيجاد وسائل و طرق للتقليل من هذه الآثار و المضاعفات

 

]]>
https://www.cancer-in.com/?feed=rss2&p=153 3
افرازات الثدي https://www.cancer-in.com/?p=149 https://www.cancer-in.com/?p=149#respond Sun, 26 Dec 2010 03:56:27 +0000 http://www.cancer-in.com/?p=149 الدكتورة غدير عابدين..

افرازات الثدي
يتكون الثدي من غدد لبنية تنتهي الى القنوات اللبنية التي تفتح في حلمة الثدي وهذه الغدد تتجمع في مجموعة من الفصوص ومحاطة ببعض الانسجة العضلية التي تساعد عند انقباضها على طرد اللبن بالخارج ويحيط بالغدد اللبنية نسيج دهني تختلف كميته طبقا لحالة السيدة من حيث النحافة والسمنة
تتاثر الغدد الثديية وقنواتها بهرمونات المبيض والمشيمة وهرمونات النمو وهرمون البرولاكتين الذي يفرز بواسطة الغدد النخامية بتنظيم من الهيبوثلاموس اسفل المخ
عندما تبلغ الفتاة 9 – 10 سنوات يبدا الثدي في النمو ويستمر النمو حتى سن الثامنة عشرة
والثدي الناضج يستجيب لهرمونات المبيض ويكبر في الحجم في فترة الاسبوع السابق لبدء الدورة الطمثية التالية مع زيادة نشاط خلايا الغدد اللبنية ووجود سائل خفيف وضئيل الكمية داخل الغدد وقنواتها وتعزي زيادة حجم الثدي في هذه الفترة لاحتقانه ووجود اوديما بانسجته وفي اثناء الحمل يكبر حجم الثديين كما تزداد كمية الاوعية الدموية به ويبدا في افراز السائل المسمى باللبأ ( اول اللبن في النتاج )

السوائل الثديية :

قبل بدء نزول الدورة الطمثية التالية بحوالي اسبوع يمكن الحصول على كمية ضئيلة من سائل خفيف بالضغط عل الثديين واثناء الحمل يمكن الحصول على سائل اثقل قواما بالضغط على الثدي وفي كلتا الحالتين تعتبر هذه ظاهرة طبيعية

الافرازات الثديية اللبنية غير الطبيعية :

يعني ذلك إفراز سائل لبني من الثدي بدون وجود حمل حديث وعادة يكون هذا السائل في الثديين معا ونادرا ما يكون في ثدي واحد
اسباب وجود سائل لبني بالثدي بدون وجود حمل حديث :
تزداد نسبة هرمون البرولاكتين المفرز لللبن في اثناء النوم العميق وعند نقص مستوى نسبة السكر بالدم واستجابة لفحص الثديين باللمس واثناء الجماع والتوتر العصبي .
وفي معظم هذه الحالات يكون ذلك بصفة مؤقتة ولا يؤدي الى افراز لبني من الثدي ويحدث زيادة افراز هرمون البرولاكتين بصفة مرضية مؤديا الى
وجود سائل لبني بالثديين في الحالات الاتية :

– اضطراب غدة الهيبوثلاموس ( اسفل المخ ) وينتج عن ذلك قلة افراز العامل المقلل لافراز هرمون البرولاكتين ويحدث ذلك اما نتيجة اضطراب في الوظيفة او نتيجة لاصابة او بعد التهاب او لوجود اورام
– اضطراب الغدة النخامية إما بزيادة نشاط الغدة او نتيجة لوجود ورم صغير يفرز هرمون البرولاكتين
– قلة نشاط الغدة الدرقية
– قد يحدث ذلك مصاحبا لتكيس المبايض
– نتيجة اخذ عقاقير مثل العقاقير المهدئة للاعصاب وعقاقير علاج ارتفاع ضغط الدم

الاعراض المصاحبة :

– اضطراب الدورة الشهرية وقد يحدث انقطاع للدورة
– عدم القدرة على الانجاب لتوقف التبويض
– في حالة وجود ورم بالغدة النخامية قد يؤدي ذلك الى صداع وفي حالة نادرة اذا لم يتم التعامل مع الورم بالعقاقير المناسبة يقل مجال الرؤية ويضعف البصر نتيجة للضغط على اعصاب العين

الوقاية والعلاج :

قبل البدء في خطوات العلاج يجب اجراء بعض الفحوصات المهمة التي تشمل قياس نسبة هرمون البرولاكتين في الدم وقياس نسبة هرمونات الغدة الدرقية بالدم وقد يحتاج الامر لعمل اشعة مقطعية على الجمجمة للتاكد من عدم وجود اورام بالغدة النخامية

ويتم العلاج كالاتي :

– تجنب العقاقير التي تؤدي الى زيادة نسبة هرمون البرولاكتين اذا امكن ذلك
– اذا كان السبب قلة نشاط الغدة الدرقية يعالج باعطاء هرمون الغدة الدرقية
– اعطاء العقاقير المناسبة التي تقلل افراز هرمون البرولاكتين ويعطي ذلك في حالة زيادة نشاط الغدة النخامية او عند وجود ورم دقيق ( صغير الحجم ) ويستمر العلاج لعدة اشهر
– اذا كان الورم بالغدة النخامية لا يستجيب للعلاج بالعقاقير او بدا يؤثر على اعصاب العين يتم استئصال الورم جراحيا

الغدد الصماء Endocrine Glands: هي عدة أعضاء نسيجية موجودة في الجسم في أماكن متفرقة، تتكون من خلايا متخصصة تقوم بتصنبع وانتاج وافراز مواد كيميائية لها وظائف، هامة جدا، في الجسم، تدعى: “هرمونات Hormones”، مثل: الغدة النخامية الموجودة في قاع المخ والغدة الدرقية الموجودة في مقدمة الرقبة.
وسميت الغدد الصماء بهذا الإسم لأنها عندما تستقبل إشارات الطلب لافراز منتجاتها من الهرمونات لتأدية وظائف معينة في الجسم تقوم بإفرازها وطرحها في الدم، مباشرة، دون وجود قنوات خاصة تنقل هذه الهرمونات إلى أهدافها النهائية ، في الجسم، ولهذا تدور الهرمونات مع الدم حتى تصل إلى أهدافها النهائية، وتسمى أحيانا الغدد الهرمونية اللاقنوية.

ماهو الهرمون ؟

الهرمون هو مادة كيميائية تصنع من خامات أولية،مشتقة من الطعام أو داخل الجسم، بواسطة نوع معين من خلايا الغدة الصماء المتخصصة في انتاج ذلك الهرمون. والهرمونات تلعب أدوارا فسيولوجية هامة جدا في الجسم، وتتعاون مع الجهاز العصبي، لتسيير وتنسيق وتنظيم واتزان موازين التفاعلات الكيموحيوية والنشاطات البيولوجية وعمليات الأيض (التمثيل الغذائي) ****bolism في الجسم. ولكل هرمون في الجسم وظيفة أو عدة وظائف معينة سنتعرض لبعض هذه الوظائف لاحقا.

ونقص أحد هذه الهرمونات يعطل الوظائف الفسيولوجية المرسومة له من قبل الخالق، والتي لا تتم إلا بوجوده، ونقص هرمون معين يؤدي ألى ظهور أمراض بعضها يشكل خطرا على الصحة والحياة، مثل: عجز غدة البنكرياس Pancreas عن إفراز هرمون الإنسيولين Insulin يؤدي إلى عدم قدرة خلايا الجسم من الإستفادة من جزيئات الجلوكوز (سكر الدم) Glucose الآتي من الطعام، ولهذا يتراكم في الدم وحول الخلايا دون الإستفادة منه، ويؤدي هذا التراكم،غير الطبيعي، في الدم إلى ارتفاع مستواه والإصابة بداء السكري البولي الذي ازمانه في الشخص المصاب بدون انضباط، يؤدي إلى مضاعفات خطيرة، مثل تصلب الشرايين واعتلال القلب واعتلال الأعصاب وتلف الكليتين . كذلك عجز الغدة الدرقية عن انتاج وإفراز هرمون الثايروكسين يؤدي إلى اضطراب شديد في عمليات الأيض ويؤدي ذلك إلى ظهور أعراض مرضية مثل الخمول وبطأ الحركةة وعدم القدرة على التفكير والتركيز والشعور بالإجهاد وتورم الوجه والأطراف.
س2 ماهي الغدد الصماء الموجودة في الجسم، وأين توجد كل واحدة منها، وماهي الهرمونات التي تفرزها كل غدة ؟
جـ2 الغدد الصماء توجد في أماكن متفرقة من الجسم، وهي كثيرة العدد ومن أهمها نذكر ما يلي:
* الغدة النخامية Hypophysis or Pituitary Gland:

وهي غدة صغيرة بحجم حبة الحمصة، لا يتعدى قطراها: 1 سنتيمترطولي، موجودة في حفرة االسرج لتركي Sella Turcica ، في قاع المخ وتدعى أحيانا “الغدة السيدة أو الرئيسة” لأن هرموناتها تضبط وتنظم نشاطات باقي الغدد الصماء في الجسم، وهي غدة تتكون من فصين ملتحمين في عضو واحد، هما الفص الأمامي Adenohypophysis والفص الخلفي Neurohypophysis ، وكل فص في الحقيقة عبارة عن غدة صماء منفصلة في وظائفها عن الفص الآخر، لأان كل فص يقوم بانتاج وافراز هرمونات مختلفة عن هرمونات الفص الآخر.

أ) هرمونات الفص الأمامي، هي: –

1- هرمون النمو Growth Hormone

الطفل الذي يولد، وغدته النخامية الأمامية، لا تستطيع انتاج وافراز هرمون النمو،لا ينمو جسمه طوليا بمعدل طبيعي، وعندما وبعد مرحلة اتمام البلوغ وتوقف النمو الطولي يكون الطفل قزما Short Stature لأن طوله النهائي يصبح عادة تحت المعل الطبيعي بالنسبة لأفرانه الأسوياء.

2- الهرمون الحاث لقشرة الكظرAdenocorticotropin or ACTH

ونقصه يؤدي إلى تعطل تشاط الغدة الكظرية، وعجزها عن انتاج وإفراز الهرمونات القشرية: (الجلوكوكورتيكوستيرويدات) Glucocorticosteroids ، التي تقوم بوظائف عديدة وهامة في الجسم، مثل تحمل الإجهادات النفسية والجسدية وتنظيم عملياتالكاربوهيدرات ورفع مستوى السكر في الدم وغيره.

3- الهرمون الحاث للدرقية Thyroid Stimulating Hormone or TSH

وهو يحث الغدة الدرقية الموجودة في الرقبة لإنتاج وافراز هرمونات الغدة الدرقية، خاصة هرمون الثايروكسين. ونقص هذا الهرمون الحاث يعطل نشاطات ووظائف الغدة الدرقية الفسيولوجية بشكل خطير على الصحة واللنشاط والحيوية.

4- لهرمون المبديء لتكوين النطف التناسلية Follicle Stimulating Hormone or FSH

وهو الهرمون النخامي الذي يحث الجويربات الأولية المبيضية Ovarian Primodial Follicles ، في المرأة البالغ، لانتاج جويربات تحتوي على بويضات، للتلقيح وإنجاب نسل جديد باتحادها بنطفة الرجل، وكذلك ضروري لحث الخلايا الأولية الموجودة في الأنيبوبات المنوية في خصية الرجل البالغ، لانتاج النطف التناسلية الذكرية (الحويمنات) Sperms اللازمة لتخصيب البويضة وانتاج أول خلية في مخلوق جديد بإذن الله تعالى. ونقص هذا الهرمون في الدم من أحد الأسباب الهامة المؤدية للعقم في كل من المرأة والرجل.

5- الهرمون الملوتن Luteinizing Hormone or LH

وهو هرمون ضروري لتحويل الجويرب الذي طرح بويضته، في مبيض المرأة البالغ، إلى جسم أصفر، الذي هو، نفسه، عبارة عن غدة أخرى مستقلة تنمو جيدا عند حدوث حمل في المرأة لأنه يفرز هرمونات هامة ، من أهمها: الإستروجين، الذي يساعد على إتمام عملية الحمل وتطوره إلى الأمام.

6- هرمون إدرار الحليب Lutotropic Hormone or LTH or Prolactin

وهو هرمون يحث الغدد اللبنية في الثدي على انتاج وادرار المزيد من الحليب خصوصا إذا تم بمساندة هرمون الأوكسيتوسين، بعد ولادة الطفل ولتحريض انتاج وإفراز هذين الهرمونين في الدم يجب على الأم أن ترضع الطفل من ثدييها لأن مص حلمة الثدي برسل اشارات حسية محرضة تحث الغدة النخامية لإفراز المزيد منهما.

7- الهرمون الحاث لإفرازالقيتامين (الميلانين)Melanocyt Stimulating Hormone or MSH
وهو هرمون يحث الخلايا الصابغة للجلد على انتاج صبغة الميلانين وزيادة افراز هذا الهرمون عن المعدل الطبيعي يؤدي إلى فرط تصبغ الجلد بلون داكن أو غامق خصوصا في البشرة البيضاء

ب) هرمونات الفص الخلفي:

يفرز الفص الخلفي من الغدة الدرقية نوعين هامين من الهرمونات، هما:

1- الهرمون المانع لكثرة إدرار البول Anti-diueretic Hormone or ADH

وهذا الهرمون النخامي مهم جدا جدا للمحافظة على ثبات ميزان السوائل في الجسم وجعله في معدله الطبيعي Body Fluid Balance، المرسوم له من قبل الخالق، ومن أهم أعراض نقص هذا الهرمون في الدم: كثرة التبول وحدوث الجفاف المائي في الجسم، وإذا لم يشخص المرض ويعالج في الطفل في وقت مبكر، قد يشكل خطرا كبيرا على صحة الطفل، وقد يودي بحياته في نهاية الأمر.

2- هرمون الأوكسيتوسين Ocytocin
وهو هرمون يزيد انتاجه وافرازه في نهاية الحمل، لأن لهذا الهرمون دور كبير في عملية بدء الطلق وولادة الجنين،يسولة. كذلك يعتقد أن له دور كبير في عملية تخصيب البويضة بحويمن الرجل، في المرأة، أثناء وجودها في الرحم، بعد عملية الجماع، تشعر المرآة،أحيانا، عند بلوغها ذروة النشوة الجنسية، بتقلصات رحمية،قد تكون شديدة ومؤلمة أحيانا، لأن المداعبات الجنسية المثيرة تحث الفص الخلفي النخامي على إفراز المزيد من هرمون التوكسيتوسين هذا، ووظيفته هنا مساعدة الحويمنات المقذوفة في المهبل على الصعود، ألى أعلى لتجويف الرحم، والإلتقاء بالبويضة في قناة قالوب. كما أن هذا الهرمون يساهم مع هرمون البرولاكتين، بعد الولادة، على حث الغدد اللبنية، في الثدي، على انتاج وافراز المزيد من الحليب.

* الغدة الكظرية Adrenal Glands
ويوجد منهما أثنتان، كل واحدة منهما تقبع على القطب العلوي للكلية، جالسة على رأسها مثل الطربوش. وكل غدة كظرية مكونة من جزئين، هما: قشرة الكظر Adrenal Cortex ولب الكظر Adrenal Medulla وكل جزء يعمل يمثابة غدة صماء منفصلة عن الأخرى لأن كل جزء ينتج ويفرز مجموعتة من الهرمونات المختلفة في وظائفه الفسيولوجية كما هو مين أدناه:

أ) هرمونات القشرة Adrenal Cortex Hormones

هي كثيرة من أهمها نذكر ما يلي:

1 -هرمونات مجموعة هرمونات الجلوكوكورتيكوستيرويدات Glucocorticosteroids

ومن أهمها: الكوتيزول والكورتيزون والكورتيزول التي من أهم وظائفها الرئيسية:المحافظة على معدل سكر الدم، ورفعه بعدة آليات عند ميله للهبوط واعداد الشخص لمواجهة المواقف الصعبة ومقاومة الإجهادات النفسية والجسدية.

2 – هرمونات اتزان المعادن الإليكتروليتية في الدم (المينيرالو ستيرويدات) Mineralosteroids

مثل: هرمون الألدوستيرون Aldosterone، وسميت هذه المجموعة بهذا الإسم لأن هذه الهرمونات هي المؤولة عن اتزان وثبات معدلات أملاح الدم، الهامة جدا في الجسم، خاصة معدن: الصوديوم والبوتاسيوم والكلور وزيادة إفراز هذه الهرمونات، في الدم، يؤدي ألى تراكم الصوديوم في سوائل الجسم الموجودة خارج الخلايا وهذا يؤدي، طبعا، ألى اكتناز انسجة الجسم وانتفاخها بالسوائل كما يؤدي ألى ارتفاع ضغط الدم الشرياني.

3- الأندروجينات (الهرمونات الذكرية) Androgens،

تقوم قشرة الكظر، أيضا، بانتاج قليل من الهرمونات الستيرويدية التي لها آثار أندروجينية أي آثار ذكرية، تصبح لها أهمية كبيرة في حالة وجود أورام الكظرالقشرية Adrenal Cortex Tumors تفرز مثل هذه الهرمونات بكميات كبيرة في الدم التي من أهم علاماتها في الأنثى تضخم البظر وبروز الشعر في اللحية والصدر واضطراب الدورة وتساقط الشعر وكثرة ظهور الزيوت والطفح الجلدي.

ب) هرمونات اللب Adrenal Medulla Hormones

وهذا الجزء من الكظر، هو الجزء الداخلي للغدة، مرتبط مباشرة، بأعصاب من الجهاز العصبي السيمباثاوي Sympathetic Nervous System، وعندما تحث هذه الأعصاب المغذية للغدة تفرز عدة هرمونات في الدم، من أهمها: الأدرينالين Adrenaline or Epinephrine والنور- أدرينالين Noradrenaline or Norepinephrine. تشكل نسبة تشكل كمية الأدرينالين حوالي 75 % من هرمونات اللب، بينما يشكل الباقي، أي 25 % هرمون النور – أدرينالين. ومن أهم وظائف هذه الهرمونات اللبية، نذكر: المحافظة على ضغط الدم الشرياني من الهبوط المفاجيء، حيث يشكل ذلك خطرا على الحياة إذا ظل هابطا تحت المعدل الطبيعي لفترة طويلة من الزمن، ورفع معدل ضربات القلب، تسريع عمليات استقلاب الطعام وغير ذلك.

* الغدة الدرقية Thyroid Gland:

وتقع في مقدمة الرقبة، مباشرة تحت الحنجرة، وتحيط بالقصبة الهوائية من الجنبين والأمام، تقوم هذه الغدة بانتاج وافراز عدة هرمونات في الدم، من أهمها:

هرمون الثايروكسين Thyroxine، وهرمون الكالسيتونين Calcitonin .

من أهم وظائف الثايروكسين هو تسير عمليات التمثيل الغذائي بمعدل طبيعي، أما أهم وظيفة لهرمون الكالسيتونين، هي: تنظيم وثبات إتزان معدل الكالسيوم في الدم ومنع فقدان الكالسيوم من العظام.

* الغدة الجاردرقية Parathyroid Glands

وهي غدة صماء مكونة من أربعة فصوص صغيرة منفصلة تقبع خلف الغدة الدرقية مباشرة، أثنان في القطب العلوي وأثنان في القطب السفلي. ومن أهم الهرمونات الي تقوم بانتاجها وإفرازها في الدم: هرمون الباراثرمون Parathyroid Hormone or PTH or Parathormone الهام جدا لامتصاص الكالسيوم من القناة الهضمية والبول والمحافظة على مستوى الكالسيوم المتأين في الدم بمعدل طبيعي. ونقص هذا الهرمون في الدم يؤدي ألى هبوط شديد في مستوى كالسيوم الدم وهذا إن لم يعالج بسرعة يشكل خطرا كبيرا على صحة الشخص المصاب وقد يهدد حياته.

* غدة البنكرياس Pancreatic Gland:

هي غدة كمثرية الشكل تقبع خلف المعدة، ويتكون البنكرياس، في الحقيقة، من غدتين منفصلتين في الوظائف ومتحدتين في عضو واحد، هما: الجزء القنوي المتخص بانتاج وافراز العصارة البنكرياسية المسؤولة عن اتمام عملية هضم بعض مواد الطعام في الإثناعشر Duodenum من الإمعاء وهذه العصارات تفرز وتخرج من قناة خاصة تفرغ محتوياتها مباشرة في تجويف الإمعاء، أما الجزء الصمائي من البنكرياس فيقوم بإنتاج وافراز عدا من الهرمونات، يطرحها في الدم مباشرة، من أهمها:

1- هرمون الإنسيولين Insulin

وهو هرمون تفرزه نوع من الخلايا البنكرياسية تدعى: خلايا بيتا β-cells في “جزرلانجرهان Islets of Langerhans”، بغدة البنكرياس. ومن أهم وظائفه هو إدخال سكر الجلوز المحيط بالخلايا للإستفادة منه داخل الخلايا لحرقه لتوليد الطاقة لتسيير العمليات الحيوية بها، ونقص هرمون الإنسيولين في الدم يؤدي ألى تراكم الجلكوز (سكر الدم) Blood Glucose ، حول الخلايا وفي الدم وعدم الإستفادة منه، وهذا يؤدي طبعا لحدوث داء السكري البولي الخطير المضاعفات.

2- هرمون الجلوكاجون Glucagon،

وهذا الهرمون تقوم بانتاجه وافرازه في الدم: خلايا ألفا α-cells في جزر لانجرهان، ومن أهم وظائف هذا الهرمون هي محاولة المحافظة على مستوى السكر ورفعه للمعدل الطبيعي عندما يهبط مستواه في الدم إلى معدل خطير على الصحة.

* المبيضان Ovaries في الأنثى:

يوجد في الأنثى إثنان واحد على كل جنب من الحوض، في أسفل البطن، متصل بالبوق الرحمي، والمبيض ليس عضوا للتكاثر والتناسل فحسب، بل هو أيضا غدة هرمونية فعالة ومن أهم أفرازاته الهرمونية، الهرمونات الجنسية الأنثوية:

1- هرمون الإستروجين ُEstrogen

الذي يفرزه الجسم الجويرب بعد طرح بويضته و يزيد انتاجه مع حدوث الحمل في المرأة البالغ، وله وظائف فسيولوجية عديدة هامة،غير تثبيت الحمل خصوصا في المرأة،

2- هرمون البروجيسترون Progesterone

وهو الهرمون الذي ينتجه ويفزه قي الدم الجسم الأصفر، زمن أهم وظائفه الفسيولوجية هو إعداد بطانة الرحم لتكون مناسبة لزرع البويضة المخصبة لإنجاح عملية اتمام الحمل كمل له وظائف فسيولوجية عديدة أخرى في جسم الأنثى.

* الخصيتان Testes في الذكر:

يوجد منها أثنتان متجاورتان قابعتان في كيس واحد يسمى كيس الصفن Scrotal Sac: الخصية اليمنى والخصية اليسرى وتتدليان بين الفخدين وتحت القضيب. والخصية ليس عضوا للتكاقر والتناسل فحسب، بل هي غدة هرمونية فعالة، تفرز هرمونات جنسية ذكرية (اندروجينات)، من أهمها:

هرمون التيستوستيرون Testosterone الضروري لإتمام عملية نمو وتطور الحويمنات المنوية بعد انفسامها من خلايها الأولية، كما له وظائف فسيولوجية عديدة مثل: حث نمو الشعر في مناطق الجنس كالذقن والشارب والعانة والإبطين، وبناء لحم العضلات وغيرها، خاصة في الرجال.

* مشيمة الجنين Placenta أثناء الحمل:

المشيمة هي عبارة عن قرص لحمي ملتصق ببطانة الرحم، لتثبت الجنين وتغذيه من دم الأم، والمشيمة تنمو وتتطور مع نمو الجنين في الرحم وبالإضافة لتلك الوظائف الهامة لنمو الجنين تعمل المشيمة أثناء الحمل كغدة هرمونية فعالة جدا حيث تقوم بانتاج وإفراز بعض الهرمونات الهامة جدا لسير عملية إتمام الحمل داخل الرحم، ومن أهم الهرمونات التي تفرزها المشيمة في دم الأم مباشرة:

1- الهرمون المشيمي المغذي للمناسل Chorionic Gonadotropin

2- هرمون الإستروجين المشيمي: لتمييزه عن أستروجين المبيض

3- والبروجيسترون المشيمي لتميزه عن البروجيسترون المبيضي.

* الهرمونات الكلوية Renal Hormones:

قد يستغرب البعض عندما يسمع أن الكلية تفرز بعضا من الهرمونات التي لها وظائف هامة جدا في الجسم، لأن معظم الناس يدركون أن الكلية، بالنسبة لهم، هي فقط عضو إخراج تخلص الجسم من السموم ومخلفات استقلاب الطعام والماء الزائد والأملاح المعدنية الزائدة عن الحاجة، وتحاقظ على اتزان الماء والأملاح في الجسم، ولكن الحقيقة،أن بعض خلايا الكلية المتخصصة تقوم بانتاج وافراز بعض الهرمونات الهامة، مثل:

هرمون الإرثرو بايوتين Erythropoietin الذي لا تتم عملية تكوين كريات الدم الحمراء، واتمام تخضيبها، إلا بوجوده في الدم ووصوله لمراكز انتاج الكريات الحمراء، ألا وهي نخع العظام في الجسم. ويلاحظ أن مرضى الفشل الكلوي المزمن قبل اكتشاف هذا الهرمون يصابون دائما بقر دم شديد جدا قد يشكل خطرا على حياتهم، أما اليوم فقد قلت تلك المضاعفات واستغنى المعالجين عن تكرار نقل الدم الذي قد ينقل الميكروبات والأوبئة إلى أجسادهم، باعطائهم هذا الهرمون على شكل حقن: تحت الجلد أو عن طريق الوريد ولكنه غير متوفر في بعض الأقطار الفقيرة بسبب غلائه الفاحش. كذلك توجد بعض الخلايا الكلوية المتخصصة التي تقوم بانتاج وافراز هرمونات رفع الضغط الشرياني إذا كان الضغط معدله هابطا في الشرايين الداخلة لكبيبات الأنيبوبات البولية في الكلية لرفعه فورا حتى تتم عملية فلترة الدم في الكبيبات بشكل طبيعي، ومن أهم هذه الهرمونات:

هرمون الأنجيوتينسين Angiotensin النشط والذي له أثر قوي وسريع في إغلاق الشرايين ورفع الضغط داخلها.

س3 ماهي أهم ظائف الهرمونات في الجسم ؟
جـ3 الهرمونات التي تنتجها الغدد الصماء، في جسم الإنسان، كثيرة جدا، ولكل هرمون وظائفه الفسيولوجية العديدة المميزة، ولا يمكن حصر وظائف جميع هرمونات الجسم في إجابة سؤال واحد، وفد رأيت تلخيص أهم وظائف الهرمونات الفسيولوجية، كل على حدة، في جدول واحد كما هو مبين في الجدول التالي:
الغدة الهرمون أهم وظائف هذا الهرمون في الجسم
النخامية هرمون النمو Growth Hormone * يحث الكبد لإنتاج نوع من البروتينات يدعى “سوماتوميدينات” somatomedins وظيفته زيادة إنتاج البروتينات في أنسجة جسم الطفل الذي ينمو.
* يزيد مستوى المركبات الكبريتية في الغضاريف، لزيادة نموها

* يسهل عملية استخدام الدهون لحرقها لتوليد الطاقة بدلا من السكر.

* يزيد جريان الدم في قشرة الكلية

* يزيد معدل ترشيح بلازما الدم خلال الكبيبات الكلوية أي يزيد نشاط الكليه، للتخلص من السموم المتراكمة في الدم

* يزيد من معدل فقدان الكالسيوم في البول

الهرمون الحاث لقشرة الكظر ACTH * مهمته الرئيسية تنظيم نشاطات قشرة الكظر فببوصله للقشرة يحثها على انتاج وافراز هرمونات الجلوكوكورتيكوستيرويدات الهامة جدا للجسم.
الهرمون الحاث للدرقية TSH * ضبط نشاطات الغدة الدرقية في انتاج وافراز هرموناتها في الدم خاصة الثايروكسين.
الهرمون المبديء لإنتاج النطف الجنسية FSH * هورمون النضوج الجنسي في كلا الجنسين، لأنه يحث الجويربات الأولية المبيضية، في المرأة البالغ، لانتاج جويربات تحتوي على بويضات، للتلقيح وإنجاب نسل جديد باتحادها بنطفة الرجل، وكذلك ضروري لحث الخلايا الأولية الموجودة في الأنيبوبات المنوية في خصية الرجل البالغ، لانتاج النطف التناسلية الذكرية
الهرمون النخامي الملوتن LH * ضروري لتحويل الجويرب الذي طرح بويضته،في المرأة البالغ، إلى جسم أصفر وهو عبارة عن غدة هرمونية مستقلة تنمو جيدا عند حدوث حمل في المرأة لأنه يفرز هرمونات، من أهمها الإستروجين، الذي يساعد على إتمام عملية الحمل وتطوره إلى الأمام.
هرمون الحليب LTH or Prolactin * يحث الغدد اللبنية في الثدي على انتاج وادرار المزيد من الحليب خصوصا إذا تم بمساندة هرمون الأوكسيتوسين * يساهم في نضوج النطف التناسلية في المناسل.
الهرمون الحاث للقيتامينات MSH * يحث الخلايا الصابغة للجلد على انتاج صبغة الميلانين، التي تساهم في إعطاء البشرة لونها المميز الموروث.
الهرمون المانع لكثرة إدرار البول ADH * مهم جدا للمحافظة على ثبات ميزان السوائل في الجسم في معدله الطبيعي
هرمون الأوكسيتوسين Oxytocin * له دور كبير في عملية بدء الطلق وولادة الجنين من الرحم لأنه، يحرض عضلات الرحم للتقلص فوق الجتيت لدفعه إلى أسفل لخروجه.
* كذلك يعتقد أن له دور كبير في عملية تخصيب البويضة بحويمن الرجل، في المرأة، أثناء وجودها في الرحم، بعد عملية الجماع لأانه يحث تقلصات الرحم بعد وصول النشوة لفع الحويمنات الذكرية نحو البويضة لتخصيبها.

* يتساعد مع هرمون البرولاكتين في حث الغدد اللبنية في الثدي لإدرار المزيد من الحليب لإرضاع الطفل بشرط أن يرضع من الثدي.

القشرة الكظرية هرمونات الجلوكوكورتيكوستيرويد Glucocorticosteroids مثل: الهايدرو كورتيزون والكورتيزول * تحث هذه الهرمونات الكبد على انتاج المزيد من الجلكوز من خامات أولية مثل الأحماض الأمينية وتخزينه في الكبد على هيئة جلايكوجين بشري، حتى تحين ساعة الطلب لتحويله ونقله للدم في صورة جلوكوز طبيعي * تثبط هذه الهرمونات دخول جلوكوزالدم إلى داخل الخلايا ولهذا السبب من أخطار الهرمونات الكورتيزينية رفع مستوى السكر في الدم، أحيانا بشكل خطير.
* خفض مخزونات جميع خلايا الجسم من البروتينات الهامة داخلها، وزيادة حرقه لتوليد الطاقةا.

* تزيد من معدل تحريك الأحماض الدهنية الحرة أي (غير المشبعة) من مخازنها في الأنسجة الدهنية إلى الدم.

هرمونات المينارالوكورتيكوستيرويدات Mineralocorticosteroids مثل: الألدوستيرون Aldosterone * تثبيت مستوى المعادن الإليكتروليتية، خاصة الصوديوم، في الدم في حدود المدى الطبيعي المرسوم لها من قبل الخالق، وذلك بزيادة امتصاصه من البول، ولن يستطيع الإنسان العيش لمدة أكثر من ثلاثة أيام، بدون علاج، إذا عجزت غدته الكظرية عن انتاج وإفراز هذه الهرمونات الهامة جدا للحياة.
* تزيد من امتصاص أيون الكلور الموجود في البول ونقله للدم.

* تثبيت مستوى البوتاسيوم في الدم في مداع الطبيعي المرسوم له من الخالق، وذلك ببزيادة طرحه في البول عندما يرتفع مستواه إلى حد أعلى من الحد الأعلى للمدى الطبيعي.

* يمنع فقدان الصوديوم والكلور من الغدد العرقية والغدد اللعابية ومن الإفرازات الهضمية

* يزيد من معدل ضخ القلب للدم

* يرفع ضغط الدم خصوصا عند ميله للهبوط.

اللب الكظري الهرمونات السيمباثاوية مثل:Adrenaline الإدرينالين Noradrenaline والنور أدرينالين * تساعد الجهاز العصبي السيمباثاوي في تأدية عمله
* تضيق الشرايين، وترفع ضغط الدم الشرياني

* تسرع ضربات الفلب وتزيد بذلك ضخ الدم في الدورة الدموية

* توسع فتحة البؤبؤ (قزحية العين)

* ترخي عضلات الإمعاء

* تقبض عضلات جويربات الشعر

* ترخي عضلات الرحم

* توسع مجرى الشغب الهوائية وتزيد من دخول الهواء فيها

* تزيد من تحلل الجلايكوجين المخزون في الكبد وتحرر منه سكر الجلوكوز وبهذه الآلية يرتفع مستوى سكر الجلوكوز غي الدم

* تحرض على انتصاب القضيب وقت الجماع

* تزيد معدل سير تفاعلات عمليات الأيض إلى أكثر من 150% من المعدل الطبيعي.

* تحث قشرة الكظر لزيادة إفرازاتها من الهرمونات

* ترفع من نشاطات المخ مثل التفكير والتركيز وفدرة التعلم

الدرقيه الثايروكسين Thyroxine وثالث يودو ثايروكسين Tri-iodothyroxine * تزيد من معدل سير تفاعلات عمليات الأيض في معظم خلايا الجسم وبهذا ترفع من معدل استخدام المواد الغذائية لحرقها وتوليد الطاقة اللازمة للحركة والحيوية والنشاط.
* تزيد من معدل انتاج بعض الإنزيمات الخلوية الضرورية لتسيير بعض التفاعلات الكيميائية داخل الخلايا

* ضروري لامتصاص سكر الجلوكوز من تجيف الإمعاء ويساعد هرمون الإنسيولين في تسهيل عملية دخول السكر داخل الخلايا

* يساعد على حرق الدهون الغذائية لتوليد الطاقة

* قبل فترة البلوغ، يحتاجها الجسم لإنتاج وتركيب البرزتينات البنائية والإنزيمات وغيرها والطقل المولود بقصور خلقي في وظائف الدرفية لاتنمو انسجة جسمه بصورة طبيعية خصوصا نمو أنسجة المخ، وقد يصاب بالقزامة الجسدية والتأخر العقلي إذا لم يعالج مبكرا * تؤثر على العظام بحث الخلايا العظمية المحللة لتحرير الكالسيوم والفوسفات من العظام وتزيد من معدل فقدها في البول والعصارات الهضمية

* زيادة هذه الهرمونات يؤدي ألى زيادة محسوسة مفي عدل ضربات القلب (الإحساس بالخفقان)

الثايرو كالسيتونين Thyrocalcitonine * لتثبيت مستوى الكالسيوم في الدم في المعدل الطبيعي، لأن هذا الهرمون يزيد من آلية عملية ترسيب الكالسيوم الزائد في الدم في الخلايا العظمية بسرعة.
الجاردرقيه الباراثرون Parathyroid Hormone or PTH or Parathormone * يحرك الكالسيوم المتأين والفةفسفات من العظام إلى الدم.
* يزيد من فقدان الفوسفات في البول وذلك بمنع إعادة امتصاصه بواسطة الأنيبوبات البولية.

* منع فقدان الكالسيوم في البول بحث الأنيبوبات البولية على زيادة معدل امتصاصه من البول

* منع فقد أيون الهايدروجين في البول الذي يؤدي ألى زيادة فقدان البيكربونات في البول.

* يزيد من مستوى أيون الكلوريد في الدم

* يحث الكلية على زيادة نشاطها في هدروكسلة فيتامين “د” القادم من الكبد لأنتاج فيتامين “د” النشط الذي يزيد من امتصاص الكالسيوم والفوسفات في الدم من تجويف القناة الهضمية

* يزيد من معدل امتصاص الكالسيوم الغذائي من تجويف القناة الهضمية بحثه انتاج المزيد من فيتامين “د” النشط بواسطة الكليتين، ولهذا ترى لإي حالة فشل الكليتين المزمن عن تأدية وظائفهما بصورة طبيعية أن مستوى هرمون الباراثرمون يرتفع عدة مرات فوق المعدل الطبيعي لأن الغدة الجاردرقية تحس نقصا شديدا في معدل الكالسيوم في الدم بسبب عجز الكليتين عن إنتاج فيتامين “د” النشط الضروري لامتصاص الكالسيوم الغذائي من القناة الهضمية.

المبيض الهرمونات الجنسية الإستروجينية (الأنثوية)، مثل: Estrogens * من أهم وظائف هذه الهرمونات الرئيسية: حث خلايا أنسجة الأعضاء التناسلية، والأعضاء التي لها علاقة بالتكاثر، على الإنقسام المتكرر لتضخيم طبقات العضوالمتأثر بها و بهذا تنمو في الحجم وتتطور في وظائفها الفسيولوجية لتقوم بوظائفها÷ بعد البلوغ، على الوجه الأكمل، خاصة: قناتا فالوب والرحم والمهبل، والفرج والثدييان، لدا نرى أن معدل افرازت الإستروجينات يرتفع إلى أكثر من عشرين ضعفا وقت البلوغ لإكمام عملية انضاج هذه الأعضاء التناسلية، لتصبح مستعدة لتأدية وظائفها على الوجه الأكمل.
* يلد كل من الطفل الذكر والأنثى بغدة ثدي دهنية عضلية بنفس الحجم تفريبا ولكن عند البلوغ، في الأنثى، تقفرز المبايض كميات عالية من الإستروجينات الأنثوية التي تحث أنسجة الثديين في الأنثى على التضخم والإستدارة بسبب تحربض الغدد اللبنية على الإنقسام والتخصص لانتاج وافراز الحليب وكذلك تحث الخلايا الدهنية على الإنقسام وتخزين الدهون في الغدة مما يؤدي إلى زيادة حجم الثديين وتطورهما في وظائفهما الفسييولوجية.

* هذه الهرمونات تسرع من معدل النمو الطولي في الهيكل العظمي، ولدا نرى أن الأنثلى يزداد طولها بسرعة وقت البلوغ، لأان الإستروجينات تزيد من عملية انقسام الخلايا العظمية كما أن الأستروجينات تخث على تكلس العظام بزيادة تخزين مركبات الكالسيوم فيها. لهذا نلاحظ أن نقص مستوى الهرمونات الإستروجينية في المرأة التي بلغت سن اليأس والتي توقفت عندها الدورات الشهرية تصاب بهاشاشة العظام وتصلب الشرايين وأمراض القلب بسبب عدم قدرة المبيضان على انتاج الإستروجينات بمعدل طبيعي

* الأستروجينات، في الأنثى، وقت البلوغ، تحول شكل عظام الحوض، فيها، من حوض ضيق له شكل القمع إلى حوض متسع بيضاوي الشكل وهو الشكل المميز للأنثى بعد البلوغ، ليلائم الحمل فيما بعد. * مثل الهرمونات الذكرية، الهرمونات الإستروجينية تساعد على انتاج وتخزين البروتينات في الجسم خاصة عضلات الأعضاء التناسلية. تحث الإستروجينات على تخزين الدهون في الأنسجة الدهنية خصوصا تحت الجلد، لدا نرى أن جسم الأنثى البالغ أكثر امتلاء ونعومة وخف كثافة من جسم الرجل البالغ وهذا التمييز الجمالي من الخالق تعالى الذي أراد جسم الأنثى أن يكون ناعما خفيفا لإضفاء الحنان واللطف على الآخرين.

* الأستروجينات تعطي بشرة الأنثى البالغ الناهد النعومة الساحرة والرطوبة النضرة والمرونة السريعة التي تفقدها رويدا رويد بعد بلوغها سن اليأس التي ينحدر فيها معدل افراز هذه الهرمونات الجمالية بشكل كبير.

* المستوى العالي للأستروجينات في الدم يؤدي إلى منع فقدان الصوديوم والماء في البول، وهذا يؤدي إلى اختزان الصوديوم والماء في أنسجة الجسم، كما نلاحظ ذلك أثناء الحمل حيث يرتفع معدل الإستروجينات في الدم عدة أضعاف المعدل الطبيعي، ولدا تشعر المرأة الحامل بضيق خواتيمها في أصابع يديها أو ضيق حذاء قدمها أو ملابسها التي كانت ترتديها قبل الحمل.

الهرمونات الجنسية الأنثوية: البروجيستروجينات، مثل: البروجيسترون Progesterone * تحث الغدد الإفرازية في بطانة الرحم على النمو ويعد بطانة الرحم لتصبح صالحة خصبة لانزراع الجنين الجديد فيها. * ترخي عضلات الرحم لكي لا تتقلص بقوة وتطرد البويضة المخصبة.
* تهيء الغشاء المخاطي في قناة فالوب للبويضة المخصبة لمساعدتها للإنقسام ومواصلة رحلتها للإنغماس في بطانة الرحم.

* تشارك الإستروجينات في اعداد الثدي لانتاج الحليب لتغذية الجنين بعد الولادة وذلك بحث الجيوب والقنوات اللبنية على التضخم

* البروجيستروجينات، مثل الإستروجينات والتيستوستيرون والألدوستيرون تمنع فقدان الصوديوم والكلور والماء في البول ولهذا تؤدي إلى اختزان الماء في انسجة الجسم.

* إذا أفرزت بمعدلات كبيرة، كما في فترة الحمل، تؤدي ألى تحلل بروتينات الأنسجة وتحررها من الأنسجة وانتقالها ألى الدم ، واستخدامها كخامات أولية لبناء جسم الجنين.

الخصبه الهرمونات الجنيبة الذكرية (الأندروجينات)، مثل: التيستوستيرون Testosterone * الأندروجينات التي تفرز بواسطة الأنسجة الجنسية البدائية في الشهر الثاني من حياة الجنين الرحمية هي العوامل المسؤولة عن تحديد نوع جنس الجنين المستقبلي وهي تساعد في تحويل وتنمية هذه الأنسجة إلى أعضاء جنس ذكرية وبالتالي جعل الجنين يصبح ذكرا.
* يعتقد الفسيولوجيون أن مقدرة الخصية على إفراز كميات كافية من الأندروجينات قبل الولادة بشهرين من أهم العوامل الفسيولوجية التي تؤدي إلى نزول الخصيتان قبل الولادة في كيس الصفن، والطفل الذي يولد بخصية غير نازلة قد تفيده اعطاء الهرمونات الأندروجينية أو الهرمونات الحنخامية الحاثة للمناسل لتنزيل الخصية في الصفن بعد الولادة.

* إن وجود مستوى طبيعي للأندروجينات في دم الرجل البالغ، خاصة، هرمون التيستوستيرون ضروري جدا وهام لعملية إتمام نضوج الحويمنات المنوية واكتساب قدرتها الفسيولجية على تخصيب البوبضة، ونقص مستواه تحت المعدل الطبيعي، يعتبر من أسباب تأخر الإنجاب في الرجل.

* يلاحظ ارتفاع معدل انتاج وأفراز الهرمونات الأندروجينية، خاصة: التيستوستيرون، عدة اَضعاف، عن معدلها الطبيعي قبل البلوغ، وهذا الإرتفاع الحاد يؤدي ألى نمو سريع وبالتالي تضخم ملحوظ في حجم الخصيتين والصفن والقضيب، ربما أكبر عدة مرات ما قبل البلوغ، وكذلك يتكون ويفراز السائل المنوي الذي يجعل اللذكر البالغ مستعدا للمعاشرة الجنسية والإنجاب.

* تحث الهرمونات الأندروجينية نمو الشعر الثانوي الجنسي في الذكر البالغ خاصة نمو شعر الذقن واللحية والشارب وشعر العانة التي يرتفع فوق السرة وشعر الأبطين، ولكنه قد يثبط بفعل عكسي معدل نمو الشعر في وسط فروة الرأس في تفس الوقت، وهذا الأثر ربما يكون السبب في تساقط الشعر وانحساره في فروة الرجل البالغ والمرأة البالغة عندما يكون لديهم استعداد وراثي مكتسب من الوالدين للتحسس المفرط للأندروجينات.

* إفراز الأندروجينات، وقت البلوغ بكمبات عالية، تؤدي ألى جشاشة وغلظة صوت البالغ بسبب حث هذه الهرمونات على الأوتار الصونية وأغشيتها المخاطية على التضخم وهذه الغلظة تتحسن تدريجيا حتى يأخذ الرجل نبرة صوته الرجولية النهائية المميزة التي ورثها من والديه.

* لها أثار فسيولوجية كثيرة على البشرة والجلد، مثل: تضخم البشرة والألياف تحت الجلد، وتضخم العدد الدهنية وزيادة افرازاتها الدهنية، وهذا عامل هام لحدوث العد (حب الشباب) في كلا الجنسين، ولكن أثره أكبر في الذكور، كذلك تحث على زيادة انتاج صبغة الميلانين التي تساهم في اهطاء بشرة الشخص لونها الموروث.

* من أهم علامات بلوغ الذك،هو تضخم عضلاته الجسدية لأن زيادة الأندروجينات، في دمه، تؤدي ألى زيادة انتاج وتخزين البروتينات، خصوصا في العضلات الهيكلية. ولهذا السبب يستخدم بعض الرياضين، أحيانا، الهرمونات الأندروجينية، لبناء كتل عضلية قوية في أجسامهم لتساعدهم على الكسب بدلا من التمرينات الرياضية المضنية، وهذا محرم في القوانين الرياضية، ويجرم ويحرم فاعله من دخول المنافسات الرياضية.

* الأندروجينات تزيد من معدل نموالعظام، غير المتوقفة عن النمو، كما تحث الخلايا على التكلس واختزان الكالسيوم فيها، ولهذا السبب، ربما يكون من أحد أسباب هشاشة العظام في كبارالسن من الذكور، هو: أنخفاض مستوى الهرمونات الأندروجينية في الدم.

* تسرع من معدل سير تفاعلات الأيض داخل أنسجة الجسم.

* الأندروجينات الذكرية ترفع من معدل انتاج الكريات الحمراء بواسطة نخع العظام، وبهذا السبب الفسيولوجي، ربما نستطيع أن نعلل سبب كون الرجل البالغ يزيد، في تعداد كرياته الحمراء، عن المرأة البالغ بحوالي 500,000 ألى 1,000,000 كريه‘، غن تعداد المرأة.

البنكرياس الجزء الصمائي (خلايا جزر لانجرهان) الإنسيولين Insulin تفرزها الخلابا البائية * من أهم وظائف الإنسيولين في الجسم هو تأثيره على عملية استقلاب الكاربةهيدرات، وتتلخص فيما يلي:
(1) بساعد في ادخال سكر الجلكوز المتراكم في الدم والفراغات حول الخلايا ألى داخل الخلايا لحرقه داخلها لتوليد الطاقة اللازمة للحركة والنشاط.

(2) يخفض مستوى سكر جلكوز الدم بسرعة عند ميله للإرتفاع بعد تناول الطعام السكري أو النشوي.

(3) يزيد من معدل انتاج الجلايكوجين، من الجلكوز الزائد، الذي يخزن في بعض أنسجة الجسم خاصة أنسجة الكبد، حتى يحين الطلب عليه، لتحليله وتحويله ألى جلوكوز الدم مرة ثانية، لمنع هبوط مستوى السكر في الدم وقت الصيام أو عدم الحصول على الطعام.

* عندما ينقص انتاج وافراز الإتسيولين في الدم، بسبب عامل مرضي أو وراثي يؤثرعلى الخلايا البائية في جزر لانجرهام، لا تستطيع الخلايا إدخال سكر الجلوكوز داخلها ولهذا لا تستقيد من تراكمه العالي في الدم والفراغ التي حولها، وفي هذه الحالة تستخدم الخلايا الكثير من الدهون والبروتينات كوقود، لحرقها وتوليد الطاقة اللازمة لاستمرارالنشاطات الحيوية.

* وجود الأنسيولين، في الدم، بمعدل طبيعي، يساعد على زبادة انتاج وحفظ المركبات البروتينية من خاماتها الأساسية، بينما نقصه في الدم يعجل بتحللها واستخدامها كمصدرأساسي لتوليد الطاقة بدلا من الجلوكوز.

* لوحظ أن نقص الإنسيولين في الأطفال قبل إتمام عملية النمو، أي قبل سن البلوغ، يعيق النموالطولي بشكل كبير وكذلك لكون الإتسيولين يشارك ويساهم بدور كبير مع هرمون النمو في تسيير آليات عمليات النمو داخل الجسم ومن أهمها: انتاج وتخزين البروتينات في أنسجة الجسم، لهذا يعتبراالإنسيولين وهرمون النمو هرمونان متكاملان كل منهما يكمل دور الآخر.

الجلوكاجون Glucagon تفرزها الخلايا الألفية * عندما يهبط مستوى سكر الجلوكوز في الدم، تحت معدله الطبيعي، يفرز الجلوكاجون من البنكرياس، ويذهب ليحث خلايا الكبدعلى تحويل الجلايكوجين المخزن فيها ألى سكر جلوكوز حر ليرتفع يذلك مستوى السكر فورا في حدود معدله الطبيعي المرسوم له من قبل الخالق.
* ربما بمحافظته دائما على مستوى طبيعي من سكر الدم يحافظ على المركبات البروتينبة في الجسم من الإنحلال.

الكلية هرمون الإريثروبيوتين Erythropoirtin * يحث الخلايا الجذعية الحمراء، في نخع العظام، على الإنقسام وانتاج الكثير من كريات الدم الحمراء الفعالة لتعويض ما يتلف منها باستمرار، وفي حالة مرض الكليتان المزمن وعجزهما عن تأدية وظائفهما الفسيولوجية المناطة عليها، لا تستطيع الكليتان انتاج هذا الهرمون مما يؤدي دائما إلى إصابة معظم مرضى الفشل الكلوي المزمن بفقر دم شديد، بسبب هذا النقص.
الإنجيوتينسين Angiotensin * يحافظ على معدل طبيعي لضغط الدم الشرياني الذي بمر من خلال الشرايين الكلوية، وذلك لضمان فلترة الدم بصورة فعالة وضمان تصفية الدم من السموم العالقة به. لأن هبوط ضغط الدم تحت المعدل الطبيعي يقلل من تصفية الدم بواسطة الكليتين.

س4 ماهي أهم علامات فرط الغدة الدرقية ؟ وكيف يؤكد تشخيص هذا المرض طبيا، وما هي أسباب حدوثه ؟
جـ4 من أهم العلامات المميزة لداء فرط الغدة الدرقية Hyperthyroidism نذكر ما يلي:
* ألشعور بالتوتر والقلق، وسهولة التهيج، وفقدان القدرة على الصبر والتحمل والشعور بعصبية مفرطة قد تصل لدرجة انفلات الأعصاب والهياج، والحماقة التي تسبب المشاكل الأسرية والإجتماعية للمريض.

* قلق زائد وتوتر أعصاب الذي يظهر في كثرة حركة لاإرادية واهتزاز الأطراف، خصوصا، أصابع اليدين.

* سهولة الشعور بالتعب والإرهاق عند بذل أدنى مجهود عضلي.

* فقدان الوزن بالرغم من انفتاح الشهية وفرط الأكل.

* كثرة إفراز العرق من جميع أجزاء الجسم، ولكن يلاحظ بمعدل أكبر في اليدين.، وهذا قد يشكل صعوبة في تأدية الأعمال الكتابية.

* عدم الفدرة على تحمل حرارة الجو الاعتيادية، والشعور بحرورة مزعجة داخل الجسم.

* الشعور بالخفقان (الإحساس بزيادة عدد ضربات القلب)، وعدم انتظام منوال القلب، قد يسبب هويات نبض مخيفة .

* حدوث نوبات من الإسهال المائي ، المصخوب أحيانار بحركة غازات معوية متحركة مسموعة بشكل محرج، خصوصا أثناء الشعور بالتوتر والنرفزة.

* زغللة النظر وعدم القدرة على التركيز لقراءة الجمل بسهولة.

* الإحساس بشيء ضاغط في منطقة الغدة أي مقدمة الرقبة.

* يلاحظ المعاشرون، للمريض، كثرة التحرك السريع العشوائي غير المتناسق في جميع نشاطاته، مثل اطلاق الكلام النتلاحق السريع غير المتزن المصحوب بنبرة عصبية، كما يلاحظ أيضا على المريض حركات جسدية غير متناسقة .

* يشكو الشخص المصاب من الشعور بسخونة دائمة في بشرته ورطوبة في يديه وحكة عامة تكون شديدة أحيانا.

* تضخم متوضع أو عام في منطقة الغدة الدرقية في مقدمة الرقية، قد يكون مصحوبا بخرير دموي يحس أو يسمع بواسطة سماعة الطبيب.

* قد يشد الإنتباه بحلفة عيني المريض غير الطبيعية، أو تورم جفونه وبروزها.

* قد يصاحب الفرط ضعف في تكوين الشعر وتساقط شعرانتشاري شديد في فروة الرأس.

* يحدث أحيانا نوبات من ضيق التنفس.

* زيادة اسمرار لون البشرة خصوصا في الأطراف.

* تضخم الطحال والغدد اليمفاوية.

* تضخم الثديين في الرجال.

* عند أهمال معالجة المرض لمدة طويلة من الزمن، يصاب المريض بمضاعفات خطيرة، مثل اضطراب منوال القلب، وصحوبة التنفس، وهشاشة العظام وفقدان الوزن واضطراب السلوك.

* في كثير من الحالات، يصحب ظهور جحوظ (بروز) مقلتي العينين Exophthalmos، تورم جاسيء في أسفل مقدم الساق وظهر القدم Pretibial Myxedema، مصحوب بتضخم والتواء الأظافر واصفرارها.

كيف يتم تأكيد تشخيص المرض ؟

يتم ذلك باجراء الخطوات التالية:

1) بأخذ تفاصيل قصة سيرالمرض من المريض أو أهله.

2) fفحص المريض بواسطة الطبيب المختص سريريا، لاكتشاف علامات المرض.

3) بايجاد المؤشرات المختببرية والإشعاعية التي تؤكد وجود المرض، مثل:

– ظهور مستوى عال من هرمونات الدرقية (الثايروكسينات): T4 وT3 في الدم، يفوق الحد الأعلى للمدى الطبيعي المحدد لكل نوع.

– وجود مستوى منخفض من الهرمون النخامي الحاث للدرقية TSH .

– معدل امتصاص اليود المشع radio-iodine uptake يكون عاليا جدا في حالة وجود فرط الدرقية.

– عمل أشعة بالموجات الصوتية أو ألأشعة المفطعية أو الأشعة بالنظائر المشعة لمنطقة الدرقية، قد تبين التضخم بوضوخ في الغدة الدرقية، وزيادة النشاط في بعض أجزاء الغدة.

أسباب فرط الغدة الدرقية:

* أما أسباب حدوث فرط الغدة الدرقية، فغير معروف تماما، وهناك دلائل علمية تشير بأنه: ناتج من اكتساب عوامل وراثية أسرية تؤدي إلى اختلال الجهاز المناعي، حيث يؤدي ذلك الى انتاج كميات من أجسام مناعية ذاتية Auto-immune Antibodies ، تدعى: الإميونوجلوبيولينات الحاثة للدرقية Thyroid Stimulating Immunoglobulins or TSIs ، لها آثار فيسيولوجية، عندما تصل لخلايا الغدة وتتحد بمستفبلاتها الخلوية، تشبه تماما الآثار الفسيولوجية الطبيعية للهرمون النخامي الحاث للدرقية TSH ، أي أن هذه الأجسام المناعية الذاتية المتولدة بصورة غير طبيعية تحث خلايا الغدة الدرقية على انتاج المزيد من الهرمونات الثايروكسينية بمستوى يفوق الحد الأعلى للمدى الطبيعي المرسوم لها من قبل الخالق، مما يؤدي إلى حالة الفرط الدرقي، وهو مرض هرموني شائع الحدوث في الإنسان خصوصا عند الإناث.

* في حالات ناذرة جدا، تظهر بعض الأورام خارج الغدة الدرقية، تنتج مواد شبيهة في آثارها لعمل الهرمون النخامي الحاث للدرقية TSH ، بكميات كبيرة تؤثر على الغدة وتحثها على انتاج وافراز كميات كبيرة من الهرمونات الدرقية في الدم، مثل ورم المبيض السترومي أو ورم الحمل الحويصلي الكاذب.

* قد يظهر ورم متوضع في الغدة الدرقية على شكل كتلة أو عقدة Toxic Nodule له القدرة على انتاج وافراز كميات كبيرة من الهرمونات الدرقية، مستقلة لوحدها وغير متأثرة بآليات الضبط والسيطرة.

]]>
https://www.cancer-in.com/?feed=rss2&p=149 0
دكتور ابراهيم ..أحد المتشافين في جمعيتنا https://www.cancer-in.com/?p=84 https://www.cancer-in.com/?p=84#comments Fri, 15 Oct 2010 21:05:42 +0000 http://www.cancer-in.com/?p=84  

هذه قصة شفاء (احد مرضانا) من سرطان منتشر في اغلب جسده ..وبعد معاناته الكبيرة في المراكز والمستشفيات العالمية..

علما اننا لاننشر قصص شفاء المرضى المتشافيين الا بعد طلب المريض ذلك واصراره بالحاح علينا لنشرها..

ذلك لان جميع ملفات المرضى تُعد (أسراراً) لايمكن الافصاح عنها مطلقاً..

وهذا هو ديدن كل اطباء العالم وهو المحافظة الكاملة على اسرار مرضاهم

علما ان المريض (المتشافي) هو في الاصل طبيب اورام اختصاص ولكنه تعرض للاصابة السرطانية ..

واليكم قصة المريض المتشافي يسردها على لسانه..

وننشرها نصا كما ورت عنه :

 

 

                           

           ( وَمَنْ أَحْيَاهَا فَكَأَنَّمَا أَحْيَا النَّاسَ جَمِيعاً )

 فبعدما تشافيتُ من السرطان تماما  وكلياً بفضل الله وحمده..

نذرتُ ان اعلن للعالم اجمع :

أغرب قصة شفاء ( من سرطان منتشر وميئوس منه )
(فلقد تشافيتُ أنا تماماً من سرطان منتشر بفضل الله)
واليكم قصتي العجيبة ( ويشهد الله العظيم على كل حرف فيها ) وسبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم :

فانا الطبيب (الدكتور إبراهيم عبدالله )
من المملكة العربية السعودية – الرياض
ورقم جوالي: 0549023582
‏‎ولمن يتصل بي (واتساب) 00966549023582

أودّ ان أزف البشرى العظيمة لكل مرضى السرطان المعذبين في كل العالم بان شفائهم (التام) صار أمرًا سهلاً يسيراً باْذن الله تعالى..
فلقد تشافيتُ انا تماما ونهائياً وكلياً من سرطان أنتشر في أغلب جسدي (وقد كنتُ أعاني من السرطان المتقدم جداً وفي المراحل الاخيرة ) بفضل الله تعالى،،
وكان سبب شفائي التام (بفضل الله وحمده )
هو ((كبسولات )) أرسلتها لي :
( الجمعية التخصصية لعلاج السرطان )
‏ https://www.cancer-in.com

وكان العلاج عبارة عن ((( كبسولات ))) فقط لاغير ..!!!!
وبدون اَي تداخل جراحي او إشعاعي او كيماوي ..!!
و الأكثر أعجوبة وغرابة ان العلاج بدون اية أعراض جانبية او مضاعفات ثانوية مطلقاً..!!!!!!
هذه ( الكبسولات ) قد أرسلها لي مركز متخصص في الأبحاث السرطانية..
وهذا هو رابط المركز الذي ارسل لي هذه الكبسولات العجيبة 👇:
‏‏ https://www.cancer-in.com

‏‎وقد نذرتُ ان أعلن للعالم أجمع قصتي العجيبة..
واليكم قصتي 👇:
‏‎فأنا الطبيب الإستشاري الدكتور (إبراهيم عبد الله) من المملكة العربية السعودية –
ورقم جوالي: 0549023582
‏‎ولمن يتصل بي (واتساب) 00966549023582
‏‎
فأنا وبالرغم من كوني (طبيب أورام) وحاصل على أعلى الشهادات في علم الأورام السرطانية ، لكن ذلك لم يمنع من إصابتي أنا شخصياً بالسرطان الذي تفشى في جسمي تفشيَا مرعباً !!
ولأني عليم بسوء وتردي أساليب العلاج في بلادنا العربية إتجهت فورا لأكبر مركز متخصص في ألمانيا ، وبقيت هناك لأكثر من تسعة أشهر وأنا أتعالج بكل أنواع العلاجات المتقدمة في (ألمانيا) .. ولكن كانت حالتي في مركز (لوكاس الطبي في ألمانيا) تسوء وتتدهور يوميا أكثر وأكثر وأنا أعاني كل دقيقة عذاباً قاسياً من الآلام التي لم يعد يجدي معها أشد أنواع المسكنات والمهدئات لتخفيف شدة الألم الذي صار رهيباً شديداً في مراحله المتقدمة !! ..
‏‎فنصحني أحد الزملاء الأطباء بالإتصال بمركز متخصص وهو :
(( الجمعية التخصصية لعلاج السرطان ))
https://www.cancer-in.com

هذه الجمعية تدّعي علاج السرطان نهائيا في أسابيع قليلة ومهما تكون الحالة سيئة ومتقدمة !!!! ..
‏‎بدايةً اهملتُ الأمر ..
فأنا متأكد إن الأمر خداع وكذب أو ربما نصب وإحتيال..
فالمحتالون في هذا المجال كثيرون للاسف،
فانا يوميا استقبل العديد من الإعلانات الكاذبة ورسائل الواتساب والفيس بوك واليوتيوبات المزيفة وغيرها عن قصص وأكاذيب رخيصة لأناس تشافوا من السرطان وبمراحل متقدمة..!!
والطامة الكبرى هي الأعشاب التي يخدعون بها المرضى المساكين (كالعلندة والشيح والكرافيولا) وغيرها من الأكاذيب والشعوذة القذرة التي لا اساس لها من الصحة مطلقا ،، والمصيبة انها تضع المريض في حالة (امل كاذب) وتفقده الوقت الثمين جداً وهو بأمس الحاجة لكل دقيقة وثانية.. وكذلك الأكذوبة الكبرى وهي خداع المرضى بالوهم بان يتبعوا نظام غذائي خاص بحجة ( تجويع الخلايا السرطانية) أو الابتعاد عن اللحوم والسكريات لقتل السرطان وكلها اكاذيب واكاذيب لاصحة لها أبداً أبداً أبداً..
بل ويزيد في هموم وعذابات المريض وهو يفقد أغلى شي وهو الوقت الثمين سدىً..!!
فانا كطبيب متخصص بالأورام لم يمرّ عليّ مطلقاً حالة شفاء واحدة من السرطان بمراحل متقدمة..!
واتحدى أي طبيب يقول انه مرّت عليه حالة شفاء من سرطان متقدم..!! فهذا أمر لم يحدث فكلها اكاذيب ونصب لغرض المتاجرة الحقيرة بالآم الناس..
وأي أناس..مرضى السرطان المساكين المعذبين..!!
ولكن بسبب شدة تدهور حالتي السرطانية فقد قررت تجربة علاج هذه (الجمعية) الذي يدّعونه (فالغريق يتعلق بقشة) ، فأرسلت في طلب العلاج منهم
فوصلني العلاج وكان عبارة عن (علبة تحتوي على كبسولات ومعها كتيب يشرح تفاصيل الخطة العلاجية) ..
‏‎إستغربت الأمر وتصورته لايعدو أن يكون خدعة رخيصة من ضعاف النفوس !! ،،
‏‎فكيف وأنا طبيب متخصص في علوم السرطان ؟!!!..
‏‎ولأنه لم يكن لدي الخيار
قررت إستخدام العلاج (وكما موضح ومخطط إستخدامه) في كتيب مرفق مع العلاج يحتوي طريقة إستخدامه بشكل مفصل ..
‏‎وبعد أن إستخدمت العلاج..
‏‎مرّت ثلاثة أيام من العلاج ..
‏‎ وإذا بي أشعر بتحسن غريب جدا !!! ..
‏‎أنا كطبيب متخصص قدّرتُ أن الكبسول قد يحتوي ربما على مسكنات ومهدئات شديدة التركيز ((لأن معاناة آلآمي خفّت وتلاشت لدرجة إختفائها تقريبا في وقت قياسي عجيب !!)) .. عندها نسيتُ وتناسيتُ كل الطب الذي درسته!! والتحاليل التي كانت تدور في رأسي لمعرفة مكنونات العلاج وسر اختفاء أوجاعي ، فبدأت أهتم لأمر شفائي فقط وبشكل جدّي حقيقي (بأمر الله) وكأن هذا العلاج بدأ يشفيني حقا !!!!!!!!!!
‏‎وفعلا .. سبحان الله العظيم.. لم تمضي إلا ستة اسابيع حتى تشافيت كليّاً بشكل غريب جدا لايُصدق!!!
حتى إنني لغاية الآن أشعر وكأنني في حلم !!
‏‎والله وكأن الأمر ولا في أقصى الأحلام !! ، فلقد تشافيت تماماً تماماً تماماً.. بل أنا في أفضل صحة جرت عليّ في كل حياتي ولله الحمد والفضل والمنة ..
‏‎وأنا اليوم أعلن للناس أجمع عن أعجوبة وعظمة هذا العلاج المعجزة للسرطان (بأذن الله تعالى) ، وأدعو كل من يعاني (مرض السرطان ومرارة عذابه) أن يتوجه فورا لأخذ هذه الكبسولات من هؤلاء الأطباء الأكارم (جزاهم الله كل الخير)
لتنتهي رحلة عذابه كلها بأمر الله تعالى ..
فعلاجهم باْذن الله ورحمته هو العلاج الوحيد الفعال والحقيقي للسرطان .. والله من وراء القصد ..
‏‎ويشهد الله ما أردت بهذا إلا وجهه الكريم حامداً شاكراً فضله عليّ بأن عافاني وشافاني نهائيا بأن هداني لهذا العلاح .. فنذرتُ أن أنشر ذلك
‏‎نسألكم من صالح دعائكم …
‏‎ويمكن لمرضى السرطان الحصول على هذا العلاج
‏‎بالتواصل معاهم عبر الرابط 👇:

https://www.cancer-in.com

‏‎شافى الله كل مرضاكم..

‏المريض المتعافي بفضل الله
‏‎الدكتور إبراهيم عبد الله
‏‎إستشاري أمراض الدم والأورام
‏‎المملكة العربية السعودية
جوال او واتساب :
00966549023582

انشروها عسى ان تكون لكم صدقة جارية
وتكونوا قد رفعتم المعاناة عن احد مرضى السرطان وعذاباته التي لايشعر بها الا المريض نفسه وأهله..
انشروها عسى ان تكونوا ممن قال الله فيهم
(( ومن أحياها فكأنما احيا الناس جميعا ))

 

]]>
https://www.cancer-in.com/?feed=rss2&p=84 23
ما هي الأطعمة التي قد تجنب الإصابة بالسرطان؟ https://www.cancer-in.com/?p=14 https://www.cancer-in.com/?p=14#respond Tue, 27 Jul 2010 21:35:08 +0000 http://www.cancer-in.com/?p=14 مرض #السرطان آخذ في الانتشار جراء عوامل بيئية ووراثية جعلته أحد أبرز أسباب الوفاة في العالم، لا يمكن منع الإصابة بالأمراض طبعاً خصوصاً أنَّ بعض الأشخاص يعتبر جسمهم في استعداد للإصابة أكثر من غيرهم، إلاَّ أنَّ الوقاية والانتباه إلى النظام الغذائي الذي نتناوله يلعبان دوراً في الوقاية من الإصابة بالسرطان. وفي هذا الإطار، تعتبر اختصاصية التغذية ناتالي دجابريان في حديث لـ”النهار” أنَّه من “الفضل تناول حمية البحر الأبيض المتوسط أو النظام النباتي خصوصاً المطبخ اللبناني الصحي نظراً لغناه بالحبوب والخضار”.

ماذا يجب أن نتناول؟!
تعدد دجابريان المأكولات الصحية التي يمكن تناولها من دون أن يكون لذلك مردٌّ سلبي على صحتنا، أبرزها:
– مضادات الأكسدة: من بينها فيتامين c الموجود في مأكولات مثل الليمون، البروكولي، الفراولة والبندورة.. وفيتامين E الموجود في اللوز، والزيوت غير المشبعة من بينها زيت الزيتون والبذور. أما السيلانيوم فهو موجود في الفواكه كافة، والفيتامين “أ” (A) في كل الخضار والفواكه ذات اللون البرتقالي مثل الجزر واليقطين والمشمش. تعتبر مضادات الأكسدة مفدية للجسم إذ تمنع تضرر خلايا الجسم، ما يساهم في تأخير مدة شيخوخة هذه الخلايا، والتسمم

– الألياف: من الجيد تناول الألياف التي تنقسم إلى القابلة للذوبان وغير القابلة للذوبان. دور الألياف القابلة للذوبان يكمن في إبطاء امتصاص السكر في الدم وامتصاص الدهون من الدم. أما تلك غير القابلة للذوبان أي قشور بذر الكتان والأشياء الصلبة التي لا يهضمها الجسم، فتخفف مشاكل القلب والكوليسترول، والمصران ومشاكل الإمساك. ويعتبر بذر الكتان مفيداً جداً إذ يحوي فيتامينات ومعادن وألياف وأوميغا 3. وتناوله يُخفِّض مشاكل سرطان الثدي والبروستات.

– الخضار والفواكه: من الضروري تناول الخضار والفواكه، 3 حصص من الفاكهة في اليوم الواحد، مع الألياف والقشور. 3 إلى 4 أكواب من الخضار في اليوم. ومن المفيد التركيز على تناول الجوز، والمكسرات النية، والفطر، والهندبة، والروكا، والسبانخ، والفليفلة الحارة، والبصل، والثوم، والبابايا والرمان، والسبانخ، والزنجبيل، والبطيخ الأحمر والأصفر، والبروكولي، والأفوكادو، والقرنبيط والملفوف، والتين، والروزماري، والعقدة الصفراء. ولكن يفضَّل تجنب تناول البطاطا والجزر بكميات كبيرة لأنها تحوي سعرات حرارية أكثر من الخضار المختلفة. كذلك، يُنصح بعدم سلق الخضار لأنها تفقد بذلك الفيتامينات والمعادن التي تنتقل إلى الماء الذي غالباً ما يتم رميه، لذا يفضل طبخها على البخار، وتناولها نية أيضاً للاستفادة من فوائدها.

تفادي هذه المأكولات
تلفت دجابريان إلى أنه يفضل تجنب بعض الأطعمة أو على الأقل تفادي تناولها بكثرة، من بينها:
– اللحوم الحمراء من بينها المدخنة والمصنَّعة كالهوت دوغ ومعلبات المرتديلا تسبب مشاكل في المعدة والمصران وتشير الأبحاث إلى أن هذه المأكولات قد تؤدي أحياناً إلى الإصابة بالسرطان. ومن الضروري أن نعرف مصدر اللحوم التي نشتريها، ويُنصح ب طبخها في البرستو وتفادي شويها على الفحم سوى مرة واحدة في الشهر. كذلك، لا يجب تناول اللحوم أكثر من 3 مرات في الأسبوع.
– الأطعمة العضوية: من الجيد تفادي الحليب واللبنة والجبنة التي أضيف إليها مضادات حيوية.
– السكريات: ليس من الضروري أن تسبب السكريات مرض السرطان، ولكنها تؤدي إلى السمنة وتخرين الدهون في الجسم ما يؤدي إلى بروز أحد أنواع السرطان.
إلى ذلك، تعتبر ينصح تغير نمط الحياة والابتعاد عن تناول الأطعمة السريعة، وممارسة النشاطات الرياضية ما يقرب من30 دقيقة في اليوم وخلال 4 إلى 5 مرات في الأسبوع إذ إنها تُحسِّن المزاج. كما أنَّه يمكن محاربة التوتر من خلال ممارسة اليوغا التي تريح الشخص جسدياً وعقلياً وتحارب القلق اليومي الذي يواجهه الشخص.

أما العوامل التي تزيد من احتمال الإصابة بالسرطان:
– السمنة
– التدخين والكحول
– المكملات الغذائية
– المناخ كتلوث المياه والهواء
– العوامل الوراثية

]]>
https://www.cancer-in.com/?feed=rss2&p=14 0
كلمة رئيس الجمعية.. أتقوا الله في مرضى السرطان..!! https://www.cancer-in.com/?p=75 https://www.cancer-in.com/?p=75#comments Tue, 11 May 2010 20:22:53 +0000 http://www.cancer-in.com/?p=75

كلمة رئيس الجمعية..

بسم الله الرحمن الرحيم
﴿ يَاأَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَلْتَنْظُرْ نَفْسٌ مَا قَدَّمَتْ لِغَدٍ وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ خَبِيرٌ بِمَا تَعْمَلُونَ(18) وَلَا تَكُونُوا كَالَّذِينَ نَسُوا اللَّهَ فَأَنْسَاهُمْ أَنْفُسَهُمْ أُوْلَئِكَ هُمْ الْفَاسِقُونَ﴾

اتقوا الله …
إتقوا الله في مرضى السرطان يامستشفيات السرطان ومعاهدها ويامراكز الابحاث السرطانية ….!
اتقوا الله وانتم تدّعون علاج السرطان وبنسب عالية !!!! ونحن لم نرى حالة واحدة فقط شفيت ….او على الاقل تحسنت..!!!
فكل المصابين مصيرهم الموت في مستشفياتكم وبدمٍ بارد واعصاب مثلجة غريبة ..!! وكيف لا وانتم تعرفون نتيجة المريض مسبقا فتتناوشوهم في اغلال سموم العقاقير الكيميائية والاشعاعية وتعيثون بأجسادهم تقطيعا جراحيا ومن ثم ترموهم مستسلمين للقتل الكيميائي البشيع وهو يخنق انفاسهم بأشنع انواع الموت البطئ فينتهي بالمريض موتا محتما بعدما تخبروه ان أجسادهم قد تشبعت من كل ماشبق فيهم وترموهم رمية بغضية لاينفع معها حتى اقوى المسكنات والمهدئات فيموتون بعد رحلة شعواء ميتة معذبة سقيمة…!!!!!!!!
اتقوا الله فأنكم ستسألون فيهم يوم لاينفع مال ولابنون
اتقوا الله يامستشفى 57357 وانتم تتوسدون النوم بليلٍ هادئ والمرضى يتساقطون صرعى في مرمى ابصاركم وانتم تنفشون لحومهم في ادعاء ارتفاع نسب الشفاء ولم اسمع بحالة شفاء واحدة!! ولاندري اين تذهب ملايين دولارات التبرعات؟؟!! والكل يعلم ان سبب تسميتكم بهذا الاسم لانها ارقام حساباتكم في كل البنوك والمصارف التي تملئ كل الساحات فهذا هو هاجسكم ان تدرّ عليكم التبرعات .. فلا علاج لديكم ولا ابسط تحسن .. وكله مجرد فقاعات صابون تتقافز في احلام مرضى السرطان المساكين…!!!!
اتقوا الله يامركز الحسين وانتم تحملون اسم هذا الملك الجليل العملاق وهو برئ من فعلكم فلا علاج لديكم ولا حتى ابسط تحسن سمعنا به طال اي مريض بكل السنين..!!!
إتقوا الله يامركز ((ام دي أندرسون MD ANDERSON CANCER CENTER ) والتابعة لجامعة تكساس في امريكا هيوستن .. ويامراكز الابحاث في اوربا كلها وفي الهند والصين واكبر مركز للابحاث في اليابان وانتم تترنحون امام كل المرضى الذين لاتجدون مفرا من موتهم وانتم تخدعونهم بامل كاذب فتنخروا اجسادهم زيفا وكذبا وتجترئون اموالهم بلا حق..!!!!!!
اتقوا الله يامركز الوراثة والابحاث السرطانية في بغداد بقيادة الدكتور ناهي وانتم تتناحرون بالمليارات سنويا لابحاث في علاج السرطان ولم نعلم انكم عالجتم فأرة او خلية واحدة ابدا.. فأين تذهب تلك الاموال ياترى؟؟؟!!!!! واين اموال البحوث تهرب..؟؟!!!
اتقوا الله يامركز الابحاث الريادي لعلاج السرطان في بغداد بقيادة الدكتورة ندى العلوان والمركز يئن بالاسماء الطويلة والالقاب الثقيلة ودرع المرأة وغيرها.. ولكن لا علاقة لكم ابدا باية علاج سرطاني مطلقا !!!!! فهل اعلمتمونا بنصف ربع حالة عالجتموها .. او جرى عليها اي تقدم وتحسن شبه بسيط؟؟؟!!
واتق الله يا دكتور محمد النجار وانت تدعي الكذب والزيف بإدعائك علاجا كاذبا رضخت له الرؤساء والملوك يستعطونه منك وانت لست الا كاذبا ماجنا خدّاعا تناثرت اخبارك في الانترنت بعلاج ((الرحمة؟؟!!)) والمضحك المبكي انك تدعي تهافت الشركات العالمية عليك ولكن سبب عدم التعاقد معهم هو فرضك سعر بسيط على العلاج ((300 جنيه)) وعندما رفضوا ذلك اعلنت عدم التعاقد !!! ولا ادري على من تضحك بهذا الكلام ؟؟ ايمكن ان يكون الناس بهذه السذاجة ؟؟!! فعلاجك ((نقمة)) لا رحمة مادام زيفا خادعا.. فلم نسمع بلحظة علاج او حتى بابسط بحث يكون لك في اي مكان !!!
واتق الله يا محمد الهاشمي في قناتك (الحقيقة) وهي لاتمت للحقيقة بصلة!! وانت ترابي بمحاكاة الام المرضى وتفجع اهلهم بأشد مما يكابتوا من حزن أليم ماتشعر به انت الا ان يحاط بك ما اصابهم من فاجعة..
واتق الله يا (حسن خليفة) انت وجنة الاعشاب خاصتك وانت تدّعي علاجك للسرطان وانت لم تعرف من الطب رأسا ولا قدم! ومكاتبك تنشر الوطن العربي زورا وبهتانا كما هو حال (ابوعلي الشيباني) او (اقبال الهاشمي) او غيركم الكثير وانتم تفيضون الفضائيات لأملاء افواه الكذب الماجن.. والكذب فقط لاغير..!!
واتقوا الله وانتم تتجملون بالاحتفالات الخنجاء فتارة (اليوم العالمي للسرطان) وتارة (اليوم العالمي لمكاففحة السرطان) واخرى واخرى كثيرة لاناجعة منها الا اضفاء التزيين لمناصبكم الخاوية على عروشها…!!!
واتق الله يامستشفى الدكتور سليمان الحبيب بالريان ومستشفاك يعجّ بمرضى السرطان يتلقفهم الموت تلاوات متتالية..!!
واتقوا الله ياأيتها الجامعة الامريكية في بيروت وانتم تتبجحون في ((تطوير العلاجات الواعدة والبدلاء للعلاجات الكيميائية الغير نافعة!!)) ولا ادري اين هو علاجكم حتى تطورونه اصلا وانا اعرف مئات من الناس سقطوا في قبورهم في مستشفاكم المزين بالاسماء والالوان والالقاب اللامعة فقط لاغير..!!
واتق الله يا (جاري دوراهي) ايها المدير الاقليمي للشركة العمانية في مسقط ومدير مستشفى مسقط الخاص, وانت تبهر الناس بأسلوبك المنمق وتوعيتك لخطورة المرض((وما ادري ماتنفع التوعية للمصابين بعد ان نزلت بهم اللمصيبة؟؟!!) انجاحك يبنى على التوعية وموت كل مرضى السرطان؟؟!!
واتقوا الله يامستشفى خالد الجامعي في الرياض.. واسمعوا لهذا المرافق لاحد المرضى في الرياض: (أنا أعالج عند الدكتور عبد العزيز السيف والدكتور الذياب بمستشفى خالد الجامعي للأسف ماعندهم علاج ينتظرون الورم يتحول لخطير ثم عملية استئصال ثم يتابعون معك لين عند الموت ويقولون للمرافق ما له عندنا علاج ويطلعونك من المستشفى عندنا من أقاربنا 7 أشخاص نفس الطريقة سووها معهم مع العلم أنا ما صدقنا نفتح ملف في خالد الجامعي والمواعيد من شهرين لثلاثة لستة شهور)) فهلا اتقيتم الله يامستشفى خالد التعليمي.. !!!
واتقوا الله يامدينة الملك فهد الطبية في مرضى السرطان واعلموهم بمصيرهم بلا مراءاة واتم تجرعونهم السم الزعاف بمراجعات مقيتة ليتلقوا الموت الزئام في دهاليزكم..!!
واتقوا الله يامستشفى الملك فيصل التخصصي في مصيبة مرضى السرطان اتقوا الله فيهم اتقوا الله..!!!!

واتقوا الله يامؤسسة ((الامل)) في قطر وعدن وغيرها من دول الوطن العربي .. فقد ضاع فيكم كل امل!! فلا امل فيكم للاسف..!!
فقد تم افتتاح مستشفى (امل) منذ بداية الالفية الثانية وبالتعاون مع جامعة (هايدلبرغ) الالمانية كأحد اهم المرافق المتخصصة التابعة لمؤسسة حمد بعد ازدياد حالة الاصابات السرطانية بشكل رهيب ارعب الكل..فجاءت هذه المؤسسة العملاقة بتكاليفها والعملاقة بعناوينها ((عمل الدراسات والابحاث اللازمة لتطويرعلاج السرطان والقائمة طويلة)) وهي عملاقة ايضا في المعدات والاجهزة الطبية والطاقات الاستيعابية للمرضى والمعدات البحثية الكبيرة (وايضا السباقة في ادخال تقنية Mammography) وكذلك الكوادر الطبية والفنية وطواقم التمريض والدعم المادي العظيم.. ولكن.. ولكنها كانت عملاقة ايضا في الفشل الذريع في تقديم اي شئ في اي شئ يمت بصلة لعلاج السرطان!! فالموت هو المصير الوحيد لكل مرضى السرطان الذي زاروه..!!!
واتقوا الله يامستشفى طرابلس االطبي المركزي في مرضى واطفال السرطان.. اليسوا بشرا مثلكم ؟؟!!
وأتقوا الله ياجمعية الاميرة ((لالة سلمى)) هذه الاميرة الرائعة الانسانية لكنها تم اقحامها في محاربة السرطان ولكنهم لم يحابوا شيئا الا ملئ جيوب المختصين بالتبرعات لاغير, فالحرب مهزومة النتائج سلفا..!!! وكما هو حال مستشفى السرطان في الرباط…!! حال من سئ مسئ الى السئ الاسوء..!!!
واتقوا الله يامستشفى توام.. وقد قيل فيكم مستشفى الموت الممل لمرضى السرطان..وقال احد الذين ابتلاه الله في اغلب عائلته بالسرطان فقال ((ابتلانا الله بعائلة سرطانية جرت على ثلاثة عشر شخصا فكانوا في مستشفى التوام يميتون بدل الموت الواحد عشرات الميتات حتى ماتوا نهائيا)).. فهلا اتقيتم الله

اما في سنغافورة فمستشفى (جونز هوبكنز) الذي يتداعى له الملايين من كل حدب وصوب ليستلموا اوراق وفاتهم فيه.. او في طريق عودتهم.. او عند وصولهم لبلدهم من بعد رحلة معاناة مع العلاج (العلاج الذي لاوجود له) لكنهم يبتغون شئ من حسن المعاملة الذي افتقدوه في بلدانهم الذي افضوا جلّ اعمارهم في خدمتها فلم تقدم لهم ولا حتى حسن المعاملة.. فلجأوا لسنغافورة التي حالها من حال البقية في العلاج لكنهم اشعروهم ان موتهم كان له معنى في جميل التعامل معهم .. فقط لاغير..
اما في الصين وخصوصا في مستشفى فودا للسرطان (في مدينة جوانزو) جنوب الصين فهو الحال نفسه في سنغافورة .. لا ابسط تحسن (( ومن اين يأتي التحسن اذ لاعلاج عندهم ؟؟؟!) ولكننا نشيد بحسن التعامل فيستشعر المرء حاله في تقدير واحترام امتنته بلدانهم العربية.. ولكن بلافائدة فكل مرضى السرطان يتلقفون الموت هناك تلقفا حالهم حال بقية مستشفيات العالم الاخرى..!!
واتقوا الله يامستشفى الامل في تعز والمؤسسة الوطنية لمكافحة السرطان والذين دعوا اليها كبار الدعاة (كعمرو خالد والقرضاوي وغيرهم.!!) فاتقوا الله ياعمرو خالد وياشيخ القرضاوي وغيركم فكيف تهتفون لهم وهم لم يقدموا الا الموت الزئام لمرضى السرطان ؟؟!!! وانتم تناشدون الجميع بهيبتكم عند الناس ان يقدموا لهم ولغيرهم من مستشفيات السرطان وكلهم لم يجروا حالة تحسن واحدة في كل مرضى السرطان ؟؟!!! فهلا اتقيتم الله يامن تدعون اليه.. او هكذا تدّعون ؟؟!!!

ولو كان في مستشفى مدينة الخليفة الطبية أي خير بسيط لمرضى السرطان ما نشرت كل الوسائل الاعلامية تناشد توسلا (للطفل مسلم خمس سنوات) الذي خاض صراعا ضاريا مع السرطان الذي اصاب رأسه الصغير وانتكس بعد العلاج الكيميائي الذي املته عليه المستشفى .. فظل يناشد اهله كل الناس ان ينتشلوه للذهاب به الى سنغافورة(!!!) بكلفة العلاج في سنغافورة بمبلغ مليون ونصف المليون درهم .. فهلا اتقيتم الله في مرضى السرطان ؟؟!!
واتقوا الله يا اهل الرقية وانتم تشرشرون بالمرضى فيما لم ينزل الله به من سلطان..!! اتقوا الله وانتم تفرشون دروب النصب والاحتيال على المرضى المساكين فتجعلون الوهم ديدنهم في شفاء لا وجود له متخذين من عواطفهم الدينية ومشاعرهم طريقا للوصول الى مبتغاكم الدنئ واعلموا ان الله سيحاسبكم يوم لا بيع فيه ولا خلّة..!!
واتق الله يادكتور اشرف الشعلان يارئيس المركز القومي للبحوث!!! وانتم تتكذبون بعلاج السرطان بجزيئات الذهب!! هل انتفت فيكم الكذوب فوصلتم لجزيئات الذهب ؟؟!!!! حقكم فهو خير وسيلة لجر الملايين بحجة تصفية اطنان الذهب لجزيئات !!! بحجة انها ستحدد الاورام ؟؟؟!!! فهلا اتقيتم الله في مرضى سيقفون امام الله يقاضونكم ؟؟!!! لا ادري ..!!
وهذا الدكتور اللبناني ((فيليب سالم)) الذي اقام الدنيا ولم يقعدها منذ ستينات القرن الماضي وهو يعود من هيوستن في امريكا ويطور النظريات ((كنظرية الالتهاب المزمن يؤدي للسرطان والمسمى ابسيد اي الخلل المناعي في الامعاء الدقيقة الذي يتطور الى سرطان الانسجة اللمفاوية)) وتبنى نظرية الوقاية الكيميائية وقد طوّر بروتوكولا لاستعمال عقار (سيسبلاتينم) بحيث تعطي الجرعة الواحدة على مدى خمسة ايام بدلا من دفعة واحدة, وتم تأسيس كرسيا للابحاث سمي باسمه في سان لوك ونال الاوسمة في مجال بحوث السرطان واستقدم عشرات الاطباء للجمعية الامريكية للسرطان في هيوستن حتى اصابه وهم و هوس وجنون العظمة فذاع في كل مجالات الاعلام انه توصل من ثمانينات القرن المنصرم الى علاج للسرطان .. فتوافد اليه الاثرياء من علية القوم فمن يمكن له ان يصل الى فيليب سالم لكن.. كما هو الحال عند ابرز المستشفيات الرائدة في الاعلام الطبي والفارغة المعنى , فلم يتمكن من علاج بل ولا تحسين ابسط حالة من حالات السرطان والذي يملئ سماء عالمنا ..!!! فهلا اتقيت الله يافليب سالم في مرضى السرطان ؟؟!! فالشهادات الطويلة والاوسمة المسومة لا تجدي مع مرضى السرطان الا فجاعةً وألما؟؟!!!!!
واتق الله (( يازين الاتات)) في حلال مال مرضى السرطان وانت تخادعهم بأرخص الاساليب لتوهمهم بعلاج سحري لاصحة له ولا خيال من الصحة .. فيظهر في مشهد تلفزيوني في لقطات مختلفة , يغطس تحت البحر وينتقي عشبة!! ويتسلق الجبل ليصل الى عشبة نادرة في اعلى قمة ليظلل المساكين الذين يبغون التشبث باي وسيلة لعلاجهم .. المشكلة هذه الوسائل الاعلامية التي تروج له!! وتحت ذريعة (( المتممات الغذائية)) تتمنع عنه وزاره الصحة من ملاحقته!! فهلا اتقيت الله يا زين الاتات؟؟!!!
اما الطامة الكبرى فالدكتورة ((فاتن خورشيد)) هذه النصابة التي تفوقت على مسلسل (العراف) الذي تم عرضه في رمضان !!! فهذه الدكتورة استغلت بكل وقاحة مشاعر الطيف الاسلامي وأدّعت في كل محفل انها توصلت لعلاج تام بأبوال الابل؟؟!!!! فماتفتح موقعا او أمرا ذا صلة بالسرطان حتى يبرز لك اعلانها الذي تتناقله الناس املا في لا امل وهم يتضورون جوعا لهذه المحتالة الكبيرة فلم نسمع ابدا ولن نسمع بأي حالة استطاعت ان تحسن فيها شئ من تخفيف الالم الذي يعتري مصابوا السرطان.. فهلا تتقين الله في مرضى يتفنن الالم في اجساددهم كالسمكة تغادر الماء؟؟!!!
ومن الطرق العلاج اللتي يدعيها المحتالون في المراكز العالمية هي الصدمة الكهربائية ..!! فيدّعون استخدام ابرة رفيعة يتم ادخالها في جسم المريض وتوجيهها نحو محور الورم وتسخينها وكما يقول((كريستيان شتروستيينسكي مدير معهد الاشعة السينية في مستشفى ريغينسببورغ في المانيا)) وارسال صدمة طهربائية بواسطة تيار عالي الجهد ولان الخلايا السرطانية خلايا حية فهي تحتوي على كثير الماء وبذلك تستجيب للصدمة الكهربائية!!!!!! بصراحة الصدمة لنا وليست للخلية السرطانية فكأن الخلايا السليمة ليست بخلايا حية وبذلك تم التماييز واستجابة السرطانية دون السليمة !!!!!!!! وانهالت عليهم خزائن التبرعات لاجراء تلك الخطوات الجبارة في عالم علاج السرطان!!!! وبعد حين من الاشباع المادي للعاملين قيل ان الموضوع انعطف منعطفا فاشلا .. المهم ادى غايته المادية (كحال غيره) وبصورة رسمية غطت تكاليف العاملين لاحفاد احفادهم..!!!!!
وهي حالها من حالة بحوث ((الفئران المضيئة )) التي ضجت لها وسائل الاعلام بعدما قالوا انها تضئ في العاصمة التشيكية براغ وان العلماء سيتعرفون على لغز السرطان من خلالها !! وكان ان انتهت بلا أي جواب!!
وكما هي الحال في الشاي الاخضر الذي قيل عنه الاقاويل في علاج السرطان !! لكننا لم نسمع ابدا بمن خفف عنه للحظة شدة الالم فكيف يعالجه.. تماما…!!!
واتق الله يادكتور محمد الزليعي (في المملكة العربية السعودية) وانت تدعي علاج السرطان في 24 ساعة !! تصوروا وصلت الوقاحة ان يدعي الانسان بعلاج السرطان خلال 24 ساعة؟؟!!! يا دكتور لو كانت نزلة برد لاحتاجت 72 ساعة !!!! وادعى البروفيسور والدكتور والاستاذ محمد الزليعي كبير الباحثين بمركز الملك فهد للابحاث الطبية ان اغلب العلاجات المتاحة تعتمد على مبدأ سد احد المسارات الايضية الحيوية وتعتمد طريقتين !! الأولى الحد من إنتاج الطاقة داخل الخلية السرطانية إلى حد كبير، والثانية منع دخول المواد الأولية لإنتاج الطاقة إلى داخل الخلية باستخدام ((نوع من العلاج!!)) فتتأثر الخلية السرطانية بالهبوط الحاد في إنتاج الطاقة مما يؤدي إلى قتلها في الحال!!!. أما بالنسبة للخلية السليمة فإنها تستطيع أن تعيش في ظروف طاقية منخفضة لفترات طويلة!!!، وبالتالي فإنها لا تتأثر كثيرا ولا تموت.!!! وعن تجربتهم لهذا العلاج أفاد الزيلعي بأنه “تم اختبار هذا العلاج على بعض أنواع السرطانات الجلدية التي تمت زراعتها في أطباق زراعية ومقارنته مع بعض العلاجات الحديثة، فكانت النتيجة أن العلاج المصمم أدى إلى قتل كل الخلايا في غضون 24 ساعة!!!، بينما بقيت بعض الخلايا السرطانية عند استخدام بعض علاجات كيميائية حديثة !!!، كما قمنا بتجربة العلاج المستحدث في فئران التجارب بعد حقنهم بنوع من سرطان الليمفوما، فكانت النتيجة تعافي تلك الفئران بعد أسبوعين من المعالجة ((هنا اصبحت اسبوعين!!). ويكمل، أما في الإنسان “فقد قمنا مع فريق بحث خارج المملكة باستخدامه على نوعين من السرطان هما سرطان المعدة، وسرطان الدم المزمن لدى الكبار، وعلى مدار 21 يوما كانت النتيجة تعافي جميع عينة المرضى من السرطان وخلوهم منه حتى الآن!!!!!!!!!!!!! تصوروا ان جميع المرضى اشفاهم الزليعي واختفى بعد ذلك لانه اكملت رسالته الاعلامية اقصد الطبية وشافى كل مرضى السرطان!!!! اتق الله يا اخي الا يكفي الضحك على الذقون وسذاجة الناس الغافلين؟؟؟؟!!!!! ياغافغلين لكم الله
اما العلاج في المانيا … فانت ما ان تفتح علاج السرطان او اي علاقة تمت للسرطان بصلة حتى يبرز لك عنونا باهرا اختص باغنياء القوم وهو ((علاج السرطان في المانيا!!)) في مركز لوكاس الطبي الذي يقولون عنه يتضمن اعلى التقنيات في العالم ويستطيع علاج كل انواع السرطان وبكلفة زهيدة تصل الى حوالي(150 الف دولار) كأبسط تقدير طيلة فترة العلاج واحضار جثمان المريض بعد وفاته هناك ومشكلة ادخال الجثمان الى البلد بعد رحلة منهكة للمريض والمال ولكنها مريحة للتعامل الحسن وكيف لا وانت تذرف مئات الوف الدولارات.. وقد تحدث لي العديد من المرافقين للمرضى بأنهم لم يجدوا في الامر الا هولا اعلاميا وسوءا في حالة مرضاهم بصورة كبيرة والمصيبة انه لا يصل اليهم الا مترفي القوم فلا يجدوا الا ((الصيت)) بانه قد توفى في المانيا!!!!!! ليرحمهم الله
ومن الامور التي تنهال عليك من كل جانب علاجا جديدا أخر وهو ((المايكروبايوتيك)) ..!!! فيضعون لهم قوائم طويلة ويحددون له هويات للاكل والطعام والشراب وحتى التنفس!! ويقع فيه مريض السرطان الذي استيئس من طاولات الاطباء او قد علم بمعاناة قريب او صديق له كيف سرت به تخوت الاطباء الى قبورهم .. فينتجع هذا الطريق الذي لايعدوا ان يكون وهما في سراب لاوجود له…!! فكل عالم او متعلم يعرف بابسط امور الطب يعلم حق المعرفة ان لاعلاقة للطعام بابسط تحسن للأوارام التي تفتك بالمرضى فتكا ..بل انها نظريات تقال من باب التخفيف النفسي ليس للمريض بل لعائلته لتخفيف وطأة الصدمة.. فهلا اتقيتم الله !!
واتق الله يادكتور اسامة طه (((استاذ العلاج الاورام في قصر عيني)) والذي يدعي ان الفرنسيين انبهروا باسلوب علاجه المنضبط علميا!!!!! وهو يشاهر بان لاداعي لأستئصال الثدي بعد الان فلديه الخلطة السحرية لعلاج السرطان !!!!!!! وعندما انهالت عليه الالوف لم يجدوا جميعهم اي علاج او اي تحسن مطلقا!!!!!!!!!!!!!

ولاندري لماذا دشن الدكتور عبد الله العثمان مدير جامعة الملك سعود مركز الأميرة الجوهرة بنت إبراهيم آل إبراهيم لأبحاث السرطان ويشمل المركز كرسي الأبحاث الخاص بسرطان البروستات ووحدة سرطان البروستات!!!! ولم نسمع بعلاج حالة سرطان بروستات واحدة او تحسنها على الاقل….!!!
هذا غيض من فيض كثير والقائمة طويلة .. افلا يتقون الله ؟؟!!
والحمد لله الذي مكننا نحن في مركزنا من التوصل الى علاج تام ونهائي للاورام السرطانية وبدون اية اثار جانبية ابدا.. وكنا وسنكون ونظل الأول في كل العالم والتاريخ الذين تمكنا من ايجاد علاج حقيقي للسرطان بشكل تام ونهائي. فبشرى لكل مرضى السرطان وهنيئا لهم الخلاص من السرطان للابد بأذن الله تعالى..

رئيس الجمعية

الطبيب الاستشاري

الدكتور اسامة اكرم ايوب

]]>
https://www.cancer-in.com/?feed=rss2&p=75 14
السرطان.. هل هو حكم بالاعدام؟؟! https://www.cancer-in.com/?p=118 https://www.cancer-in.com/?p=118#comments Wed, 03 Feb 2010 02:40:54 +0000 http://www.cancer-in.com/?p=118 سنتطرق هنا في بعض انواع الاورام السرطانية ونود التذكير بالأمر الهام وهو:
طريقة علاج هذه الانواع من الاورام السرطانية هو:

ونود التنويه والتذكير بانه بفضل الله فأن (مركزنا) لديه (علاج) كفيل بالقضاء نهائيا على انواع الأورام السرطانية المختلفة وبكافة مراحلها وفي غضون اسابيع قليلة فقط وبدون اي تداخل جراحي ان شاء الله..
العلاج عبارة عن خلطة نادرة من اعشاب طبية ومستخلصات طبيعية نادرة تم تحضيرها وخلطها بطريقة علمية بحتة وعلى ايدي علماء اطباء متخصصين.. وقد خضع العلاج لعقود طويلة من التجارب والبحوث العلمية التي اكدت فعاليته التامة في القضاء على الخلايا السرطانية (فقط) ولايؤثر مطلقا على اية خلية سليمة في الجسم ((وهذا هو سر الاعجاز الطبي في علاجنا)).. وقد أكدت البحوث الطبية الطويلة (التي اجراها فريقنا البحثي) خلو علاجنا من اية اعراض جانبية ابدا بفضل الله….
المستحضر العلاجي على هيئة كبسول يؤخذ ثلاث مرات في اليوم… وسيلاحظ المريض الاستجابة الفعلية للعلاج من أول يومين من استخدام العلاج ان شاء الله تعالى…كما وان العلاج لايؤثر مطلقا على ((اي تساقط للشعر والحواجب او تغيير في طعم الاغذية او ضعف الشهية او التعب والارهاق والنحول او الانفعال النفسي والاكتئاب او الاسهال او اي غثيان)).. بل على العكس سيشعر المريض بتحسن ملحوظ وتغيير كامل في حالته من بعد اول 48 ساعة من استخدامه علاجنا ان شاء الله..

وأول ماسيلاحظه هو تلاشي الاوجاع والالام ونشاط بدني كبير وتغيير في حالته النفسية كونه يشعر بالاستجابة الجادة الفعلية للشفاء الذي سيتماثل له حسب المدة المحددة له بأمر الله تعالى..
ونكرر قولنا.. ان المشافي المعافي هو الله تعالى وما نحن الا سبب في الشفاء التام من السرطان … لكننا السبب الوحيد في كل العالم بفضل الله تعالى…

مقالة في بعض انواع الاورام السرطانية:

يتكون جسم الإنسان من خلايا مختلفه في اشكالها ووظائفها. بشكل مبسط كل خليه تحتوى على غلاف خارجي ونواه ، وفي النواه تـُحفظ المعلومات الأساسيه للخليه. هذه المعلومات في الحقيقه تكون موجوده في جزيئ الحامض النووي DNA – deoxyribonucleic acid . يحتوي الحامض النووي على 26 كروموزوم والتي تتكون بدورها من ملايين الجينات. هذه الجينات هي التي تحدد نظام وطريقة عمل الخليه.

خلال حياتنا بعض خلايا الجسم تموت بشكل طبيعي ويقوم الجسم بتعويض ذلك النقص في الخلايا عن طريق الإنقسام. عند الإنقسام تقوم الخليه بإنتاج نسخه أخرى من الحامض النووي ثم تنقسم الى خليتين. هذا ما يحدث في الخليه بشكل مبسط حيث ان عملية الإنقسام اكثر تعقيداً من ذلك. عادة يحدث انقسام الخلايا بشكل منتظم بحيث يمكن لأجسامنا النمو أو لاستبدال أو إصلاح الأنسجة التالفة. عندما تعمل الخلايا كما هو مخطط لها فإننا نتمتع بصحه جيده لكن عندما يختل ذلك النظام فإننا نمرض. في حالة السرطان تنمو خلايا غير طبيعيه وبدلاً من تعويض الخلايا التالفه فقط ، تتكاثر تلك الخلايا بشكل كبير ودون توقف فتطغى على العضو المصاب مشكلة مايسمى بالورم.
الأورام التي تنتج عن هذا الخلل نوعان :

الأورام الحميدة ( غير سرطانية Benign ) : وهي عادة تكون مغلفه بغشاء وغير قابله للإنتشار ولكن بعضها قد يسبب مشاكل للعضو المصاب خصوصاً اذا كانت كبيرة الحجم وتأثيرها يكون بالضغط على العضو المصاب او الأعضاء القريبه منها مما يمنعها من العمل بشكل طبيعي. هذه الأورام من الممكن ازالتها بالجراحه او علاجها بالعقاقير او الأشعه لتصغير حجمها وذلك كاف للشفاء منها وغالباً لا تعود مرّة ثانيه.

الأورام الخبيثة ( سرطانية Malignant ) : وهي موضوع الموقع. الأورام السرطانيه تهاجم وتدمر الخلايا والأنسجه المحيطه بها ولها قدره عاليه على الإنتشار. وهي تنتشر بثلاث طرق
انتشار مباشر للأنسجه والأعضاء المحيطه بالعضو المصاب
عن طريق الجهاز اللمفاوي .
عن طريق الدم حيث تنفصل خليه (أو خلايا) من الورم السرطاني الأولي Primary وتنتقل عن طريق الجهاز اللمفوي او الدم الى اعضاء اخرى بعيده حيث تستقر في مكان ما –غالباً اعضاء غنيه بالدم مثل الرئه، الكبد او العقد اللمفاويه- متسببه في نمو اورام سرطانيه اخرى تسمى بالأورام الثانويه Secondary.
السرطان هو مجموعه من الأمراض تتشابه في بعض الخصائص فيما بينها، وقد سميت بالسرطان لأن الأوعيه الدمويه المنتفخه حول الورم تشبه اطراف سرطان البحر. وهذا المرض او هذه الأمراض تنتج عن خروج الخليه عن السيطره. يحدث تغير في خلية ما يجعلها تخرج عن نظام التحكم الذي يتحكم في عمل الخليه كما في الخلايا السليمه. يوجد اكثر من نظريه يعزى اليها سبب بداية السرطان في الجسم. الأولى تقول ان خطأ ما حدث في الحامض النووي عند الإنقسام وهو ما يسمى بحالة “التبدل” او mutation . نسبة حدوث خطأ في الحامض النووي عند الإنقسام تزيد بتزايد التعرض لمسببات السرطان مثل القطران في دخان السجائر. العديد من هذه الأخطاء بإختلاف مسبباتها تحدث في جسم الإنسان الا ان جهاز المناعه في الجسم يتعرف عليها لإختلافها عن بقية الخلايا ويقوم بتدميرها. احياناً يفشل جهاز المناعه بالتعرف على هذه الخلايا لتشابهها مع بقية الخلايا فتقوم بالإنقسام وتتسبب بوجود السرطان.
احدى النظريات الحديثه تقول ان السبب هو وجود خلل جيني بسيط لا يمكن لجهاز المناعه من ملاحظته وذلك الخلل مع الوقت يتسبب بخروج الخليه عن السيطره ومن ثم ظهور السرطان. هذه النظريه تفسر ظهور بعض انواع الأورام في اكثر من فرد من عائله واحده.
مسببات السرطان Carcinogens:
سواءً كان هناك خلل جيني ام لم يكن، فهناك مسببات معروفه للسرطان وتنقسم الى ثلاثة اقسام:

جسيمات مسرطنه (Physical) : مثل النظائر المشعه، الأشعه فوق البنفسجيه و بعض المعادن ذات الألياف Mineral fibers. تقوم النظائر المشعه بعمل ثقوب للحامض النووي عند تعريضه لها مما يتسبب في الخلل في تنظيم الجينات. تأتي النظائر المشعه من الأشعه السينيه، الأشعه الكونيه التي تصل الى الأرض ومن غاز الرادون (موجود بشكل طبيعي في الأرض بنسب متفاوته) وذلك بطريق غير مباشر. اما الأشعه فوق البنفسجيه والتي تأتي من الشمس فتسبب في ترابط بعض البروتينات في الحامض النووي في الوقت الذي لا يجب ان تكون كذلك مما يتسبب في خلل في الحامض النووي. بعض المعادن ذات الألياف مثل الـ asbestos تتسبب في تدمير مباشر للحامض النووي بسبب كبر حجمها.
مواد كيميائيه مسرطنه مثل الـ Benzopyrene الموجود في سجائر الدخان و الـ vinyl chloride المستخدم في الصناعات البلاستيكيه حيث ترتبط جزيئاتها مع الحامض النووي متسببة في الخلل.
مسرطنات (بيولوجية) : مثل الفايروسات او الباكتيريا حيث تتسبب في خلل في الخليه حتى تتحول الى خليه سرطانيه. من الأمثله على الفايروسات human papilloma virus حيث يتسبب في سرطان عنق الرحم، وفايروس الكبد الوبائي B (hepatitis B virus) والذي يتسبب في سرطان الكبد وهو اكثر انواع السرطان شيوعاً بين الرجال.  ومن انواع الباكتيريا helicobacter pylori والذي يتسبب في سرطان المعده.
يمر السرطان خلال نموه في ثلاث مراحل رئيسية :
1- البداية (Initiation): هذه الخطوة الأولى نحو تكوين الورم حيث يبدأ على مستوى خليه بتغيير بسيط في عملها وطريقة التحكم في هذا العمل المواد التي تسبب هذا البداية تسمى مواد مسرطنة (carcinogens).

2- التطور (Progression ) : يتكون الورم عن طريق خليه واحدة ويكون بنجاحها في النمو والانقسام على حساب الخلايا الأخرى ، وفي هذه المرحلة يمكن رؤيته ميكروسكوبياً

3- الورم الإكلينيكي (Clinical) : هنا يكون الورم كبير الحجم وإذا لم يعالج فسيستمر بالنمو وتدمير الأنسجة المجاورة وربما الانتشار إلى أعضاء بعيدة .

السرطان كما ذكرنا ليس مرض واحد، هو مجموعة امراض تختلف بإختلاف الخلايا التي ينشأ عنها. وبإختلافها عن بعضها فهي تختلف في تصرفاتها فبعضها سريع النمو وآخر بطئ ، بعضها سريع في الإنتشار وآخر لا ينتشر بسرعه. لكن كل نوع من هذه الأنواع له خواص متشابهه مع اختلاف المرضى.

بعض انواع السر طان:

اولا: سرطان القناة البولية Bladder Cancer:
هو نمو غير متحكم به و غير منتظم للخلايا المبطنه للحالب أو للمثانه البولية و الذي ينتج عنه تراكم للخلايا و بالتالي إنسداد للحالب.

أعراضه:
1. وجود دم مع البول.
2. الإحساس المتكرر بالحاجة إلى التبول و عدم القدرة على ذلك.
3. الألم في الظهر او البطن مصحوبة بتقلصات في الحالب.
4. ضعف في قوة خروج البول مع حرقان شديد.
5. انيميا ونقص في الوزن.
6. اجهاد سريع.

أسبابه:
1. التدخين.
2. الإصابة بإلتهابات الجهاز البولي المتكرره.
3. الإصابة بالبلهارسيا.
4. التعرض لمادة الأنيلين المُستخدمه في الأصباغ و الطباعة.
التشخيص:
1. فحص البول.
2. عمل أشعة فوق صوتية للمثانه.
3. عمل أشعة سينية للبطن و الظهر.
4. عمل أشعة بالصبغة.
5. عمل منظار للمثانة.
6. اخذ عينة للورم ودراستها تحت المجهر.
7. عمل اشعة مقطعية.

الوقاية منه:
1. الإبتعاد عن التدخين.
2. علاج إلتهابات المسالك البولية و عدم إهمالها.
3. أخذ الحيطة من عدم الإصابة بالبلهارسيا.
4. أخذ الحيطة عند التعرض للأصباغ و الطباعة.

ثانيا سرطان المبيض:
تبدأ خلايا المبيض في النمو بطريقة غير منتظمة و ذلك يؤدي إلي حدوث أورام المبيض الحميدة أو السرطانية .
و معظم سرطانات المبيض تنمو في القشرة الخارجية التي تغطي المبيض، و بعضها ينمو في الخلايا التي تقوم بإفرازات البويضات و البعض الآخر ينمو في الأنسجة التي تقوم بإفراز الهرمونات.
أعراضه:
1. وجود ورم بالبطن مع ألم .
2. إنتفاخ و عسر هضم و غثيان .
3. نقص في الوزن غير معروف السبب.
4. الإحساس بضغط على المثانة و الأعضاء الموجودة في منطقة البطن.
5. تغير في طبيعة حركة الأمعاء مثل إمساك أو إسهال.
أسبابه:
1. وجود سرطان الثدي أو المبيض في التاريخ العائلي.
2. عدم الحمل و عدم الإرضاع.
3. إستخدام عقاقير لعلاج العقم لفترة طويلة من الزمن.
4. التعرض لكمية كبيرة من هرمون الجونادوتروبين الذي يُحفز المبيض على إنتاج الإستروجين الذي يقوم بدوره على تحفيز خلايا المبيض على الإنقسام الذي قد يُصبح غير منتظم.

التشخيص:
1. الفحص المهبلي و فحص المستقيم و البطن.
2. عمل أشعة فوق صوتية للحوض.
3. فحص الدم مهم جداً لتشخيص المرض حيث ترتفع نسبة عامل بروتيني يُسمى CA 125 في الدم بنسبة كبيرة في السيدات اللاتي يصبن بسرطان المبيض.
4. عمل منظار من خلال البطن وأخذ عينة لفحصها تحت المجهر.
5. عمل أشعة مقطعية.
ثالثا سرطان بطانة الرحم:

هو نمو غير منتظم للخلايا المبطنة للرحم و التي قد تتحول فيما بعد لسرطان.

أعراضه:
1. نزيف شديد و مستمر لمدة طويلة للسيدات فوق سن الأربعين.
2. ألم أسفل البطن و تقلصات في منطقة الحوض.
3. نزيف رحمي غير عادي مع تغيرات في الدوره الشهرية و قد يكون على شكل نزف مهبلي للسيدات بعد سن إنقطاع الطمث.

أسبابه:
1. السمنة .
2. إرتفاع ضغط الدم .
3. تعدد الحويصلات في المبيضين .
4. مرض السكر.
5. بدء الدورة الشهرية مبكراً و تأخر سن إنقطاع الطمث.
6. السيدات اللاتي لا يحملن علي الإطلاق و اللاتي يصبن بالعقم لأي سبب و لا تستطعن الحمل.
7. السيدات اللاتي أصبن من قبل بأورام ليفية بالرحم.
8. زيادة مستوي هرمون الإستروجين و ذلك بتناول هرمونات الاستروجين الصناعية في علاج أعراض سن إنقطاع الطمث.
9. أنيميا نتيجة إستمرار حدوث نزيف رحمي .
التشخيص:
1. فحص مهبلي لفحص الرحم من حيث الحجم و الشكل و فحص الأعضاء المجاورة .
2. إجراء عملية توسيع لعنق الرحم و أخذ عينة من الغشاء المبطن لجدار الرحم و فحصه معملياً.
3. عمل اشعة مقطعية.

الوقاية منه:
1. فحص طبي دوري مستمر بعد سن الأربعين .
2. عندما تعالج السيدة بهرمون الإستروجين و تشعر بأي من الأعراض السابقة عليها باستشارة الطبيب على الفور.

رابعا سرطان عنق الرحم:
يحدث سرطان عنق الرحم عندما تبدأ خلاياه في التغيير من طبيعتها و وظيفتها نتيجة تدمير الخلايا و هذه الحالة تؤدي إلي تعثر نمو هذه الخلايا بصورة طبيعية و حدوث السرطان الذى يمتد تأثيره إلي الأنسجة المجاورة.
وعندما تبدأ هذه التغيرات السرطانية فى الحدوث تكون محدوده في الطبقة الخارجية من عنق الرحم لمدة تتراوح من 2 – 10 سنوات قبل أن تبدأ في مهاجمة الطبقة العميقة من عنق الرحم و بعد ذلك تبدأ فى مهاجمة الأنسجة و الأعضاء المجاورة للرحم و المثانة و المستقيم .

أعراضه:
1. إفرازات مهبلية قد لا يكون لها لون أو مصحوبة بدماء و غير مصحوبة بحكه.
2. نزيف دموي بعد الممارسة الجنسية.
3. الم خلال الممارسة الجنسية.

أسبابه:
1. التدخين .
2. إستعمال حبوب منع الحمل لفترة طويلة .
3. تعدد الممارسات الجنسية غير الشرعية .
4. الإصابة بالهربس او السفلس.

التشخيص:
1. أخذ عينة من عنق الرحم وفحصها معملياً للتأكد من وجود خلايا سرطانية من عدمه.
2. تصوير الجهاز البولي مع استخدام مادة ملونة Barium.
3. تصوير القولون مع استخدام مادة ملونة Barium.
4. عمل اشعة مقطعية.

طرق الوقاية:
1. التوقف عن التدخين .
2. الإقلال من إستعمال حبوب منع الحمل لفترة طويلة.
3. عدم ممارسة الإتصال الجنسي غير الشرعي لتجنب الإصابة بالفيروسات التي قد تدمر خلايا عنق الرحم.
4. القيام بعمل فحص مهبلي دوري لتشخيص أية تغيرات قد تحدث في عنق الرحم مبكراً.

خامسا سرطان الخصية:

يوجد شكلان للأورام الخبيثة في الخصية, الأورام المنوية( Seminomas) و الأورام الغير منويه ” الجينيه” (Teratomas). و تبدأ الخلايا بإنقسام غير منتظم و الذي لا يمكن التحكم فيه مما يؤدي إلى وجود الورم.
الأورام المنوية 60% تنشأ من خلايا القنوات المنوية و هي تحصل عادةً ما بين السن 30-40 عاماً، وهي بطيئة النمو نسبياً, و يكون الورم صلباً و تختلف الخلايا من خلايا منوية جيدة التمايز إلى خلايا دائرية غير متمايزة.
أما الأورام الجنينية 40% فهي تحدث في فئة العمر الأصغر و ذروة الحدوث ما بين 20-30 سنة, و الأصل الدقيق لنشؤها غير معروف، و لكن يظن أنها تنشأ من خلايا منوية أقل تمايزاً و لديها مظهر كيسي واضح، وكانت تسمى في السابق مرض التليف الكيسي.

أعراضه:
1. تظهر أورام الخصية عادةً على شكل خصية متورمة غير مؤلمة و قاسية، و قد تحوي أحياناً سائلاً مدمى.
2. نادراً يظهر إنتفاخ متزايد بسرعه و مؤلم و الذي يُشخص خطأ على أنه إلتهاب بالخصية.
3. يظهر أحياناً كتلة بطنية نتيجة إصابة العقد الليمفاوية البطنية، أو تضخم العقد الليمفاوية الرقبية.

أسبابه:
ليس له سبب معروف ولكن من العوامل التي تزيد من نصبة الإصابة هي عدم نزول الخصية من البطن الى الصفن بعد الولادة.

التشخيص:
1. عمل أشعة فوق صوتية.
2. عمل أشعة مقطعية للبطن و الحوض.
3. تحليل دم لمعرفة مستوى علامات الورم AFP و HCG.

سادسا سرطان البلعوم الأنفي:

هو نمو غير طبيعي و غير متحكم به للخلايا المبطنة للبلعوم الأنفي ( الذي هو التجويف الواقع في مؤخرة التجويف الأنفي و يوصل بين التجويف الأنفي ونهاية التجويف الفمي و وظيفته إيصال الهواء الداخل عن طريق الأنف إلى الأجزاء العليا من الجهاز التنفسي في عملية الشهيق و العكس في عملية الزفير). و هذا النمو يؤدي إلى إنسداد التجويف و من ثم الإنتقال إلى الأجزاء و الأغشية القريبة ثم الإنتقال عبر الغدد الليمفاوية الموجودة في الرقبة و أحياناً ينتشر الورم في أجهزة الجسم المختلفة خصوصاً العظام و الكبد .
أعراضه:
1. صداع.
2. تغير في الرؤية.
3. إنسداد في الأنف.
4. نزيف من الأنف.
5. تنميل في الوجه.
6. آلآم في الرقبة.
و ليس بالضرورة أن يشكو المريض من كل هذه الأعراض بل في أغلب الأحيان تكون الشكوى مختصرة على عرض أو عرضين . كما انه من المهم ان هذه الأعراض قد تظهر ايضاً في حالات التهاب البلعوم او اللوزتين.

أسبابه:
ليس له سبب محدد و لكن التدخين والكحول من اهم الاسباب المرتبطة بهذا النوع من السرطان.

التشخيص:
1. عمل أشعة مقطعية للرأس و الرقبة.
2. أخذ عينه من الغشاء المبطن للبلعوم الأنفي.

الوقاية منه:
لا يوجد طرق وقاية منه لكن الإمتناع عن التدخين وشرب الكحول يساهم في تقليل نسبة الإصابة.
سابعا سرطان الرئه :
هو نمو بعض خلايا الطبقة المبطنة للقصبة الهوائية بنسبة أسرع من المعدل الطبيعي و بشكل غير منتظم, مما يؤدي إلى تراكمها و حدوث تداخل في عملية إخراج المخاط، و تتطور بعض الخلايا المتضاعفة بسرعة و تصبح خبيثة. و هذه الخلايا تزاحم و تقضي على الخلايا الطبيعية، و تؤدي إلى إحتباس المخاط في الرئة. و تؤلف الخلايا السرطانية كتلة أو ورماً يسد القصبة الهوائية، و هو أحد الأسباب الرئيسية لموت الرجال و النساء في معظم البلدان الصناعية.
أعراضه:
1. ضيق في التنفس.
2. صعوبة في إخراج البلغم من القصبة الهوائية.
3. سعال مزمن.
4. خروج دم مع البلغم.
5. الم (نادراً).
6. نقص كبير في الوزن دون سبب واضح مع اجهاد.
7. صوت في الصدر اثناء التنفس (ازيز).
8. صعوبة في البلع نتيجة ضغط الورم على المريء.
أسبابه:
1. التدخين، حيث ثبت أن المدخنين يتعرضون بسهولة أكثر من غيرهم لسرطان الرئة.
2. إرتفاع نسبة التلوث في الهواء.
التشخيص:
1. عمل أشعة للصدر.
2. فحص البلغم تحت المجهر.
3. منظار للقصات الهوائية Bronchoscopy.
4. اشعة مقطعية.
5. اخذ عينة من الورم بواسطة ابرة.

الوقاية منه:
1. الإبتعاد عن التدخين.
2. فصل المصانع عن المدينه حيث يعيش السكان.

ثامنا سرطان الثدي

هو أحد اكثر أنواع السرطانات شيوعاً بين النساء وهو يحدث غالباً بعد سن الخمسين ولكن هذا لا يعني أنه قد لا يظهر في سن مبكرة . أيضاً من المكن ظهور هذا المرض لدى الرجال ولكن بنسبة قليلة جداً مقارنة بالنساء.
أسبابه:
غير معروف لكن هنالك عوامل تساعد على زيارة احتمال الإصابة به منها وجود المرض في أحد الأقرباء ( لذلك على من أصيبت أمهاتهن أو أخواتهن بهذا الورم التعود على اجراء الفحص الذاتي).
هناك احتمال زيادة نسبة الإصابة بالمرض عند النساء اللواتي كان أول حمل لهن بعد سن الثلاثين. ايضاً التدخين والإفراط في تناول الكحول هي من العوامل اللتي من المعتقد أن تكون مرتبطة بالمرض.

أعراضه:
ليس كل تغير في الثدي هو ورم وليس كل ورم هو خبيث ، لكن يجب عدم إهمال أي ورم أو تغير في شكل الثديين ومن المهم مراجعة الطبيب إذا لاحظت:
• ظهور كتلة في الثدي
• زيادة في سماكة الثدي أو الإبط
• إفرازات من الحلمة
• انكماش الحلمة
• ألم موضعي في الثدي
• تغير في حجم أو شكل الثدي
علماً بأن بعض هذه التغييرات تحدث طبيعياً عند الحمل أو الرضاعة أو قبل الحيض وبعده عند بعض النساء .

يتم التشخيص المبكر لسرطان الثدي باتباع الخطوات التالية :
• الفحص الذاتي الشهري للثدي لمن تجاوزن سن الأربعين من النساء
• التصوير الإشعاعي للثدي Mammography كل سنتين للنساء اللواتي تجاوزن الخمسين .
تاسعا سرطان المعدة:

هو نمو غير طبيعي و غير متحكم به للخلايا المبطنة للجدار الداخلي للمعده.

أعراضه:
يصعب تشخيص سرطان المعدة فى مرحلة مبكرة و ذلك لطول الفترة بين ظهور السرطان و بداية الأعراض, و هي تشمل:
1. إنتفاخ المعدة.
2. فقدان الوزن.
3. فقر الدم و الإعياء.
4. ألم مستمر لا يستجيب للعلاج.
5. قيء.

أسبابه:
1. وجود أورام حميدة بالمعدة.
2. المعدة المتبقية بعد إستئصال المعدة الجزئي.
3. إلتهاب المعده الذاتي autoimmune.
4. الإصابة بعسر هضم طويل الأمد.
5. وجود قرحة بالمعدة لا تُشفى.
6. التكوين الجينى و لقد وُجد أن نسبة أعلى لسرطان المعدة تحدث فى الناس ذوى فصيلة الدم ( أ ).

التشخيص:
1. عمل اشعة للمعدة بعد شرب مادة ملونة بيضاء Barium.
2. عمل منظار للمعدة.
3. عمل أشعة فوق صوتية للبطن.
4. اخذ عينة من الورم (خلال عمل المنظار) ودراستها تحت المجهر.

الوقايه منه:
1. الإبتعاد عن مسببات قرحة المعدة ألا و هي التدخين, شرب الكحول, شرب القهوة بكثرة, أكل التوابل الحاره بإستمرار, كثرة الإنفعال الشديد.
عاشرا سرطان البنكرياس:

هو نمو غير طبيعي و غير متحكم فيه لخلايا البنكرياس, و يكون سواء في رأس البنكرياس أو جسمه أو ذيله.

أعراضه:
لا يوجد له أعراض معينة و هذا السبب في صعوبة تشخيصه, و لكن قد يكون أحياناً مُتخفي على صورة إلتهاب في المرارة, و آلآم في أعلى البطن مصحوبة بحصى بالمرارة.

أسبابه:
يُعتقد أن هناك مادة في الجسم تلعب دوراً في نشوء و نمو و إستمرار الخلايا السرطانيه للبنكرياس و هي NF-Kappa B. كما يعتبر ادمان الكحول والتهابات البنكرياس من الاسباب المهمة في حدوثه.

التشخيص:
1. عمل أشعه فوق صوتية للبطن.
2. عمل أشعة مقطعية للبطن.

الوقاية منه:
لا يوجد طرق وقاية منه
عاشرا سرطان الكبد:

هو نمو غير طبيعي و غير منتظم لخلايا الكبد في حال كان الورم أولي, أما إذا كان ثانوي فإنه يكون منتشر من عضو آخر بالجسم وصولاً للكبد.

أعراضه:
1. إصفرار الجسم و مقلة العين.
2. آلام في أعلى البطن.
3. فقدان الشهية و الوزن.
4. الغثيان و التقيؤ.
5. إرتفاع في درجة الحرارة.
6. إحساس بتعب و خمول.

أسبابه:
1. الإصابة بالإلتهاب الكبدي الفيروسي بي أو سي.
2. شرب الكحول بكثرة.

التشخيص:
1. عمل أشعة مقطعية للبطن.
2. عمل تصوير بالأشعة المغناطيسية.
3. تحليل دم.
4. الفحص بالجاليوم المشع وهو مهم للتمييز بين الأورام والأمراض الأخرى التي قد تصيب الكبد.
5. اخذ عينة من الورم ودراستها تحت المجهر.

الوقاية منه:
1. عدم التعرض للإلتهاب الكبدي بي أو سي و ذلك عن طريق أخذ الحيطة عند نقل الدم, و بعدم إستخدام حقن أُستخدمت من قبل. والأهم بأخذ اللقاح الخاص بإلتهاب الكبد الوبائي.
2. الإبتعاد عن شرب الكحول.

احد عشر سرطان القولون و المستقيم Colon & Rectum Cancer:
تبدأ جميع أنواع سرطان القولون و المستقيم بسليلات مخاطية حميدة. و تتكون هذه الأورام غير الخبيثة في جدار الأمعاء الغليظه و قد يكبر حجمها في نهاية المطاف و تتحول إلى سرطان. و إستئصال السليلات الحميدة هو أحد نواحي الطب الوقائي الذي يُحقق نتائج طيبة.

أعراضه:
1. حدوث نرف من المستقيم.
2. تغيرات في عادات الأمعاء مثل الإمساك أو الإسهال. ( تظهر هذه الأعراض أيضا عند الإصابة بأمراض أخرى، لذا ينبغي أن تجرى فحوص شاملة إذا حدثت مثل هذه الأعراض).
3. ألم البطن.
4. نقص الوزن و هي أعراض تظهر في وقت متأخر عادة و هي تشير إلى إحتمال إنتشار المرض.

أسبابه:
1. وجود سرطان القولون و المستقيم و السليلات المخاطية في التاريخ العائلي.
2. إصابة الشخص بإلتهاب القولون التقرحي و السليلة القولونية أو بالسرطان في أعضاء أخرى، لا سيما الثدي و الرحم.
3. هناك إعتقاد أن البواسير يؤدي إلى الإصابة بسرطان القولون و هو إعتقاد خاطيء.
ملاحظه:
البواسير قد تُظهر أعراضاً شبيهة بالسليلات المخاطية أو سرطان القولون, فإذا ظهرت مثل هذه الأعراض يجب التوجه إلى الطبيب لفحصها وتقييمها، ويفضل أن تراجع أخصائي جراحة ليقوم بالكشف و إجراء بعض التحاليل و منظار للقولون.

التشخيص:
1. منظار كامل للقولون .
2. عمل أشعه فوق صوتيه عن طريق فتحه الشرج لأورام المستقيم.
3. عمل أشعه مقطعيه للبطن و الحوض مع ضرورة إستعمال الصبغة للوريد والأمعاء .
4. عمل أشعه مغناطسيه للحوض ( إن توفرت).

الوقاية منه:
1. إزالة السليلات الحميدة بواسطة تنظير القولون, بالإضافة إلى القيام بفحص دقيق و شامل للأمعاء الغليظة.

2. قد يلعب النظام الغذائي دوراً هاماً في منع الإصابة بسرطان القولون و المستقيم. و على حد علمنا فإن الغذاء قليل الدهون الغني بالألياف هو الطريقة الغذائية الوحيدة التي قد تقي الإنسان من الإصابة بسرطان القولون و المستقيم.

3. يجب ملاحظة التغيرات التي تطرأ في عادات الأمعاء و التأكد من إجراء فحص للأمعاء ضمن الفحص الطبي المنتظم الذي يجرى عادة حالما أصبح الشخص من فئة الأشخاص الأكثر عرضة للإصابة بالمرض.
اثنا عشر الرأس والرقبه
حجم المشكله

سرطان الرأس والرقبه يؤلف 3-6% من مجمل حالات السرطان المُشخصه حديثاً. أكثر من 650000 حاله جديده تُشخص في العالم كل سنه. ثُلثي المرضى هم من الرجال وثلث من النساء.
مُسببات المرض

يعتبر التدخين وشُرب الكحول من المسبباب الأساسيه لسرطان الرأس والرقبه. إجتماع هذان العاملان معاً, يزيد من خطر التعرض لهذا المرض بشكل مُتَدائب (Synergistic). أسباب أخرى تشمل التَعرض لإشعاعات نوَويه (لوحظ إرتفاع في عدد مرضى سرطان الرأس والرقبه في منطقة شيرنوبل بعد الكارثه النوويه هُناك), والأشعه فوق البنفسجيه (سرطان الشفه).
الفحص الباثولوجي Pathological examination

الخلايا في سرطان الرأس والرقبه هي من النوع الحرشرفي (squamous cell carcinoma) في أكثر من 90% من الحالات.
إنتشار المرض

تُعتبر درجة إنتشار سرطان الرأس والرقبه العامل الأساسي لتحديد نوع وإحتمالات نجاح العلاج. عندما يكون المرض محدداً لمكان الورم, بدون إنبثاث للغُدد اللمفاويه أو لأعضاء أخرى, عندها تَكون الإحتمالات الأكثر للشفاء. إنتشار المرض لأعضاء أخرى يكون عاده للرئتين.

التشخيض
هنالك عده خُطوات لتشخيض سرطان الرأس والرقبه:
لقاء مع الطبيب المُعالج, يتم خلاله أخذ وصف دقيق عن تاريخ المرض وعَوارضه. الأسئله التي يجب التًحقُق منها تَشمل: هل لاحظ المريض وجود ورم في الرأس أوالرقبه؟ متى؟ هل هنالك صعوبه في البَلْع؟ هل هنالك ألم عند البلع؟ إنسداد في الأَنف؟ نزيف من الأنف؟ ضَعْف حاد في السمع في إحدى الأُذنين؟ وجود بحَه في صوت المريض؟ هذه العوارض قد تساعد بتوجيه الطبيب لمصدر المرض.

الفحص الجسدي: يشمل فحصاً للأنف, الأذنين والحنجره; تَحسس الغدد اللمفاويه للتَحقق من أي تضخم بها; فحص للجهاز العصبي وأعصاب الرأس.

فحوصات الدَم المَخبريه: تعداد الدم (لمعرفة عدد كريات الدم البيضاء, الحمراء, والصفيحات), نسبة الأملاح في الدم, فحوصات الدم الخاصه بالكلى والكبد.

التقييم بالأشعه: يجب أن يَشمل صورَه طَبَقيه (CT) للرأس والرقبه بعد حَقن المريض بماده مبيّّنه, صوره للصدر (طبَقيه أو عاديه). في حالة وجود تَضخم في الغدد اللمفاويه أو علامات لورم إنبثاثي للعضم (آلام في العضم, إرتفاع نسبة الكلس في الدم…), يجب إجراء صوره خاصه للعَضم (bone scan). صورة PET تساعد على إكتشاف مرض إنبثاثي. نوعيه الصور الضروريه تُحدد من قبل الطبيب المعالج.

الخَزعه (أخذ عينه Biopsy): أخذ خَزعه ضروري لتحديد التشخيص النهائي للمرض. تؤخذ الخزعه عادة من مكان المرض الأكثر سهوله للوصول.
تدريج المرض
تدريج سرطان الرأس والرقبه يتم عادةً حسب توصيات اللجنه الأمريكيه الموَحده للسرطان:

The American Joint Committee on Cancer, cancer staging manual 6th edition, NY, Springer –Verlag, 2002.

ثلاثة عشر سرطان الدم ، ابيضاض الدم ، اللوكيميا Leukemia
أنواع سرطان الدم

تنقسم سرطانات الدم إلى أربعة أنواع رئيسية هي سرطان الدم النخاعي الحاد، وسرطان الدم الليمفاوي الحاد، وسرطان الدم النخاعي المزمن، وسرطان الدم الليمفاوي المزمن.
ورغم أن الطرق العلاجية تختلف بين طفل وطفل آخر، إلا أنها في كافة الأحوال غير مريحة للطفل، حيث تسبب للطفل الكثير من الإجهاد، فالعلاج الذي يعتمد على كبح الجهاز المناعي يترك جسم الطفل غير محمي، مما قد يصيبه من أمراض مختلفة مهما كان نوعها ولو كانت بسيطة جدا وبالتالي ينتج عنها مضاعفات خطيرة..
وسرطان الدم ليس وراثيا، وهو من الأمراض المعقدة جدا، حيث تختلف من طفل لآخر، لذا فإن العلماء جادون في إيجاد علاج له، ويتم رصد الملايين سنويا على إجراء الأبحاث المتطورة للوصول إلى مسببات المرض بغية إيجاد علاج ناجح له.
تغذية مريض السرطان

من أهم ما يواجه مريض السرطان بالذات بعد العلاج الكيميائي أو الإشعاعي تغير طعم الأغذية إلى الطعم غير المقبول، وضعف الشهية الشديد بالإضافة للتعب الشديد والألم والضغط النفسي والاكتئاب والانفعال والغثيان أو الإسهال، وعند تلقي العلاج الكيميائي أو الإشعاعي على الرأس أو الرقبة من المحتمل أن تفقد حاسة التذوق للطعام، فيكون اللحم مراً، لهذا ينصح بإضافة صلصة الصويا لتحسينه، كما يتغير طعم السمك والبيض والطماطم ليكون زنخاً أو كأنه طعم المعدن، لهذا لا يستحسن استخدام الملاعق والشوك المعدنية لارتباط طعم المعدن بالطعم غير المرغوب وتستبدل بالبلاستيكية.
دراسات في الوقاية من السرطان

أثبتت الدراسات أن تناول الخضار والفواكه الطازجة يقلل وبشكل واضح فرص الإصابة بالسرطان، وينصح بالآتي لزيادة الوقاية من السرطان:
1- زيادة الخضار والفواكه الطازجة من خمس إلى تسع حصص في اليوم (نصف تفاحة تعتبر حصة واحدة).
2- زيادة الحبوب الكاملة (البر) 3-4 حصص.
3- لا تقل الألياف عن الحد الموصى به وهو 25 جم في اليوم، ونحصل عليها من الخضار والفواكه والحبوب الكاملة، وهي مهمة جدا في الوقاية من سرطان القولون المنتشر في المملكة.
4- زيادة تناول الأغذية الورقية بالذات الملفوف والقرنبيط والبروكلي لاحتوائها على مادة سالفورافين، ووجد لها تأثر واق من سرطانات القولون والمريء والفم والبلعوم والثدي والغدة الدرقية.
5- إضافة الثوم والبصل للطعام في الأوقات المناسبة، فمواد سلفيدات الأميل ثبتت فائدتها كعامل واق.
6- الأغذية المحتوية على عنصر السيلينيوم مثل الأغذية البحرية واللحوم قليلة الشحوم، والثوم والحبوب الكاملة، مفيدة جداً لأن السيلينيوم مضاد للأكسدة التي تقلل من الإصابة بالسرطان.
7- التخلص من الشحوم من اللحم والدواجن بقدر الإمكان.
8- تجنب الأطعمة المشوية أو المقلية بحرارة عالية لدرجة القرمشة، كذلك المشويات إذا احترق أو تفحم جزء منها، كذلك قلل من اللحوم المدخنة لأن اللحوم المدخنة والمشوية تمتص بعض المركبات الضارة، وينصح بإزالة جلد الدجاج مثلا بعد الشوي حتى لو قلت إنه أطيب طعما.
9- تقليل الأغذية المحفوظة أو المعالجة بالملح أو النيترات (بالذات اللحوم) والمخللة.
10- تقليل المشروبات الغازية بالذات للنساء.
11- المحافظة على الوزن ليكون في الحدود الطبيعية، لثبوت علاقة البدانة بسرطان الثدي والقولون والمرارة والرحم.
12- الشاي الأخضر مفيد لاحتوائه على مضادات الأكسدة (فينولات)

عن الفريق البحثي

]]>
https://www.cancer-in.com/?feed=rss2&p=118 5
مقدمة في السرطان.. https://www.cancer-in.com/?p=197 https://www.cancer-in.com/?p=197#respond Fri, 20 Nov 2009 07:08:51 +0000 http://www.cancer-in.com/?p=197 مقدمة عن السرطان

الدكتور طه حميد العسكري- استشاري اورام

السرطان:
اول من استعمل هذا الاسم هو “ابوقراط” ابو الطب في القرن الخامس الميلادي، وذلك للتشابه الكبير بين هذا المرض والحيوان المعروف علميا باسم السرطان. فالمرض كهذا الحيوان يطبق على فريسته في اي موضع من جسمها ثم يمد اطرافه المتعددة في جميع الاتجاهات.

فالسرطان Cancer هو ورم خبيث ينشأ عن نمو إحدى خلايا الجسم نموا غير عادي وهو غير خاضع لقوانين التغذية و النمو العادي في جسم الانسان وليس لهذا النمو نهاية وبشكل عام يطلق هذا المصطلح على عدد من الامراض تزيد عن 250 نوعا نذكر منها على سبيل المثال لا الحصر: سرطان الثدي، البروستات، القولون، المستقيم، المثانة، المبيض، الرحم، المعدة، الكبد، القناة الهضمية و الدم.

ماهي اسباب السرطان؟

ان السبب الحقيقي وراء السرطان مايزال مدار بحث بين العلماء، لكنهم توصلوا الى المسببات التي قد تؤدي الى السرطان ومنها المواد الكيماوية المسرطنة وبعض الامراض الفيروسية مثل التهاب الكبد الفيروسي النوعين B&C في مراحلهما المتأخرة واخيرا الاشعاع الذري و النووي.

حقائق عن السرطان

* انه مرض غير معدي او وراثي، لا ينتقل من المريض الى الاخرين بالتلامس، بالاضافة الى انه قد مضت آلاف السنين منذ عرف هذا المرض دون ان يسجل اي شيء عن وباء سرطاني كان لابد ان يحدث لو كان السرطان مرضا معديا.

* انه ليس مرضا قاتلا، فالانسان لايموت من السرطان انما يموت من مضاعفات المرض حيث يتأخر التشخيص الذي عادة ما يكون نتيجة تراخي المريض او اهماله من العرض على الطبيب مما يعكس اهمية الاكتشاف المبكر للحصول على العلاج الشافي.

* ان اي انسان معرض للاصابة بالسرطان، بمعنى انه لا يوجد انسان لديه مناعة ضد الاصابة عوضا عن انه ليس هنالك لقاحات واقية من المرض. وتشير الاحصائيات الى انه يتم اكتشاف ما يقارب 11 مليون حالة جديدة مصابة بالسرطان سنويا.

هل يمكن اكتشاف قابلية الجسم للاصابة بالسرطان؟

لقد تم اكتشاف جين P53 الذي يقوم بإيقاف انقسام الخلية، حيث ان الخلية تحتاج الى فترة راحة في كل انقسام (G1 phase) لكي تتمكن من مراجعة جزيئات DNA والتأكد من عدم وجود اي خلل او طفرة في تركيبها ومن ثم القيام بإصلاحها قبل العودة للانقسام مرة اخرى. وتحدث في بقض الاجسام ان تتكون اجساما مضادة لهذا الجين فيعطل عمل الجين ومن ثم تظل الخلية بانقسام مستمر دون مراجعة جزيئات DNA و التحقق مما اذا كان هناك طفرة بها وهذا يؤدي بالطبع الى حدوث خلل في الجزيئات ومن ثم السرطان, ولقد وجد ان هذه الاجسام المضادة يؤدي الى الكشف المبكر عن القابلية للاصابة بالسرطان لا سمح الله.

في حالة الاصابة بالسرطان هل هناك تحاليل تساعد على الاكتشاف المبكر لهذا المرض ومن ثم القضاء عليه؟

نعم هناك دلالات الاورام Tumor Markers التي تعتبر من اهم الانجازات الطبية في القرن العشرين، وهي عبارة عن قياسات تتم في عينة من الدم يمكن من خلالها التوصل الى التشخيص المبكر للسرطان ومتابعة تأثير العلاج وقياس مدى استجابة المريض.

سرطان الجلد
طريقة جديدة لعلاج سرطان الجلد
سيتوفر علاجا جديدا مبتكرا للمصابين بسرطان الجلد في فترة قصيرة قد لا تتجاوز السنة. تم الاعلان عن هذا العلاج في المؤتمر العالمي لامراض السرطان الذي انعقد في مدينة ليدز البريطانية مؤخرا. ونجاح الطريقة الجديدة يعتمد بصورة أساسية على إتلاف الجزء المسؤول عن تكوين الطاقة في الخلية السرطانية.!!
وقد تبين من البحث ان هذا العقار ذا تأثير غير فعال في تحطيم الخلايا السرطانية. حيث ان 90% من الخلايا السرطانية في الجلد وخاصة النوع الخطر منها والمسمى سرطان الخلايا القاعدية Basal Cell Cancers والتي يتم تحفيزها بواسطة أشعة الشمس، بقيت على حالها
كما ان العقار لايعمل كذلك على حماية الخلايا قبل إصابتها، وإيقاف ما يمكن ان ينتاب الجلد من تأثير ضار . هذا وقد تم تطوير العقار في مستشفى الراديوم في النرويج حيث يجري العمل على استحداث عقار آخر لعلاج أنواع أخرى من السرطان، والتي تصيب مناطق مختلفة أخرى من الأعضاء الداخلية للإنسان
هذا ومن المعروف ان سرطان الخلايا القاعدي من أنواع سرطانات الجلد الأكثر انتشارا حيث تدل الإحصاءات ان اكثر من مليوني حالة إصابة جديدة يتم اكتشافها سنويا في اوروبا واستراليا وامريكا. كما ان حالة ما قبل الإصابة بسرطان الجلد وهو ما يدعى بحالة “الاكتينيك كيراتوسيس” Actinic Keratosis تصيب 17 مليون شخص آخر سنويا
من اهم العلاجات التقليدية التي يتم اللجوء إليها عادة هي إجراء العمليات الجراحية لإزالة الورم. غير إنها مكلفة، ومن الممكن ان تترك آثارا وندبا على الجلد، خاصة إذا كانت المنطقة المصابة ذات مساحة كبيرة وفي مناطق ليس من السهل استئصالها مثل الأنف او الأذن

طريقة العلاج

تم تطوير الطريقة الجديدة على يد البروفيسور فيدار هانسن Vidar Hansson مدير شركة فوتو كيور ، وتستند الطريقة الى استخدام الضوء لتحفيز عقار خاص يتفاعل كيميائيا مع الخلايا السرطانية وبطريقة يصفها البروفيسور هانسن بالانفجار النووي. وتعمل شركة فوتوكيور مع العديد من المستشفيات البريطانية على تطوير العقار الجديد.. ولكنها باءت بالفشل

يجري وضع العقار ميتفيكس Metvix على الجلد في بداية العلاج على المناطق المصابة ويترك لمدة ثلاثة ساعات بغية إعطاء الوقت الكافي للمركبات الفعالة في العقار للتغلغل الى داخل الانسجة السرطانية. ومن ثم يجري تعريض المنطقة الى الأشعة الحمراء لفترة تتراوح بين ستة الى عشرة دقائق. تبدأ الأشعة الحمراء بتحفيز تفاعل كيميائي ضوئي , ومن ثم تقوم جزيئه أوكسيجين مشحونة بالطاقة بإطلاق جسيمات بكل الاتجاهات كأنها قنبلة نووية محطمة الأجزاء المسؤولة عن تكوين الطاقة في الخلية السرطانية .

كما انه تتأثر مناطق الجلد غير المصابة بسبب عدم امتصاصها للمادة الكيميائية الفعالة. أما بالنسبة للخلايا المصابة بالسرطان فبعد ان تتلف تبقى على شكل قشرة لمدة 5 الى 10 أيام تسقط بعدها، ومن ثم تنمو خلايا طبيعية جديدة.
سرطان الثدي

يكون ثدي المرأة بأشكال وأحجام متعددة تختلف وتتغير بتغير السن وظهور العادة والحمل وفترة ما بعد العادة الشهرية وغيرها كتغير الهورمونات أو أخذ حبوب منع الحمل. من المهم بمكان تشخيص سرطان الثدي في فترة مبكرة. فإذا تم التشخيص المبكر تسهل عملية العلاج. وإذا ابتدأت عملية العلاج فإن فرصة التخلص نهائياً من المرض الخبيث تكون اكبر. وعلى المرأة أن تأخذ زمام المبادرة في التشخيص باتباع ما يلي:
إجراء الفحص للثديين بصورة شهرية دورية.
إجراء الفحص السنوي
إجراء فحص روتيني بالأشعة السينية بعد سن الأربعين

أعراض المرض
لسرطان الثدي العديد من الأعراض. منها ما يلي:

ورم أو ثخن في الثدي آو تحت الإبط

تغير في شكل وحجم الثدي

خروج سائل من الحلمة

تغير في لون أو ملمس الثدي أو حول الحلمة( كظهور تقشر مثلاً)
لا يصاحب أي من التغيرات المذكورة أي شعور بالألم. لذا فعلى المرأة أن تراجع الطبيب حال ملاحظتها لأي من الأعراض المذكورة. والطبيب هو الذي يستطيع التأكد فيما إذا كان أي من هذه الأعراض على علاقة بالسرطان أم لا. التشخيص المبكر لسرطان الثدي قد يرفع كثيراً من احتمال التخلص نهائياً من المرض

من المهم أن نذكر بأن ما يزيد عن عشرين بالمائة من أورام الثدي ليست سرطانية. فقسم منها على سبيل المثال ليست إلا أكياس مليئة بسائل يمكن إزالته بإدخال حقنة وسحبه إلى الخارج. وقسم من هذه الأورام قد لا يشكل أي خطر يذكر رغم أن الطبيب يحبذ الفحص المستمر لمثل هذه الحالات

وإذا ثبت أن الورم خبيث يتعين إجراء المزيد من الفحوصات المختبرية. إضافة الى ذلك يجب إجراء المزيد من الفحوصات للتأكد من أن السرطان لم ينتشر إلى أجزاء أخرى من الجسم. كما يطلب الطبيب إجراء فحص للصدر بالأشعة السينية وإجراء تحليل للدم بغية التأكد من أن المرض لم ينتشر الى الكبد أو العظام أو الرئتين أو المخ

فحص الثدي
على كل امراة القيام بفحص جيد لثدييها بغية مراقبة أي تغيير قد يحدث لهما. وتشمل هذه التغييرات على

بروز الحلميتين غير الاعتيادي

تغيير واضح في تدوير الثدي

وجود عقدة او تورم محلي

تغيير واضح في طبيعة الجلد ولونه

ومن اهم المناطق التي يجب ملا حضتها باستمرار ما يلي

في الدوش
ارفعي ذراعك الايمن الى الاعلى وافحصي ثديك الايسر مبتدئة بالجزء العلوي الخارجي للثدي بحركة دورانية الى ان تصلي الى الحلمة. اضغطي بقوة علىا الثدي بحيث تشعرين بالانسجة التحتية تحت اصابعك. افحصي كذلك المنطقة التي تقع فوق الثدي مباشرة وتحت الابط. ومن ثم أعيدي فحص الثدي الايمن

أمام المرآة
ضعي يديك على جنبك وافحصي الثديين لأي تغير في اللون او الحجم او الشكل او أي تقشر جلدي اعيدي الفحص مع وضع اليدين على الارداف وضغط الكوعين الى الامام بغية تقليص عضلات الصدر ومن ثم ارفعي اليدين الى الاعلى وخلف الراس

الاستلقاء على الارض
ضعي وسادة تحت الكتف الايسر وارفعي الذراع الايسر الى الاعلى ومن ثم افحصي الثدي الايسر كما في اولا اعلاه. أعيدي الكرة على الجهة اليمنى اضغطي برفق على كل حلمة بغية ملاحضة أي تدفق لمادة منه. افحصي ثدييك مرة كل شهر بعد نزول الدورة الشهرية بعدة ايام. راجعي الطبيب عند اول بادرة غير اعتيادية..
سرطان الرئة

من أهم العوامل والمسببات للوفيات في النساء والرجال على حد سواء

أسبابه

العامل الرئيسي لسرطان الرئة هو التدخين ( كالسجائر والشيشة). تزداد فرصة الإصابة بسرطان الرئة مع تقدم العمر ويرتفع احتمال الإصابة والوفاة بزيادة كمية السجائر
دخان المدخنين

مسببات بيئية كالابخرة وغاز الرادون والاسبست

أنواعه

لسرطان الرئة ثلاثة أنواع رئيسية

سكواموس

ادينوكارسينوما

أو أي تي كارسينوما

التشخيص:::

الأشعة

سيتي سكان

التشخيص المختبري بعد أخذ عينة من الورم…

سرطان الدم (اللوكيميا…..:
نبذة عن سرطان الدم (اللوكيميا(
الدم عبارة عن نسيج سائل من اشكال النسيج الضام وهو يجري في الاوعية الدموية حيث يصل الى جميع اجزاء الجسم، وتسمى حركته فيالجسم بالدورة الدموية وعلى هذه الحركة تتوقف الحياة. يبلغ حجمه في الانسان البالغ ما بين 5-6 لتر ( اي حوالي 8% من وزن الجسم تقريبا) ويتكون سائل الدم من اجزئين اساسيين هما البلازما (معظمها ماء) و الخلايا التي تنقسم الى ثلاثة انواع: الحمراء، البيضاء، الصفيحات الدموية.
وكلنا يعلم ان للدم وظائف متعددة وما يهمنا هنا هو وظائف خلايا الدم البيضاء التي تعتبر خط الدفاع الاول عن جسم الانسان حيث تقوم بإلتهام الاجسام الغريبة و الجراثيم بالإضافة الى نوعا منها وهي الخلايا اللمفية Lymphocytes التي تقوم بافراز الاجسام المضادة Antibodies التي تهاجم الميكروبات و الجراثيم وبذلك تحمي الجسم من اخطارها ومن الامراض التي تسببها.

ولكن ماذا يحدث اذا ازداد انتاج الخلايا البيضاء بكميات هائلة.

ماهو سرطان الدم ( اللوكيميا)
(اللوكيميا Leukaemia (وهو مرض ابيضاض الد ويسمى ايضا سرطان الدم ونخاع العظم ويتميز بازدياد انتاج خلايا الدم البيضاء بدون تحكم من نخاع العظم Bone Marrow و التي تكون غالبيتها من الاشكال غير الناضجة Immature cells حيث تتجمع هذه الخلايا في الدم Peripheral Blood وتؤدي الى عدم قيامها بوظائفها الاساسية وفي معظم الاحيان الى وفاة المريض.

ويعتبر هذا النوع من السرطانات شائعا في الاطفال مع امكانية ظهوره في البالغين بدرجة اقل من الاطفال.

ماهي عوامل زيادة الاصابة بسرطان الدم؟

مازال السبب وراء اللوكيميا مجهولا، وبشكل عام يمكننا القول ان من اهم الاسباب:

1. العامل الوراثي والاستعداد العائلي للاصابة بالمرض.

2. التعرض للاصابة ببعض انواع الفيروسات.

3. التعرض للاشعاع والمواد الكيماوية وبعض انواع الادوية.

4. هناك انواع معينة من الهرمونات تزيد من نسبة حدوث اللوكيميا (مثل الاستروجينات والاندروجينات(

ماهي تصنيفات سرطان الدم؟

هناك عدة تصنيفات لهذا المرض الا ان التصنيف الشائع يعتمد على تقسيمه الى نوعين حسب شدة المرض:

الحاد Acute و المزمن Chronic ويندرج تحت كل منها عدة انواع، ونكتفي هنا بذكر اهمها واكثرها شيوعا عند الاطفال وهو مرض ” ابيضاض الدم الليمفاوي الحاد”. Acute Lymphocytic Leukaemia اما بالنسبة للبالغين فاكثرها شيوعا هو “ابيضاض الدم الليمفاوي المزمن” Chronic Lymphocytic Leukaemia وهو يصيب الذكور اكثر من الاناث.

ماهي اعراض مرض سرطان الدم؟

غالبا ما تكون الاعراض غير واضحة ومبهمة ويمكن ان تختلط مع اعراض امراض اخرى بسيطة ومعروفة، واجمالا يمكن ان يعاني المريض من:

1. الوهن العام ونقص الوزن.
2. فقر الدم
3. اعراض نزفية (خصوصا من اللثة والانف(
4. شحوب في هيئة الشخص
5. تضخم العقد الليمفاوية.
6. التهاب المجاري التنفسية (خاصة عند الاطفال(
كيف يمكن تشخيص سرطان الدم؟

1. التشخيص المخبري يعتمد على فحص CBC , Differential & Blood Film وهو تحليل بسيط لعينة من الدم، حيث تزداد في هذا المريض عدد كريات الدم البيضاء مع ظهور انواع غير ناضجة منها في الدم. وللتفرقة بين ارتفاع كريات الدم البيضاء بسبب اللوكيميا او بسبب الالتهاب الشديد ينصح بعمل تحليل LAP Score .
2. يقوم اخصائي اورام الدم باخذ خزعة من نخاع العظام وفحصها مجهريا Bone Marrow Aspiration وذلك للتاكيد من تشخيص المرض وتحديد نوعه
سرطان القولون والمستقي
أعراض المرض
إسهال أو إمساك
يصاحب الخروج كمية من الدم
اضطرابات معدية ( كانتفاخ البطن والشعور بالتخمة)
أوجاع بطنية بسبب الانتفاخ
شعور بعدم التفريغ الكامل للبط
فقدان الوزن دون سبب ظاهر
الشعور بالتعب والإرهاق المستمرين
رغم ذلك فإن الأعراض المذكورة قد تحدث نتيجة لمشاكل صحية أخرى. فقد تحدث بسبب الأنفلونزا أو بسبب التهاب القولون
التشخيص
قد يقوم الطبيب بما يلي
السؤال عن التأريخ الطبي
إجراء فحص عام
فحص منطقة المستقيم
الفحص بالناظور
فحص مختبري
الحصول على عينة
الفحص بالأشعة
وإذا ثبت وجود ورم حميد، يتم استئصاله دون مضاعفات تذكر. أما إذا كان الورم من النوع الخبيث. يأخذ الطبيب على عاتقه التخطيط لإجراء فحوصات أخرى ومن ثم العلاج

سرطان الغدد اللمفاوي:::

تعبير عام عن سرطان يصيب النظام الليمفاوي. ويمثل هذا النوع 4% من حالات السرطان في المملكة المتحدة. وأكثرها شيوعاً النوع المسمى بمرض الهوتشكين، وكل ما عدا ذلك من أنواع سرطان الغدد الليمفاوية لا يقع تحت هذه التسمية
النظام الليمفاوي جزء من الجهاز المناعي للجسم ويقوم بمهمة الدفاع عنه ضد الأمراض والالتهابات. ويتألف الجهاز الليمفاوي من أنابيب تحمل المادة الليمفية، وهي منتشرة تحت الإبط والصدر والمنطقة البطنية وتحتوي على عقد صغيرة
ويمثل الطحال والغدة الزعترية واللوزتين ونخاع العظم أجزاء آخر ى من الجهاز الليمفاوي. كما أن النسيج الليمفاوي منتشر في أجزاء من الأمعاء والمعدة والجلد

سرطان الغدد الليمفاوية من غير مرض الهوتشكين
تنمو الخلايا في الجهاز الليمفاوي بشكل غير اعتيادي وتنقسم بسرعة وبصورة عشوائية. وبهذا تتكون كمية كبيرة من النيج الليمفاوي لتكون الورم السرطاني الذي قد ينتشر الى أجزاء أخرى من الجسم

الأعراض
تضخم لا يسبب ألما في العقد ا لليمفاوية في مناطق تحت الإبط والرقبة حمى وتعرق أثناء الليل وشعور بالتعب وفقدان الوزن والحكة واحمرار في الجلد. وقد يصاحب ذلك غثيان وتقيؤ وألم في البطن وكلما تفاقم المرض كلما اصبح الجسم أقل قدرة على مقاومة الالتهابات قد لا تشكل هذه الأعراض ما يؤكد الإصابة بالمرض. حيث أن بعضها قد ينشا من الصابة بالتهابات أخرى مثل الأنفلونزا وغيرها. ومن المهم بمكان مراجعة الطبيب عند ظهور أي من هذه الأعراض واستمرارها لفترة تزيد عن الأسبوعين. فأي عارض صحي يجب أن لا يهمل

التشخيص
الطريقة الوحيدة لتشخيص المرض هي أخذ عينة للتحليل والفحص المجهري بغية التأكد من أن الخلايا هي سرطانية. هنالك ما لا يقل عن عشرة أنواع من سرطان الغدد الليمفاوية الذي لا يصنف تحت مرض الهوتشكين. ويشخص الطبيب نوع المرض ومدى انشتاره . تشكل هذه المعلومات نقاط مهمة في التخطيط لعلاج المرض، بغية معرفة مقدار الأنسجة المتضررة ومواقعها.
سرطان المعدة

المعدة كيس عضلي قوي تفرز بطانتها الداخلية عصارة هاضمة العصارة المعدية، انها المخزن الذي يتلقى الطعام والشراب ومنها تبدا رحلة الهضم وهي اول خط دفاعي ضد العدوى عن طريق الفم، اذ يفرز فيها حامض الهيدروكلوريك المطهر الذي ينقي الطعام مما قد يشوبه من طفيليات وبكتيريا ضارة كما يفرز جدار المعدة إنزيم يدعى البيبسين يساعد على هضم البروبينات اساسا. ولذلك كانت المعدة من اكثر الاعضاء تعرضا للامراض. انها حقا مثلما يقولون عنها: (بيت الداء والدواء).

ماهوسرطان المعدة؟

ان هذا المرض الخبيث من اكثر انواع السرطانات الشائعة في العالم طله وهو غالبا ما يصيب ضحاياه بين الاربعين و السبعين من العمر، وقد تسبقه قرحة تتحول الى قرحة سرطانية او قد يحدث كسرطان من البداية، وهو عبارة عن اورام تنمو على شكل لفافات في فراغ المعدة او تنمو في المعدة كلها مصحوبة ببعض ضمور فيها، و النذير في حالة تحول قرحة المعدة الى قردة سرطانية هو تزايد الاعراض واشتداد الآلام مع فقدان تام لشهية ونقص مستمر في الوزن وحدوث نزيف من وقت لآخر… ولاتفيد المسكنات في هذه الحالة.

هل يمكن ان يصبح سرطان المعدة وراثيا؟

لقد قلنا ان السرطان ليس مرضا وراثيا لكن العلماء اثبتوا امكانية توارث هذا النوع من السرطانات حيث سجل اطباء آيسلندا (التي يوجد فيها اعلى نسبة للاصابة بسرطان المعدة) ان هناك بعض العائلات تتوارث هذا المرض من بينها عائلة مات كل افرادها متأثرين بسرطان المعمدة وبتقصي الاسباب تبين ان هذه العائلة اعتادت اكل اللحوم المحمرة في السمن او الزيت و لكنها لا تنظف وعاء القلي وتضيف دوما السمن او الزيت الجديد على القديم، وقرر العلماء ان هذه العادة تسبب تراكم مواد مثيجة لانسجة المعدة من ناحية والاصابة السرطانية من ناحية اخرى.

الجديد في سرطان المعدة:

ان طهي اللحوم لمدة طويلة وتناولها ساخنة اكثر من الللازم يؤدي الى ازدياد الاصابة بسرطان المعدة، وان هناك مواد مسرطنة تتكون من مادة (الكرياتين) المتواجدة بوفرة في اللحوم عند التعرض لدرجات حرارة عالية مما يؤكد الحذر من الاسراف في استخدام الميكروويف وضنجرة الضغط عند طهي الطعام.

دور دلالات الاورام في الكشف المبكر

ان مضاعفات سرطان المعدة قاسية لا ترحم ومنها التزيف القابل الذي تعقبه الوفاة لذلك يرى الاطباء ان التشخيص المبكر لهذا النوع من السرطانات يساهم في استئصال المرض والعضاء عليه تماما. اما ف الاحوالم المتأخرة فان الجراحة قد تكون غير ممكنة والعلاج في هذه الحالة هو المسكنات، الى ان تأتي النهاية المحتومة وهنا تكمن اهمية دلالات الاورام بعمل فحص CA72-4 الذي يساهم في الكشف المبكر عن المرض.

السرطانات النسائية

كيف تتيقن الاصابة بالسرطانات النسائية؟

يحتل الجهاز التناسلي في الانثى الجزء السفلي من تجويف البطن وهو يتكون من المبيضين وقناتي البيض والرحم والمهبل. و المبيض كاللوزة غير المقشرة حجما و شكلا ويوجد على مقربة وثيقة من طرف قناة البيض (قناة فالوب) المواجهة له، وهذا الطرف متسع ويشبه القمع ويفتح في تجويف البطن وله زوائد كالاصابع تميل نحو قمة المبيض.

اما الرحم فهو عضلي قوي للغاية جدارها سميك وله بطانة اسفنجية غنية بالاوعية الدموية وتجويفها ضيق. وتشبه ثمرة الكمثرى شكلا وحجما ولكنها تتمدد وتتسع عند الحمل بدرجة هائلة حتى تضم الجنين وما حوله من اغشية وسوائل وتستقبل الرحم قناتي البيض عند جانبي طرفها العريض، اما طرفها الضيق فيطلق عليه اسم عنق الرحم وهو يبرز قليلا من المهبل.

اولاً: سرطان الرحم:

يعتبر سرطان الرحم من اكثر السرطانا النسائية شيوعا وهو يحتل المركز الاول بالنسبة لوفيات الجهاز التناسلي في النساء. ولعل خطورته تكمن في انه ليس له اعراض بدائية تقود المريضة الى الطبيب.

ثانياً:سرطان عنق الرحم:

ان معظم سرطانات عنق الرحم يسببها فيروس يسمى(H.P.V) Human Papilloma Virus الذي يكتسب عبر الاتصال الجنسي، وقد كان يعتقد في السابق ان المسبب الوحيد هو تعدد الشركاء في العلاقات الجنسية.

ثالثاً: سرطان المبيض:

ان معدل الاصابة به بسرطان المبيض قليل نسبيا. والجدير بالذكر ان هذا النوع يصيب النساء ما بين سن 60-70 سنة. و المشكلة في هذا المرض انه يصعب اكتشافه مبكرا لدرجة 75% من حالات سرطان المبيض يتم اكتشافها في مرحلة متقدمة، حتى اطلق عليه بعض العلماء اسم (القاتل الخفي). ومما يدل على ضرورة الفحوصات الطبية ان الاكتشاف المبكر للمرض يزيد نسبة الشفاء الى 91%.
ماهي العوامل التي تزيد من احتمالات الاصابة بالسرطانات النسائية؟
هناك عدة عوامل منها:
1. وجود حالة او اكثر في محيط العائلة (بالنسبة لسرطان المبيض بالذات)
2. المرأة التي لم يسبق لها الانجاب.
3. السمنة و البدانة
4. العقم
5. تأخر سن اليأس
6. عدم التبويض
7. تكرر حالات الزف غير الطبيعي من الرحم.
8. النشاط الجنسي المبكر
9. العلاج لمدة طويلة بالاستروجين.
10. مشاركة الجنس مع اكثر من شريك.
كيف يمكن الوقاية من السرطانات النسائية؟
يجب مراجعة الطبيب واستشارته عند ظهور ان من الاعراض التالية:
1. الاصابة بنوع من آلام البطن او انتفاخة
2. عسر الهضم.
3. فقدان الوزن بدون سبب.
4. الغثيان.
5. الامساك المواصل او الاسهال المتواصل
6. ظهور افرازات النزف غير الطبيعي من الرحم.
التشخيص المبكر لسرطان الرحم والمبيض:
1. يمكنك الكشف المبكر عن شرطان المتيضين بعمل تحليل في الدم يسمى Ca 125 اما سرطان عنق الرحم فيمكنك الكشف عنه بواسطة تحليل يسمى SCC-A .
2. تنصح الجمعية الامريكية لابحاث السرطان النساء فوق سن 18 بعمل فحص يمسى Pap Smear وهو فحص بسيط غير مؤلم حيث يؤخذ مسحة من عنق الرحم وتفحص مجهريا للبحث عن خلايا سرطانية.
3. الفحص الدوري لعنق الرحم و المبيض بالاشعة و السونار.
سرطــان المــثانة

المثانة عبارة عن عضو مجوف موجود في منطقة الحوض له وظيفة تخزين البول الوارد من الكليتين بواسطة الحالبين.
وكما هو الحال مع باقي أنواع السرطان التي تصيب أعضاء أخرى من الجسم ونتيجة لانقسامات خلوية متتالية دون سيطرة الجسم عليها تؤدي إلى تكوين كتلة نسيجية تسمى ورم وقد يكون هذا الورم حميدا إذا ما ترك دون علاج لا يؤثر على أعضاء أخرى في الجسم أو ورم خبيث ( سرطان ) يجب معالجته بشكل سريع والا انتقل إلى الأعضاء السليمة المجاورة ودمرها وبعد ذلك ينتشر من خلال الدم والجهاز اللمفاوي إلى أعضاء أخرى من الجسم وغشاء المثانة الداخلي هو أكثر الأجزاء المعرضة للإصابة بالسرطان ويظهر عادة على شكل زائدة لحمية ( فطر ) ملتصق بجدار المثانة بالرغم من وجود أنواع مختلفة من السرطان التي تصيب المثانة.

أما التدخين فهو من أهم مسببات الإصابة بسرطان المثانة وذلك بسبب المواد الكيميائية الناتجة عن احتراق سيجارة حيث أن جزءا من هذه المواد يذهب إلى الدم ومن ثم يتم فلترته من خلال الكلى ويتجمع في المثانة مؤثرا عليها واحتمالية إصابة المدخن بهذا السرطان تصل إلى ثلاثة إضعاف غير المدخنين كما أن المصابين من البيض هم ضعف المصابين به من السود وينتشر هذا النوع في مصر بسبب الضرر الذي يحدث في جدار المثانة والناتج عن الإصابة بمرض البلهارسيا.

كما أن الإصابة عند الذكور تصل إلى ضعفي الإصابة عند الإناث، وهناك الكثير من الأعراض التي قد تكون مؤشرا للإصابة بالعديد من الأمراض وظهورها لا يعني بالضرورة الإصابة بسرطان المثانة ولكنها من أعراض الإصابة بالسرطان ومن أكثر هذه الأعراض هي وجود الدم في البول بحيث يصبح لون البول مختلفا وأيضا من مؤشرات الإصابة بالسرطان الألم والمعاناة أثناء عملية التبول أو الألم في منطقة أسفل البطن.
وهنا نود أن نشير إلى أهمية الفحص الطبي الدوري من خلال فحصا البول للبحث عن دم به وإذا احتاج الأمر نقوم بعمل صورة ملونة للجهاز البولي وقد نستعمل المنظار لمشاهدة المثانة وفي حالة وفي حالة وجود أي ورم نقوم بأخذ عينة لمعرفة النوع كما نعتمد لمعالجة سرطان المثانة على عوامل أخرى مثل سرعة نمو السرطان، حجم الورم، وموقعه وعدده، صحة المريض ومدى انتشار المرض ونقوم باستخدام الجراحة أو الأشعة العلاجية ( الداخلية أو الخارجية ) أو الأدوية الكيميائية مجتمعة أو منفردة لعلاج هذا المرض.

الأورام السرطانية وصفاتها العامة

للتحدث قليلا عن طبيعة الأورام السرطانية وصفاتها العامة يمكننا القول بأن أصبح من السذاجة الاعتقاد بأن هناك حياة بدون ورم سرطاني إذ أصبح من الواضح أن جميع أنواع الفقريات واللافقاريات والنباتات تتعرض لأنواع مختلفة من الأمراض السرطانية وبمعنى آخرإن جميع الكائنات المتعددة الخلايا تتعرض للأورام السرطانية .

يعرف السرطان بأنه ورم خبيث يتمثل بكتلة نسيجية شاذة لا يتناسق نموها مع نمو الأنسجة الاعتيادية إذ تتميز هذه الكتلة النسيجية بتجاوزها لحدود النمو الطبيعي ولا يتوقف نموها بانقطاع العوامل المسببة والمحفزة لذلك النمو .

يتبين من التعريف السابق أن الورم يمثل بشكل عام حصول حالة إفراط في نمو الأنسجة والتي تؤدي إلى ظهور نوعين من الأورام يدعى احدهما بالورم الخبيث (السرطاني ) والذي يؤدي إلى القضاء على الحيوان في حالة عدم معالجته أو استئصاله ويدعى النوع الثاني بالورم الحميد الذي لا يكون ضارا نسبيا إلا أنه يؤدي إلى بعض التأثيرات الفيزيائية كالضغط على بعض الأعضاء الحيوية نتيجة الزيادة الحاصلة في حجم النسيج .

وتتميز الأورام الخبيثة (السرطانية ) عن الأورام الحميدة في النقاط التالية :
قدرة الأورام الخبيثة على غزو (Invasion) خلايا النسيج الاعتيادية ويحدث ذلك عن طريق ارتشاحها وتسربها إلى خلايا النسيج الاعتيادية أو عن طريق الأوعية الدموية واللمفية بينما لا تستطيع خلايا الأورام الحميدة على غزو خلايا النسيج الاعتيادية .

قدرة الأورام الخبيثة على الانبثاث ****stasis)) إلى أماكن بعيدة في الجسم عن موقع الورم الأصلية مكونة من عقيدات ورمية ثانوية تقع بعيدا عن منطقة الورم الأولي ، إن العقيدات الورمية الثانوية تمتلك قابلية كبيرة للنمو ويعزى سبب ذلك إلى أن الخلايا السرطانية المكونة لتلك العقيدات تحتاج إلى كمية قليلة من الدم والأكسجين للنمو وأداء وظائفها الحياتية .

اختلاف الصفات النسيجية للأورام الخبيثة عن تلك الصفات الخاصة والمميزة للأورام الحميدة كترتيب الخلايا في نسيج الورم واختلاف بعض التراكيب الخلوية كصفات السايتوبلازم والنواة والنوية .

تعتبر عملية استئصال الأورام الخبيثة عملية شاقة ويعود سبب ذلك إلى كونها منتشرة بشكل غير منتظم في التراكيب المجاورة للورم بينما تستأصل الأورام الحميدة بسهولة بدون أن تظهر مرة ثانية في أغلب الأحيان .

تتصف خلايا نسيج الورم الحميد بأنها خلايا متمايزة أي أن خلايا الورم مشابهة في شكلها تقريبا لخلايا النسيج الذي تكونت منه وتؤدي نفس الوظائف الحيوية التي تؤديها خلايا النسيج الأصلي تقريبا بينما تبتعد خلايا نسيج الورم الخبيث عن صفة التمايز هذه وقد وجد أن درجة خباثة الورم تتناسب عكسيا مع درجة تمايزه وبذا أصبح بالامكان تصنيف درجة تمايز الأورام إلى ثلاث أنواع هي
الأورام ذات التمايز الجيد Well Differentiated Cells

الأورام ضعيفة التمايز Poorly Differentiated Cells

الأورام غيرالمتمايزة Undifferentiated Cells

حيث تشير الأنواع السابقة إلى مراحل تغير الشكل الظاهري للورم والذي يؤدي إلى ابتعاده عن صفة التشابه التركيبي والوظائفي عن النسيج الأصلي الذي نشأ منه في الأصل وتحوله التدريجي إلى حالة الخباثة (اللاتمايز التام).

إن فقدان التمايز في خلايا النسيج السرطاني تدل ببساطة على عدم قدرة تلك الخلايا في الوصول إلى حالة النضوج والتي تعقب مراحل انقسام الخلية ويعود سبب ذلك إلى حصول تغيرات في الصفات العامة والصفات التركيبية للخلايا مثل صغر حجم الخلية وتغير لون الصبغة الداكنة للنواة وزيادة نسبة مكونات النواة إلى المكونات السايتوبلازمة…

]]>
https://www.cancer-in.com/?feed=rss2&p=197 0
اعراض لاتهمل https://www.cancer-in.com/?p=135 https://www.cancer-in.com/?p=135#respond Thu, 09 Jul 2009 03:12:28 +0000 http://www.cancer-in.com/?p=135 الدكتور الاختصاص كاظم التويجري..

 

ما هو السرطان؟
_ السرطان : من أشد الأمراض إزهاقاً لأرواح مصابيه ، ومن أكثر الأمراض انتشاراً في أيامنا هذه .
_ يعد السرطان من أخطر الأمراض التي تصيب الإنسان .
_ السرطان : هو عبارة عن أورام تصيب خلايا الجسم وتنمو وتنتشر في جميع أنحاء الجسم بشكل مضطرب وتعمل على تدمير أنسجة الجسم .
_ السرطانات تتعدد أشالها وأنواعها ، وغالباً ما ترتبط كلمة الأورام بالسرطانات ، إذا يكون السرطان على شكل أورام وكتل تنتشر في جسد الإنسان ، إلا سرطان الدم فهو في جريان الدم يكون وليس ورماً .
_ كلما ازداد التقدم في عمر الإنسان كلما أصبحت احتمالية الإصابة بالسرطانات بشتى أنواعها أكثر .
_ المواد التي تحتوي على نسبة من المواد المسرطنة الداخلة إلى الجسم ، هي التي تعمل على إصابة صاحبها بالسرطانات ، فمثلاً الدخان يحتوي في تركيبه على نسبة عالية من المواد المسرطنة ، فمن خلال تكاثرها في جسم الإنسان تعمل على تحويلها إلى أورام خبيثة تنتشر في خلاياه .
أعراض السرطان
_ هناك العديد من الأعراض التي تظهر على من يصاب بإحدى أنواع السرطانات :
– إرتفاع شديد في درجات الحرارة من إحدى أعراض الإصابة بالسرطان .
– قلة الشهية للطعام تعد من الأعراض الناجمة عن الإصابة بمرض السرطان .
– من يصاب بمرض السرطان يخسر وزنه بشكل سريع جداً .
– مريض السرطان يعاني كثيراً من آلام الحلق ، والتي تتسبب في مقدرته على تناول الطعام نتيجة الإلتهابات في الحلق.
– بروز بعض التراكمات في بعض أنحاء جسم المصاب بالسرطان ، وتكون هذه الكتلة قاسية جداً .
– تلازم مصاب مرض السرطان الكحة الجافة والسعال القوي المصحوب بالدم، من إحدى أعراض الإصابة بمرض السرطان .
– إن الإصابة ببعض الجروح أو التقرحات و التي بدورها تتسبب في إنزال الدم ، مصاب مرض السرطان يصعب عليه توقف النزيف لفترة طويلة .
– من أعراض الإصابة بمرض السرطان حدوث سيلان للدم من أماكن متفرقة في الجسم بلا سبب أو جرح .
– مريض السرطان يعاني كثيراً من التعرق وهذا من أحد الأعراض الواضحة لمرض السرطان .
– من الأعراض الواضحة أيضاً لمصابي مرض السرطان عدم المقدرة على التنفس بشكل مريح ، بل هناك مشاكل عديدة في التنفس تضغط على الرئتين وتجعل أخذ قسطاً من الهواء صعباً .
– آلام الصدر يعاني منها مريض السرطان ، فهي لا تدعه و شأنه .
– من أعراض الإصابة بمرض السرطان الإحساس الدائم بالتعب الشديد والإعياء .
– النساء اللواتي يعانين من سرطان المبايض يتعرضن لانتفاخات في البطن تأتي وتذهب بعضاً من الوقت ثم تعود وهكذا .
– مصاحبة الدم للبراز دليل واضح على الإصابة بمرض السرطان القولوني .
– المعاناة الدائمة من آلام المعدة من أحد أعراض الإصابة بمرض السرطان .
– من إحدى أعراض مرض سرطان الثدي بروز النتوءات والتقرحات على الثدي .
– وهناك طرق للإستدلال على الإصابة بالسرطان كتتبع التغيرات التي تحصل للأظافر فإن أي ضرر واضح عليهم يدل على الإصابة بإحدى أنواع السرطانات .
– البحة في الصوت من أعراض الإصابة بالسرطان .
عوامل حدوث الإصابة بإحدى أنواع السرطانات
_ التعرض لحرارة الشمس القوية يسبب الإصابة بمرض السرطان .
_ التأخر في عملية الزواج من العوامل الأساسية في احتمالية الإصابة بالسرطان عند النساء خاصة .

ومن المهم ملاحظة بعض الاعراض التي يهملها الناس
فكلنا يعلم أن أعراضاً مثل ألم في الصدر أو ألم البطن أو النزيف من الأنف أو قيء دم، أعراض يجب عدم إهمال الاهتمام بها، وبالتالي ضرورة مراجعة الطبيب لمعرفة سببها ومعالجتها. إلا أن ثمة أعراضاً أخرى قد لا يلتفت إليها البعض، ولا يُعيرها الاهتمام اللازم رغم أهمية دلالة ظهورها، على حالة الإنسان الصحية. والبعض الآخر قد يظل يُفكر حال ظهور أي منها حول ما إذا كان عليه مراجعة الطبيب أم لا.

والحقيقة أن الإنسان قد لا يُلام أحياناً على إهماله لطلب المشورة الطبية، ذلك أن بعضاً من الأعراض قد لا تبدو في ظاهرها مهمة أو لم يسمع الشخص عن أهميتها ودلالة ظهورها. وعلينا تذكر حقيقة مهمة، وهي أن للأمراض علامات ومظاهر منذرة بوجودها، والتصرف السليم عند ظهور الأعراض المرضية قد يكون سبباً في النجاة من استفحال وانتشار أمراض عالية الخطورة.

والجملة الأساسية المهمة هي أن علينا إعطاء شيء من الثقة بأجسامنا حال شكواها مما يُضايقها، لأنها حينما تخبرنا أن أمراً غير طبيعي يحصل في أحد الأعضاء، فإن علينا أن نقوم بالتصرف السليم حينذاك.

وبمراجعة مجموعة من المصادر الطبية، تتشكل قائمة من الأعراض المرضية التي تتطلب اهتماماً خاصاً ومراجعة للطبيب، ودعونا نُراجع عشرة من أهمها. 1 ـ نقص غير مبرر في الوزن حينما تلحظ أنك تفقد الكثير من وزن جسمك دونما أن يكون الأمر ناتجاً عن إتباعك لحمية غذائية خاصة لخفض وزن الجسم ودون أن تكون شهيتك للأكل بالفعل متدنية لأسباب واضحة، فإن عليك أن تهتم بالأمر وأن تُراجع طبيبك لعرض الحالة عليه.

والفقد غير المقصود للوزن بالتعريف الطبي، هو نقص وزن الجسم بمقدار يفوق نسبة 5% خلال شهر واحد، أو نقص وزن الجسم بنسبة 10% خلال ما بين 6 إلى 12 شهر

وعلينا تذكر أن ثمة عدة أسباب للنقص في الوزن بصفة غير مقصودة. منها فرط وزيادة نشاط الغدة الدرقية، والاكتئاب النفسي ، وأمراض التهابات الكبد أو فشله، وكذلك مجموعة من الأمراض السرطانية وغير السرطانية. كما أن هناك مجموعة من أمراض الجهاز الهضمي التي تتأثر بها قدرات الأمعاء على هضم وامتصاص العناصر الغذائية، وبالتالي تُؤدي إلى نقص وزن الجسم.

2 ـ استمرار ارتفاع حرارة الجسم إن كان جهاز مناعتك سليماً، ولا تتلقى أي نوع من المعالجة الكيميائية، ولا تشكو من أحد الأمراض المعروف تسببها بارتفاع حرارة الجسم، فإن ارتفاع درجة حرارة جسمك بشكل متوسط، أي فوق 38 درجة مئوية، واستمرار ذلك لأكثر من أسبوع، يتطلب منك مراجعة الطبيب.

وإن ارتفعت حرارة جسمك إلى ما فوق 39,5 درجة مئوية، وكان ذلك مصحوباً برعشة ورجفة أو شعور بإعياء شديد، فإن عليك مراجعة الطبيب بأسرع وقت.

ولو كان لديك اضطراب في عمل جهاز مناعة الجسم أو تتناول أدوية لخفض نشاط جهاز مناعة الجسم، فإنه ليس من الضروري أن تظهر الحمى وترتفع حرارة الجسم حينما يكون ثمة أمر صحي خطير لديك. وقد يكون ثمة التهاباً ميكروبياً ولا ترتفع حرارة الجسم بالرغم من ذلك. ولذا عليك سؤال الطبيب عما يُعتبر علامة منذرة تتطلب منك مراجعة الطبيب.

واستمرار ارتفاع حرارة الجسم أحد علامات وجود التهاب ميكروبي. وهو ما قد يتراوح بين التهاب في البول أو حتى وجود التهاب السل (الدرن الرئوي). وفي أحيان أخرى قد يكون أحد علامات وجود أورام سرطانية أو كأحد التفاعلات العكسية لأنواع من الأدوية أو نتيجة لفرط وزيادة نشاط الغدة الدرقية.
ـ قصور في التنفس الشعور بقصور القدرات على التنفس، بما هو أكثر من انسداد في الأنف أو لهاث ممارسة الإجهاد البدني، قد يكون علامة على وجود خلل ما في الجسم. ولو لاحظت أنك غير قادر على أخذ كمية كافية من هواء النفس أو أنك تلهث أو ثمة صوت صفير في الصدر، فتوجه لقسم الإسعاف في المستشفى بلا تأخير.

والشعور بقصور في قدرات التنفس مع أو بدون بذل مجهود بدني أو عند الاستلقاء على الظهر، علامات ومظاهر غير طبيعية، وتحتاج إلى مراجعة الطبيب بلا تأخير لمعرفة أسبابها. وأسباب ضيق التنفس قد تكون أمراضاً في الرئة، كالسد المزمن لمجاري الهواء في الرئة، أو الالتهاب المزمن للشُعب الهوائية، أو الربو، أو التهاب الرئة، أو جلطة أوردة الرئة، أو تليف الرئة، أو ارتفاع ضغط الدم الرئوي. كما أن أمراض ومشاكل القلب، سواءً في الشرايين أو الصمامات أو العضلة، قد تُؤدي إلى مثل ذلك. وقد يظهر ضيق التنفس نتيجة للقلق، أو لنوبات الذعر، أو غيرها.

ـ تغير غير مبرر في إخراج الفضلات ومن الضروري مراجعة الطبيب لو لاحظت حصول إسهال شديد واستمراره أكثر من يومين،أو إسهال متوسط واستمر لمدة أسبوع،أو إمساك يستمر مدة تزيد عن أسبوعين،أو معاناة غير مبررة لعدم القدرة على السيطرة على إخراج الفضلات،أو حصول إسهال مصحوب بالدم،أو خروج براز أسود اللون.

وهذه الاضطرابات قد تكون نتيجة لأمراض ميكروبية، بأنواعها الفيروسية أو البكتيرية أو الطفيلية. ومن ضمن ما قد يكون سبباً وجود التهابات مزمنة في القولون، أو حتى سرطان القولون.

5 ـ تغيرات في الحالة العقلية من الضروري مراجعة الطبيب على وجه السرعة لو لاحظت ظهور أي من الأعراض التالية على أحد ما:

* حصول ارتباك وتشوش في التفكير بشكل مفاجئ أو متدرج.

* ظهور حالة من العجز عن تمييز الذات وما حول الإنسان.

* الإقدام المفاجئ على تصرفات عنيفة.

* هلوسة وهذيان من قبل منْ لم يصدر منه ذلك من قبل.

والتغير في التفكير أو السلوك قد يكون ناجماً عن التهاب ميكروبي في الدماغ، أو إصابة في الرأس خلال الحوادث أو السكتة الدماغية أو انخفاض نسبة سكر الدم، أو كتفاعل عكسي لأحد الأدوية، خاصة في الفترات الأولى للبدء بتناولها.

6 ـ صداع شديد وجديد وخاصة لدى منْ تجاوزوا سن الخمسين. ومن الضروري مراجعة الطبيب على وجه السرعة، ودون تأخير، حين معاناة، أي شخص وفي أي سن يعاني من:

* صداع مفاجئ وشديد. وهو ما يصفه البعض بأنه كقصف البرق.

* صداع مصحوب بحرارة أو تيبس الرقبة أو طفح جلدي أو تشويش ذهني أو نوبات تشنج أو تغيرات في الإبصار أو ضعف في أحد الأطراف أو تخدير في أحد مناطق الجسم أو صعوبات في الكلام والنطق أو ألم في جلد فروة الرأس أو ألم عند المضغ.

* صداع يبدأ أو يسوء بعيد حصول إصابة ارتطام للرأس.

* وهذا النوع من الصداع قد يكون علامة ومظهراً لسكتة دماغية أو التهاب في أحد الأوعية الدموية بالرأس أو التهاب أغشية السحايا المغلفة للدماغ أو وجود ورم في الدماغ أو توسع إلى حد التكيس الموضعي في أحد الأوعية الدموية أو نزيف دماغي بعيد إصابات الرأس في الحوادث.

7 ـ فقد مؤقت للرؤية أو النطق أو الحركة وحين حصول فقد حديث ومؤقت للرؤية أو للنطق أو تحريك أحد أطراف الجسم، فإن الدقيقة الواحدة لها قيمتها الطبية. وذلك لأن الأمر قد يكون نتيجة لبدايات سكتة دماغية أو حصول نقص مؤقت في تروية الدم لن الدماغ. ومن المهم جداً مراجعة الطبيب بصفة مستعجلة إذا كان لدى المرء:

* ضعف مفاجئ في الحركة أو تخدير الإحساس لأجزاء من الجسم،مثل الوجه أو الأطراف العلوية أو السفلية أو في شق من الجسم.

* عتمة أو زغللة في الإبصار أو عمى تام ومفاجئ.

* فقد القدرة على النطق أو صعوبات في الكلام أو مشقة في فهم ما يسمعه المرء من حديث حوله.

* صداع أشبه بقصف البرق.

* دوار ودوخة مفاجئة، أو ترنح أو سقوط على الأرض.

8 ـ وهج من الضوء الشعور المفاجئ بوميض أضواء متوهجة علامة أولية جداً على حصول انفصال الشبكية للعين. وهنا من الضروري جداً، ودون تأخير، الذهاب لتلقي المعالجة الطبية. وذلك أن تدارك الأمر في بدايته سيحمي العين من العمى.

9 ـ الشعور بالتخمة بعد أكل القليل شعور المرء بالشبع والتخمة بشكل غير مسبوق الملاحظة وبعد تناول كميات قليلة من الأكل، يُثير الريبة،وخاصة إذا كان مصحوباً بغثيان أو قيء، واستمرت الأعراض لأكثر من أسبوع. وهنا تجب مراجعة الطبيب، لأن الأسباب المحتملة قد تشمل سرطان البنكرياس أو سرطان المعدة، أو سرطان المبايض لدى النساء.

10 ـ تورم أو احمرار أو سخونة في أحد المفاصل وهذه كلها علامات قد تدل على احتمال وجود التهاب ميكروبي في المفصل. وهنا تجب مراجعة الطبيب على وجه السرعة لتلقي المعالجة اللازمة، وذلك لمنع انتشار الميكروبات إلى مناطق أو مفاصل أخرى في الجسم، وللتعجيل بالقضاء على الميكروبات لحماية تراكيب المفصل نفسه من التلف. وقد يكون الأمر ناجماً عن داء النقرس أو الأسباب الأخرى لالتهابات المفاصل

دكتور كاظم التويجري

 

]]>
https://www.cancer-in.com/?feed=rss2&p=135 0